اسباب أرق الأطفال

0

اذا كان طفلك يعاني من الارق و تبحث عن افضل الطرق الصحية و الطبيعية لعلاجه نهائيا فنقدم لك حصريا على مجلة رجيم الاولى عربيا في عالم الرشاقة الصحة و الجمال مقال مذهل و صحي يشمل اسباب أرق الأطفال.

000

قلة النوم و أرق الأطفال مشكلة تعاني منها كل أم . و للأسف قلة النوم قد تستمر كثيراً لدرجة ترهق الوالدين أنفسهم . ولكن هل تساءلت لماذا لا يريد الطفل النوم ليلاً ؟ إليك بعض الأسباب التي تجعل الطفل لا ينام وتسبب أرق الأطفال عندهم .

1- طفلك مرهق:
قد يكون الطفل مرهق جداً لدرجة أنه لا يستطيع النوم! لأن الأم فاتها ميعاد نوم الطفل. عندما كان الطفل ناعساً ويريد النوم ولم ينم. ولكن الاَ هو متعب و يبدأ في البكاء. حاولي تهدأته لأن هذا الوقت سيكون صعب. و الشئ الأسوأ أن الطفل لا يستطيع الشكوي و القول أنك يا أمي قمتي بتأخير ميعاد نومي ولذلك دائما تذكري أن تقومي بمحاولة رضيعك في وقت ليس متأخر بعد أن تعطيه رضعته المخصصه له .
2-الطفل غير متعباً للنوم:
و هذه ينطبق علي حديثي الولادة و ليس الأطفال الأكبر سناً. في الحقيقة هذه حالة نادرة, اذا رفض الطفل النوم , و قام بأنشطته في وقت قصير , ما اذا نام طول اليوم. الأطفال الأصغر سناً لا يريدوا الأستيقاظ لمدة طويلة خلال اليوم, و لكن الطفل في عمر السنة يظل مستيقظاً مدة أطول, لأنهم فضوليين و يريدون أكتشاف ماحولهم .
3-قلق الأنفصال:
قلق الأنفصال يصيب الأطفال الذين يتراوح أعمارهم بين 9 شهور و 12 شهر. لأن في هذه الفترة يحدث تراجع في عدد الساعات التي ينامها الطفل, فتكون في الأنحدلر. قلق النوم قد يزيد ايضاً في عمر السنتين .
4- شخصية و مزاج الطفل:
يبدأ الطفل في عرض شخصيته, قد يحارب الأطفال النوم لكونهم نشطاء و لا يريدوا أن يفوتوا أي لحظة انبساط . و النوم لديهم هو أكثر شئ ممل بالنسبة لهم. لذا قد يبقوا مستيقظين . وهناك بعض الأطفال الأجتماعيون الذين يحبون مشاهدة الأشخاص . وهؤلاء الأطفال يتعلمون من خلال الملاحظة , الأمر الذي يقومون به أثناء الأستيقاظ و ليس النوم.
5-مرحلة النعاس:
يعيش الطفل ستة أمزجة: الأنفعال و البكاء والأنتباه و الهدوء و النوم الهادئ و النوم النشط و النعاس. الأطفال يعكسون هذه الأمزجة عن طريق الأفعال . و علي الأم أن تلاحظ هذه الأمزجة . الطفل سيدخل في مرحلة النعاس اذا كان متعباً, خاصة الأطفال الرضع. في مرحلة النعاس , يفرك الطفل وجهه بيده , يتثاؤب , يتنفس سريعاً .
6-الطفل الأجتماعي لا يحب النوم:
الطفل الذي يحب مشاهدة والديه و يحدق في وجوههم , و يحب لمس وجوههم و يقلد حركاتهم , و يقهقه معهم و يكون منتبه لكل شئ يحدث حوله , و يتعلم من خلال الملاحظة. هذا الأمر يمنعه من النوم , و عدم القدرة علي النعاس يجعله يبكي.

7-إفراط الأنتباه :
كثرة الأشخاص حول الطفل و التغيرات الكبيرة في الروتين اليومي و الألعاب التي تنم علي النشاط و الحيوية و كل ذلك هي أسباب كافية لإفراط الطفل في الأنتباه و التركيز و بالتالي لا يريد النوم. الأفراط يقوم بأطلاق مواد كيميائية تؤثر في دماغ الطفل. من الناحية الأخري , اذا كان طفلك يرضع من ثديك و لكن لبن الثدي يحتوي علي الكافيين الذي شربته الأم من فترة قصيرة, ذلك يجعل الطفل منتبهاً و لا يريد النوم.

التغلب على مشاكل النوم مع التّوائم و كيفية مواجهتها

من اكثر المشكلات التي تواجها الأم حين يرزقها الله تعالي بتوائم هي مشاكل النوم فحين يستيقظ احدهم فيساعد اخضاع التوائم المتعدد او الثنائي إلى روتين محدد لفترات النوم على حصول الام و التوائم للراحة لأنها يحصلون على الراحة التي يحتاجونها كما ان نقص النوم بالنسبة للأبوين يكون صعب على الأم لمواصلة العمل أو رعاية الأبناء لذلك لابد من معرفة الاسباب التي تعرف التوائم مستيقظ او لا ينام بسهولة ، من ضمن تلك الاشياء ان التوائم دائمًا يكون مع ولادة مبكرة يقضي الوليد فترة في دور رعاية الطفل المولود فيعتادون على الاحساس باللمس و الارضاع المتكرر و يفقدون هذا الشعور بصعوبة عند عودتهم إلى البيت و يكون من الصعب وضع روتين للطفل الرضيع و هو في دار الرعاية لذلك يجب على الاباء الانتباه لعدد من النقاط منها :

اولًا : يجب تأمين الراحة و الهدوء لتوائم عند هياجه او بكاءه لأنه سوف يوقظ شقيقة بالحال .

ثانيًا : الاعتناء بالأطفال من قبل اكثر من شخص كالأب و الام و الاخوات او الجدة يكون مربك لهم و يحتاجون إلى فترة زمنية اطول لتأقلم عل روتين و ليعتادوا على طريقة التعامل معهم من قبل اشخاص مختلفين كما ان ذلك يقلل من التواصل بين الرضيع و الام خصوصًا في حال التوائم .
ثالثًا : يحتاج الصغير لإرضاع كل ساعتين بسبب ان المعدة تكون صغيرة جدًا ، احيانًا تغير الام المواعيد الخاصة بإرضاع الطفل حتى لا تتكلف عبء العناية بطفلين او اكثر بوقت واحد .

عادات لتشجيع التوائم على النوم :

أولًا : المسارعة بحض الطفل اثناء البكاء حتى يتمكن شقيقة من الاستمرار بالنوم .

ثانيًا : وضع الطفل بوضعية امنة للنوم على الظهر مع تلامس السرير .

ثالثًا : الانتباه للطفل في حالة ارتفاع درجة الحرارة خصوصًا عند مشاركة التوائم لسرير واحد تكون البطانية مدسوسة بإحكام .

رابعًا : تحديد وقت محدد للنوم مع الالتزام بيه .

خامسًا : تجربة الاسرة المنفصلة اذا كان احدهم يوقظ الاخر مع التحلي بالمرونة و اختيار سرير مريح لمساعدة على النوم يمكن للام الاستعانة بجهاز او كاميرا لمراقبة الاطفال من بعيد لان اي حركة لو كانت بسيطة تساعد على ايقاظ الاطفال .

00

بعض التحذيرات بتربية التوائم :

يجب تغير روتين الحياة لان البقاء مع طفلين بالمنزل امر مرهق و متعب معظم التوائم يولدون قبل الموعد في حالة الميلاد بالأسبوع 35 يفضل عدم الذهاب لأماكن مكتظة لأنه يعرضهم للإصابة لفيروس rsv الذي يؤدي إلى تطور الامراض التنفسية يمكن اخد التوائم في نزهة قصيرة هادئة او الذهاب لزيادة احد الاصدقاء ، يجب على الام حزم كل الامتعة الخاصة بالرضاعة و تبديل الحفاضات و سرائر النوم .

الحرص على التطعيم يفضل الوصول بوقت مبكر بعيدًا عن قوائم الانتظار لان التوائم عمومًا لا يحب التجمعات و الزحمة بسبب طبيعة الميلاد المبكر .

يجب ان تحرص الام جيدًا على عدم التميز بين التوائم و ان تعاملهم بطريقة متماثلة مثلًا يجب ان تكون الالوان واحدة يفضل تخصين او تعليم الادوات الخاصة بكل واحد منهم منعًا لاصابة بعدوى الشقيقه .

على الام توزيع الاهتمام بالتساوي من المهم تخصيص وقت خاص بكل طفل فيهم على حدى لتكون العلاقة وثيقة و قوية مع الوالدين .

يفضل ارضاع كل طفل منهم على حدى مع اللمسة الناعمة و المسح على الرأس بين الجلد لتحقيق التقارب و الألفة بالإضافة إلى النوم بجانب الطفل و اعطاءه الحق الكامل من العناية ليس ارضاع احدهم ثم ارضاع الاخر بعده مباشرة

واليك بعض الاشارات لما عليكي فعله إن رغبتي في تنويم الطفل نوم عميق

  1. اجعلي الغرفه مانعة للصوت وذلك بفحص كل منافذ الصوت، اذا لزم الامر استدعي بعض الخبراء لاصلاح أي مشكلة تجعل الاصوات الخارجية تتسرب الي غرفة طفلك. ويستحسن ان تقومي بذلك قبل انجاب طفلك.
    2.تاكدي من استخدام ستائر داكنة او حاجبة للضوء تحت الستائر الشفافة.
  2. اطفئي الاضواء في المساء واستخدمي الاضاءه الخافته.
  3. لا تدع ابنك يرهق بشدة لدرجة تسبب له الارق. وتابعي علامات استعداد طفلك للنوم من دعك العينين، التثاؤب، النظره الهادئة، العيون الناعسه مع قليل من التذمر. لا تسمحي له ان يظل مستيقظا بعد ذلك حتي يتمكن منه الارهاق ويبدا في موجة البكاء حاولي ان تنوميه فورا بعد ظهور تلك العلامات السابقة.
  4. هزي طفلك بنمط تناغمي لطيف واذا كنتي تحملينه من ذراعيه فتاكدى من تقميطه جيدا او احمليه على وسادة ناعمه .
  5. اضبطي ساعة طفلك البيولوجيه على سبيل المثال الاكل والاستحمام في وقت محدد . تاكدي انكي في نهاية يومك ستكونين اكثر هدوءا تجاه تنويم طفلك.
  6. احرصي على استخدام سرير الاطفال الهزاز او المحمول اذا كان طفلك فوق الست شهور، بحيث يكون هذا السرير متحركا بشكل جيد ويدور بالطفل اثناء نومه، والذي ايضا يحافظ على سلامة الطفل من الارتطام.
  7. احرصي ان تشبعي طفلك جيدا والا يذهب الى الفراش بمعدة فارغة، اطعميه جيدا كي لا يصحو كثيرا من نومه
  8. لا تتحدثي لطفلك بصوت عالي ولكن بصوت ناعم منخفض كالهدهده. او اجعلي لنفسك نغمة خاصه بكي عند مناداة اسم طفلك، فالاطفال مغرمون بمناداة اسماءهم –ولكن مرة اخرى- لا ترفعي صوتك والا ستفزعيهم اذا كانو في جو الغفوه. يمكنك ايضا استخدام الوشوشه في الاذن.
  9. لا تمزحي كثيرا مع طفلك من بعد الثامنة مساء
    11.احرصي على تنظيف فتحات انف طفلك بعد الاستحمام او استخدمي نقط الانف، فالانف المزكوم يجعل طفلك ينام نوما متقطعا
    12.اذا كان الجو باردا فتاكدي ان طفلك يحظى بالدفء واحرصي ان تكون درجة حرارة غرفته مثالية في الليالي الشتوية وذلك باستخدام المدفأة، او الملبس والبطاطين الثقيله، اما اذا كان الجو صيفيا فعليكي ان تلبسي طفلك الملابس الناعمه المنفذه للهواء، القطنيات هي الانسب في هذه الحالة. قومي ايضا بتنظيف مكيفات الهواء جيدا قبل دخول فصل الصيف وحافظي على نظافة مروحتك من التراب والاوساخ.
    13.استخدي حفاضات ذات جودة عالية والتي لا تحتاج الى التغيير المستمر الا اذا امتلئت. واذا كنتي ممن يستخدمون حفاضات القماش فاجعليها متعددة الطبقات. واذا كان طفلك يتحرك كثيرا في الفراش يمكنك استخدام بعض الورق المقوى القابل للامتصاص اذا خفتي على طفلك من التهاب الحفاض.
    14.من المهم جدا ان تحرصي على نظافة بيتك وخاصة حجرة طفلك وملحقاتها من التراب والحشرات والعث. التنظيف بالمكنسة الكهربائيه ضروري يوميا، فهذه اسلم طريقة للقضاء على التراب المسبب للالتهاب الاذن وحساسية الانف.
    15.اعرفي جيدا اين يفضل طفلك النوم، في سريرك او في سريره الهزاز او في سريرا ملتصقا بسريرك او منفصلا في حجرته الصغيره الدافئة.
    16.راقبي تغيرات براز طفلك، هل هي معتاده؟ اذا لم تكن كذلك فاستشيري الطبيب كي يكتب لكي على ملين مناسب لعمره
    17.اجعلي طفلك يتجشأ بعد كل وجبة فذلك يمنع حدوث المغص ويسكن من التهاب المريء
    18.قد يحتاج طفلك للرضاعة بمنتصف الليل، لا يعني ذلك انه جائع بالضرورة، في هذه الحاله اعطيه سهاية الاطفال .
    19.استخدمي زيت الاطفال بعد الحمام الساخن ذلك سيجعله ينام اسرع
    20.عند تنظيف طفلك باي شكل عليكي استخدام الماء الدافئ وليس البارد، فالماء البارد قد يصيب طفلك بالبرد سريعا.
    21.اذا كان عليكي القيام ببعض الواجبات المنزلية قبل ان تنومي طفلك فضعيه في مرجيحة او أي كرسي هزاز وافعلي ماتريدين. حركاتك والدفء سيجعله ينام.
    22.تظاهري بالنوم وانتي تربتين على طفلك لينام.
    23.لا تنظري لعين طفلك وانتي تنيمينه
    24.استخدمي شاشة ارشادية والتي بها تشاهدين طفلك اثناء نومه واثناء قيامك بواجباتك المنزلية دون الحاجة لفتح باب حجرته للاطمئنان عليه، فغالبا ما يستيقظ الاطفال حتى وان مشيتي على اطراف اصابعك
    25.اذا لم تكوني قد فطمتي طفلك فالرضاعة الطبيعية مثالية في أي وقت يريده الطفل. ما دون الرضاعة الطبيعية فعليكى الاحتفاظ بزجاجة الارضاع معقمة مع اللبن الصناعي وماء دافئ جاهزين للخلط في اى وقت ليلا. اذا لم تستطيعي تجهيز رضعة الطفل سريعا سيصحو طفلك باكيا لفترات طويلة.
    26.تجنبي تشغيل او وضع التليفزيون او الراديو او اللاب توب او الهواتف المحمولة في حجرة طفلك وذلك ليس فقط لتجنب الضوضاء ولكن ايضا لتجنب الاشعاعات الصادرة من هذه الالكترونيات والتي بدورها تسبب الحدية والانفعال عند الاطفال .
    27.تاكدي ان طفلك غير مصاب بصعوبة التنفس اثناء النوم، اذا كان كذلك فاستشيري طبيب الاطفال .

0