اضرار رجيم الماء

0

هناك الكثير من الاضرار التي تصاحب رجيم الماء في هذا المقال وحصريا على مجلة رجيم الاولى عربيا في عالم الرشاقة الصحه والجمال تعرف على اهم اضرار وفوائد رجيم الماء

فوائد رجيم الماء

هنالك العديد من الممارسات الصحيحة لتجنب زيادة الوزن عن حدّه الطبيعي ولإعطاء الجسم رونقه وإظهار الجسم منحوتاً بمنظر جذاب استعمال حمية غذائية مناسبة ومن هذه الطرق والأساليب الفعالة رجيم الماء وهو وسيلة سريعة وفعالة لفقدان الوزن دون الحاجة لجهد أو عناء كبيران، دون الحاجة لتناول الأدوية والمستحضرات الكيماوية التي قد تسبب اثأرا سلبية دون أن تجدي نفعا، خصوصاً المرأة التي تعاني من زيادة الوزن في فترة الحمل أو فترة الرضاعة والولادة، ولا يعتمد رجيم الماء على حمية غذائية معينة بل يعتمد بشكل كبير على الماء. ولضمان جسماً رشيقاً باستخدام رجيم الماء، فيتوجب عليك تناول أكثر من ثلاث أكواب عند الاستيقاظ صباحا والامتناع عن تناول وجبة الإفطار لمدة نصف ساعة ، وعليك ايضا الاستمرار بتناول الماء بصورة متقطعة طوال النهار، ويعزى سبب تناول الماء تناول الماء لما فيه من فوائد في مقدمتها انه مركب عضوي يعمل على امتلاء المعدة وعدم الشعور بجوع طوال اليوم، وكما هو المعهود بأنّ الماء مركب مذيب فأنه يعمل على تفتيت الدهون في الجسم ونقلها خارجا، ناهيك على انه الماء يسهل عملية الهضم. ولهذا النوع من الرجيم فوائد جمى يأتي في مقدمتها تخليص الجسم من السموم كما يعالج السمنة، ويعمل الماء على تنشيط صبغة الميلانين في الوجه مما يقلل من ظهور التجاعيد وظهور الهالات السوداء، ويعادل معدلات حموضة المعدة وينظم الماء ضغط الإنسان ودرجة حرارته. ابدأ هذا النوع من الرجيم في اليوم الأول بشرب ثمانية أكواب من الماء على مدار اليوم مع تناول عصير التفاح دون زيادة كمية الطعام المتناولة على غرار العادة، ثم ضاعف كمية الماء المتناولة في اليومين الثاني والثالث، وعليك أيضا تناول الخضروات النية (غير المطبوخة) بدلا من تناول التفاح لما تحتويه من سعرات حرارية اقل وقدرتها على تسريع عملية الهضم، أما في اليوم الثالث، فإنّك تستطيع تناول الفواكه إلى جانب الخضروات، وفي هذا اليوم سوف تلاحظ إشراق بشرتك وصحتها، كما ستلاحظ أن جسمك بدا تدريجيا بتقبل هذا النوع من الرجيم. وفي اليوم الرابع سوف يطرأ تغير ملحوظ في وزنك وسوف تفقد تقريبا من 2 إلى 3 كيلو غرام، ويتوجب عليك الاستمرار في تناول الماء مع استبدال الخضروات والفواكه بتناول الموز والحليب مع ضرورة تقليل في كمية الطعام في الوجبات العادية وعندها سيقل شعورك بالجوع، وفي اليومين الخامس والسادس ستفقد تقريبا 5 كيلو غرام، ويسمح لك في هذين اليومين تناول بعض من السمك المشوي أو لحم العجل، وإذا شعرت بالتعب فبإمكانك ترك هذا الرجيم لمدة أسبوع وتناول الأطعمة التي ترغب بها مع تجنب الأطعمة المشبعة بالدهون والمشروبات الغازية وغيرها من الأطعمة الضارة المتراكمة للدهون.

انتشر أنواع كثيرة من الرجيم اليوم تجري وراءها من يعانون من السمنة اعتقاد منهم أنها تفقد الوزن سريعًا ولكنهم لا ينظرون إلى مخاطر وأضرار تلك الأنواع على صحتهم مستقبلا يوجد نوعين من الرجيم ، الرجيم الصحي هو الذي يفقد الوزن معه بخطة مدروسة وصحة ولا يفقد الجسم معه العناصر الأساسية من أملاح ومعادن وفيتامينات والرجيم غير الصحي الذي لا يحتوي على الأنماط الصحية المثالية يكون عبارة عن خسارة مؤقتة للجسم وخسارة معه للشعر ونضارة البشرة والصحة وفقدان العناصر والأملاح معدنية من الجسم يعد رجيم الماء من أنوع الرجيم التي انتشرت مؤخرًا لمن يودون خسارة الوزن سريعًا دون مجهود أو تعب يكتفون لشرب الماء لمدة عدة أيام بجانب تناول الفاكهة فقط ولكن بعض حميات الماء تعتمد على شرب الماء فقط وبعضها تعتمد على تناول التفاح مع الماء هو شيبة بشكل كبير بالصوم ولكن لأيام كثيرة وشرب الماء فقط دون طعام مما يترتب عليه أضرار بالغة الخطورة على الجسم والصحة العامة للممارسين لمثل تلك النوع من الرجيم بالتأكيد غير الصحي

أضرار مخاطر إتباع حمية رجيم الماء

عند إتباع تلك الحمية غير المدروسة أن تعرض جسمك لإستنذاف قدر كبير من المعادن والفيتامينات والأملاح في الجسم دون تعويض لتلك العناصر الهامة جدًا لصحة الجسم حيث أن الكتلة التي يتم فقدها عند إتباع تلك الحمية لن تكون دهون ولكنها تكون ماء سوف يتعرض الممارس لها بفقدان الكتلة العضلية الموجودة بالجسم لحاجة الجسم لبروتين مع تقليل السعرات الحرارية المتناولة يحتاج الجسم لطاقة لتعويض كل ذلك وهو ضد طبيعة الجسم التي خلق الله تعالى الإنسان عليها بالطبع يحدث مع الإتباع.

لتلك الحمية خفض معدل الأيض بجانب أن البعض في الأساس لا يحصلون على المقدار الكافي من الماء والسوائل مما يعرضهم للإصابة بالجفاف من المخاطر الخطيرة التي تنطوي على الحمية بجانب انعدام الكتلة العضلية بالجسم وخاصة في القدم بسبب فقدان معدن الكالسيوم فقر الدم بسبب عدم حصول الجسم على الحديد والإمساك بسبب عدم حصول الجسم على الألياف الغذائية التي تساعد على تحريك الأمعاء ودفع البراز للخروج وحالات الإغماء المتكرر بسبب فقدان الجسم لسكر الجلوكوز في بعض الحالات يحدث تدهور في إفراز هرمون الأنسولين قد يترتب عليه الإصابة بداء السكري خاصة لمن لديهم سكر وراثة بالعائله

بجانب الصداع والضعف العام والإجهاد المستمر والإرهاق والتوتر وتعكر المزاج والاكتئاب الحاد وقلة الإنتاجية وقلة النشاط اليومي بسبب عدم حصول الإنسان على السعرات الحرارية اللازمة لنشاط وحيوية الجسم أما على المستوى الشكلي يتعرض الجلد للضر وفقدان الليونة والنضارة ويحدث تقشير للبشرة وفقدان الرونق والجمال وتكسر الأظافر وتلف الشعر والتساقط وفقدان قوة ولمعان الشعر ، مع الوقت يحدث ضعف العضلات ولا يستطيع الإنسان أداء مهام بسيطة خاصة لمن يمارسون تلك الحمية لمدة طويلة ودون استشارة طبيب متخصص .

يفضل عند ممارسة الحمية الغذائية إتباع نظام صحي متكامل من الكربوهيدرات لأنها أساس طاقة الجسم ونشاطه تمد الجسم بالجلوكوز اللازم لنشاط الجسم ويمنح الدماغ النشاط والبروتين اللازم لتكوين الكتلة العضلية والألياف الغذائية لسهولة الهضم ومعالجة اضطرابات الجهاز الهضمي والإحساس بالشبع والقضاء على الجوع والفاكهة والخضروات الغذائية خاصة الورقية يفضل عند إتباع الحمية تناول الوجبة التي تحتوي على كل تلك العناصر الغذائية لأهميتها للجسم دون إسراف مع ممارسة التمارين الرياضية والحركة المستمرة وشرب الماء 3 لتر يوميًا والعصائر الفرش ويفضل في كل الأحوال إتباع الحمية على أساس علمي والمتابعة مع خبير تغذية أو دكتور متخصص في أمراض السمنة والبدانة ومع الانسياق وراء الحميات الخاطئة المتداولة على الانترنت

إضافة الماء إلى الرجيم دون أضرار

احرص على تناول ٥ إلى ٦ وجبات في اليوم من الطّعام مع شرب ٨ أكواب من الماء٬ تُوزّع قبل نصف ساعة من كُل وجبة وفي أوقات أُخرى من اليوم٬ وتتوزّع هذه الوجبات كالتّالي: وجبة الفطور: يُمكن تناول الخبز كامل الحبوب مع البيض أو الجُبن (غير المطبوخ) أو الزعتر بإضافة ملعقة من زيت الزّيتون وبعض الخُضروات٬ مع تجنّب الطّعام المقلي٬ أو يُمكن أن يكون الإفطار مُكوّناً من رقائق الذُّرة (الكورن فليكس) حبّة كاملة وحليب خالي الدّسم. وجبة خفيفة (٢ – ٣ مرّات): تتمثّل بحصّة فاكهة، أو خضروات، أو مُكسّرات نيئة، أو خلط حليب خالٍ من الدّسم مع حصّة فاكهة بعد الفطور بثلاث ساعات وبعد الغداء بثلاث ساعات٬ ويجب تناول حصّة خُضروات على الأقل مرّة واحدة يوميّاً. وجبة الغداء: تكون وجبة مُكوّنة من الأرز أو المعكرونة أو الشوربة مع كمّية من البروتين؛ كاللّحم أو السّمك أو الدّجاج دون قلي أو دهن وبإضافة السلطة أو الخُضروات. وجبة العشاء: تتكوّن من السّلطات الصحيّة بأنواعها، مثل سلطة الجرجير، أو سلطة اللّبن أو الفتّوش.

الشروط الواجب اتباعها في رجيم الماء

يجب الالتزام بتناول الماء قبل الإفطار بنصف ساعة وإلا سيكون الرجيم بالماء بغير فائدة. تناول الوجبات الغذائية الأساسيّة الثلاث بدون الإفراط أو الزيادة عن اللازم. تجنّب الأكل بين الوجبات الثلاث والاستعاضة عنه بالماء. عند الشعور بالعطش يجب شرب الماء قبل الطعام أو الوجبات بنصف ساعة. محاولة الابتعاد قدر الإمكان عن تناول الأغذية التي تكون غنيّة بالسعرات الحراريّة والأغذية الدسمة التي تساهم في زيادة الوزن.