اضطرابات الدوره الشهريه

0

اذا كنت تعانين من اضطرابات الدورة الشهرية و تبحثين عن افضل الطرق الصحية و العلاجية فنقدم لك حصريا على مجلة رجيم الاولى عربيا في عالم الرشاقة الصحة و الجمال مقال شامل حول اضطرابات الدوره الشهريه.

224

تعاني معظم السيدات من الإضطرابات الهرمونية في أجسادهن والذي يتسبب بشكل مباشر في عدم انتظام الدورة الشهرية ومن الممكن أن يؤدي إلى انقطاعها ، فعلى الرغم من خطورة هذا الأمر إلا أن معظم السيدات يغفلن هذا الأمر الخطير على إعتبار خوفهن من العقارات أو من حبوب منع الحمل المنظمة لكل هذه المشكلات ، ولكن الأمر بسيط جدا ففور معرفة السبب المباشر وراء عدم انتظام الدورة الشهرية يمكن للطبيب أن يرشد بالعلاج المناسب ومن ثم القضاء على هذه المشكلة .

فالطبيعي لكل سيدة أن تستمر الدورة الشهرية بشكل طبيعي جدا كل 28 يوما وتظل لمدة تتراوح بين 4 إلى 7 أيام ، ومن الممكن أن تأتي الدورة الشهرية كل 35 يوما فهذا أيضا أمرا طبيعيا ومن الممكن أن تقصر لمدة 21 يوما وأيضا هذا أمر طبيعي ، ولكن الغير طبيعي هو أن تتأخر الدورة الشهرية عن هذا الحد .

أنواع عدم انتظام الدورة الشهرية :

1- انقطاع الحيض الأولي : وهذا الانقطاع معناه أن الفتاة تصل إلى سن البلوغ من دون نزول الدورة الشهرية .

2- انقطاع الحيض الثانوي : وهو انقطاع الحيض لفترة ست شهور مثلا على غير المعتاد .

3- قلة الحيض : وهو أن تتأخر الدورة الشهرية لتأتي كل 45 يوما أو أكثر مما يتسبب في مشكلات صحية كثيرة.

4- غزارة الحيض : وهي أن تكثر كمية الدم لغير المعتاد عليها لتصبح نزيفا وتطول أيضا مدة أيام النزيف .

5- النزيف المهبلي بين فترات الحيض .

أسباب عدم انتظام الدورة الشهرية :

1- الإصابة بالنحافة الشديدة أو سوء التغذية وفقر الدم .

2- التعرض للإرهاق البدني الشديد أو ممارسة نشاط بدني معين .

3- السمنة المفرطة .

4- التعرض لمرض متلازمة تكيس المبايض .

5- مرحلة ما قبل سن اليأس .

6- سن البلوغ أو أثناء فترة الرضاعة .

7- تناول أدوية منع الحمل كأقراص منع الحمل .

8- التعرض للتوتر والإجهاد النفسي والعصبي .

9- الإصابة بإلتهابات في الحوض .

10- الإصابة بسرطان المهبل أو عنق الرحم أو المبايض .

أعراض اضطرابات الدورة الشهرية :

1- الشعور بحرقان أثناء التبول .

2- تأخر الحمل أو العقم .

3- الشعور بألم أسفل الظهر وأسفل البطن .

4- افرازات مهبلية كثيرة وغير عادية .

5- الإحساس بغثيان وقئ .

226

علاج عدم انتظام الدورة الشهرية :

1- إذا كانت السيدة مصابة بالسمنة فعليها أولا تنزيل وزنها ليصل إلى الوزن المناسب .

2- البعد تماما عن التوتر والإجهاد البدني والعصبي .

3- تجنب كافة الأطعمة المحفوظة كالمعلبات واللحوم المجمدة .

4- البعد عن التمارين العنيفة وخاصة أثناء فترة الحيض .

5- تناول المسكنات أثناء فترة الحيض مثل الإيبوبرفين .

6- تناول الأعشاب المهدئة مثل النعناع والبردقوش .

7- البعد تماما عن التدخين أو المشروبات الكحولية والغازية .

8- إذا كانت هناك مشكلة اضطرابات الهرمونات فيجب استشارة الطبيب لأخذ العلاج المناسب .

ألوان دم الدورة الشهرية

1- اللون الأحمر الفاتح : وهو اللون الأحمر للحيض حيث يكشف عن حالة المرأة الجيدة ، فهذا الدم تم خروجه في الأونة الأخيرة حيث يدل على سير الدورة الدموية ، مما يعني تجدد النشاط والقيام بكافة الأعمال ، وعادة المرأة التي لديها هذا اللون الأحمر الفاتح تأتي الدورة لها خفيفة ومنتظمة .

2- اللون الأحمر الداكن : من الغريب أن يتحول اللون الأحمر الطبيعي للدورة الشهرية إلى اللون الأحمر الداكن ، فذلك دليل على تخزين الدم بداخل الرحم لفترة طويلة أو أخذ وقت على تكوينه ، وهذا يدل على بطء سير الدورة الدموية وعدم وجود سيولة بالجسم تسمح بتدفق الدم سريع ونزول الدورة الشهرية بلونها العادي .

3- اللون البني أو الأسود : يأتي دم الدورة الشهرية باللون الأسود أو البني الغامق دليل على تخزين الدم لفترات طويلة فهو دم قديم في الرحم ، فالمرأة تجد لون الدم البني في نهاية الدورة الشهرية وهذا يعني أن الرحم يتخلص من كل البقايا الموجودة بداخله ، وفي نفس الوقت يكون التدفق بطئ .

4- اللون البرتقالي : يأتي لون دم الدورة الشهرية باللون البرتقالي للدلالة على وجود التهابات بعنق الرحم لذلك نتج هذا اللون البرتقالي من اختلاط الإفرازات المهبلية التي عادة ما تكون لونها أبيض أو أصفر مع اللون الآحمر وهو لون الدم الطبيعي ، إذ ينبغي استشارة الطبيب المعالج لأخذ العلاج المناسب .

قوام دم الدورة الشهرية
1- القوام الثقيل المتجلط : تجلط الدم يعتبر من أهم علامات الحيض الثقيل لأن خلال فترة الدورة الشهرية يبطئ إنتاج مضادات التخثر في الجسم مما يعني تخثر أكثر للدم ، ولا يرتبط هذا القوم الثقيل مع لون معين من ألوان الدورة الشهرية ولكن يحدث أكثر مع اللون الأحمر الداكن ، وفي هذه الحالة يشير إلى وجود مشكلة خطيرة جدا بالجسم فيجب استشارة الطبيب على الفور .

2- القوام الزلق : في بعض الأحيان يصبح قوام دم الدورة الشهرية عبارة عن دم مختلط بمخاط من عنق الرحم خاصة مع بداية الدورة الشهرية ، فطبيعة عمق الرحم يفرز إفرازات لزجة تؤدي إلى اختلاطه مع دم الدورة الشهرية ، وقد ينبأ هذا القيام عن وجود حركات بالأمعاء نتج عنها تدفق مخاط عنق الرحم إلى المهبل .

3- القوام الرقيق : يعتبر هذا القوام هو القوام العادي للدورة الشهرية إذ يكون مع الدم ذا اللون الأحمر الفاتح ومن ثم فإنه يكون مع الدورة العادية وجاء قوامه كذلك لأن الدم اختلط بمخاط من عنق الرحم .

4- القوام النسيجي : يعتبر هذا القوام من أخطر أنواع قوام دم الدورة الشهرية لأنه دليل على الإجهاض إذ ينبغي استشارة الطبيب في الفور للاطمئنان على صحة الجنين .

أسباب تغير لون وقوام دم الدورة الشهرية
1- حدوث الإجهاض فهناك الكثير من النساء لم يعرفن بحملهن ولكن يتفاجئن بالإجهاض عند خروج كميات كبيرة من الكتل والأنسجة الرمادية ، وبالطبع في هذه الحالة لابد من استشارة الطبيب على الفور .
2- وجود الأورام الليفية في الرحم وهي من أكثر حالات النساء لأن الأورام الليفية هي عبارة عن أورام حميدة غير سرطانية توجد بالرحم ولا تشتكي المرأة من وجود أي أعراض لها سوى استمرار تدفق دم الدورة الشهرية فوق العادة
3- وجود اختلال هرموني بالجسم فالمعروف عن الهرمونات أنها هي من تنظم كل شئ بالجسم وهي هرمونات الاستروجين والبروجستيرون ، فمع وجود أي اضطرابات في هذه الهرمونات يؤدي إلى سماكة بطانة الرحم بشكل كبير جدا وفي هذه الحالة يؤدي إلى وجود نزيف بشكل مستمر مع وجود تجلطات دموية أثناء الدورة الشهرية.

خطر تغير لون وقوام دم الدورة الشهرية

في الكثير من الأحيان لن ينبأ تغير لون وقوام دم الدورة الشهرية عن مشكلة كبيرة بالجسم ، ولكن الأفضل استشارة الطبيب المعالج خاصة مع نزف كميات كبيرة من الدم خلال فترة الدورة الشهرية خاصة مع عدم التعرف على السبب الحقيقي وراء ذلك ، وخاصة مع وجود بعض الأعراض كالتعب والإرهاق والدوخة والوجه الشاحب وعدم انتظام الدورة الشهرية ، لأن كل هذه الأعراض تنبأ عن وجود فقر دم إذ يجب التغذية السليمة وتناول الحديد لتحسين الحالة الصحية .

خطر تناول المسكنات اثناء الحيض :

التأثير على الكلي .التأثير على الكبد باعتبارها سموم تتراكم عليه.حدوث التهابات بجدار المعده .الفشل الكلوي والكبدي على المدى الطويل.
نصائح للتعامل مع الدورة الشهرية: يفضل البعد عن كل مسببات التوتر والقلق و الترويح عن النفس قدر الامكان والبعد عن ضغوط العمل والحياة لتجنب زيادة تعكر المزاج والصداع تناول المشروبات المهدئة مثل القرفة ولأنها تساعد على علاج التقلصات والتشنجات الرحمية المحدثة للألم الحاد داخل البطن او الذهاب إلى الطبيب المختص في حالة زيادة حده التقلصات ليعرف حالتك ووفقًا لتلك الحالة تستطعن تناول دواء مضاد للتقلص الرحمي مع تناول فيتامين سي في الليمون والبرتقال وغيرها من المغذيات المناسبة لفترة الحيض .

نصائح للتخفيف من ألم الدورة الشهرية:

عمل تدليك لعضلات البطن مع وضع اربة ساخنة على منطقة اسفل البطن.التمارين الرياضية الخفيفة لسهولة الحركة وتغير المزاج.تناول مغلى القرفة او البابونج.البعد عن التوتر والاسترخاء قدر الامكان.استشارة الطبيب في حالة زيادة التقلصات بشكل حاد.في حالة تناول وسائل منع الحمل فإن الحبوب تخفف من الألم .تناول مغلى اليانسون لزيادة هرمون الاستروجين.تناول مغلى النعناع من اجل زيادة الاسترخاء.استنشاق رائحة زيت عطري قبل النوم وبعد الاستيقاظ لتحفيز عمل المخ والمساعدة على الهدوء والاسترخاء.
الغذاء اثناء فترة الحيض : النساء الاصغر سنًا يكونون عرضة للإصابة باضطرابات الحيض بسبب سوء التغذية ، احتمال حدوث شذوذ الطمث بمعنى زيادة الوزن بكمية كبيرة حيث تتأثر الدورة بإتباع نظام نباتي عن اتباع انظمة غذائية خاطئة مثل الوجبات والأكلات السريعة او التدخين و شرب المياه الغازية، لذلك يجب تناول الغذاء الصحي مثل كثرة الخضروات الطازجة والبروتينات والبعد عن الدهون والطعام السريع والدهني.

225