أسباب وعلاج الزكام عند الأطفال والبالغين

0

الزكام أو ما يسمى بالرشح Colds الذي يصيب الأطفال أكثر من البالغين هو عدوى فيروسية شائعة الإنتشار و من أهم الفيروسات المُسببة للعدوى الرينوفيروس ، التي تؤثر في القناة التنفسية العلوية ( الأنف والحنجرة ) و قد يحدث التهاب في الرئتين أيضاً يتسبب بأعراض شائعة كالسعال ، العُطاس ، التعب، الصداع و الحمى في بعض الحالات . يزداد المرض في الشتاء والخريف ،

colds coughs kids

 يتعافى غالبية المُصابين بالزكام خلال اسبوع واحد الى اسبوعين. تتم العدوى عن طريق دخول الفيروس المُسبب للزكام عن طريق الفم , الأنف والعينين وينتشر خلال القطيرات الهوائية الناجمة عن سعال , عطاس أو كلام المُصاب بالعدوى وقد ينتقل عن طريق الاتصال المباشر بالمُصاب او مشاركته لأدواته .

كيف يحدث الزكام عند الطفل ؟

أول علامة على الزكام أو الرشح عند الطفل هي حس الحرقة في البلعوم ثم يحدث سيلان الأنف و انسداده و العطاس و ألم البلعوم و السعال و الصداع و ارتفاع خفيف في درجة حرارة الطفل و بعض الأعياء و ألم العضلات و نقص الشهية و من الطبيعي أن تتحول مفرزات الأنف في الرشح من رائقة إلى صفراء أو خضراء.

أسباب الزكام

ان السبب الرئيسي للزكام هو العدوى الفيروسية و التي قد تنتقل من شخص مصاب لأخر من خلال :

  • لمس سطح ملوث بالفيروس و ثم لمس الأنف أو العين .
  • استنشاق الهواء الملوث بالفيروس المسبب للمرض، عن طريق عطاس أو سعال شخص مصاب.
  • لمس يدي شخص مصاب بالزكام.
  • استعمال الأدوات الخاصة بالشخص المصاب أثناء إصابته بالزكام‏ .

كما أن هنالك العديد من العوامل التي تزيد من خطورة الإصابة و منها:

  •  الاطفال الرضع والاطفال دون سن المدرسة بالزكام اكثر من البالغين .
  • أمراض المناعة تزيد احتمالية الاصابة .
  • التدخين يضعف المناعة ويزيد من احتمالية الاصابة .
  • يزيد المرض في المناطق المزدحمة و الفقيرة .
  • تشيع الاصابة بالزكام خلال فصل الشتاء والخريف .

Sick child wiping his nose

 الوقاية من الزكام ؟

لا يوجد لقاح ضد الرشح حتى الآن و خاصة بسبب كثرة الفيروسات المسببة ولكن يمكن للإجراءات التالية أن تحمي طفلك إلى حدٍ كبير:

ابعد الطفل عند المدخنين و المصابين بالرشح و يمكن لفيروس الرشح أن ينتقل لمسافة ثلاثة أمتار بعد عطاس الشخص المصاب.
أطلب من الطفل غسل يديه بشكل متكرر خاصة بعد تنظيف أنفه
أطلب من أطفالك تغطية الفم و الأنف عند العطاس أو السعال
لا تترك الأطفال يستخدمون نفس المناشف و أدوات الطعام خاصة في حالات الرشح
لا تترك الطفل يستخدم منديل طفل آخر

علاج الزكام

الزكام ينتج عن عدوى فيروسية ، لذلك لا يوجد علاج ذو جدوى لعلاج الفيروسات التي تسبب الزكام انما تخف الاعراض مع الوقت ، و قد يصف قد يصف بعض العلاجات التي قد تخفف الاعراض مثل :

  • الأدوية المعالجة للاحتقان و السيلان لتخفيف الأعراض .
  • العقاقير الدوائية المسكنة للألم .
  • و يمكن تناول فيتامين ج يساعد في التخفيف من الأعراض و مقاومة الفيروس ، يمكن أن يكون على شكل مكملات تباع في الصيدليات أو يوجد في الحمضيات مثل الليمون والبرتقال .

نصائح لتخفيف عوارض الزكام عند الطفل :

– قم بغسل أنف الطفل بمحلول السيروم الفيزيولوجي عدة مرات كل يوم
– قم بترطيب غرفة الطفل بالبخار و تجب الماء الساخن جداً
– أدهن انف الطفل من الخارج بدهون الفازلين لتخفيف التخريش
– لا تعطى الأدوية المضادة للسعال إلا للأطفال ممن فوق الثلاث سنوات
– يفيد الحمام خلال الرشح لتخفيف آلام العضلات
– أكثر من السوائل في وجبات الطفل و لكن ليس من صنف الكولا أو الكافئين التي تزيد إدرار البول
التزام الراحة قدر الإمكان

 

مدة الزكام عند الأطفال

تظهر أعراض الزكام بعد يومين إلى ثلاثة أيام من تعرض الطفل للعدوى و أكثر الحالات تستمر من 1 إلى 2 أسبوع.