أضرار خميرة البيرة

0

تعتبر خميرة البيرة من احد المكونات المستخدمة في الكثير من الوصفات الصحية و الجمالية تحتوي على عدة فوائد و اضرار نذكرها لك حصريا على مجلة رجيم الاولى عربيا في عالم الرشاقة الصحة و الجمال من خلال المقال التالي.

000

خميرة البيرة لها عدة فوائد واستعمالات لعل أشهرها تحضير المخبوزات و نظراً لقيمتها الغذائية العالية تسهم الخميرة في علاج الكثير من الأمراض كالسرطان ،و السكري و لكن هناك العديد من لا يستخدمونها بطريقة صحيحة فيتعرضون لأضرار صحية وخيمة و ستوضح لك السطور التالية لهذه المقالة كيفية استخدام الخميرة البيرة بشكل صحي يحميك من أضرارها .

أولاً لمحة سريعة عن الخميرة البيرة ،و فوائدها ..

مصدر للبروتين
الخميرة هي مصدر جيد للبروتين. أنها تحتوي على حوالي 16 غراما من البروتين لكل 30 غرام من الخميرة مسحوق.

مصدر جيد من الحمض النووي الريبي
خميرة البيرة هو مصدر جيد من الحمض النووي الريبي ، والحمض النووي وتعزيز المناعة التي يمكن أن تساعد في الوقاية من الأمراض التنكسية وإبطاء عملية الشيخوخة.
يستخدم النباتيين الخميرة كمصدر للبروتين والفيتامينات والمعادن لسنوات عديدة، بالإضافة إلى كونها ممتازة للمكملات الغذائية ، ويوصى بالخميرة في كثير من الأحيان لتنظيم مستويات السكر في الدم ، وتحسين صحة الجلد، والسيطرة على الإسهال، وخفض الكولسترول، وطرد الحشرات.

الكروم
الخميرة هي واحدة من أفضل مصادر الكروم المعدنية. فملعقتين من الخميرة ينتج حوالي 120 ميكروغرام من الكروم، ويتميز الكروم بأنه عامل مهم في تنظيم مستويات السكر في الدم. كما يحتوي على مستويات عالية من الكروم لزيادة الجلوكوز.

مرض السكري
كما تستخدم الخميرة البيرة للمساعدة في تحسين أعراض مرض السكري ونقص السكر في الدم، وربما يتحرك لمنع مرض السكري من البلدان النامية في الأشخاص الذين لديهم تاريخ عائلي من مرض السكري وأولئك الذين لديهم مشاكل مع استقلاب السكر في الدم.
وهناك إحدى الدراسات أن الأشخاص الذين يعانون من نقص السكر في الدم أظهرت عليهم تحسنا في أعراضهم بعد أخذ 2 ملعقة كبيرة من خميرة البيرة يوميا لمدة شهر واحد.

فيتامين ب
فيتامين ب المركب مهمة لصحة الجلد والأظافر، فالأشخاص الذين يعانون من نقص في هذه الفيتامينات قد تستفيد من الخميرة كما أنها غنية في فيتامين ب المركب.
المركب مشتق من الخميرة، والجلد عامل الجهاز التنفسي (SRF) ، وقد استخدمت الخميرة في علاج التهاب الجلد التماسي، وحالة الجلد التي تتميز الأحمر، وحكة، والجلد الملتهبة.

منع الإمساك
الخميرة قد تساعد على منع الإمساك. ثلاثين غراما من خميرة البيرة تحتوي على حوالي 6 غرامات من الألياف الغذائية (24٪ من الكمية الموصى بها يوميا). الألياف هي جزء مهم من النظام الغذائي لأنه يساعد على زيادة الجزء الأكبر من البراز، وبالتالي تعزيز صحة الأمعاء والأمعاء. كما تم العثور على الخميرة لتكون مفيدة في حالات الإسهال. يعمل الخميرة لتشجيع نمو جيدة البكتيريا في الأمعاء.

فوائد الخميرة لزيادة الوزن

يقبل الكثير على تناول الخميرة لزيادة الوزن ، بما لها من فوائد متعددة يمكن اضافتها إلى نظامك الغذائي . توفر الخميرة مجموعة من فيتامينات B ، بما في ذلك B-6 ، الثيامين ، النياسين والريبوفلافين . الخميرة هي أيضا مصدر للكالسيوم والمغنسيوم والفوسفور . وتوفر الخميرة لكل 8 غرامات من البروتين و 320 ملليغرام من البوتاسيوم في كل 2 ملعقة كبيرة . معدن الكروم ، يساعد على استقرار مستويات السكر في الدم الموجود في الخميرة .

0000

ثانياً أضرار الخميرة البيرة ،و كيفية استخدامها بشكل صحي :

– أولاً خميرة البيرة تصيب بالحساسية .. من الأفضلً قبل استخدام الخميرة أن تعرف هل لديك موانع من استخدام الخمائر و ذلك لأنها تضر بصحة من يعاني بحساسية الخمائر لأنه اذا قمت باستخدام خميرة البيرة سوف تصاب بالتورم ،و الالتهابات .

– ثانياً خميرة البيرة ترفع ضغط الدم .. تحتوي الخميرة على نسبة عالية جداً من عنصر الصوديوم مما يضر بصحة المرضى الذين يعانون من ارتفاع ضغط الدم .

– ثالثاً خميرة البيرة تؤثر على أجهزة الجسم .. يفضل أن يبتعد عنها من يعاني من اضطراب بأحد أجهزة الجسم أو استشارة الطبيب أولاً .

– رابعاً خميرة البيرة تؤذي مرضى السكري .. تضر الخميرة البيرة بصحة مرضى السكري و ذلك لأنها تؤدي إلى تغير استجابة السكر في الدم .

-خامساً خميرة البيرة تصيبك بهشاشة العظام .. يمنع تماماً استخدام الخميرة البيرة لمن يعاني من أمراض العظام و ذلك لأنها بالرغنم من احتوائها على عنصر الكالسيوم الا إنها تحتوي على الفسفور أيضاً و عنصر الفسفور يعطل امتصاص الكالسيوم مما يعرض جسم الانسان إلى الاصابة بهشاشة و ضعف العظام .

– سادساً خميرة البيرة تصيبك بالصداع .. الاسراف في استخدام الخميرة يؤدي إلى الاصابة بآلام الرأس التي تبدأ بصورة خفيفة ثم تزداد و لتجنب ذلك يفضل أن لا تسرف في تناولها .

– سابعاً خميرة البيرة تؤذي المعدة .. يفضل أن لا تسرفي تناول الخميرة البيرة لأنها تسبب لك آلام البطن و الانتفاخات ،و الغازات ،و لكنك يمكن أن تلجأ لها في حالات معينة مثلاً اذا كنت تعاني من الإمساك .

– ثامناً خميرة البيرة تضر بصحة الحامل و تؤثر على الرضاعة .. يفضل أن لا تقبل المرأة على استخدام الخميرة اثناء فترة الحمل و الرضاعة فبالبرغم من أن الخميرة تحتوي على العناصر الغذائية الهامة لجسمها خلال هذه الفترة إلا إنها تضر بها كونها تسبب اضطرابات جسمانية لبعض الأشخاص و تمتص الكالسيوم الذي يحتاجه جسمها .

ملاحظة .. اذا كنت تعاني من داء الكورون يفضل أن تتجنب الخميرة تماماً لأنها تزيد من خطورة المرض و اذا لجأت للعلاج بالخميرة يفضل أن تناول أطعمة غنية بعنصر الكالسيوم لأنها تقوم بطرد الكالسيوم من الجسم .

احتياطات خاصة وتحذيرات:

لا يعرف ما يكفي عن استعمال الخميرة أثناء الحمل والرضاعة: الحمل والرضاعة الطبيعية. البقاء على الجانب الآمن وتجنب استخدام.

حساسية الخميرة: الناس الذين لديهم حساسية أو حساسية للخميرة قد تواجه الحكة والتورم.

مرض كرون: الخميرة البيرة يمكن أن تجعل مرض كرون أسوأ ، لذلك لا تستخدم الخميرة.

دراسات وابحاث

تشير الدراسات الامريكية إلى أن الخميرة قد تكون مفيدة في خفض الكوليسترول ورفع HDL المستويات (من الكولسترول الجيد ) ، كما أفادت دراسة أجريت في جامعة سيراكيوز في نيويورك أن الأشخاص الذين تناولوا 2 ملعقة كبيرة من خميرة البيرة يوميا لمدة شهرين على خفض مستويات الكوليسترول في الدم بنسبة 10٪.

لقد عرف أصحاب الحيوانات الاليفة حول قدرة الخميرة لصد القراد و البراغيث لسنوات عديدة. يمكن إعطاء رقائق التي تحتوي على الخميرة للحيوانات لهذا الغرض. يمكن رش مسحوق الخميرة على المواد الغذائية للحيوان أيضا. كميات كبيرة من الثيامين في الخميرة ربما يتحرك لطرد البعوض من البشر كذلك.

جرعة كبيرة من الخميرة قد تساعد على منع السرطان مثل سرطان البروستاتا . عندما يقترن جنين القمح ، خميرة البيرة هي مفيدة في الوقاية من مشاكل في القلب. الخميرة قد تكون مفيدة أيضا في علاج التعب أو الطاقة المنخفضة.

اثبتت الدراسات الامريكية عن اهمية تناول الخميرة . بإعتبارها مصدر جيد جدا من البروتينات وبسب احتوائها على جميع عناصر فيتامينات B ، باستثناء B12 . بل انها مصدر جيداً من الألياف الغذائية والكروم . الخميرة التي تباع في محلات الأغذية الصحية الطبيعية ، مختلفة عن “الخميرة الغذائية” . يتم استخدام الخميرة كبديل للجبن في الوجبات النباتية ، لأنها تحتوي على نكهة جوزي المماثلة للبارميزان أو بعض أنواع الشيدر .

وفقا للمركز الطبي في جامعة ميريلاند ، تشير بعض الدراسات ان الخميرة تساعد على زيادة الوزن ، مع كل 100 من السعرات الحرارية لكل 2 ملعقة كبيرة . الخميرة ليست عالية ولا سيما في السعرات الحرارية . بينما هناك أدلة محدودة تشير أيضا إلى أن الكروم ، يمكن اعتباره من احد المعادن الموجودة في الخميرة ، والتي يمكن ان تؤدي الى فقدان الوزن . كما أن الخميرة قد تساعد على توفير المواد الغذائية الأساسية اللازمة للحصول على الطاقة والصحة العامة ،

استخدامات أخرى

مكملات الخميرة توفر فوائد صحية كبيرة تتجاوز عن قدرتها النظرية في تمكين زيادة الوزن . ومن المعروف أن النباتيين لايقوموا بإستخدام خميرة البيرة كمصدر طبيعي ، خالي من فيتامينات ب ، بما في ذلك الثيامين والريبوفلافين والنياسين وحمض البانتوثينيك ، البيريدوكسين وحمض الفوليك والبيوتين . الخميرة هي أيضا مصدر ممتاز من معدن الكروم والسيلينيوم ، ومن العناصر الضرورية لصحة الإنسان . لذا عليك استشارة طبيبك قبل استخدام الخميرة لعلاج أي حالة طبية .

00