أهمية النوم

0

يعتبر النوم من اهم العمليات اليومية الضرورية لصحة جسم الانسان نذكر لك فوائدها حصريا على مجلة رجيم الاولى عربيا في عالم الرشاقة الصحة و الجمال من خلال مقال شامل عن أهمية النوم.

000

جعل الله تعالى في النوم و بيه السكن ، يسكن الجسد منالتعب والجهد و النصب و يسكن الدماغ و يستعيد حيوتيه و يسكن القلب فلا هم و لا غم و لا قلق ، بالرغم من أن الإنسان يقضي ثلث حياته فيه إلا أن معظمنا لا يعرف عن هذه الرحلة العظيمة شيء إلا القليل .

هناك إعتقاد خاطئ لدى الإنسان أن عملية النوم هى خمول تمام لوظائف الجسم الجسدية و العقلية و تتوقف معظم الأجهزة لتستعيد حيوتيها لليوم التالى ، فجاء العلم الحديث و أثبت لنا غير ذلك حيث يحدث أثناء عملية النوم العديد من الأنشطة المعقدة على مستوى الجسم و والعقل بل أن هناك بعض الوظائف تكون أكثر نشاطًا لإحداث تلك التغيرات القسيولوجية اللازمة لإعادة بناء الأنسجة في الجسم .
يمر النائم أثناء النوم بأربعة مراحل ، الأولى تكون ما بين النوم و اليقظة ، المرحلة الثانية يقل فيها مستوى الوعي بالأحداث الخارجية و تدريجيًا يصعب إيقاظ النائم ، الثالثة النوم العميق فيها يتم إصلاح و بناء الخلايا كما تتم عمليات النوم ، ثم الرابعة العين السريعة فيها يحدث شلل كامل لعضلات الجسم بالرغم من أن موجات الدماغ تكون نشطة جدًا بل أن إستهلاك الدماغ لأوكسجين يكون أكبر من حالة الإستيقاظ يصاحب ذلك عدم انتظام التنفس و إرتفاع دقات القلب و الضغط و معظم الأحلام تتم في هذه المرحلة و تشكل 20% من مجموع ساعات النوم الإجمالية و تستغرق المراحل الأربعة 90 دقيقة و تتكرر عددة مرات أثناء الفترة الإجمالية لنوم .

عدد ساعات النوم التي يحتاجها الإنسان الطبيعي تتفاوت من شخص لأخر و لكن الدراسات الإخصائية قالت أن متوسط عدد الساعات التي يحتاجها الناس هى من سبع ساعات إلى ثمان يحتاج الأطفال المراهقون ساعات أطول تصل إلى تسع ساعات من النوم في المتوسط .

أما القيلولة من عشر دقائق إلى خمس تخفف من مستوى التوتر المرتفع في الدم نتجة النشاط البدني و المبذول أثناء النهار و كان السلف الصالح يحرصون عليها ، هناك دراسات عديدة أكدت أن نقص النوم يؤدي لإحداث خلل في وظائف الجسم و ينتج عنه العديد من الأمراض.

فيضعف الذاكرة و القدرة على التعلم فالمعلومات تخزن في منطقة عميقة في الدماغ ثم تتحول أثناء النوم العميق لتسرى في الدماغ لتصبح المعلومة طويلة الأمد ، يفرز أثناء عملية النوم العديد من الهرومنات التي تصلح الجسم و تعديد بناءه .

أهمية النوم لصحة و نشاط الإنسان

يؤكد العلماء دائمًا ضرورة النوم للحفاظ على صحة الجسم و سلامته فهو يساعد العقل والجسم سواء على الراحة ، فهو يساعد الإنسان من تأذية وظائفة الإجتماعية و العاطفية يوميًا بشكل طبيعي ، فعند حرمان الإنسان من النوم لمدة 24 ساعة متواصلة يؤثر سلبًا في نشاط الدماغ ، فالنوم لعدد ساعات أقل مما يحتاج الإنسان يؤثر سلبًا على وظائف جسمه و أدائه العام و بالتالي نشاطه

فقد أثبت عدد من الدراسات أن جسم الإنسان في حاجة دائمًا إلى قرابه ثمان ساعات من النوم للحفاظ على الأداء الأمثل للجسم و العقل إلا أن نتجة الظروف الحياتية و بعض الإلتزامات حتمت على الإنسان تقليل عدد ساعات النوم مما أسهم بدوره في ظهور المشاكل الصحية الكثيرة .

يتكون جسم الإنسان من مجموعة من الإيقاعات اليومية و هي متغيرات بيولوجية طبيعية تحدث بإنتظام كل يوم تلك الإيقاعات مرتبطة بساعة جسم الإنسان البيولوجية و التي تتأثر بالتبعية بالعوامل الخارجية منها ضوء النهار و مدته و أبزر تلك الإيقاعات اليومية هي يقظه الإنسان و نومه و يتحكم فيها جزء من الدماغ يسمى ” هيبوثالامس” و هو بمثابة الساعة المنبهة التي تعمل على تنشيط و ظائف الجسم المختلفة مثل الجوع و العطش و النوم و ينتج عن التقليل من مدة النوم لساعة واحدة فقط عن المعدل المطلوب لمدة أسبوع واحد يؤدي إلى انخفاض ملحوظ في القدرة على التركيز تؤدي إلى تتدهور قدرات الإنسان أكثر فأكثر مع الاستمرار في تقليل عدد ساعات النوم كما أن أيضًا النوم المقنن غير المتواصل يؤثر سلبًا في جهاز المناعة و يقلل من قدرات الجسم على محاربة الأمراض.
عند هذا يحدث توقف لهورمونات النمو التي تشكل عنصر هام من عناصر نمو الأطفال، فعملية النوم تنقسم إلى مراحل دقيقة و متعددة تسهم في إتمام عملية النوم العميق و تنشيط الجسم و تتأثر وضعية النوم بالناقل العصبي الموجود في الدماغ و الذي بدوره يتأثر بعوامل متعددة فالنتشطات مثل الكافيين الموجودة في الشاي و القهوة و المشروبات الغازية و الكحول تؤدي إلى إنخفاض مستوى الوعي كما أنها كلها عوامل تؤثر و يؤدي إلى وقف النشاط .

نصائح مهمة للنوم : تثبيت موعد محدد للنوم والإستيقاظ ، عدم النوم عصرًا ، عدم ممارسة الرياضة قبل النوم بساعتين، ، عدم تناول الوجبات الثقلية قبل النوم ، تجنب تناول الكافيين و الكحول و التدخين قبل ثلاث ساعات من النوم على الأقل، أخذ حمام ساخن قبل ساعة من النوم ، التأكد من بيئة غرفة النوم و السرير ، عدم التفكير بقدر الإمكان في المشاكل و الهموم قبل النوم .

أهمية النوم لحديثي الولادة

يحتاج الطفل حديث الولادة إلى النوم لأن النوم يؤثر بشكل كبير في النمو فيحدث أثناء عملية النوم أول خطوة الطفل في عملية التكوين و النوم و لكن ليس العبرة بكمية النوم بل بكيفية النوم .

0000

أهمية نوم الطفل حديث الولادة

مراحل النوم لدى الطفل :– في الفترة الأولى لميلاد بل قبل الميلاد يوزع الطفل أيامه بين اليقظة و النوم لذا فتقسم المرحلتين إلى نوم نشط فيه حركة العينين السريعة ، الأطفال حديث الولادة يقضون نحو نصف الوقت المخصص لنوم في تلك المرحلة ، و مرحلة النوم الهادي نوم غير مصاحب لحركة العينين .

عندما يكون نوم الطفل هادئ تكون الدماغ أقل نشاطًا و تضم هذه المرحلة فترات تدريجية لنوم أولها النعاس ثم النوم الخفيف ثم النوم العميق ثم العميق جدًا في مرحلة الميلاد الأولى يتنوع نمو الطفل بين النشط و الهادئ و في المرحلة العميقة جدًا يكون الطفل أقل حركة و يبطؤ تنفسه

دورات النوم :– ينام الطفل في النوم النشط و الهادئ نحو نصف وقت النوم على الجهة اليمنى و تتحرك عيناه بسرعة تحت الأجفان و قد يحدث إنتفاض لأصابع يده و قدميه و يكون في مرحلة النوم العميق ناحية اليسار يكون ساكن تمامًا و تستغرق ما بين 50 إلى 60 دقيقة من النوم النشط و الهادئ .

يستيقظ الطفل عدة مرات ليلًا لو لم يعد إلى النوم بمساعدة الأم يستيقظ متنبه و يبكي و ذلك الشائع لذا يتم التغلب على ذلك بتعليم الطفل تهدئة نفسه بنفسه .

و دائمًا ما يتساءل الأباء و الأمهات كم ساعة يحتاجها الطفل من النوم و طبعًا لا يوجد جواب كافي و مانع لأن حاجات الأطفال مختلفة فالطفل حديث الولادة قد يصل نومه إلى 10 ساعات و ترتفع أحيانًا إلى 20 ساعة في اليوم ثم من شهرين إلى ثلاث أشهر يكون معدل النوم في الليل و يصل إلى 9 ساعات مع بعض فترات الإغفاء خلال فترة النهار.

بعد 12 شهر يتصاعد نوم الطفل ليصل إلى 11 ساعة على نحو 2 إغفاء، بعد الأسبوع الثامن تلاحظ الأم أن نوم الطفل صار منتظم في تلك الفترة تستطيع الأم تعويد الطفل على النوم ليلًا و الإغفاء نهارًا فإن يقضي فترات النهار مستيقظًا .

لذا في تلك الفترة لابد من تعلم الطفل كيف ينام و تحتاج الأم لتعلم طلفلها عادات النوم الصحية لذا اصنعي نمط لرضاعة اصنعي عادات منظمة قبل النوم مثل تدليك إستحمام سماع موسيقي وقت هادئ فقد تساعد الطفل أن وقت النوم قد حان.

عليك تعليم طفلك أن يغفو بشكل منفرد ، يقول الخبراء أن هز الطفل في فترة المهد يجعلة لا يطور من تهدءة نفسه لذا لو استيقظ يكون قد أخذ كفايته من النوم فلا تضغطي عليه لينام ثانية ، تأكدي أن الطفل يحظى براحة في أثناء النهار ، بقاء الطفل مستيقظ في حالة الرغبة في النوم يجهد الطفل و يجعل نومه أقل إنتظامًا، تنبهي إلى أي تغير مفاجئ في نمط النوم مثلًا في حالات إنبات الأسنان، الزكام ، تحتاين لتغيري نمط النوم لأن الطفل المريض يحتاج إلى العناية و الرعاية الزائدة .

سرير لطفل حديث الولادة

من الأسئلة المحيرية أيضًا أين ينام الطفل في الأسابيع الأولى عادة ما ينام الطفل مع والديه و يفضل وضعه في سلة قريبة من الأم فهى مريحة وعملية لذا ينبغي أن تكون مريحة و لكن على الأم اختيار التصميم المريح لطفل ، الهز من الحركات التي تحتاجها الأم في مرحلة المهد لتهدئة الطفل .

00