اضطراب الهرمونات

0

اذا كنت تعانين من عدة اعراض صحية غير مرغوبة و تبحثين عن اهم اسبابها و طرق علاجها فنقدم لك حصريا على مجلة رجيم الاولى عربيا في عالم الرشاقة الصحة و الجمال مقال يشمل اعراض و اسباب اضطراب الهرمونات.

19

اختلال التوازن الهرموني او عدم انتظام الهرمونات وأيضا اضطراب الهرمونات يمكن أن ينجم عن العديد من أنماط الحياة المختلفة، حيث يمكن أن يكون السبب طبيعي أو بسبب التعرض للمواد الكيميائية الاصطناعية، ولمعرفة المزيد عن هذه الاسباب وطرق علاجها عليك متابعة قراءة هذه المقالة المليئة بالمعلومات المفيدة .
اختلال التوازن الهرموني يمكن أن ينجم عن العديد من خيارات أنماط الحياة المختلفة، بالرغم من أن بعضها فقط عرضة بشكل طبيعي لتطور هذه الأنواع من الاختلالات، ويمكن للأشخاص الذين يعانون من اختلال التوازن الهرموني في كثير من الأحيان تحديد نوع الخلل بناء على الأعراض التي تحدث، وبمعرفة نوع الخلل يمكن بسهولة المساعدة في العثور على العلاج المناسب .

أسباب اضطراب الهرمونات :

هناك العديد من الأسباب التي تؤدي إلى اختلال التوازن الهرموني، مثل استخدام وسائل منع الحمل، والعمر، والتعرض للمواد الكيميائية، والتدخين بشكل متكرر، وسوء التغذية والإجهاد .

1. وسائل منع الحمل :
وسائل منع الحمل يمكن ان تجعل المرأة تعاني من اختلال التوازن الهرموني، حيث أن حبوب منع الحمل وغيرها من المواد غالبا ما تحتوي على البروجستين أو المركبات البروجستيرونية والتي هي الهرمونات الاصطناعية التي تهدف الى ايقاف الجسم من إكمال دورة الإباضة الطبيعية، حيث أن إدخال هذه المواد الكيميائية الاصطناعية في الجسم تسبب عدم توازن في الهرمونات الطبيعية .2

2. العمر :
الرجال والنساء قد يعانون من عدم التوازن الهرموني مع تقدمهم في السن، حيث ان كثيرا ما تبدأ المرأة في المعاناه من عدم التوازن في الهرمونات عند دخولهم إلى سن اليأس حيث يبدأ الجسم بالتكيف مع عدم وجود دورة التبويض العادية، والرجال قد يظهر لديهم تراجع في مستويات هرمون التستوستيرون كما تبدأ غدة البروستاتا بضعف العمل .

3. التعرض للمواد الكيميائية :
التعرض للمواد الكيميائية يمكن أن تؤثر على هرمونات الجسم لتصبح غير متوازنة مع التعرض المفرط لتلك المواد، حيث ان تناول الكثير من اللحوم التي تعرضت لهرمونات الاستروجين يمكن أن تتسبب في التأثير على مستويات هرمون الاستروجين الطبيعي في الجسم لتصبح عالية بشكل مفرط، وملامسة المواد الكيميائية مثل الكلور، اي دي تي، الديوكسين إما عن طريق الغذاء أو عن طريق الملامسة قد يتسبب في خلل في الهرمونات، وكذلك تنفس الأبخرة المحتوية على هذه السموم يمكن أيضا أن تسبب اختلال في التوازن الهرموني في الجسم .

4. السجائر والتدخين :
التدخين في كثير من الأحيان يمكن أن يجعل الهرمونات غير متوازنة بالإضافة إلى الآثار الضارة الأخرى التي تسببها هذه المواد على الجسم، وغالبا ما يكون الرجال الذين يدخنون يكون لديهم انخفاض في مستويات هرمون التستوستيرون مما يسب اعراض غير مرغوب بها .

5. الطعام الغير صحي :

اتباع نظام غذائي غير صحي ولا يحتوي على المواد الغذائية التي يحتاجها الجسم يمكن أن يسبب اختلال في الهرمونات لدى الرجال والنساء، حيث ان الأطعمة المصنعة والدهون المشبعة والكربوهيدرات المكررة يمكن أن تتسبب في جعل الجسم ينتج ويخزن الكميات الزائدة من الدهون، مما يقلل من إنتاج هرمون التستوستيرون الذي هو موجود في كلا الجنسين .

6. الضغط النفسي :
الاجهاد هو من الاسباب الرئيسية التي تسبب اختلال في التوازن الهرموني، حيث ن الاجهاد او التوتر والضغط النفسي يسبب في ارتفاع مستويات هرمونات التوتر مثل الكورتيزول وهرمون الاستروجين .

11

أعراض عدم انتظام الهرمونات :

وفيما يلي بعض الأعراض الشائعة لاختلال التوازن الهرموني الذي يمكنك مقارنة مع نفسك لمعرفة ما إذا كنت تعاني من هذه الحالة ام لا :

1. عدم انتظام الدورة الشهرية للمرأة :
النساء اللواتي يعانين من اختلال التوازن الهرموني قد يتعرضون لفترات طمث غير منتظمة، وهذا أمر شائع جدا في الفتيات المراهقات اللاتي بدأت لديهن الدورة الشهرية، على الرغم من أن هذا يمكن أن يؤثر أيضا على النساء خلال فترة انقطاع الطمث، والنساء اللتي لديهن في كثير من الأحيان عدم التوازن في الهرمونات أو عدم انتظام الدورة الشهرية قد تكون تعاني من متلازمة تكيس المبايض، الذي يتسبب في جعل الجسم ينتج مستويات عاليه بشكل مفرط من الاندروجين .

2. الهبات الساخنة : الهبات الساخنة تحدث عندما يحدث اختلال في التوازن الهرموني، ويعتقد معظم الأطباء أنه يكون بسبب انخفاض ملحوظ في إنتاج هرمون الاستروجين، حيث ان النساء الاتي خضعن لجراحة في الجهاز التناسلي، أو المبيضين، او إزالة الرحم او في سن انقطاع الطمث قد يعانون أيضا من الهبات الساخنة بسبب تغير مستويات الهرمونات

3. زيادة نمو الشعر :
قد تلاحظ العديد من النساء نمو الشعر الزائد في الجسم، وغالبا ما يعرف بالشعرانية في الذين يعانون من وجود خلل في الهرمون الذكري، وهذا هو أكثر ما يلفت الانتباه في النساء حيث انه قد يظهر هذا الشعر على الوجه والفخذين والظهر والصدر أو البطن، والنساء اللواتي يعانين من متلازمة تكيس المبايض أو أورام الجهاز التناسلي يكونون عرضة بشكل خاص لهذه الأعراض .

علاج عدم انتظام الهرمونات :

العلاج المطلوب لاختلال التوازن الهرموني سيعتمد على طبيعة الهرمونات التي حدث فيها الخلل .

1. تعديل النظام الغذائي :
حيث انه يجب ان يحتوي على الأحماض الدهنية أوميغا 3 وأميغا 6 لخلق المزيد من التوازن في الجسم، و يمكن العثور عليها في شكل مكملات غذائية في الصيدلية وكذلك في الأطعمة زيت السمك والمكسرات أو البذور.

يمكن للأشخاص الذين يعانون من عدم التوازن في الهرمونات تناول كوهوش السوداء، وتجنب الأطعمة مثل البيض واللحوم أو منتجات الألبان التي قد تحتوي على مواد كيميائية يمكن أن تسهم في اختلال توازن الهرمونات .

2. التمارين الرياضية :
ينصح أولئك الذين يعانون من هذه المشكلة القيام بالتمارين المعتدلة كل يوم لمدة 30 دقيقة، وفي بعض الحالات يمكن أيضا معالجة هذه المشكلة بالهرمونات مثل هرمون الاستروجين التكميلي للمساعدة في علاج الأعراض .

إليك قائمة من افضل الأطعمة التي تحافظ علي التوازن الهرموني وتعمل على تنظيم الهرمونات

1- الأفوكادو:

الأفوكادو يعمل علي مستويين للمساعدة في تحقيق التوازن بين الهرمونات. في المستوي الأول،يحتوي علي دهون احادية غير مشبعة صحية تساعد في انتاج الهرمونات داخل الجسم التي يحتاجها من اجل الحفاظ علي الصحة. في المستوي الثاني، يحتوي الأفوكادوا علي سيترول النبات الذي يساعد في انخفاض مستويات هرمون الأستروجين ، و يكون اختيار جيد للنساء الذين يعانون من ارتفاع هرمون الأستروجين او الذين لديهم متلازمة تعدد الأكياس في المبايض.

يمكن تقطيع الأفوكادو مع السلطة و عمل اطباق مكسيكية او عمل عصير مع مكونات اخري.
2- الزبدة:

من افضل انواع الزبدة هي التي تأتي من الأبقار مباشرة، لأنه جيدة و مفيدة للصحة، غير انها تعطي طعم غني في الكثير من الوصفات. الزبدة غنية بالفيتامينات مثل فيتامين (أ) و ( د) و (ك) و الأهم من ذلك هي مصدر غني لسلسة من الأحماض الدهنية المتوسطة التي تساعد في دعم انتاج الهرمون.

اذا كنت لا تريد استخدام الزبدة بشكل كبير في اعداد الوجبات، يمكنك وضعها مع الكعك الأنجليزي او مع صلصة الليمون للأسماك
3-الخضراوات:

اعضاء العائلة الصليبية من الخضراوات تضم البروكلي و القرنبيط و اللفت و الكرنب . هذه الخضراوات مليئة بالفيتامينات و المعادن و مضادات الأكسدة، كما انها غنية جداً بالألياف. هذه الألياف تنكسر ببطء في الجسم، و تساعد علي تنظيم مستوي السكر في الدم، و هذا يحافظ علي مستويات الأنسولين في الجسم.

هذه الخضراوات الرهيبة يمكن مزجها في السلطات مقطعة او مفرومة، يمكن ان تكون طبق جانبي مع اطباق المكرونة
4- المكسرات و الحبوب:

الجوز و الكاجو و بذور عباد الشمس، اي نوع من عائلة المكسرات و البذور توفر للجسم نوعية جيدة من البروتين النباتي و ايضاً الدهون الصحية. الجوز بشكل خاص يحقق التوازن الهرموني لأنه يحتوي علي احماض دهنية اوميجا3 هذه الدهون ضرورية من اجل انتاج الهرمون. ولان هذه المكسرات و البذور تحتوي علي كمية كبيرة من الألياف، فأنها تتحكم في مستويات السكر التي تحافظ علي نسبة الأنسولين.

يمكن اضافة المكسرات و البذور إلي اطباق الأرز او يمكن تناولها كوجبة خفيفة في منتصف اليوم
5- التوت:

التوت غني جداً بالمواد المضادة للاكسدة و الفيتامينات و المعادن المفيدة جداً للصحة بشكل عام و للمناعة ايضاً، و هي مثل الخضراوات مليئة بالألياف. و يحتوي التوت علي نسبة قليلة من السكر، و هذا يعني انها تتكسر ببطء داخل الجسم مما يساعد علي الحفاظ علي مستوي السكر في الدم و الحفاظ علي مستويات ثابتة من الأنسولين

يمكن اضافة التوت إلي دقيق الشوفان او إلي العصائر او يمكن تناوله مع الزبادي
6-الأسماك:

التونة و الماكريل و سمك السالمون و غيرها من الأسماك الدهنية هي افضل اختيار من اجل تحقيق التوازن الهرموني. و هذا بسبب، مثل الجوز، ان هذه الأسماك تحتوي علي كميات كبيرة من الأحماض الدهنية اوميجا3 التي يحتاجها الجسم لإنتاج الهرمون.

يمكن تناول الأسماك مقلية او مشوية او كمقبلات في العشاء او اضافتها إلي السلطة
بإختصار هذه الأطعمة ليس فقط تحسن الصحة العامة و لكن تساعد في تحقيق التوازن الهرموني بشكل طبيعي. و الألتزام بههذ الأطعمة سيجعلك تشعر بالتحسن بشكل عام ، وسيساعدك علي تحقيق اهدافك و فقدان الوزن

14