اضرار السمنة على الاطفال

0

تعتبر السمنة من الامراض الخطيرة عند الكبار و الصغار و لهذا نقدم لك حصريا على مجلة رجيم الاولى عربيا في عالم الرشاقة الصحة و الجمال مقال مميز نذكر لك فيه اضرار السمنة على الاطفال.

13

خصائص المواد المغذية :-

يكون للمواد المغذية خمس خصائص :-

أولًا توفر المواد الغذائية الأساسية .

ثانيًا التوازن بين المواد الغذائية الأساسية .

ثالثًا التحكم بالسعرات الحرارية من أجل على الوزن المناسب و الصحي للشخص .

رابعًا الإعتدال في الأطعمة غير المرغوب فيها مثل الدهون الزائدة الملح و السكر و المكونات التي تؤذي الجسم

خامسًا التنوع بحيث الأطعمة المختارة تختلف من يوم لأخر .

الطعام المغذي يوفر الطاقة الغذائية التي تتوافق مع الطاقة المستهلكة بالنشاط اليومي و النشاط الرياضي .

المعلومات الغذائية :-

معرفة قراءة المعلومات الغذائية بشكل سليم ضروي حتى يقوم المستهلك بمقارنة المؤكولات و يقدم الخيار الصحيح و الصحي تكون المعلومات الغذائية موجودة على معظم المنتجات المصنعه على الغلاف الخارجي حسب القانون العالمي يجب ذكر جميع المكونات و وضع لائحة الوقائع الغذائية و ذكر المعلومات مهم لأنه يساعد الأشخاص الذين يمتلكون حساسية من مكون ما بالتجنب و تحتوي المعلومات الغذائية على اسم المنتج اسم المصنع و عنوانه و شركة التغليف و الموزع و وزن المنتج و المواد الغذائية و المكونات و الإعاءات الصحية و المعلومات الغذائية من حجم المنتج و عدد الحبات أو الحصص في العلبة و و السعرات الحرارية و السعرات الحرارية من الدهون و كمية المواد الغذائية من الكولستورل و الملح و مجموع النشويات و البروتينات و الفيتامين a ,c و الكالسيوم و الحديد ، القراءة الصحيحة لكل نسبة من هؤلاء تساعد الإنسان في انتقاء الغذاء السليم الذي يحتوي على العناصر الغذائية كاملة .

المغالطات الغذائية الشائعة :-

1) المواد العضوية مغذية أكثر من غيرها من المواد :– صحيًا تحتوي على كمية أقل من المبيدات أما قيمتها الغذائية فهي نفس الشيء هناك بعض الأطعمة ينصح الخبراء بشراءها عضوية أكثر من غيرها خاصة المستهلكة بقشرتها مثل التفاح و الخوخ و الخس و السبانخ أما المقشرة ليس بالضرورة شراءها عضوية .

2) تناول الحبوب الكاملة فقط :– الحبوب الكاملة هي صحيه أكثر من المقشورة لأنها مصدر للألياف و تشبع الجسم للفترة أطول و لكن المطلوب أن تكون نصف كمية الحبوب كاملة مثل شراء الخبز و المعكرونة من الحبوب الكاملة و الأرز يكون أبيض .

3) التخلي عن المأكولات غير الصحية :– ليس بالضرورة التخلي عنها و لكن تناولها بإعتدال و تجنب إختيارها قد الإمكان الأقرب للصحية مثل إختيار الأيس كريم قليل الدسم مع المكسرات .

4) قليل الدسم معناه أنه صحي :– أحيانًا نرى الملصقات الغذائية التي تغرينا للشراء و لكن يجب قراءة المعلومات الغذائية بشكل صحيح و تجنب المواد التي تحتوي على الصوديوم و السكر الدهون الدهون المتحولة و السعرات الحرارية العالية .

5) تجنب تناول جميع أنواع العصير :– العصير لا يحل محل الفواكه الطازجة لأنه يفتقر إلى الألياف و يخسر قيمته الغذائية مع الوقت لذلك إختار العصير يكون 100% طبيعي قليل السكر و لا تتناول المشروبات الملصق عليها شراب الفواكه لأنها تكون غنية بالسكر و السعرات الحرارية و لا تتخطى تناول نصف كوب في اليوم الواحد من العصير لأنه يحتوى على الكثير من السعرات الحرارية من السكر الطبيعي .

6) المنتجات الطازجة هي الأفضل :– تكون تكلفة الفاكهة الطازجة عالية خصوصًا لو كانت خارج الموسم لذلك الأفضل إختيار الفاكهة الموسمية لانها تكون خالية من المواد الكيمائية و تكلفتها أقل من الاخرى و بإمكانك إختيار الخضار و الفاكهة المثلجة لأنها تكون مثلجة من بعد النضوج التام في الموسم فتكون محافظة على قيمتها الغذائية و لا يكون فيها الكثير من المواد الحافظة .

7) مشتقات الحليب تؤدي إلى السمنة :– توفر الكالسيوم و البروتين و فيتامين دي و العديد منها تحتوي على الدهون و الكالسترول و السعرات الحرارية و لكي تستفيد من فوائد إختار الحلب و مشتقاته بحيث يكون قليل الدسم الاطفال الصغار فقط هم بحاجة لمشتقات الحليب كاملة الدسم .

8) تجنب اللحوم الحمراء :– تحتوي اللحوم قليلة الدهون على العناصر الغذائية الضروية للحياة مثل الحديد و البروتين و الزنك و الهدف هو أكل الكميات المتفق عليها للأطفال ما بين 2-3 سنوات مطلوب 9 جرام الاطفال 9-12 سنة 150 جرام و البالغين 180 جرام باليوم الواحد .

النشويات :-

تعتبر النشويات مهمة لصحة الإنسان فتمده بالسكر اللازم الذي يمدد الجسم بالطاقة و تتناول مؤكولات مثل الخبز و البطاطس(البطاطا) المعكرونة و الأرز و البرغل و الحبوب و حتى تقوم بإتباع نظام غذائي صحي لابد من توفير كمية كافية من الأطعمة الغنية بالنشويات و يحتوي من 45 -60 % من السعرات الحرارية من النشويات ، توجد النشويات في الفاكهة توفر 15 جرام من السكر و تشكل مصدر مهم من الألياف و البقوليات و الحليب و اللبن و الخضروات النشوية و توفر 15جرام من السكر ينصح الخبراء ان تكون نصف الوجبة من الحبوب الكاملة و وجبة الفرد إما أن تكون رغيف بحجم 30 جرام او كوب من الأرز، النشويات لوحدها لا تسبب الزيادة في الوزن على عكس الشائع في الماضي أعتقد الإنسان أن تناول النشويات يؤدي للمرض السكر و لكن اليوم غير صحيح و ترتبط السمنة او بدانة الجسم بمرض السكري .

الدهون :-

ظهرت خلال السنوات الماضية الحد من الدهون و لكن اتباع نظام غذائي منخفض الدهون و مستبعد لكلًا من الأسماك الدهنية و المكسرات و البذور و الزيوت النباتية يسبب نقص في الدهون الاساية مثل اوميجا 3 و فيتامينات و معادن ، و لكن هناك الاطعمة التي تؤثر على صحة القلب بصورة إيجابية مثل زيت الزيتون فهو يحتوي على الكثير من الفوائد الصحية عندما يحل محل الدهون المشبعة و يساعد من الحماية من مشاكل القلب كخفض الكولستيرول السئ توفير المواد الغذائية التي تعمل كمضادات للأكسدة و خفض معدل ضغط الدم ، و الزيوت و الدهون كلها تحتوي على 9 وحدات من السعرات الحرارية بكل جرام لذلك لابد من الإعتدال في تناول الدهون و عدم تركها لأهميتها للجسم حتى مع اتباع الحميات الغذائية .

البروتينات :-

تتكون من الأحماض الأمينية التي يجب توافرها بإستمرار في الطعام لبناء الأنسجة الجديدة بالجسم و لها أدوار مهمة بالجسم منها الأنزيمات و الهرمونات و المناعة و نمو العضل و تزويد الجسم بالطاقة ، يحول الجسم البروتين الزائد لدهون و هذا يؤدي لزيادة الوزن و حاجة الإنسان للبروتين تعتمد على حجم الجسم و تعرف بعملية حسابية هي 0.8 جرام لكل كليو جرام من الجسم و تتغير بناء على صحة الجسم و تتوفر البروتينات في جميع الأطعمة تقريبًا و لكن بشكل مختلف و أغناها اللحوم و الدواجن و الأسماك و البقول و منتجات الحليب و تسمى بروتين عالى الجودة أما المصادر النباتية محدودة و لا توفر كل الأحماض الضرورية للجسم لذلك على الشخص النباتي إستشارة أخصائي التغذية للمساعدة في الحصول على مجموعة كاملة من الأحماض الأمينية ، لكن الإفراط يؤدي لمشاكل صحية عديدة خاصة على كلى الإنسان ..

خطر البدانة عند الأطفال

عندما نتفكر في المشاكل الصحي عند كلًا من المراهقين و الأطفال يتبادر إلى الذهن فورًا أمراض كالحصبة حب الشباب أو الصفراء و لكن لا نفكر إبدًا في أمراض كالسكري و إرتفاع ضغط الدم و لكن تلك المشاكل التي إعتقدنا خطأ أنها تأتي للكبار فقط دون الصغار أصبحت اليوم خطر يهدد الأطفال فصارات السمنة خطر يشمل الجميع الكبار و الصغار ، أكثر أنواع البدنات عند الأطفال تتعلق بالوراثة و لكنها أيضًا تتعلق بالأكل العشوائي و التغذية غير السليمة و أيضًا قلة الحركة و عدم ممارسة الرياضة .

البدانة عند الأطفال هي أهم لأنها تنبأ ببدانة للطفل في العمل الراشد و اثبت دراسات الإحصاء الحديثة أن البدانة اليوم عند الاطفال أكبر من البدانة عند الشباب و الكبار بالسن و هذا يرجع إلى تغير نمط المعيشة و ظهور وسائل الترفية و الرافاهية الحديثة كألعاب الفيديو و البلاي استيشن و الألعاب الإلكترونية و غيرها فقل الإعتماد على ممارسة اللعب و اللهو للطفل كالسابق ، كذلك نوعية الأكل و الدعايات المستمرة بالتلفاز عن الأكل بالنسبة للطفل تكون علاج البدانة اكثر فائدة بالعكس الأشخاص في السن المتقدم الذين يعانون من البدانة المرضية سيظل الحل الجراحي لهم هو الانسب و الوحيد لذلك هناك مجالات كبيرة للوقاية الطفل من البدانة في السن المبكر لتفادي أي مشاكل صحية لها علاقة بالسمنة .

تعريف البدانة Childhood obesity :-

يوجد تعريف محدد للبدانة هو الزيادة في الأنسجة الدهنية في الجسم بالنسبة للجنس (النوع) و العمر و لمعرفة هل يوجد بدانة أو لا خصوصًا عند الأطفال يستعان بمقياس كتلة الجسم Body Mass Index – BMI يحسب بناء على وزن الجسم مقسوم على الطول (مؤشر كتلة الجسم (BMI )= الطول بالمتر X الطول بالمتر / وزن الجسم بالكيلوغرام) بعض مشاكل السمنة عند الاطفال نتجة لتحزين الدهون ، و ظهور البدانة المبكرة يؤشر لإرتفاع نسبة المرض حيث ترتبط البدانة عند الأطفال و البالغين بمشاكل القلب و ارتفاع ضغط الدم و ضيق التنفس و التعب المتزايد من ثم قلة التحصيل المدرسي و الضغط الزائد يؤدي وجع الدماغ و تشوش الرؤية و الخلل في النشاط الكبدي ..

14

من أهم العوامل التي تتسبب في السمنة :-

تعتقد بعض الامهات خطأ أن الطفل الذي يأكل كثيرًا هذا هو الغذاء المثالي له فتكثر بإطعامة الشكولاتة و الحلويات بكثرة مع إعطاء الطفل أطعمة اخرى مع الحليب في فترة الرضاعة و الإلحاح الدائم على الطفل بتناول الأطعمة التي بها سعرات حرارية أعلى من الطبيعي مع غهمال وجبة الإفطار و نظام الحياة الخطأ كالإستيقاظ متأخرًا و النوم متأخرًا هذا يزيد من طلب الطفل للدهون مع الجلوس لفترات طويلة أمام الكمبيوتر و ألعاب الفيديو و التلفاز بالإضافة لقلة الحركة و عمدم اللعب و لا ممارسة الرياضة كل هذا يؤدي في الأخير إلى الإضطرابات الهرمونية التي تتسب بالسمنة بالإضافة إلى أن أسلوب الحياة الخطأ يعرض بعض الأطفال لتناول أدوية تحتوي على الكورتيزون الذي يزيد من خطر الإصابة بالسمنة في وقت مبكر ..!

علاج السمنة عند الأطفال :-

تنقسم علاج السمنة لدى الطفل لعدة من المحاور السلوكية و البدنية و التغذية و الصحية

أولًا: التغذية تقديم الوجبات الصحية المتوازنة للطفل مع التقليل قد الإمكان من الدهون و السكريات و الحلويات و الأطعمة السريعة كرقائق الشبيس و وجبات الأطعمة سريعة التحضير و الغكثار من الفاكهة و الخضروات و الاطعمة ذات الألياف و الحبوب الكاملة و الألبان منزوعة الدسم.

ثانيًا: العلاج السلوكي يالتوعية بخطر السمنة و البدانة و الوزن السليم و العادات الصحية الغذائية و تكون للأم قبل الطفل من الممكن ان تشاهد الام ما يحلو لها من البرامج التوعية في هذا الكثير.

ثالثًا: العلاج البدني ممارسة الرياضية و أهمية الرياضة في سن مبكر لبناء عضلات جسم الطفل الإشتراك في لعبة أو رياضة و تحديد ساعات الجلوس على الكمبيوتر ساعة يوميًا فقط .

رابعًا: العلاج بالعقار و تكون في حالات البدانة المفرطة تحت إشراف الطبيب .

فوائد الرياضة للأطفال

أثبتت الأبحاث والتقارير أن ممارسة الرياضة أمر مهم جداً في حياة الأطفال، فالرياضة تقوم بتنشيط حركة الدورة الدموية المتواجدة في الجسم كما أنها تقوم بحرق السعرات الحرارية، كما أنها تعد بالنسبة للأطفال مصدراً مهماً في خروج الطاقة بشكل جيد وفعال، وهذا ما يحتاجه الأطفال في معظم الأوقات وهي تفريغ الطاقات المتواجدة بهم، ولكن تقول إحدى التقارير أن نسبة الأطفال الذين يمارسون الرياضة في هذا العصر قليلة جداً مما ساعد على إنتشار الأمراض والأوبئة بين أفراد المجتمع لعدم مزاولتهم الرياضة بشكل مستمر ومنتظم وهذ ا ما يؤدي إلى الإصابة بالإمراض المزمنة والأمراض المنتشرة بشكل عشوائي، مثل الإصابة بمرض السكر والإصابة بأمراض القلب، بالإضافة إلى إرتفاع ضغط الدم ، كما يؤدي إلى الإصابة بمرض السرطان أيضاً، بالإضافة إلى تصلب الشرايين ، وقلة المناعة لديهم، بالإضافة إلى تراكم السمنة والدهون في الاجسام، لانها لا تتمكن من الخروج من الجسم لإستغناء الجسم عن الحركة والرياضة، كما يؤكدون الأطباء إن الذين يمارسون الرياضة المنتظمة يظلون أكثر شبابا من غيرهم ويبدون أصغر عمراً دائماً، كما أنهم يعتبرون من الأفراد الذين لا يظهر عليهم حالة التقدم في السن، كما ينصح الأطباء بضرورة ممارسة الرياضة خاصة المشى السريع نصف ساعة يومياً لتجنب حالة الشيخوخة المبكرة، كما أن من فوائد الرياضة أنها تساعد الطفل على النشاط والحركة الدائمة دون تعب أو الشعور بالملل .

كيفية الحفاظ على صحة الاطفال في المدرسة

– غسل الأيدي :
الطريقة الأكثر فعالية لتجنب نشر الجراثيم هو تشجيع الاطفال على غسل اليدين. والتأكد من أن الطفل قضى وقتا كافيا في هذه المهمة الصحية، ونطلب منهم غناء أغنية الحروف الأبجدية أو “عيد ميلاد سعيد” من البداية إلى النهاية اثناء غسل الجبهات وظهورهم و أيديهم، وبين الأصابع.الصابون والماء هو أفضل، عليك تذكير أطفالك فى وقت السعال أو العطس دائما يكون في ثنايا المرفقين أو إلى سواعدهم.

– لا ننسى التطعيم
تأكد من تحصينات طفلك حتى الآن. وفقا لمركز السيطرة على الأمراض، وتتطلب كل حالة معينة اللقاحات في المراحل الدراسية المختلفة للأطفال الملتحقين بالمدارس العامة. وبعض المدارس لا تسمح للطلاب للحضور دون التحقق من هذه التطعيمات. ينصح بلقاحات الإنفلونزا أيضا لجميع الأطفال في سن المدرسة، إلا إذا كان لدى الطفل حساسية للقاح أو مشكلة صحية من شأنها أن تسبب مضاعفات من اللقاح.

– جدولة الفحص
الفحص الجسمانى السنوي سيضمن لطفلك ان يتمتع بصحة جيدة قبل العودة إلى الدراسة . في كثير من المناطق التعليمية، يطلب هذا الفحص لهؤلاء الطلاب الذين يرغبون في المشاركة في الرياضة المدرسية مثل كرة القدم. بعض الدول تتطلب هذا الفحص لـرؤية الطلاب قبل دخول رياض الأطفال

– إعادة الروتينات
أسبوع على الأقل قبل بدء الدراسة، يجب ان تعود أطفالك على عدد معين من ساعات النوم طبقاً لجداول النوم الاكثر انسجاما مع العام الدراسي. حان الوقت عليهم ان يتوقفوا مرة أخرى عن لعب ألعاب الكمبيوتر ومشاهدة التلفزيون. مساعدة طفلك على هذا التحول من خلال تشجيعه على القراءة أو لعب الألعاب الهادئة لمدة ساعة قبل الذهاب إلى السرير.

– السلطة حتى مع التغذية الجيدة
تستمر البدانة في مرحلة الطفولة و ترتفع ومعها مخاطر صحية أكبر للمتضررين. وفقا لوزارة الزراعة الأمريكية (USDA)، يمكنك عكس هذا الاتجاه، وتوفير خيارات لوجبة صحية لأطفالك. وهذا يشمل وجبة الإفطار. الطلاب الذين يتناولون وجبة الإفطار مقابل أولئك الذين لا يتناولون هم أشد انتباها أثناء الحصة. بالإضافة إلى ذلك، فإن الأطعمة الصحية جنبا إلى جنب مع الراحة الكافية تساعد أجسامهم على محاربة العدوى.

– تحقق من وجود قمل الرأس
لاحظ أي حكة متكررة من طفلك فى شعره ؟ تأكد من أهمية أن طفلك لا يتقاسم الامشاط، والقبعات، والملابس مع احد، ثم عليك القيام بفحص الرأس مرة واحدة على الأقل في الأسبوع، ولا سيما بالنسبة للأطفال الأصغر سنا. فى هذا الوقت من العام

– كن حذر من مسببات الحساسية
العام الدراسي الجديد يتزامن مع موسم الحساسية . الأطفال الذين يعانون من الحساسية يحصلون على تطعيمات ثلاثية في المدرسة ضد الـعث و الغبار والعفن، والمواد المسببة للحساسية قد تزدهر في الفصول الدراسية. بالنسبة لبعض الأطفال، فهذا يكون على هيئة سيلان الأنف، والعطس، والسعال، وعيون دامعة. وبالنسبة لآخرين، يمكن لهذه المواد المثيرة للحساسية تسبب الربو أو تؤدي بشكل غير مباشر إلى التهابات الجيوب الأنفية. أيضا، تناول الطعام في الكافتيريا يمكن ان يقديم عدد من المشاكل بالنسبة لأولئك الذين يعانون من الحساسية الغذائية.

16