أعراض التهاب الزائدة الدودية

0

اذا كنت تعتقد انك مصاب بالتهاب الزائدة الدودية و تبحث عن اهم الاعراض و طرق العلاج الطبيعية فنقدم لك حصريا على مجلة رجيم الاولى عربيا في عالم الرشاقة الصحه والجمال مقال مذهل و صحي يشمل أعراض التهاب الزائدة الدودية.

00

الزائدة الدودية هي الحقيبة الصغيرة التي تعلق على الأمعاء الغليظة . و الأشخاص الذين تشخص لهم التهاب الزائدة الدودية يتطلب عملية استئصال الزائدة الدودية ، أو عملية جراحية لإزالة الزائدة الدودية . ويعتبر التهاب الزائدة الدودية من حالات الطوارئ الطبية، لذلك فمن المهم أن نعرف كيفية التعرف على علامات لحدوثها و المساعدة الطبيه في أقرب وقت ممكن . إذا كنت تريد أن تعرف كيفية التعرف على أعراض التهاب الزائدة الدودية ، تابع قراءة المقالة التالية :

الجزء 1 فحص الأعراض بنفسك :

التعرف على أعراض التهاب الزائدة الدودية الخطوة 1 :

ملاحظة ألام البطن . الألم الذي يصاحب التهاب الزائدة الدودية يبدأ عادة من حول السرة (أو زر البطن) وينتقل إلى الجزء السفلي الأيمن من البطن ، وذلك فوق عظم الورك , فيما يلي بعض الطرق للتحقق من آلام البطن :

اضغط على بطنك , لو كانت مؤلما جدا بالنسبة لك من اللمس فقط ، وخاصة في الجزء السفلي الأيمن ، النظر في استدعاء الطبيب فورا . قد تشعر أيضا بألم في أسفل البطن عند الضغط عليه . إذا ضغطت على أسفل البطن وشعرت بألم حاد عليك الإسراع بالإفراج عنها لأنها قد تضطر التهاب الزائدة الدودية

عندما الضغط على معدتك ، قد يكون اصبعك قادر على اختراق المعدة بعمق او يكون سطحيا , إذا لاحظت انك تضخط ويكون سطحيا ، قد تكون البطن منتفخة ، وهو من أعراض التهاب الزائدة الدودية .

محاولة الوقوف ثم المشي , إذا كنت لا تستطيع فعل ذلك بسبب الألم الشديد ، قد يكون لديك التهاب الزائدة الدودية . بالإضافة إلى ذلك، قد تجد أنه يمكنك تخفيف الألم عن طريق وضع الجسم في وضع الجنين .
معرفة ما إذا كان الألم يزداد إذا قمت بإجراء حركات الإستنفار أو السعال.
متابعه مسار الألم . الألم الحاد يمكن أن يتحرك من السرة إلى منطقة الزائدة الدودية (وتسمى نقطة ماك بورني) اذا استمر 12 إلى 24 ساعة بعد بدء الأعراض , عليك رؤية الطبيب .

التعرف على أعراض التهاب الزائدة الدودية الخطوة 2 :

البحث عن الأعراض الشائعة لالتهاب الزائدة الدودية . ليس كل من يواجه يكون من هذه الأعراض . ولكن إذا كنت تعاني من عدد من هذه الأعراض قد يكون الوقت قد حان للذهاب إلى المستشفى . يجب عليك ان تذهب الى المستشفى في أقرب وقت بعد حدوث الأعراض لأن اي تأخير فإن الزائدة الدودية قد تتعرض للتمزق وسوف تعرض حياتك للخطر . تحدث الأعراض عادة على فترة من 12 إلى 18 ساعة ثم تصبح شديدة جدا .

الاعراض :

الحمى – إذا كانت حرارتك عند أو فوق (40 ° C)الذهاب إلى المستشفى على الفور. لو كانت ( (38 ° Cولكن كنت تعاني من عدة أعراض أخرى ، انتقل إلى المستشفى في أقرب وقت ممكن .
حمى منخفضة 37 ° C هو عرض آخر
قشعريرة
الإمساك – إذا تم إقتران الإمساك مع القيء المتكرر ، هذا يشير بقوة الى التهاب الزائدة الدودية.
الإسهال
غثيان
قيء
اهتزاز
آلام الظهر
فقدان الشهية
عدم القدرة على تمرير الغاز
زحير (الشعور بحركة الأمعاء )

التعرف على أعراض التهاب الزائدة الدودية الخطوة 3 :

كن على اطلاع على أعراض تكون أقل شيوعا من التهاب الزائدة الدودية . بالإضافة إلى الأعراض المذكورة أعلاه ، قد تواجه أيضا أعراض أقل شيوعا مع التهاب الزائدة الدودية . التهاب الزائدة الدودية يحدث مع الأشخاص الذين تتراوح أعمارهم بين 10 و 30؛ قد يحدث للأطفال دون سن 10 والنساء فوق 50 . وهذه بعض الأعراض الأقل شيوعا التي يمكن ان تحدث :

ألم اثناء التبول
التقيؤ قبل أن يبدأ الألم في البطن
ألم حاد في المستقيم والجزء العلوي أو السفلي من البطن .

التعرف على أعراض التهاب الزائدة الدودية الخطوة 4 :

إذا كنت تشعر بأن لديك أعراض التهاب الزائدة الدودية ، فإنه من المهم عدم جعل الوضع أكثر سوءا والتوجة مباشرة لتلقي العلاج . إليك ما يجب تجنبه قبل فترة تلقي العلاج :
لا تأخذ المسهلات أو مسكنات الألم . المسهلات قد تهيج الأمعاء بشكل أكبر، ويمكن لمسكنات الألم تجعل من الصعب رصد أي طفرات في آلام البطن.

لا تأخذ مضادات الحموضة لأنها يمكن أن تزيد الألم الذي يصاحب التهاب الزائدة الدودية .
لا تستخدم قربة لتدفئة البطن لانها يمكن أن تسبب تمزق للزائدة الدودية .
لا تأكل أو تشرب أي شيء حتى يتم الفحص .

الجزء 2 متابعة الرعاية الطبية :

التعرف على أعراض التهاب الزائدة الدودية الخطوة 5 :

إذا كنت تشعر بأنك تعاني من التهاب الزائدة الدودية ، محاولة اخذ موعد مع الطبيب في اقرب وقت ممكن و الذهاب إلى المستشفى , التهاب الزائدة الدودية من المحتمل أن يكون مهدد للحياة اذا تركت دون علاج .

عندما تذهب إلى غرفة الطوارئ ، وتشرح الأعراض إلى ممرضة وتقول لها أنك تشك في التهاب الزائدة الدودية . ثم بعد ذلك يتم وضعك في قائمة الاشخاص الذين يحتاجون إلى رعاية فورية من إصاباتهم وفقا للحالات الطارئة .
لا داعي للذعر إذا كان عليك الانتظار في قائمة الطوارئ . حيث مجرد انك في المستشفى فهو مكان أكثر أمانا من المنزل – حتى لو حدث اي تطورات في غرفة الانتظار، فإنك سوف تكون قادرة على الرعاية السريعة. محاولة التحلي بالصبر .

التعرف على أعراض التهاب الزائدة الدودية الخطوة 6 :

عند القيام برؤية الطبيب ، وقال انه يعرف علامات التهاب الزائدة الدودية التي تشعر بها . وهذا ما سوف تقوم بعمله :

وصف الأعراض الخاصة بك . ملاحظة أي مشاكل في الجهاز الهضمي (مثل الإمساك والتقيؤ)، وحاول أن تخبر الطبيب اذا لاحظت اي ألم .

الطبيب سوف يضغط على أسفل بطنك للتاكد من الزائدة الدودية , ولكن من الصعب التحقق من وجود التهاب أو عدوى تؤدي الى انفجار الزائدة الدودية. إذا كان لديك التهاب وتشنج عضلات البطن عند الضغط عليها . الطبيب يمكن أن يقوم بإجراء امتحان المستقيم .

الطبيب قد يأمر بإجراء مسح CT على البطن أو الموجات فوق الصوتية لتأكيد التهاب الزائدة الدودية قبل الجراحة . كما انه يقوم بإجراء اختبار الدم ، أو اختبار البول. ويمكن أن يأخذ الأشعة السينية على الصدر للتأكد من وجود إللتهاب رئوي او لا لانه يمكن ان يكون السبب وراء آلام البطن .

إذا اخبر الطبيب انه لا حاجة لعملية جراحية ، وقال انه سوف يرسل الى المنزل ويكون تحت المراقبة لمدة 12 إلى 24 ساعة . وخلال ذلك الوقت، يجب أن لا تأخذ المضادات الحيوية ، ومسكنات الألم، أو الأدوية المسهلة . في هذه الحالة، يجب عليك الاتصال بالرعاية الطبية إذا حصل اي سوأ . وعدم تناول الطعام أو شرب لأن هذا سوف يسبب مشكلة إذا كنت بحاجة إلى عملية جراحية .

التعرف على أعراض التهاب الزائدة الدودية الخطوة 7 :

استئصال الزائدة الدودية الحديثة بأقل تدخل جراحي ، ويجب أن تكون قادرا على العودة إلى الحياة الطبيعية مع تجنب أي مضاعفات . ومع ذلك، بعد الجراحة يجب ان تعتني بنفسك . إليك ما يجب عليك القيام به للعودة الى الحياة الطبيعية بعد الجراحة :

تخفيف تناول الأطعمة الصلبة . لأنك قمت بعملية جراحية في الجهاز الهضمي ، ويجب أكل أشياء مثل دقيق الشوفان والموز والجيلاتين والحساء في الأيام القليلة الأولى . التمسك بنفس النظام الغذائي الذي تتبعه عند الإصابة بالانفلونزا، أو اتباع النظام الغذائي: الموز والأرز وعصير التفاح والخبز المحمص .
لا تقوم بالأعمال المنزلية بنفسك. أغتنم هذه الفرصة لرفع قدميك على الأريكة ومشاهدة الأفلام لبضعة أيام .
استدعاء الطبيب إذا لاحظت أي مشاكل مثل الألم والقيء والدوخة ومشاعر الضعف والحمى والاسهال والبول الدموي أو البراز، والإمساك . أي أعراض لإلتهاب الزائدة الدودية بعد أن تم إزالتها ينبغي أن يكون سببا لاستدعاء الطبيب .

نصائح :

تأكد من الحصول على الراحة الكافية بعد الجراحة.
الأشخاص الذين لديهم ظروف خاصة قد لا تواجهم الأعراض الكلاسيكية لالتهاب الزائدة الدودية ومجرد وجود شعور عام بالمرض . وتشمل هذه الحالات :
البدانة
مرض السكري
مرضى H.I.V.
السرطان و / أو العلاج الكيميائي للمرضى
مرضى تعرضو لزراعة الأعضاء
الحمل (الخطر يكون خلال الربع الثالث )
الرضع والأطفال الصغار
كبار السن
المضاعفات الأكثر خطورة من التهاب الزائدة الدودية هي تمزقها وانفجارها ، والذي يمكن أن يؤدي إلى التهاب الصفاق ، وهي عدوى خطير تحدث عندما تنتقل البكتيريا ومحتويات أخرى من الزائدة المنفجرة الى تجويف البطن (التجويف البريتوني)، وتشكيل خراج ، وكتل متورمة مليئة بالسوائل والبكتيريا .
الأطفال الصغار المصابين بالتهاب الزائدة الدودية في بعض الأحيان يجدون صعوبة في الأكل والنوم وقد يرفضوا تناول الطعام حتى الوجبات الخفيفة المفضلة لديهم .

0000

تحذيرات :

لا تتأخر في أي وقت للحصول على الرعاية الطبية إذا كنت تشك في التهاب الزائدة الدودية . لان تمزق الزائدة الدودية يمكن أن يكون قاتلا . إذا ذهبت إلى قسم الطوارئ ، وأرسلت إلى البيت من دون علاج ، يجب عليك العودة إذا ساءت الأعراض .

كيفية الكشف عن التهاب الزائدة الدودية أثناء الحمل

النساء الحوامل عادة تواجه التهاب الزائدة الدودية خلال الثلثين الأولين من الحمل – على الرغم من التهاب الزائدة الدودية يمكن أن يحدث أيضا في الثلث الأخير من الحمل. إذا كنتِ حاملا وقلقة أن تكون لديك التهاب الزائدة الدودية ، تابعي قراءة المقالة التاليه لمعرفة المزيد عن الأعراض الاعتيادية ، وراجعي طبيبك على الفور إذا كانت الأعراض مشابهة لما كنت تمرين به .

أولا التعرف على أعراض التهاب الزائدة الدودية :

من المهم أن نتذكر أن أعراض التهاب الزائدة الدودية هي في الواقع مشابهة جدا لأعراض الحمل ، ومع ذلك، فأنت تعرفين جسمك أفضل حتى إذا كنت تعتقدين أن لديك التهاب الزائدة الدودية، فمن الأفضل رؤية الطبيب على الفور .
كشف التهاب الزائدة الدودية
رصد أي ألم الذي تشعرين به . الألم الذي يسببه التهاب الزائدة الدودية يبدأ عادة باعتباره ألم خفيف حول السرة . بعد ساعات قليلة، فإن الألم يتحول إلى أسفل داخل المنطقة التي هي ثلثي الطريق بين السرة وعظم الورك (وتسمى هذه المنطقة نقطة ماكبورني ) .
إذا كان لديك التهاب الزائدة الدودية عليك محاولة الاستلقاء على الجانب الأيمن من الجسم ، وسوف تشعرين بالألم أكثر بقوة . قد تشعر أيضا بألم عند الوقوف أو التحرك تدل هذه الأعراض على التهاب الزائدة الدودية .

بعض النساء يحدث لهم ألم عند الوقوف لأن لديهم الرباط المدور امتد أكثر من اللازم . ومع ذلك، هذا النوع من الألم يذهب بعيدا في غضون لحظات قليلة – ألم الزائدة الدودية لا يذهب بعيدا .
انك قد تشعرين بألم أقوى في جسمك إذا كنت في الربع الثالث من الحمل . والنساء اللتي هن في الأسبوع 28 من الحمل قد يشعرن بالألم تحت الصدر على الجانب الأيمن . هذا لأن الجنين في بطنك ينمو . إذا كان الألم يقع بين السرة والورك الأيمن (في نقطة ماكبورني ) فإنه سيتم نقل الألم الى بطنك بحيث يتم دفع الى الجانب الأيمن من القفص الصدري .
اذا كان الألم الذي تشعرين به مصحوب بالتقيؤ والغثيان . كما تعرفين فإنه على الأرجح فإن القيء والحمل مصحوبين جنبا إلى جنب . ومع ذلك، إذا كان لديك التهاب الزائدة الدودية ، سوف تشعر بالألم أولا وبعد ذلك القيء . على الأرجح سوف تشعر أيضا بالغثيان حين الشعور بالألم ، وهو مزيج يجب أن نلفت انتباهك إلى انه قد يكون التهاب الزائدة الدودية .
إذا حدث تطور للحمى . عندما يكون لديك التهاب الزائدة الدودية مع حمى منخفضة الدرجة عادة ما تتطور . زيادة طفيفه في درجة حرارة الجسم في حد ذاتها ليست هي ما تسبب القلق . ومع ذلك ، فإنه في الحقيقة ان مزيج من الحمى والألم والقيء هو مايسبب القلق . إذا واجهتِ هذه الأعراض الثلاثة في وقت واحد ، عليك أن تذهب لرؤية الطبيب.

متابعه حدوث اي شحوب أو تعرق ، أو انعدام الشهية التي تواجهك . حدوث التعرق والشحوب المصحوب بالغثيان والحمى عندما تكون الزائدة الدودية ملتهبة. سوف تفقدين شهيتك أيضا – أي شخص يعاني من التهاب الزائدة الدودية، بغض النظر عما إذا كانت حاملا أم لا ، سوف تفقد الشهية .

الفحص البدني ضد التهاب الزائدة الدودية :

الهدوء والاستعداد لزيارة الطبيب. الطريقة الحقيقية الوحيدة لمعرفة اذا كنتي تعانين من التهاب الزائدة الدودية هي اختبار الموجات فوق الصوتية . ومع ذلك ، فإن الأطباء لهم تقنيات اخرى يمكن أن تساعد في تحديد ما إذا كانت الزائدة ملتهبة أو لا . الذهاب إلى الطبيب ، وخاصة اذا كنت مجهدة يتم عمل اختبارات البطن من قبل الطبيب في الخطوات التالية .

تجنب تناول الأدوية المسكنة أو المرخية للعضلات الملساء قبل الذهاب لرؤية الطبيب . في حين أنك سوف تعانين من الألم ، وهذا الألم هو واحد من الطرق الوحيدة للأطباء لتشخيص التهاب الزائدة الدودية في النساء الحوامل و اخفاء ذلك الألم مع الدواء يمكن أن يسبب مزيدا من الضرر .
لا تأكلين ولا تشربين ، أو تأخذين أي أدوية مسهلة قبل موعد الطبيب . اذا كانت قد اكلتي فإن النتائج قد تكون غير سارة إذا كان لديك التهاب الزائدة الدودية ، ووضع أشياء أخرى في جسمك تحفيز حركة الأمعاء ويمكن أن تسبب انفجار الزائدة الدودية اذا كانت ملتهبة . راجعي طبيبك وتأكدي من أن تقولين له ما تم أكلة وشربه .
لمعرفة ما إذا كان لديك التهاب الزائدة الدودية او لا ، طبيبك سوف يطلب منك الاستلقاء على ظهرك ثم يقوم بالضغط العميق ، والمعروف باسم الجس العميق ، في الربع السفلي الأيسر من البطن . يقع هذا المكان بين عظم الورك الأيسر والسرة . إذا كان لديك التهاب الزائدة الدودية ، سوف تشعرين بألم بين عظم الورك والسرة (الربع السفلي الأيمن ) .
أن تكوني مستعدة لإجراء اختبار الورك . هذا الاختبار يبدو لافتة المسد ، وهو الألم الذي يحدث عندما يتم تدوير الورك . طبيبك سوف يعقد في لف الركبة اليمنى والكاحل ثم ينحني الورك والركبة في حين تناوب ساقك إلى الداخل وإلى الخارج . إعطاء الاهتمام لأي ألم قد تشعرين به في الربع السفلي الأيمن – أخبر طبيبك إذا كنت تشعرين بألم في هذا المكان لأنه قد يعني أن هناك تهيج للعضلات وهو علامة على التهاب الزائدة الدودية .
للقيام بالإختبار طبيبك سوف يطلب منك الاستلقاء على ظهرك . ويقول لك ان تقومين برفع الساق اليمنى إلى زاوية 30 أو 40 درجة – بينما تفعلين هذا المحافظة على الاسترخاء وتذكر الحفاظ على التنفس بشكل طبيعي . ثم وضع يدك على أسفل الفخذ ، وذلك فوق ركبتك اليمنى ، وسوف يطلب منك الطبيب أن تبقين رفعه ساقك في حين انه يضغط باستمرار على ساقك . أخبر طبيبك إذا كنت تشعرين بأي ألم في منطقة البطن السفلى اليمنى .
الطبيب سيحاول اختبار فرط الحساسية . وخلال هذا الاختبار ، طبيبك سوف يمسك كمية صغيرة من جلد البطن ، وسحبه ثم إعادته بلطف ، ثم ندعها تفلت من أيدينا – إذا كنت تشعرين بأي ألم أو تهيج اثناء سحب الجلد أو إفلاته أخبر طبيبك على الفور .
اختبارات الدم يمكن أن تساعد الطبيب لتحديد سبب اذا كنتِ تشعرين بألم . يمكن تعداد الكريات البيضاء حيث اثناء الحامل تعداد الكريات البيضاء على الأرجح زادت بالفعل .
تستخدم الموجات فوق الصوتية حيث تمر الموجات فوق الصوتية لخلق صورة ومساعدة الأطباء لمعرفة ما إذا كان لديك التهاب الزائدة الدودية . معظم الأطباء يفضلون استخدام هذا الأسلوب لأنه لا يمكن أن تضر طفلك وهي أفضل وسيلة للأطباء لمعرفة جسديا إذا كان هناك التهاب للزائدة الدودية .
إذا كنت في المرحلة الثالثة من الحمل ، فإن طبيبك قد يقوم بعمل الاشعة المقطعية ، أو التشخيص بالأشعة السينية .

نصائح :
الهدوء ومصاحبة شريك حياتك معك إلى الطبيب حتى يتم معرفه اذا كنتِ تحتاجين الى اي متابعه او مراجعه .

0