إزالة الخلايا الميتة خلال الإستحمام وخسارة الوزن

1

تقدم لك مجلة رجيم ثلاث طرق هامة لتحسين حرق الدهون وخسارة الوزن خلال الإستحمام.

إزالة الخلايا الميتة خلال الإستحمام:

يفرز الجسد يومياً كميّة من الخلايا الميتة والتي تتراكم على البشرة، وقد يتسبّب بمنع تبخّر عرق الجسم، الأمر الذي يعيق عمليّة حرق الدهون ويبطء الأيض. لإعادة تنشيط الحرق، إنتقعي بالقليل من المياه والبنّ المطحون ثمّ قومي بفرش جسمكِ وتقشيره للتخلّص من مختلف الخلايا الميتة.

حمام الشاي الأخضر:

إنقعي نفسك في حوض الإستحمام 3 مرّات في الأسبوع، في مزيج من المياه الساخنة وكميّة كافية من أوراق الشاي الأخضر لتلاحظي النتيجة بعد أقلّ من شهر.

Green-tea-bath

نقع الجزء السفلي من الجسم:

أثبتت الدراسات بأنّ حرارة القسم السفلي من الجسم هي أكثر إنخفاضاً لدى الأفراد الذين يعانون من السمنة، وبالتالي لتسريع حرق الدهون والأيض في هذه الحالة، بإمكانكِ نقع الجزء السفلي من الخاصرة وحتّى القدمين في المياه الساخنة يومياً خلال الإستحمام، الأمر الذي سيعيد تنظيم الحرارة في هذا الجزء من الجسم، كما يعزّز الدورة الدمويّة وحرق الدهون