الأحد , فبراير 19 2017
الرئيسية / صحة / اعراض نقص فيتامين د – اهمية فيتامين دال

اعراض نقص فيتامين د – اهمية فيتامين دال

يعتبر فيتامين دال من اهم الفيتامينات التي يحتاجها جسم الانسان ونقصه يسبب التعب والنحول للجسم وفي هذا المقال تعرف على اعراض نقص فيتامين دال واهم مصادره حصريا على مجلة رجيم الاولى عربيا في عالم الرشاقة الصحه والجمال

اعراض نقص فيتامين د - اهمية فيتامين دال

ماهو فيتامين (د) :

والذي يعرف باسم إرجوكالسيفيرول (د3) وكوليكالسيفيرول (د 3) ويعرف هذا الفيتامين باسم فيتامين أشعة الشمس . منذ 50 عاماً مضت لاحظ الأطباء أن القليل فقط من أطفال البلاد الاستوائية النامية يعانون من تشوهات في نمو العظام والأسنان تشابه في صفاتها تلك التشوهات الناتجة عن مرض الكساح (Rickets) بينما كثير من الأطفال الذين يعيشون في البلاد المعتدلة المناخ أو البلاد الصناعية المتقدمة يعانون من هذه التشوهات في العظام والأسنان ، فلماذا هذا الفرق بين بيئة وأخرى ؟ الجواب أن السبب هو في فيتامين أشعة الشمس (د) ذلك لأن الأطفال في البلاد الاستوائية يتعرضون لأشعة الشمس طوال العام ، ويحتوي الجلد على مادة تعرف باسم بروفيتامين د ( Provitamin D ) الذي يتحول إلى فيتامين د ( Vitamin D ) وعلى ذلك فإن هؤلاء الأطفال لا يعانون من نقص فيتامين د على الإطلاق طالما أن أشعة الشمس موجودة طوال العام وجلودهم تحتوي على هذه المواد التي تتحول إلى فيتامين (د) فلا أعراض لمرض الكساح لديهم ، بينما نجد الأطفال في المناطق المعتدلة لا يتعرضون لأشعة الشمس إلا قليلاً خاصة أثناء فصل الشتاء وبالتالي لا تستطيع جلودهم تكوين قدر كاف من فيتامين (د)، وكذلك الحال في البلاد الصناعية فالدخان الذي يملأ الجو يحجب ويمنع وصول أشعة الشمس فوق البنفسجية إلى الجلد .

مصادر فيتامين (د) في الطعام :

يوجد فيتامين دال في الجبن والزبد وأنواع السمك، والبيض، ويصنع كذلك في الجلد عند التعرض لأشعة الشمس

اهمية فيتامين د :

ضروري ليساعد الجسم على امتصاص عنصري الكالسيوم والفوسفور اللازمين لنمو العظام والأسنان بعد تحويل بروفيتامين (د) بواسطة أشعة الشمس حيث يعبر الكبد ويتحول إلى مادة كيميائية تسير في تيار الدم إلى الكليتين، حيث يتحول إلى مادة أخرى وهي الصورة الفعالة للفيتامين وتسمى داي هيدروكسي فيتامين (د) وهي التي تساعد الجسم على امتصاص الكالسيوم والفوسفور .

اسباب نقص فيتامين دال:

-عدم التعرض الكافي لأشعة الشمس.
-سن اليأس لدى النساء
-التقدم في العمر يقلل من المادة الأساسية المكونة لفيتامين (د) في الجلد.
-سوء إمتصاص فيتامين (د) في الأمعاء الدقيقة بسبب وجود أمراض في الأمعاء.
-زيادة الوزن مما يؤدي إلى تجمع فيتامين (د) في الدهون و كذلك سوء التغذية.
-قلة فيتامين (د) في حليب الأم
-أمراض الكبد و أمراض الكلى .
-المرضى الذين يتعاطون أدوية الصرع.
-بعض الأمراض الوراثية عند الأطفال بسبب زيادة إفراز الفوسفات في الكلية

مشاكل و مضاعفات نقص فيتامين (د) :

الأطفال:

-تأخر في نمو العظام والجسم.
-تقوس وتشوهات في الأرجل.
-تأخر في الجلوس والمشي وظهور الأسنان.

البالغين:

-كسور مفصل الورك
-هشاشة العظام
-ضعف العضلات عند كبار السن مما يعرضهم للسقوط المتكرر
-خطورة حدوث السرطان بنسبة 30-50% في الثدي ، القولون، البروستات
-زيادة نسبة حدوث مرض السكري
-زيادة نسبة حدوث مرض ارتفاع ضغط الدم .
-المساعدة على الإصابة بمرض السل .
-يقلل من إنقباض عضلة القلب.
-زيادة حدوث مرض التصلب المتعدد .
-زيادة حدوث مرض روماتويد في المفاصل
-زيادة حدوث إحتكاك المفاصل .
-زيادة نسبة حدوث الأمراض النفسية – إنفصام الشخصية والإكتئاب
-مرض لين العظام ويتصف بقلة وجود العناصر المعدنية في العظم في الحوض والعمود الفقري والأطراف وكسور جزئية في عظام الحوض.

أعراض نقص فيتامين (د):

-آلام في العضلات وضعف العضلات .
-الإرهاق المزمن
-آلام في العظام في منطقة معينة من الجسم أو في كل أنحاء الجسم وعندما يقوم الطبيب بالضغط على عظمة الصدر الأمامية والقصبة في الساق يشعر المريض بالآلام واضحة، وللعلم فإن هشاشة العظام لا تؤدي إلى الآلام على الإطلاق.
-كسور في العظام وبالأخص عند كبار السن، وكسر مفصل الورك.

اعراض نقص فيتامين د - اهمية فيتامين دال

أمراض المناعة الذاتية

توجد علاقة بين انخفاض مستويات فيتامين-د في الدم وزيادة معدل الوفيات ، يبدو أن إعطاء المكملات المدعمة بفيتامين-د3 لكبار السن من النساء في الرعاية قلل من خطر الموت ومع ذلك، فإن زيادة أو نقصان فيتامين-د قد تسبب أداء غير طبيعي وشيخوخة مبكرة لذا فإن زيادته و نقصانه ضارتان، يعتبر ضرر نقص فيتامين-د عند ذوي البشرة السوداء أكثر من ذوي البشرة البيضاء

أعراض النقص الشديد في فتيامين (د) عند الأطفال:

-تأخر النمو,تأخر المشي,تأخر في جلوس وزحف الأطفال.
-لين عظام الرأس وبروز مقدمة الجبهة.
-بروز عظام الصدر من الجوانب.
-زيادة عرض عظام الساعد.
-تقوس العمود الفقري.
-تقوس الأرجل.

اعراض نقص فيتامين د :
يسبب نقص فيتامين (د) مرض الكساح Reckets للأطفال ، وحيث إن فيتامين (د) مسؤول عن امتصاص الكالسيوم من الأمعاء إلى الجسم فإن نقص هذا الفيتامين يسبب نقص عنصر الكالسيوم في العظام ، ومن أعراض مرض الكساح تقوس الأرجل وظهور حبات على الضلوع مثل حبات المسبحة وكذلك تأخر في التسنين كما تكون الأسنان عرضة للتسوس المبكر. كما يسبب لدى الكبار مرض لين العظام . ويكثر مرض لين العظام لدى النساء والحوامل والمرضعات . وقد لوحظ أن ثلث سكان دول الخليج يعانون من نقص فيتامين (د) .

اضرار زيادة فيتامين دال :

يعد فيتامين (د) من أكثر الفيتامينات سُمية إذا أعطي بجرعات كبيرة دون إشراف طبي. تشمل أعراض الكميات الزيادة من فيتامين (د) كما يحصل عند استخدامه استخداماً عشوائياً ، الإسهال والغثيان والصداع وارتفاع نسبة الكالسيوم في الدم ( Hypercalcemia ) وهي حالة خطيرة جداً لأنها تؤدي إلى ترسب الكالسيوم الزائد في الكليتين والقلب والأنسجة الأخرى مسبباً أضراراً خطيرة .

مصادر تعويض نقص فيتامين د :

-أشعة الشمس هي مصدر رئيسي لفيتامين د لذا يفضل التعرض اليومي لآشعة الشمس لإنتاج هذا الفيتامين الهام حيث يفضل ترك اليدين والأرجل مكشوفه مرتين في الأسبوع بعد الشروق بساعتين وقبل الظهيرة وكذلك العصر قبل الغروب بساعتين.
-الأسماك الزيتية مثل السردين و التونة ، الزبدة، صفار البيض، الكبد ، والحليب المضاف إليه فيتامين د
-المكملات الغذائية التي تحتوي علي فيتامين د

الجرعة اليومية من فيتامين د :

الجرعة هي ما بين 300-400 وحدة دولية أي ما يعادل ما بين 5-10 ميكروجرام.

الوظائف التي يقوم بها فيتامين (د) في الجسم:

1. يساعد على إمتصاص الكالسيوم والفوسفات من الأمعاء الدقيقة، وإعادة إمتصاص الكالسيوم في الكلية.
2. المحافظة على نسبة الكالسيوم والفوسفات في الدم .
3. ترسيب عناصر الكالسيوم والفوسفات في العظام مما يعمل على تقويتها ونموها الطبيعي.
4. إنضاج خلايا العظم.
5. تنشيط جهاز المناعة.
6. مقاومة نشاط الخلايا السرطانية.

نسبة فيتامين (د) في الجسم :
مستوى فيتامين (د) الطبيعي يجب أن يكون 30 فأكثر / نانو جرام / لتر أو 75 نانومول/لتر.

اعراض نقص فيتامين د - اهمية فيتامين دال

أسباب نقص فيتامين (د):

– عدم التعرض الكافي لأشعة الشمس.
– التقدم في العمر يقلل من المادة الأساسية المكونة لفيتامين (د) في الجلد.
– سوء إمتصاص فيتامين (د) في الأمعاء الدقيقة بسبب وجود أمراض في الأمعاء.
– زيادة الوزن مما يؤدي إلى تجمع فيتامين (د) في الدهون.
– قلة فيتامين (د) في حليب الأم وتنصح الأكاديمية الأمريكية للأطفال بإعطاء فيتامين (د) من عمر شهرين.
– أمراض الكبد
– أمراض الكلى .
– سوء التغذية.
– المرضى الذين يتعاطون أدوية الصرع.
– الأمراض الوراثية عند الأطفال بسبب زيادة إفراز الفوسفات في الكلية

الكميات المطلوبه من فيتامين (د) اليومية:

أ‌) حديثي الولادة: عمر 0 -1 سنة 400 وحدة دولية.
ب‌) أطفال: عمر 1- 13 سنة 600 وحدة دولية.
ت‌) يافعين: عمر 14- 18 سنة 600 وحدة دولية .
ج) بالغين: عمر 19- 70 سنة 600 وحدة دولية.
د) كبار السن: عمر 71 وأكثر 800 وحدة دولية .
مع التعرض للشمس ، أما بدون التعرض للشمس فالجرعة هي 1000 وحدة دولية.


علامات تدل على احتياجك فيتامين د:

– ألم العظام: خصوصا في فصل الشتاء، حيث يشعر البالغون بزيادة في آلام العظام والعضلات، وصلابة أكثر في مفاصلهم عند الاستيقاظ.

الاكتئاب: يبدو أن فيتامين د يُحسن من مستويات الناقل العصبي السيروتونين، والذي يقوم بدوره برفع المعنويات.

سن ما فوق الـ 50: يقل إنتاج البشرة لفيتامين د عندما يتقدم الشخص في العمر، كما يقل إنتاج الكلى فيما يختص بتحويل فيتامين د إلى ما يحتاجه الجسم. بالإضافة إلى أن الأشخاص المتقدمين في السن قد يمضون مزيدا من الوقت داخل المنزل.

زيادة الوزن أو السمنة المفرطة: لا تحدث أي تغيرات في مستوى إنتاج فيتامين د عند الأشخاص الذين يعانون من زيادة الوزن، لكن التركيز العالي للدهون في الجسم يؤثر على مستويات فيتامين د في الدم. وذلك لأن فيتامين د من الفيتامينات التي تذوب في الدهون، ما يعني أنه كلما كانت الدهون كثيرة، كلما أصبح الفيتامين مخففا، فقد يحتاج الأشخاص الذين يعانون من الوزن الزائد أو السمنة لمزيد من كميات فيتامين د اليومية ليعوضوا هذا الأثر.

أصحاب البشرة الغامقة: يعد تصبغ البشرة واقيا طبيعيا ضد أشعة الشمس، وقد يقوم واقي شمس بحماية 30 SPF بتقليل قدرة البشرة على إنتاج فيتامين د بنسبة 97%، ويحتاج أصحاب البشرة الغامقة إلى 10 أضعاف كمية الشمس التي يتعرض لها أصحاب البشرة الفاتحة لصنع نفس الكمية من فيتامين د.

تعرّق الرأس: حيث يعد واحدا من أقدم العلامات الكلاسيكية الدالة على نقص فيتامين د.

مشاكل معوية: الأشخاص الذين يعانون من داء كرون، أو الأمراض المعوية الالتهابية قد يكونون معرضين لخطر نقص فيتامين د بسبب تأثير حالتهم المعوية على امتصاص الدهون. حيث تؤثر قلة الدهون في الجسم على امتصاص الفيتامينات التي تذوب فيها، مثل فيتامين د
اعراض نقص فيتامين د - اهمية فيتامين دال

الأعلى مشاهدة الآن