الإسعافات الأولية للجلطة القلبية

0

اذا كان يعاني احد افراد عائلتك من الجلطة القلبية فما عليك الا ان تتبع بعض الخطوات الاسعافة الاولية لانقاذ حياته تتعرف عليها حصريا على مجلة رجيم الاولى عربيا في عالم الرشاقة الصحة و الجمال من خلال المقال التالي.

0000

أمراض القلب هي أخطر أمراض تواجه الإنسان ، ومع زيادة إنتشارها في الفترة الاخيرة أصبح الجميع مهتمون بمعرفة كل ما يخص الأمراض القبية وطرق الوقاية منها ، وتعد الجلطة القلبية هي أخطر أمراض القلب فهي قد تودي بحياة الإنسان في الحال ما لم يتم إسعافه بشكل سريع ، وتحدث جلطات القلب نتيجة إنسداد أو إنفجار أحد شرايين القلب أو تجلط الدم وتخثره في القلب، مما يعرض المريض للوفاة في الحال وهو ما يتطلب أيضآ سرعة إسعافه حتى يتم توصيله بالطبيب المتخصص .

مرض الجلطة القلبية :

تحدث الجلطة القلبية أو احتشاء عضلة القلب حينما يتوقف مرور الدم المحمل بالأوكسجين إلى عضلة القلب ومن ثم لا يحصل القلب على حاجته من الأوكسجين. وإذا لم يحصل القلب فوراً على الدماء اللازمة, فإنه يؤدي إلى موت الجزء القلبي الذي كان يتغذى من خلال الشريان الذي أصيب بالانسداد , وتحدث الجلطة القلبية أو انسداد العضلة القلبية غالباً بسبب وجود ترسبات على جدران الشرايين التاجية المغذية لعضلة القلب .

أما عن أعراض مرض الجلطة القلبية فهو :

1 – ضيق التنفس الشديد .
2 – الشعور بالإرهاق المفاجئ .
3 – ألم شديد في الذراعين أو أحدهما والمعدة أيضآ
4 – عرق غزير دون سبب واضح .
5– في بعض الاحيان يحدث إغماء .
6 – ألم في الصدر .

أسباب المرض : تحدث الجلطات القلبية غالبآ بسبب ضيق الشرايين الوطلة بالقلب أو إنسدادها الذي ينتج عن السمنة وقلة النشاط الحركي والتدخين والتقدم في العمر أيضآ , كما قد تعود الأسباب إلى عوامل وراثية .

نصائح الإطباء وطرق العلاج : ينصح الأطباء مرضاهم في حالة الشعور بهذه الأعراض بضرورة الإسراع بإبلاغ المستشفى أو الطبيب المختص لسرعة علاج الجلطة على الفور , وإذا تأخر نقل المصاب للمستشفى يمكنه على الفور مضغ قرصآ من الأسبرين حتي تحدث سيولة في الدم .

ويتم علاج الجلطة في المستشفى عن طريق فتح الشرايين المسدوده ومحاولة إعادة سريان الدم فيها مرة أخرى بعد التأكد من زوال التجلط الذي حدث من قبل ويستغرق هذا الأمر مدة نصف ساعة فقط , فكلما كان إسعاف المصاب أسرع كان العلاج افضل .

اعراض جلطة القلب : لكي يتم إسعاف المصاب بجلطة قلبية يجب أن يتم التعرف على اعراض جلطات القلب جيدآ وهي :

1 – الشعور بضيق تنفس واضح ، حيث يشعر المريض وكأنه يختنق .
2 – ألم في الصدر ، وفي حالة جلطة القلب لا يكون ألم الصدر طبيعيآ بل يكون ألمآ غير ثابت يبدأ من الصدر وينتشر في الفك والذراعين خاصة الذراع الايسر بالتحديد ، واللميز في ألم الصدر في الجلطة أن الألم لا يهدأ بل يظل في حالة تزايد حتى بعد لجوء المريض للراحة لا يذهب الألم ولا تقل حدته .
3 – سعال شديد مصحوبآ بالدم ، مع شعور المصاب بضيق التنفس يبدأ في حالة من السعال الحاد دون توقف وفي بعض الأحيان يصاحب السعال دماء .
4 – زرقة الشفاة والوجه ، تبدأ ظهور الزرقة على وجه وشفاة المريض نتيجة بداية إنقطاع الدم المصحوب بالأكسجين .
5 – إنخفاض شديد في ضغط الدم ، فعند حدوث جلطة بالقلب ينخفض ضغط الدم إنخفاضآ حادآ قد يودي بحياة المصاب على الفور .
6 – تعرق وقيء ، يحدث للمصاب بالجلطة حالة من العرقة الغزير كما يشعر بميلآ للقيء والغثيان .
7 – إنخفاض درجة حرارة الجسم ، تنخفض درجة حرارة جسم المصاب بالجلطة القلبية إنخفاضآ واضحآ ويبدأ المحيطون به يشعرون ببرودة جسدة وشحوب لونه وكأنه قارب على الموت .
8 – الإغماء : بعد ظهور كل هذه الأعراض الواضحة للجلطة ، يصاب المريض بحالة غياب عن الوعي ، وهذه هي إشارة الخطر ، حيث تعد ظاهرة الإغماء علامة على بداية تدهور الحالة وإحتمال موت المريض .

وقد تستمر هذه الاعراض منذ بدايتها حتى الإغماء فترة بسيطة لا تتجاوز الدقائق أو تستمر لساعات، مما يستدعي اهمية التعرف على الإسعافات الأولية للمريض حتى يصل الطبيب المتخصص لمنع الحالة من التدهور :

1 – في حالة كان المريض لم يفقد وعيه بعد ناده باسمه أو قل له أي جملة تلفت إنتباهه لك حتى لا يغيب عن الوعي .
2 – أطلب من المريض أن يردد أي جملة بسيطة معك ، كأن يذكر اسمه أو اسم أحد أبناءه مثلآ ، وفي حالة عدم قدرته على التحدث تكون هذه بداية غيابه عن الوعي ودخول مرحلة الخطر .
3 – في حالة أن المريض في وعيه ، ساعده للجلوس في مكان يرفع فيه كلتا ذراعيه لأعلى .
4 – لو كان المريض فاقد الوعي ، يجب وضعه في مكان مريح على جنبه ويتم محاول إفاقته حتى وصول الإسعاف .

5 – لو كان المصاب بالجلطة يحيط به أهله على سبيل المثال ، اطلب منهم أن يلتزموا الهدؤ وألا يرفعوا أصواتهم ، مع ضرورة عدم ذكر اي عبارات سلبية لأن هذه الكلمات السلبية تصل لمسامع المريض حتى لو كان فاقدآ للوعي وتؤثر في حالته تاثيرآ سلبيآ .

6 – حاول قياس ضغط المريض ، كل فترة قصيرة للإطمئنان على وضعه حتى يصل المسعفون .
7 – المريض الذي لم يفقد وعيه بعد يجب أن يظل في مكانه لا يتحرك حتى يصل المسعفون حرصآ على حياته .
8 – القيام بتدليك ساقي المريض المصاب بجلطة حتى يتم منع إنتشار الجلطة في الساقين .
9 – عند معاناة المريض من ضيق التنفس قم بعمل ضغط بسيط بيديك على صدره لمساعدته على التنفس بشكل أفضل .
10 – اطلب من المريض الهدؤ وعدم الإصابة بقلق وخوف حتى يصل المسعفون لإنقاذه .

راسة ” الإنفعالات العاطفية ” تصيبك بالأزمات القلبية .. أجريت داسة طبية حديثة بجامعة زيورخ الكائنة بسويسرا شارك فيها عدد من الأطباء من خمسة دول أوربية (بريطانيا ،و الولايات المتحدة الأمريكية ،و هولندا ،و فرنسا ،و فنلندا ) و كان الأطباء قد جمعوا ما يقرب من 1750 مريض ممن تعرضوا لخطر الإصابة بالأزمات القلبية و قام الأطباء بمراجعة البيانات الطبية لهؤلاء المصابين و توصلوا إلى ما يلي

000

نتائج الدراسة الطبية :

– أكد الأطباء أن المصابين تعرضوا لإنفعالات شديد منها ماكان سلبي نتيجة لحزن و منها ما كان إيجابي نتيجة لفرح تسببت في إصابتهم بالأزمة .

– أكد الطبيب محمود الشربيني أستاذ العناية المركزة و عضو الجمعية الأمريكية لمراحل الطب الحرجة أن نتائج الدراسات الأوربية تشير إلى خطورة كمياء الإنفعالات الناتجة عن تعرض الإنسان للهم المفرط أو للسعادة المفرطة تكمن في تسببها في إفراز هرمونات مثل هرمون الأدرينالين ،و هرمون الكورتيزون و هذا ما يؤثر سلباً على صحة القلب ،و الأوعية ،و الدورة الدموية.

تعقيب الأطباء : أوضح الأطباء في بيان لهم أن الكمياء المسئولة عن الإنفعالات تصيب كمياء المخ بخلل مما جعل هناك ارتباط وثيق بين التعرض لمشاعر حزن أو فرح و الإصابة بالأزمات القلبية .

نصائح طبية للوقاية من الأزمة القلبية :

– محاولة الحد من ارتفاع الكوليسترول الضار ،و ذلك عن طريق الامتناع عن تناول الأطعمة الغنية بالدهون ،و الزيوت ،و الإكثار من تناول الفواكه مثل الافوكادو ،و المكسرات ،و الخضراوات الورقية .
– المواظبة على ممارسة التمارين الرياضية .
– الإقلاع عن التدخين .
– الحصول على ساعات كافية من النوم للحد من اضطرابات الجهاز العصبي .
– الإمتناع عن تناول الكحوليات .
– محاول ضبط نسب ضغط الدم ،و السكري ،و الحد من ارتفاعها .
– الذهاب للطبيب فور الشعور بألم في منطقة الصدر و ذلك للحد من مضاعفات الأزمة التي قد تصل إلى الوفاة .

0