ارتفاع ضغط الدم

0

يعاني الكثير من ارتفاع ضغط الدم على مجلة رجيم اعرف اكثر عن اسباب وعلاج ارتفاع ضغط الدم

ارتفاع ضغط الدم

ارتفاع ضغط الدم هو عامل خطر رئيسي لتطور أمراض القلب و السكتة الدماغية . لدينا ضغط الدم يتقلب باستمرار وكنت قد تجد الاختلافات في ضغط الدم حتى لو كان يؤخذ بفارق 5 دقائق بينهما ، هناك العديد من العوامل التي يمكن أن تؤثر على ضغط الدم الخاص بك ليتغيير كل يوم . ويمكن أيضا ان يكون ارتفاع ضغط الدم المفاجئ مرتبطا بالحالة النفسية لديك ، إلى جانب أي سبب مادي ، قد تعتمد أيضا على الوقت ، سواء ليلا أو نهارا

إذا ظل ضغط الدم ضمن الحدود الطبيعية طوال حياتك ، وحدث ارتفاع مفاجئ في ضغط الدم قد يأتي إلى وضعه الطبيعي في كثير من الحالات ، قبل وصفكم بمريض ضغط الدم المرتفع ، الطبيب قد يستغرق عدة قراءات لضغط الدم بعد الفحص الأولي . في حالة ان تبقى ارتفاع ضغط الدم المفاجئ لمدة أطول من أسبوع أو أسبوعين قد تحتاج إلى علاج طبي

أعراض الارتفاع المفاجئ في ضغط الدم :

الارتفاع المفاجئ في ضغط الدم يمكن أن يصبح حالة طوارئ لارتفاع ضغط الدم . قد يتم خفض عاجل من ضغط الدم في المستشفى لمنع ازمات القلب الحادة ، فضلا عن أزمة عصبية ، ومع ذلك ارتفاع ضغط الدم لمدة أطول قد يسبب الضرر التدريجي إلى الأعضاء الحيوية في الجسم

تم الكشف عن ارتفاع ضغط الدم إلى حد كبير خلال فحص روتيني ، عندما يكون هناك ارتفاع مفاجئ وغير متوقع من ضغط الدم ، فإنه قد تترافق مع أعراض مثل :

– نزيف من الأنف فجأة دون أي سبب في الشخص الذي ليس لديه تاريخ سابق من نزيف الأنف
– صداع الصباح الباكر ، (ثقل الرأس عند قاعدة الجمجمة)
– الدوخة
– التعب
– ضغط الصدر وخفقان
– عدم وضوح الرؤية
– السكتة الدماغية الصغيرة – قد تحدث في الدماغ
– قد تكون هناك هجمات نقص تروية عابرة
– ارتفاع ضغط الدم المفاجئ يمكن أن يؤدي إلى نزيف في الدماغ
– الغثيان والقيء

ما الذي يسبب ارتفاع ضغط الدم المفاجئ؟

الادوية :
العديد من الأدوية يمكن أن تسبب زيادة في ضغط الدم ، بعض هؤلاء مثل حبوب منع الحمل تؤخذ على أساس منتظم ويمكن أن تؤدي إلى ارتفاع ضغط الدم المزمن ، ومع ذلك، بعض من دون وصفة طبية والتي تستخدم فقط في بعض الأحيان يمكن أن تسبب زيادة مفاجئة في ضغط الدم . على سبيل المثال ، المسكنات والعقاقير المضادة للالتهابات ، مثل الأسبرين والإيبوبروفين (أدفيل ، موترين) ، يمكن أن ترفع ضغط الدم فجأة.

استهلاك الملح :
يمكن استهلاك الأطعمة المالحة أو المشروبات ان تسبب زيادة مفاجئة في ضغط الدم بسبب الصوديوم يدفع الجسم للاحتفاظ أكثر مرونة . هذا الارتفاع في ضغط الدم عادة ما يستغرق فترة زمنية قصيرة .

التدخين :
عندما تدخن تستنشق النيكوتين ، والتي لها تأثير مباشر على ضغط الدم . النيكوتين يسبب تغيرات في حسن سير الأوعية الدموية وينتج التهاب داخل منظومة الدورة الدموية ، مما يساهم في تصلب الشرايين وارتفاع ضغط الدم . تبدأ هذه التغيرات تحدث بعد تدخين سيجارة واحدة فقط ، وفقا لتقرير عام 2007 في “المجلة الأميركية لارتفاع ضغط الدم”

الإجهاد :
هو سبب آخر لارتفاع ضغط الدم المفاجئ . عندما يجهد شخص ، يقوم الجسم بإصدار هرمونات الإجهاد ، هذه الهرمونات تعمل على القلب والأوعية الدموية للتعاقد ، مما تسبب في ارتفاع ضغط الدم وخفقان القلب

الألم :
الألم المفاجئ الذي يرجع خاصة إلى الحوادث يمكن أن ترفع ضغط الدم المفاجئ

اسباب اخرى :

ارتفاع ضغط الدم يمكن أن ينجم عن بعض الامراض منها :
– مشاكل في الكلى
– أورام الغدة الكظرية
– مشاكل الغدة الدرقية
– بعض العيوب في الأوعية الدموية
– توقف التنفس أثناء النوم

كيفية علاج ارتفاع ضغط الدم مفاجئ ؟

– يجب أن يتم علاج ارتفاع ضغط الدم في المستشفى مع مراقبة ضغط الدم
– تتم إدارة العلاج عن طريق الحقن في الوريد الخافضة للضغط لجعل ضغط الدم أقل بطبيعة الحال ، الطبيب سوف يقوم بالبحث عن سبب هذا الارتفاع في ضغط الدم وسيتم أيضا البحث عن العواقب بشكل خاص على الدماغ
– في حالة ظهور وذمة الرئة الحادة ، يوصف العلاج عن طريق الوريد مدر للبول

ارتفاع ضغط الدم

تشخيص ارتفاع ضغط الدم

لاكتشاف ارتفاع الضغط وعلاجه يتم قياس ضغط الدم بواسطة جهاز خاص يتالف من سوار قابل للانتفاخ يلف حول الذراع (للحد من تدفق الدم)، مقياس ضغط زئبقي ميكانيكي، منفاخ وصمم تحكـم. تكون نتائج القياس بوحدات ميليمتر زئبق (ملم زئبق) وتتضمن هذه النتائج قيمتين (عددين):

العدد الاول، او الاعلى – يقيس الضغط في الشرايين عند تقلـص عضلة القلب بينما هو ينبض (الضغط الانقباضي – Systolic Pressure).
العدد الثاني، او الادنى – يقيس الضغط في الشرايين بين النبضات (الضغط الانبساطي – Diastolic Pressure).
طبقا للخطوط الاساسية الاخيرة التي نـشرت في العام 2003 بشان ضغط الدم، فان قيم القياس تنقسم الى اربع مجموعات عامة:

المستوى الطبيعي (السوي – blood pressureNormal): يعتبر الضغط الدم سويا حينما يكون اقل من 80/120 ملم زئبق. غير ان بعض الاطباء يقولون ان ضغط الدم بمستوى 75/115 ملم زئبق هو الافضل.

مستوى ما قبل فرط ضغط الدم (Prehypertension): حين تكون قيمة الضغط الانقباضي بين 120 – 139 ملم زئبق، او حين تكون قيمة الضغط الانبساطي بين 80 – 89 ملم زئبق.

المرحلة الاولى من فرط ضغط الدم (Stage 1 Hypertension): حين تكون قيمة الضغط الانقباضي بين 140 – 159 ملم زئبق، او حين تكون قيمة الضغط الانبساطي بين 90 – 99 ملم زئبق.

المرحلة الثانية من فرط ضغط الدم ( Stage 2 Hypertension): حين تكون قيمة الضغط الانقباضي 160 ملم زئبق واكثر، او حين تكون قيمة الضغط الانبساطي 100 ملم زئبق واكثر.

القيمتان (العددان، الاعلى والادنى) في قياس ضغط الدم هامتان. لكن بعد سن الـ 50 عاما يصبح ضغط الدم الانقباضي (Systolic Pressure) هو الاكثر اهمية.
فرط ضغط الدم الانقباضي (ISH) – هي الحالة التي يكون فيها الضغط الانبساطي (Diastolic Pressure) سويا، بينما يكون الضغط الانقباضي مرتفعا. هذه الحالة هي النوع الاكثر شيوعا من فرط ضغط الدم بين الاشخاص فوق سن الـ 50 عاما.

دراسات :
أظهرت احدى الدراسات الامريكية ان زيادة الوزن تكون عاملا رئيسيا لارتفاع ضغط الدم المفاجئ ، ويقدر أن 70 في المئة من ارتفاع ضغط الدم لدى الرجال و 60٪ من ارتفاع ضغط الدم لدى النساء يعزى إلى السمنة ، والسمنة في منطقة البطن خصوصا

يجب الحرص على زيارة الطبيب بين الفترة والاخرى لمراقبة ضغط الدم عافانا الله واياكم