اعراض ضعف المبايض

0

اذا كنت تعانين من بعض المشاكل الصحية و الغير الاعتيادية فيمكن ان تكون من احد علامات ضعف المبايض و لهذا نقدمها لك حصريا على مجلة رجيم الاولى عربيا في عالم الرشاقة الصحة و الجمال من خلال المقال التالي.

123

يعد من اسباب العقم الرئيسية عند النساء هي ضعف المبايض حيث يوجد اليوم نسبة كبيرة من السيدات يعانين من ضعف المبايض ، في حالة ضعف المبايض يكون المبيض عاجز عن انتاج البويضة أو ينتج بويضة غير سليمة أو غير مكتملة حيث ان المبيض هو العنصر الرئيس للتبويض عند النساء و لا يوجد بديل للقيام بالمهمة ، تكمن وظيفة المبيض عند النساء في الإباضة بمعنى انتاج البويضات و اخراجها من المبيض ليتم تلقيحها في قناة فالوب ثم انتقال البويضة المخصبة للرحم و الوظيفة الثانية هي انتاج هرمون الاستروجين و هرمون البروجستيرون ، يتواجد في الشهر الواحد بويضة واحدة مكتملة تلتقي بالحيوان المنوي ليتم التخصيب .

ما هي اسباب ضعف المبايض عند النساء :

هناك عدد من الاسباب الرئيسية التي تتسبب بضعف المبيض بالتالي عدم حدوث الحمل منها :

الوصول للنحافة المفرطة بسبب التمارين الرياضية أو التمارين الرياضية المجهدة بشكل زائد .الوصول لسن اليأس انقطاع الطمث عند النساء .امراض السمنة المفرطة و البدانة تتسبب بضعف المبايض و التبويض .فرط البرولاكتين (هرمون الحليب )فشل المبيض المبكر يعد من الاسباب الاساسية لضعف التبويض .الاصابة بمرض الدرق أو المصابات بالمرض يحدث لديهن ضعف بالتبويض .الاصابة بتكيس المبايض (متلازمة المبيض متعدد الكيسات ).وجود عيوب خلقية بالجهاز التناسلي كانسداد قناة فالوب .الاصابة بتليف الرحم أو وجود أورام حميدة أو خبيثة في داخل الرحم .ارتفاع الهرمون الذكري و تدلي الهرمون الأنثوي نتيجة لمشاكل بالغدة الدرقيةكأثر جانبي لتناول عدد من العقاقير الطبية
يتم تشخيص الحالات بمراجعة الطبيب و اجراء الإيكو من خلال المهبل لمعرفة تطور الجريبات و اختبار البول و الدم لمعرفة مستوى هرمون الملوتن و هرمون البروجستيرون و عمل مخطط لحرارة الجسم او همل خزعة لبطانة الرحم و لكن هذا الأم نادر الحدوث .

علامات و اعراض ضعف المبايض :

العلامات هي نفسها الاعراض و تتشابه عند كل النساء اللاتي يعانين من مشكل ضعف التبويض هي :
1- عدم انتظام الدورة الشهرية أو عدم استقبال الدورة الحيضية في الوقت المحدد لها .
2- احمرار و توهج الوجه .
3- الشعور بهبات ساخنة أثناء الليل و الشعور بضيق التنفس و التعرق الشديد أثناء الليل .
4- ضعف القدرة الجنسية و تدلي مستوى الخصوبة و انعدام الرغبة
5- توقف عمليات الطمث .
6- الاكتئاب و سوء المزاج و الشعور بعصبية مفرطة بدون سبب مباشر .

يمكن للأعراض أن تظهر بصورة جماعية أو ظهور عرض أو عرضين عند التأخر في اجراء الفحوصات حول نسبة الهرمون اللوتيني فإن ذلك يؤثر على نسبة الأستروجين ، هنالك في تلك الحالات فحوصات حول الكروموسومات لمعرفة هل يوجد هنالك خلل جيني من الممكن أن يتم نقله للأبناء فجميع الفحوصات هامة و مطلوبة .

طرق علاج ضعف المبايض :

يتم العلاج حسب سبب كل ضعف حيث أن الاسباب متفاوتة من سيدة إلى اخرى ، ففي حالات فشل في الغدة الصماء ينصح المرأة بالمتابعة و تناول علاج الغدة أولًا ، اما في حالات فضل في المضادات المناعية يكون الكورتيزون هو الحل للضعف ، في حالات فشل الغدة النخامية العلاج يكون اصلاح الغدة و ازالة الاسباب التي ادت للفشل ، في حالات فشل هرمون الاستروجين تأخذ المرأة علاج هرموني اما حبوب أو لصقات على الجلد تحت اشراف الطبيب المعالج ، في حالات هشاشة العظام تناول جرعات الكالسيوم و الفيتامينات للتخلص من الهشاشة و تحسين عملية التبويض .

نصائح لعلاج مشاكل ضعف التبويض :

تحسين النظام الغذائي بتناول كافة المغذيات و البعد عن الدسم و السكريات و الملح بكميات كبيرة زيادة الفاكهة و الخضروات .المداومة على شرب الاعشاب الدافئة لإعادة توازن هرمونات الأنثي كالبابونج و الينسون و المردقوش و المليسة و المريمية و القرفة .تناول البقدونس و التمر و المكسرات لأنها تحتوي على حمض الفوليك و اميغا3 .عدم المعاشرة الزوجية قبل فترة التخصيب بثلاثة ايام .الانتظام في ممارسة التمارين الرياضية كالمشي و ممارسة تمارين اسفل البطن .

26

مشكلة عدم التبويض لدى النساء

اضطرابات التبويض هي واحدة من أكثر الأسباب التي تؤثر على الحمل بشكل مباشر . تحدث مشاكل التبويض لكثير من النساء ، ولحسن الحظ ، ان ما يقرب من 70٪ من هذه الحالات يمكن علاجها بنجاح بواسطة استخدام العقاقير مثل عقار كلوميفين وMenogan / Repronex . نحو 10 في المئة من الأزواج في سن الإنجاب يجدون صعوبة في الحصول على الحمل ، والذي يرجع إلى 30% بسبب مشاكل الخصوبة في المرأة ، و 30 في المئة اخرى إلى مشاكل في الخصوبة في الرجل ، والباقي لأسباب غير مبررة أو عوامل متعددة .

مشاكل التبويض
مشكلة التبويض هو أي حالة (عادة هرمونية) تمنع البويضة من النضج من المبايض النامية .

الأعراض المحتملة
عدم انتظام الدورة الشهرية ونادراً ما يحدث نزيف خفيف أو كثير بشكل غير طبيعي .

الحلول الممكنة
أدوية الخصوبة أو أطفال الأنابيب .

معدلات النجاح
تصل خالات النجاح إلى حوالي 40 في المئة من النساء اللاتي يحصلن على عقار كلوميفين سترات للحث على الإباضة خلال دورة من العلاج (عادة من 3-6 دورات) . واحيانا ما يتم الجمع بين أدوية الخصوبة لزيادة إنتاج البيض مع التلقيح الاصطناعي ، لتصل نسبة النجاح ما بين 9 و 15 في المئة في كل دورة . نسبة النجاح في الدورة مع المتوسطات IVF نحو 35 في المئة .

أسباب فشل التبويض يمكن تصنيفها على النحو التالي:

(1) مشاكل هرمونية
وهي أكثر الأسباب شيوعا للإباضة . عملية الإباضة تعتمد على التوازن المعقد من
الهرمونات والتفاعلاتها لتكون ناجحة ، وأي اضطراب في هذه العملية يمكن أن يعيق الإباضة .

(2) المبايض مجروحة
الأضرار المادية لهذا المبايض قد يؤدي إلى فشل التبويض . على سبيل المثال ، العمليات الجراحية الواسعة ، والغازية ، أو المتعددة ، والتي قد تسبب تكيسات المبايض المتكررة لتصاب بالندوب أو تصبح تالفة ، بحيث لا يمكن أن تنضج البصيلات
ولا يحدث تبويض .

(3) انقطاع الطمث المبكر
نادراً ما تتوقف الطمث مبكراً ، ولكن في بعض الحالات تحدث في النساء الرياضية للغاية من انخفاض وزن الجسم والممارسة العالية النطاق . وهناك أيضا
احتمال الوراثية .

أسباب ترجع إلى سوء أداء قناتا الأنابيب

يؤثر مرض البوقي على ما يقرب من 25٪ من الأزواج الذين يعانون من العقم ويختلف على نطاق واسع ، بدءا من الالتصاقات الخفيفة لاستكمال انسداد الأنابيب . تأتي علاجات مرض البوقي من خلال الجراحة ، وذلك بسبب التقدم في جراحة وأشعة الليزر ، بمعدلات تصل إلى 30٪ بشكل عام ، مع وجود بعض الإجراءات لمعدلات النجاح التي تصل إلى 65٪ . الأسباب الرئيسية لتلف الأنابيب وتشمل:
(1) العدوى
العدوى الناجمة عن كل من البكتيريا والفيروسات ، وعادة ما تنتقل عن طريق الاتصال الجنسي ، وهذه الالتهابات تسبب التهاب شائع مما يؤدى إلى ظهور ندوب والضرر . ومن الأمثلة المحددة هي Hydrosalpnix ، وهو الشرط المغطي لقناة فالوب ويجمع السائل في الأنبوب .

(2) أمراض البطن
أمراض البطن هي من أكثر الامراض شيوعا من التهاب الزائدة الدودية والتهاب القولون ، مما تتسبب في التهاب تجويف البطن التي يمكن أن تؤثر على
قناة فالوب ويؤدي إلى التندب والانسداد .

(3) الجراحات السابقة
انها أحد أهم أسباب المرض التي تتسبب في ضرر الأنابيب . جراحة الحوض أو البطن يمكن أن يؤدي إلى التصاقات وتغير في الأنابيب .

(4) الحمل خارج الرحم
انه الحمل الذي يحدث في الأنبوب نفسه ، قد يتسبب في ضررا البوقي وهي حالة ربما تهدد الحياة .

(5) العيوب الخلقية
في حالات نادرة ، تحدث العيوب الخلقية مع التشوهات الأنبوبية ، والتي ترتبط عادة مع مخالفات الرحم .

فشل المبيض المبتسر

، هو فشل مبكر للمبيض وتوقفها عن العمل حيث تنقطع الدورة الشهرية للمرأة في سن مبكرة قبل وصولها لسن الأربعين ، يصيب هذا المرض امرأة واحدة بين 100 امرأة قبل سن الأربعين ، وخمس نساء بين 100 امرأة قبل سن الخامسة والأربعين وهو السن الطبيعي ليأس معظم النساء .

يفسر فشل المبيض في أداء وظيفته الطبيعية في انتاج البويضات وافراز الهرمونات الأنثوية في سن مبكرة ، وعدم تجاوبه للهرمونات المحفزة لوظيفته والتي تكون في سن مبكرة للمرأة ، قد يكون قصور المبيض لا يعني توقف الحيض بل قد يفرز المبيض البويضة ويكون هناك احتمال الحمل بنسب نادرة .

أعراض فشل المبيض المبتسر :

تتشابه أعراض فشل المبيض المبتسر مع أعراض سن اليأس الطبيعي والتي يمكن تلخيصها في :
– عدم انتظام الدورة الشهرية .
– الشعور بالهبات الساخنة مع احمرار الوجه .
– زيادة التعرق الليلي .
– جفاف المهبل .
– التهابات المهبل .
– تراجع الرغبة الجنسية .
– تضخم المبيض .

أسباب فشل المبيض المبتسر :

– توقف المبيضين عن العمل : لعدة أسباب مثل :
* شذوذات صبغية : وهي تشبه الشذوذات التي تصيب النساء في متلازمة داون .
* العوز الإنزيمي : حيث يؤثر على عمل المبايض وتوقف انتاج هرمون الاستروجين .
* أمراض المناعة الذاتية : حيث يقوم الجهاز المناعي في الجسم بانتاج اضداد تدمر أنسجة الجسم .

– العلاجات الطبية التي تؤثر على انتاج البويضات : إذ تصاب المرأة بفشل المبيض المبتسر نتيجة للخضوع للعلاج السرطاني مثل العلاج الكيماوي والعلاج الإشعاعي ، ولكنه ليس أمرا سائدا تصاب به جميع النساء عند الخضوع لمثل هذه العلاجات لكنه يعتمد على نوع العلاج وعمر المريضة ، حيث قد تتحمل الفتيات في سن البلوغ هذه العلاجات القوية مقارنة بالنساء الأكبر سنا دون تأثر خصوبتهن ، فيما قد تلجأ بعض النساء في الدول المتقدمة لتخزين بعض البويضات قبل الخضوع لعلاجات السرطان .

– عمليات جراحية تحرض على الإياس المبكر : مثل عمليات ازالة المبيضين ، استئصال الرحم ، بعض أنواع العدوى مثل مرض السل والنكاف ، الملاريا ، وجدري الماء ولكنها حالات نادرة الحدوث .

– أورام الغدة النخامية .

مضاعفات فشل المبيض المبتسر :

  • يزيد خطر اصابة النساء باليأس المبكر باصابة النساء بهشاشة العظام نتجية لانخفاض مستوى هرمون الاستروجين .
  • العقم .
  • الاكتئاب والقلق .

تشخيص فشل المبيض المبتسر :

– يعتمد تشخيص المرض على العلامات والأعراض بانقطاع الحيض .
– خضوع المرأة للعلاج الكيمائي أو الإشعاعي .
– التاريخ المرضي للمرأة .
– تحاليل الدم المعملية .
– فحوصات الهرمونات الأنثوية ، وهرمونات الغدة النخامية مثل هرمون FSH ، الذي تزداد نسبته في فشل المبيض ، بالإضافة لفحص هرمون الملوتن LH .
– الاختبارات الجينية .
– اختبار الحمل .
– فحص كثافة العظام .
– فحص هرمونات الغدة الدرقية .
– التصوير بالألتراساوند .
– فحوصات أملاح الدم .

علاج فشل المبيض المبتسر :

– على المرأة التعايش المرض مع الحفاظ على صحة العظام بتناول مكملات الكالسيوم وفيتامين د ، وتناول الأغذية الغنية بالكالسيوم ، مع ممارسة الرياضة ، والتعرض للشمس .
– العلاج الهرموني : بتعويض نقص هرمون الاستروجين في الجسم ، مما يعمل على تقليل أعراض فشل المبيض مثل جفاف المهبل ، التعرق الليلي ، والهبات الساخنة ، ويتم وصف بعض أنواع من حبوب الحمل كعلاج أو استخدام لصقات الجلد التي تمد الجسم بالهرمون ، بالإضافة لهرمون البروجيسترون للحفاظ على بطانة المرأة .

19