الجمعة , مارس 24 2017

اهمية الفيتامينات للبشرة

تعتبر الفيتامينات من احد الاغذية الضرورية لنمو جسم الانسان بصحة سليمة و جمال باهر و لهذا نذكر لك حصريا على مجلة رجيم الاولى عربيا في عالم الرشاقة الصحة و الجمال اهمية الفيتامينات للجسم و البشرة.

2

الفيتامينات هي عبارة عن مواد ضرورية لنمو الجسم وتطوره بشكل طبيعي، وتشكّل جزءاً حيوياً من النظام الغذائي السليم والصحي.

يحتاج الجسم إلى 13 نوع من الفيتامينات وهي:

فيتامين أ أو(A)، فيتامين سي أو (C)، فيتامين د أو (D)، فيتاميه إي أو (E)، فيتامين ك أو (K)، ومجموعة الفيتامينات ب أو (B) (وتشمل: البيوتين، الفولات أو حمض الفوليك (ب9)، النياسين، حمض البانتوثينيك أو فيتامين (ب5)، الريبوفلافين (ب2)، الثيامين (ب1)، البيريدوكسين (ب6) والكوبالمين (ب12)).

ويمكن الحصول على الفيتامينات كافة من الطعام.

كما يمكن أن يصنّع الجسم الفيتامين د وك، وقد يحتاج الأشخاص الذين يتّبعون نظاماً غذائياً نباتياً إلى تناول مكمل للفيتامين ب12.

لكل نوع من الفيتامينات وظائف محددة؛ لذا إن كانت معدلات بعض أنواع الفيتامينات في الجسم متدنية، يمكن أن يصاب المرء بمرض ناتج عن عوز أو نقص، كما يمكن أن تساعد بعض الفيتامينات على تفادي مشاكل طبيّة. أفضل طريقة للحصول على كميات كافية من الفيتامينات تقضي باتباع نظام غذائي متوازن يشمل مجموعة متنوعة من الأطعمة.

في بعض الحالات، قد يضطر المرء إلى تناول مكمل من الفيتامينات المتعددة للحصول على صحة مثالية؛ إلا أن الجرعات الزائدة والكبيرة من الفيتامينات يمكن أن تسبب المرض.

الجرعة الموصى بها يومياً

تم تحديد الجرعة الموصى بها يومياً- أي الجرعة التي يحتاج إليها معظم الأشخاص الأصحّاء يومياً للحفاظ على صحتهم- بالنسبة إلى معظم أنواع الفيتامينات، وتم تحديد الجرعة القصوى الآمنة (أي المعدل الأعلى الآمن والذي يمكن للجسم تحمّله) لبعض أنواع الفيتامينات. وأي جرعة تتجاوز هذا المعدل أو الحدّ تزيد خطر الإصابة بأثر مؤذ وسلبي (تسمم).

كما أن تناول كمية قليلة جداً من الفيتامينات يمكن أن يسبب خللاً غذائياً؛ إلا أنه من المستبعد أن يصاب الأشخاص الذين يتناولون مجموعة متنوعة من الأطعمة بأي نقص في الفيتامينات، باستثناء نقص الفيتامين د الذي يعتبر شواذاً عن القاعدة، فهو شائع بين بعض الأشخاص (مثل الأشخاص المتقدمين بالسن)، حتى ولو تناولوا مجموعة متنوعة من الطعام.

أما في ما يتعلّق بالفيتامينات الأخرى؛ فمن الممكن أن يظهر نقص إذا اتّبع الأشخاص حمية قاسية لا تشمل كميات كافية من بعض أنواع الفيتامينات.

فالذين يتّبعون نظاماً غذائياً نباتياً يخلو من مشتقات الحليب والمواد الحيوانية أيضاً، يمكن أن يعانوا من نقص في الفيتامين ب12 المتوفر في المواد الحيوانية. بينما نقص البيوتين أو حمض البانتوثينيك فهو نادر جداً وتكاد هذه الحالات لا تحدث تقريباً.

تناول كميات كبيرة من بعض أنواع الفيتامينات (بشكل مكمّلات عادة) وبدون إشراف طبي يمكن أن يسبب آثار مؤذية وسلبية أيضاً.

تصنيف الفيتامينات

تسمى الفيتامينات بالعناصر الغذائية الصغرية الأساسية لأن الجسم يحتاج إليها بكميات قليلة فحسب، وتصنّف الفيتامينات ضمن فئتين:

الفيتامينات التي تذوب بالدهون، وهي:
الفيتامين أ
الفيتامين د
الفيتامين إي
والفيتامين ك.
أما الفئة الأخرى، فهي فئة الفيتامينات التي تذوب بالماء وهي:
مجموعة الفيتامينات ب
والفيتامين سي.
وهذا الفرق يؤثر في الغذاء بطرق مختلفة.

فالفيتامينات التي تذوب بالدهون تخزّن في الكبد وفي الأنسجة الدهنية في االجسم.

فإذا تم تناول كميات كبيرة من الفيتامينات التي تذوبها الدهون- مثل الفيتامين أ أو د- من الممكن أن تتراكم وتسبب آثاراً مؤذية. وكون الدهون في الطعام تساعد الجسم على امتصاص الفيتامينات التي تذوبها الدهون، فإن نظاماً غذائياً قليل الدهون يمكن أن يسبب نقصاً.

تتداخل بعض أنواع الأمراض أو الخلل في امتصاص الدهون وامتصاص الفيتامينات التي تذوبها، والأمثلة على ذلك هي: الإسهال المزمن، داء كرون، التليّف الكيسي، بعض أنواع الخلل التي تصيب البنكرياس وانسداد قنوات الصفراء.

كما تعطي بعض أنواع العقاقير أو الأدوية، مثل الزيت المعدني، الأثر نفسه. فالفيتامينات التي تذوبها الشحوم تذوب في الزيت المعدني الذي لا يمتصه الجسم؛ وبالتالي عندما يتناول الأشخاص الزيت المعدني، فهو ينقل هذه الفيتامينات خارج الجسم بدون امتصاصها.

لا يقضي طهي الطعام على الفيتامينات التي تذوبها الدهون.

الفيتامينات التي تذوب بالماء، تخرج من الجسم عبر البول وتميل إلى الخروج من الجسم بسرعة أكبر من الفيتامينات التي تذوب بالدهون. ويُرجّح أن يتم القضاء على الفيتامينات التي تذوب بالماء لدى تحضير الطعام وتخزينه.

تخزين الأطعمة الطازجة ووضعها في البراد وتخزين الحليب والحبوب بعيداً عن الضوء القوي، واستخدام مرق الخضار لإعداد الحساء يمكن أن يساعد في تفادي فقدان هذه الفيتامينات.

لا يخزن الجسم معظم أنواع الفيتامينات؛ لذا، يجب أن يتناولها الأشخاص بانتظام. ولكن الفيتامينات أ، ب12 ود، فتخزّن بكميات كبيرة لا سيما في الكبد.

تأثير الأمراض والأدوية على الفيتامينات

الخلل الذي يعيق امتصاص الأمعاء للطعام (المعروف أيضاً بخلل سوء امتصاص الطعام) يمكن أن يسبب نقصاً في الفيتامينات.

كما يمكن أن تعيق بعض أنواع الخلل امتصاص الدهون. يمكن أن تخفف أنواع الخلل هذه امتصاص الفيتامينات التي تذوب بالدهون- أ، د، إي وك- وتزيد خطر الإصابة بنقص.

كما يمكن أن تتداخل بعض العمليات التي تجرى لتخفيف الوزن (جراحة السمنة) بعملية امتصاص الفيتامينات. ومن الممكن أن يتداخل الخلل الذي يصيب الكبد والإدمان على الكحول بمعالجة الفيتامينات (أي استقلابها) أو تخزينها.

لدى بعض الأشخاص، يمكن أن تعيق الأمراض أو أنواع الخلل الوراثية الطريقة التي يعالج من خلالها الجسم الفيتامينات فتسبب بالتالي نقصاً. ويمكن أن تسبب الأدوية أيضاً نقصاً في أحد أنواع الفيتامينات، ويمكن أن تعيق عملية امتصاصها، استقلابها أو تخزينها.

وكون العديد من الأشخاص يأكلون الطعام بشكل غير منتظم أو لا يتناولون أنواع مختلفة من الأطعمة، فمن الممكن ألا يحصلوا على كميات كافية من بعض أنواع الفيتامينات من الطعام لوحده.

وإن لم يحصلوا على كميات كافية؛ فثمة خطر أن يصابوا ببعض أنواع السرطان أو أنواع أخرى من الأمراض.

وبالتالي، يمكن للأشخاص في هذه الحالة أن يتناولوا نوعاً يحتوي على فيتامينات متعددة. إلا أن تناول الفيتامينات المتعددة لا يخفف بشكل قاطع خطر الإصابة بالسرطان.

3

الفيتامينات المناسبة لكِ بحسب عمرك

العشرينات

عندما تدخلين فى العشرينات من عمرك يفترض أن تكوني في قمة حيوتك ونشاطك، ولكن انتبهى فى هذه السن عليك ان تخزنى العناصر الغذائية الضرورية فى جسمك، ولهذا فان الغذاء السيئ او عدم تناول بعض الوجبات او التدخين وتناول المشروبات الضارة يمكن ان يؤدي كله الى نقص خطير فى عناصر مهمة فيما بعد، ولذلك عليك ان تأكلى بذكاء فى هذه المرحلة.

الحديد

انت بحاجة للمزيد من هذا المعدن لتعويض ما تفقدين منه خلال الدورات الشهرية كما انه مهم ايضا لتقوية جهاز المناعة وتعزيز مستويات الطاقة، والواقع ان متطلبات جسمك لهذا المعدن اكثر بكثير من حاجة الرجل اليه، وللاسف فان معظم السيدات تكون نسبة الحديد لديهن اقل من المعدل الطبيعى. لهذا انتبهى الى هذه المسألة فنقص الحديد يعنى اصابتك بفقر الدم والارهاق وضعف التركيز، ويقول أخصائيّو التغذية ان الكثيرات فى هذا العمر يركزن على الخضراوات كأسلوب غذائى ولكن من المعروف ان الحديد الذى تاخذينه من الخضراوات لا يتم امتصاصه بسهولة فى الجسم مثل ذلك الذى نحصل عليه من اللحوم.

الفيتامين C

العلاقات الاجتماعية والعطلات الاسبوعية قد تؤثر بشكل سلبي على صحتك، ففي تلك الاوقات يزداد تناول الوجبات السريعة ويقل عدد ساعات النوم حيث يطول السهر. لذلك يتطلب الأمر المزيد من العمل والانتاج من جسمك، ولكي تحافظى على جهازك المناعى وتحمي نفسك من الامراض عليك باستهلاك الفيتامين C، فنقصه قد يؤدى الى نزيف اللثة ويجعلك اكثر عرضة للإلتهابات، اما الضغط النفسى فيجعلك بحاجة للمزيد من هذا الفيتامين.

عناصر غذائية مختلفة

تحتاجين في هذه الفترة من عمرك الى العديد من العناصر الغذائية الهامة، مثل الزنك والفيتامين B وE والفوليك اسيد والاحماض الدهنية الاساسية مثل الاوميجا 3 والاوميجا 6، والحقيقة ان أي نقص فى هذه العناصر قد يؤدى الى مشكلات فى انتاج الهرمونات عندك وخللٍ في انتظام الدورة الشهرية.

الفيتامين D

في هذه الفترة ايضا تكون العظام في مرحلة التكون، لهذا فان الكالسيوم والفيتامين D والمغنسيوم هي مواد مهمة جدا لبناء العظام، ومن الضرورى بناء الكتلة العظمية قبل سن 35 سنة لانه بعد هذه المرحلة يكون تعرض العظام للكسر اكثر سهولة.

الثلاثينات

تعتبر من الفترات السعيدة من عمرك، ولكنها ايضا قد تكون عصيبة ان كنت تحاولين التوفيق بين عملك وبيتك، وبالتالى سيتعرض جهازك المناعى لمزيد من الضغط وتبدأ مستويات الاستروجين بالانخفاض، فاذا كنت تفكرين بتكوين عائلة، فان هذا التوقيت من عمرك مناسب لزيادة كمية الفيتامينات والعناصر المفيدة تحضيرا لحمل صحى، وحتى لو لم تكن الاسرة من ضمن مخططاتك فان العناية بصحتك الان ضرورية من اجل مستقبل سليم.

فول الصويا

وهو المصدر الغذائى الرئيسى لمركبات الاستروجين النباتى تلك التى تشبه تركيبة الاسترجين الطبيعى فى الجسم والمسؤولة عن حماية العظام. بعد سن 35 سنة تبدأ مستويات الاستروجين بالنتاقص وبالتالى تتناقص الكثافة العظمية ممّا يؤدى فى النهاية الى اصابتك بهشاشة العظام، ولذلك فان تناول غذاء غنى بفول الصويا او مكملات تحتوى عليه يمكن ان يساعد فى جعل الانخفاض فى كثافة العظام بطيئا.

الكالسيوم

يساعد على الحفاظ على حالة العظام والاسنان فانت فى هذه المرحلة تحتاجين الى المكملات بالاضافة الى العناصر الغذائية الطبيعية فنقص الكالسيوم قد يسبب آلاماً فى المفاصل وتكسرًا الاظافر وارتفاعًا بنسبة الكوليسترول والارق.

الفيتامين E

يساعدك على حماية الجلد فيؤخّر جفافه حيث يساهم فى تسليم المستويات الصحيحة من الاوكسجين الى الجلد .

البابونج

يساعد فى دعم الغدد وانتاج هرمون الادرينالين الذى يتحكم بالضغوطات النفسية لهذا فان البابونج يساعدك فى خفض التوتر فى سن الياس.

المفاصل

عليك بحمايتها تجنباً للإصابة بالتهاب المفاصل الرثيانى، لهذا تناولى الاغذية التى تحتوى على عنصر الكالسيوم والمغنسويم التى تحافظ بشكل كبير على الانسجة.

الاربعينات

هى المرحلة التى تشعرين فيها باستقلاليتك وانك اكثر قدرة على الاهتمام بنفسك، فعلى الارجح ان اولادك قد كبروا، وتعرفين ان عليك بتخفيف السعرات الحرارية التى يجب ان تكون اقل من تلك التى كانت فى مرحلة الثلاثينات ولكن شرط ألا تكون على حساب الغذاء الصحى المتوازن.

اوميجا 3

تناول مكملات زيت السمك يحميك من الاصابة بامراض القلب، اما الاحماض الموجودة فى هذه الزيوت فتساعد فى تخفيض ضغط الدم ومستويات الكوليسترول كما تحافظ على ليونة المفاصل.

الفيتامين C

خففي من اعراض سن الياس عن طريق تناول المكملات والمواد المضادة للاكسدة مثل الفيتامين C والسيلينيوم والذى يخفف نوبات التوهج الحارة ويقلل مشاعر التوتر والحزن كما يقلل من آلام المفاصل.

الفيتامينات والمعادن الضرورية لصحة البشرة ومكافحة التجاعيد

يؤكد العلماء على الأهمية الكبرى للفيتامينات C، E، A، K، B لصحة الجلد. فامتصاص هذه الفيتامينات من خلال النظام الغذائي والمكملات يعمل على تحسين صحة الجلد بقدر كبير جداً.

كإجراء احترازي، تأكدي من عدم تجاوز الجرعات الموصى بها. فزيادة تناول بعض الفيتامينات قد يضر بأكثر مما تتصورين. كما أنه من المستحسن استشارة طبيبك قبل البدء في تناول أي من المكملات الغذائية وخاصة في حال كنت تتناولين أدوية معينة.
الألوة فيرا لتحسين مظهر وصحة البشر

يستخدم كثير من الناس الصبار عن طريق استخدام منتجات العناية بالبشرة التي تحتوي عليه للحصول على بشرة صافية. ليس بالضرورة استخدام الصبار بشكل موضعي على البشرة فقط بل يمكن شرب عصير الألوة فيرا فهو يحتوي على العديد من الفيتامينات والمعادن التي تحتاجينها للحصول على بشرة صافية وجسم صحي خال من السموم.
تعمل الألوة فيرا أيضاً على تحفيز انتاج الكولاجين والايلاستين فى البشرة مما يزيد من شد البشرة بصورة طبيعية وجعل التجاعيد والخطوط الدقيقة أقل ظهوراً على الوجه.

يحتوي عصير الألوة فيرا على الكروم الكالسيوم، النحاس، البوتاسيوم، الحديد، المغنيسيوم، المنغنيز، الزنك، الصوديوم، حامض الفوليك والنياسين، وكذلك الفيتامينات A، B1، B2، B6، B12، C و E وهي الفيتامينات التي تحتاجينها لبشرة صحية. يزيل عصير الألوة فيرا سموم الجسم عن طريق تحفيز عملية الهضم والتخلص من النفايات كذلك قتل البكتيريا المسببة لحب الشباب. فالتخلص من السموم الضارة يعطيك بشرة أكثر صفاء.

عصير الألوة فيرا هو مشروب منعش ومضاد للبكتيريا، يساعدك على تطهير جسمك من السميات والمساعدة في التعامل مع أية مشكلات تخص الجهاز الهضمي مما ينعكس على صحة البشرة.

تذكري دائماً أن جسمك يحتاج إلى التغذية الكاملة لتعزيز صحة الجلد. فهناك عدد من الفيتامينات والمعادن ومضادات الأكسدة القوية القادرة على طرد الجزيئات الحرة والسموم من الجسم للحصول على بشرة أكثر شباباً وصحة.

مكونات سيروم “فيتامين C” للبشرة :

قرص واحد من فيتامين C
ملعقة كبيرة من الماء المغلي
ملعقتان كبيرتان من الجليسرين
زجاجة معقمة داكنة اللون والتي ستحتاجين إليها حتى تساعد فيتامين C على أن يتأكسد بسهولة.
طريقة تحضير سيروم فيتامين C للبشرة :

قومي بإذابة قرص فيتامين C في الماء ثم صبي الخليط الناتج في الزجاجة داكنة اللون وبعد ذلك أضيفي إليه الجلسرين و رجي الزجاجة معاً حتى تمتزج المكونات تماماً.
طريقة استخدام سيروم فيتامين C للبشرة :

يمكنك أن تستخدمي هذا الخليط كتونر لبشرتك بعد أن تنظفيها فمحتواها من الجلسرين يعمل على منحها الترطيب والنعومة أما فيتامين C فيعمل على حماية البشرة من التعرض للتلف.
نصائح من أجل نجاح استخدام سيروم فيتامين C للبشرة :

– لا تقومي بإضافة كميات كبيرة من فيتامين C لأن له خواص حمضية قد تتسبب في تعرض البشرة للتلف.
– إذا كانت بشرتك حساسة فاستخدمي كمية أكبر من الماء كي تخففي تركيز فيتامين C.
– يمكن استخدامه للعناية بالبشرة الجافة والعادية وكذلك للبشرة المختلطة مع تجنب استخدامه من للبشرة التي تعاني من البثور.

و من أجل منح بشرتك المزيد من الحماية ننصحك باتباع النصائح التالية جنباً إلى جنب مع استخدام سيروم فيتامين C للبشرة :

– اهتمي بالحصول على التغذية التي تحتاجين إليها فيجب أن يكون طعامك صحياً و متوازناً.

– احرصي على شرب كميات وفيرة من الماء بما لا يقل عن ثمانية أكواب كل يوم لأن الماء من أكثر العناصر التي تمنح بشرتك الترطيب الداخلي والذي ينعكس على ترطيب بشرتك من الخارج.

– يجب أن تهتمي بممارسة الأنشطة الحركية والبدنية و التمرينات الرياضية لأنها تعمل على تنشيط دورتك الدموية و مساعدة الجسم في طرد السموم التي توجد فيه مما ينعكس صحياً على بشرتك و نضارتها.

– اهتمي باستشارة الطبيب المختص عند التعرض لأية مشكلات في بشرتك لا تستطيعين معرفة سببها لأن الطبيب هو الذي سيحدد لك أصل المشكلة والطريقة المثلى لعلاجها.

و بالنسبة لسيروم فيتامين C للبشرة يمكنك ان تحتفظي بمكونات الخليط الذي قمت بصنعه لمدة ثلاثين يوماً كاملة مع الحرص على رج العبوة جيداً قبل استعمالها و لا تستخدميه لأكثر من ذلك حتى لا تعرضي بشرتك للضرر.

أفضل الفيتامينات ومصادرها لتحفيز نمو الشعر

البلميط المنشارى :

هو أحد أنواع النباتات يقوم بتحفيز مقدرة الخلايا في فروة الرأس مما يزيد من مقدرة الشعر على النمو و ينصح باستخدام هذا النبات للنساء صاحبات الشعر الخفيف لأنه يقوم بموازنة الهرمونات و يمكنك أن تحصلي عليه من خلال مستحضرات الشعر التي تحتوي على خلاصته.

النيم :

هي عبارة عن أواق من شجرة تتميز يمقدرتها العلاجية في حل مشكلة تساقط الشعر مما يعني أنها تجعل الشعر يصبح أكثر كثافة لأنها تقوم بتحفيز الدورة الدموية التي تتسبب في إغلاق الخلايا في فروة الرأس و التي تتسبب بدورها في منع الشعر من النمو.

البيوتين :

هي مادة توجد في العديد من الأطعمة و هي قادرة على جعل الشعر ينمو بكثافة أكبر و من أمثلة الأغذية التي تحتوي على هذه المادة البيض و اقرنبيط و الفول السوداني و المعروف أن هذه المادة إذا نقصت من جسم الإنسان فإن الشعر يتعرض للتساقط و يصبح ضعيفا و يمكنك أيضا استخدام انواع الشامبو التي تحتوي على البيوتين في تركيباتها.

فيتامين ب 5:

هو من أهم الفيتامينات التي يحتاجها الشعر من أجل صحته و حيويته لأن عند نقصه من الجسم فإن خلايا الشعر تتدمر و تتعرض فروة الرأس للأذى مما يساهم في جعل الشعر خفيفا و هذا الحمض يمكن إيجاده في لحم البقر و الخميرة و البيض و الكبد و البقوليات مثل الفول و المكسرات كما يمكنك استخدام المستحضرات التي تحتوي عليه.

القهوة :

تقوم بتحفيز بصيلات الشعر مما يتسبب في جعل الشعر ينمو بكثافة أكبر و يصبح صحيا و القهوة تدخل في العديد من مسحضرات العناية بالشعر كأحد المكونات اللأساسية فاحرصي عليها بشرب فنجان واحد منها كل يوم في الصباح.

ميثيل سلفونيل ميثان:

هو أحد المكملات الغذائية الذي يعطي الجسم عنصر الكبريت الذي يحتاج الشعر إليه من أجل نموه و صحته و عند استخدام هذه المكملات الغذائية فإنها تقوم بإعادة بناء الأجزاء التي تعرضت للتلف من الشعر.

الأوميجا 3:

أهم هذه الأحماض هي حمض أوميغا 3 و حمض أوميغا 6 و هذه الأحماض تحتوي على فوائد مفيدة لصحة الجسم بأكمله كما إنها تعمل على زيادة مقدرة الدورة الدموية مما يعني أن الغذاء سيصل إلى سعرك بشكل أفضل و هذه الأحماض توجد في الأسماك و المكسرات كما يمكنك الحصول عليها من المستحضرات التي تحتوي عليها.

4