قد يكون الصداع ظاهرة وحيدة, دون وجود أعراض مشاركة اخرى ,وقد يكون مشاركا لاعراض اخرى
ومن جملة اسباب الصداع كظاهرة وحيدة .واكثرها حدوثا الصداع المرافق لفرط التوتر الشرياني (ارتفاع ضغط الدم )
والصداع الوعائي الذي قد يتظاهر بشقيقة ولقد و صفه صلى الله عليه وسلم (الحجامة للمصاب بتبيغ الدم)

وعن سلمى رضي الله عنها خادمة رسول الله صلى الله عليه وسلم قالت : ما كان احد يشكي الى رسول الله صلى الله عليه وسلم وجعا فى راسه الا قال :احتجم, ولا وجعا في رجليه الا قال اختضبها )صحيح سنن ابي داود 3858

عن ابن عباس رضي الله عنهما ان رسول صلى الله عليه وسلم احتجم وهو محرم في راسه من شقيقة كانت به البخاري 5700

ومن المعروف في عصر النهضة الاسلامية وفي الطب الحديث ان الحجامة الجافة (من غير دم )تستعمل لتسكين الالم
وتعلل فائدة الحجامة في وسط الراس (اي بعيدة عن العروق الدموية الكبيرة )في تسكين الصداع الشقيقي بحدوث انعكاسات على الاوعية الدموية الدماغية التي يؤدي انقباضها الى حدوث ذلك الصداع .

  • سيف

    التلبينه من جد فواىد ها عظيمه سبحانه وماينطق عن الهواء

  • كوكو2

    أشكركم جدا ع هذه المعلومات القيمه

  • كوكو

    اشكركم جدا ع هذا المعلومات القيمة