الاكتئاب

0

يعاني الكثير من مشكلة الاكتئاب وفي هذا المقال تعرف على اسباب واعراض وطرق فعالة لعلاج الاكتئاب والتخلص منه حصريا على مجلة رجيم الاولى عربيا في عالم الرشاقة الصحه والجمال

الاكتئاب

الإكتئاب يُعتبر من أكثر الأمراض انتشاراً في العالم ، كما لا يُمكن اعتبار الإكتئاب في أحوال كثيرة حالة يسهُل التخلص منها بسهولة ، و يصيب الإكتئاب النَّفس والجسم مُؤثراً على التصرُّف وكيفيّة التفكير ، مُسبباً للكثير من المشاكل الجسميّة والعاطفيّة ، كما يُشكّل عائقاً كبيراً بين المريض و قُدرتُه على الإستمرار في حياته بشكل طبيعي . مع الإشارة أنّ هناك حالات اكتئاب لا تُصنّف على كَونها مرّضاً ، حيث تتعدد أنواع الإكتئاب ويتم تقسيمها بناءاً على طول فترتها ، وإذا ما كان أثّر الشعور بالحزن على حياة الفرد المهنيّة والاجتماعيّة ، وإن كان يُصاحبه نوبات مِن الكآبة ومِن الإبتهاج .

أعراض الإكتئاب متنوّعة كثيرة منها فقدان الشخص قُدرته على التمتُّع بالحيّاة ، انخفاض الوزن بسبب فُقدان الشخص للشهيّة حيث يُصبح الطّعام له بِلا طعم و نكهة ، ومن أعراضه أيضاً الاحساس بالضيق ، الحزن ، اليأس وهذا ما يُسمّى بالمزاج الإكتئابي . النوم سواء أكان لمُدّة طويلة أم قصيرة ، والأحلام المُزعجة المُرافقة له ، القلق ، والشعور بالتعب بسرعة ، قلّة الحركة والنشّاط وهُنا يجدّر بنا إلى الإشارة بأنّه مِن المُمكن أحياناً أن يحدُث العكس حي يُصاب المريض بحالة من الإفرط بالحركة بشكل عشوائي بدون هدف ، ومن أعراضه عَدم إمكانيّة التركيز والسرحان ممّا ينعكس بشكل سلبي على أداء الفرد الوظيفي أو التعليمي .

ويُؤدي الإكتئاب عادةً إلى الشُّعور بانعدام قيمة الذّات ، وشعور المريض بالذنب ، حيث يُخيّل للمريض بأنّه المسؤول الوحيد عن كل ما يحيط به مِن مصائب رُغم أنّه في واقِع الأمر لا يملِك أي مُبرّر يُبرّر يدعو للإحساس بذلك ، كما تكثُر أفكاره عن الموت ، وأنّ حياته هذه بلا فائده فيتمنّى الموت، وفي أقصى الحالات المرضيّة للاكتئاب المُتقدّمة قد يُقدم المريض على الانتحار لذا وجب عدم الاستهانة تحديداً بهذه الفئة مِن المرضى عِند ظهور علامات الإكتئاب لديهم أو في حال ألمَح المريض برغبته في الموت ، فمنهم ممّن تكون الحالة المرضيّة لديهم قد تطوّرت ووصلت لِمراحل متقدمة ينفذون الانتحار فعليّاً .

ما هو اكتئاب

اكتئاب المزاج هو الاضطراب المرضي المزمن الذي يشمل الدماغ , الجسم والمشاعر ويؤثر في قدرة المُصاب على حياة المُصاب بجوانبها المختلفة كالتغذية , النوم ومشاعره اتجاه نفسه او اتجاه الآخرين . تتعدد انماط الاكتئاب لتشمل الاكتئاب الرئيسي ( الكبير ) , الاكتئاب الجزئي , الاكتئاب الغير نموذجي , اكتئاب ما بعد الولادة , الاكتئاب ثنائي القطب ( الهوسي ) , الاكتئاب الموسمي والاكتئاب الذهاني . تبدأ علامات الاصابة بالاكتئاب في المرحلة العمرية الممتدة بين 15 – 30 عاماً ويشيع غالباً بين السيدات .

اسباب اكتئاب

تتعدد العوامل المسببة للاصابة بالاكتئاب كالعوامل الجينية , النفسية , البيئية والكيميائية الحيوية .

الفسيولوجيا المرضية ل اكتئاب

تعد الفيسيولوجيا المرضية للاصابة بالاكتئاب غير واضحة الا أن العديد من الفرضيات أكدت على ارتباط أعراضه بالتفاعل بين وفرة النواقل العصبية في الدماغ ووحساسية وتنظيم مستقبلاتها .

الاكتئاب

أعراض وعلامات اكتئاب

تظهر علامات وأعراض الاصابة بالاكتئاب على النحو التالي : – فقدان الرغبة في ممارسة الأنشطة التي اعتاد المصاب الاهتمام بها . – فقدان الشهية وفقدان الوزن أو فرط الشيهة وزيادة الوزن . – الحزن االدائم . – التشاؤم . – الشعور بالذنب . – الاعياء الدائم . – نقص مستوى الطاقة . – اضطرابات النوم . – الأرق . – فرط النوم أو الاستيقاظ في الصباح الباكر جداً . – التفكير في الموت او الانتحار .

تشخيص اكتئاب

يعتمد الطبيب في تشخيصه للاصابة بالاكتئاب على سؤال المريض عن طبيعة الأعراض التي يُعاني منها ومدى شدتها كما يُوصي بعدد من الفحوصات المخبرية للتأكد من عدم اصابته بأي اضطراب مرضي قد يتسبب بالأعراض ذاتها كما في قصور الغدة الدرقية .

علاج اكتئاب

قد يشمل علاج الاكتئاب استخدام العقاقير الدوائية المُضادة للاكتئاب , العلاج النفسي أو كليهما وقد يُوصى بالأنماط العلاجية التالية : – العلاج بالصدمات الكهربائية في الحالات المزمنة للاكتئاب التي لم تستجيب للعلاج الدوائي . – العلاج الضوئي لحالات الكتئاب الموسمي وتتمثل في تعريض المُصاب وبشكل منظم لأشعة الشمس الصناعية . – العلاج الفيزيائي بممارسة الرياضات لتحفيزها للتخفيف من القلق , زيادة الشهية وتحسين المزاج واحترام الذات .

الوقاية من اكتئاب

تتعدد الاجراءات المُوصى بها للوقاية من الاصابة بالاكتئاب اعتماداً على نمطه فقد يُوصى بالاشتراك بالبرامج التي يقوم عليها خبراء في الصحة العقلية والتدريب على مهارات التفكير ( التقنيات المعرفية ) للتعامل مع التوتر والحد من الاصابة بالاكتئاب , وفي حالات اكتئاب ما بعد الولادة يُوصى بمساعدة الام على التأقلم مع مُستجدات حياتها وطفلها .

مضاعفات اكتئاب

– تأثر الصحة الفيزيائية . – تطور الأفكار بالانتحارية . – فقدان القدرة على ممارسة النشاطات اليومية . – اختلال العلاقات مع الآخرين . – ادمان المخدرات .

يعتمد مآل الاصابة بالاكتئاب على نمطه والعوامل المُسببه له حيث يُشفى المصابين بالنمط المتوسط منه بمجرد علاجهم بعلاج وهمي أما الحالات المزمنة فتتطلب العلاج بمضادات الاكتئاب .

الاكتئاب

كيف تحارب الاكتئاب:

1- الخروج من المنزل :

عند شعورك بالإكتئاب فإن أحد الحلول أن تقوم بالخروج والذهاب لأماكن مختلفة وجديدة كأن تذهب لمطعم لأكل وجبة مختلفة وجديدة او الذهاب لمنتزه مميز لم تذهب إليه من قبل او التسوق وشراء ملابس او عطور ، هذه الأمور قد تحسن قليلا من حالة الإكتئاب التي لديك .

2- الإبتسامة :

إن إرتسام إبتسامة سعيدة على وجهك يمكن أن يساعد في قتل الإكتئاب من داخلك وتعتبر طريقة مدهشة ورائعة وسبهرك.

3- المشاركة :

ستكون حياتك أفضل وأسهل إذا أبعدت نفسك عن الأفكار السلبية وعن العزلة ، ولن يتم ذلك إلا بمشاركتك في بعض النشاطات او المسابقات كأن تشارك في مسابقى للخبز أو في نادي يشمل العديد من المسابقات والأنشطة المسلية بالنسبة إليك .

4- ابعد نفسك عن التعاسة وعدم الرضا :

تأكد بأنك لست الوحيد الذي تشعر بهذا الشعور ، عليك التفكير بشكل إيجابي والقيام ببعض الأمور التي تحبها مثل مشاهدة فيلم كوميدي أو إلقاء نظرة على ألبوم صور قديم . هذه الأشياء ستجلك تبتسم وتذكرك بالأمور الجيدة في الماضي وتدفع عنك الأفكار السلبية .

5- التمسك بالأشخاص القريبين منك المرحين والمريحيين لك :

عليك الإبتعاد أي أصدقاء سيئيين قد يولدون فيك الكآبه وممن هم أنانيون وحاقدون ، تمسك وبشدة بأي أصدقاء وأقارب محببين لديك ويساعدونك دوما على تخطي الصعاب والخوض في الحياة بروح متفائلة سعيدة .

6- النهوض :

مجرد بقائك في مكان نومك لمدة طويلة بعد الإستيقاظ هذا وحدة يشعرك بالكآبه سيجعلك تشعر بأنك بدون فائدة ولاتقوم بأي شئ مهم في حياتك ، عليك بالنشاط وتغيير مكان جلوسك كل فترة والقيام بمهامك الواجب عليك فعلها لتشعر بالتجديد والتغيير مما سيحسن من نفسيتك كثيرا ، كما أن النوم في الصباح وعدم أخذ كفايتك من النوم ليلا قد يسبب لك بعض الشعور بالكآبة .

الاكتئاب

7- الاستمتاع:

مجرد الاستمتاع و التوقف عن القلق وطرد التفكير في الأمور السلبية . التمتع ليس من الضروري أن يكون واجبا، فقط انه شعور مدهش بالفرح وخاصة إذا كان الشخص لديه القدرة على فعل ذلك .

8- العرض :

إذا كان هناك العمل والوظيفة الذي كنت تبحث عنها فعليك عدم تفويت الفرصة والذهاب للحصول على هذه الوظيفة التي كنت تحلم بها ، هذا سيغير كثير من تفكيرك في الحياة مما سيعطيك شعورا بالسعادة وبأهميتك وسيطرد عند الكآبه .

9- تحدث كثيرا :

مجرد خروجك من الصمت وبدء التحدث فهذا شئ جيد جدا وسيجعلك أكثر راحة ، عندما تتحدث إبتعد عن التحدث عن الشياء السيئة والمخاوف التي تراودك . من الأفضل التحدث عن الأشياء السعيدة والمضحكة وعن طموحاتك ، وذلك بأن تقضي ليلة مع عائلتك وتمرح فيها .

10- إن وقوعك في الإكتئاب يشعرك بأنك ضعيف :

لذلك عليك في محاولة طرد هذا الشعور من داخلك وإقناع نفسك بقوتك وأنك الشخص الأكثر نفوذا ، هذا سيجعلك تشعر بتحسن أكبر وسيطرد عنك كل أشكال الحياة السلبية من حولك لتتمتع بروح إيجابية متفائلة مرحة وتنظر للحياة بشكل مختلف.

11- الرياضة:

ممارسة التمرينات الرياضية بشكل منتظم قد تكون هي ما تحتاج إليه للتخفيف من حدة الكآبة أو القلق. حيث أظهرت دراسة أجراها فريق من الباحثين في المركز الطبي بجامعة ديوك، أن الانخراط في التمارين الرياضية الخفيفة ثلاث مرات في الأسبوع، يعطي نفس مفعول الأدوية المضادة للاكتئاب. فالرياضة تؤثر على المواد الكيميائية في الدماغ وتحسن من تدفق الدم إلى المخ . وليس من الضروري القيام بأنشطة قوية، فالمشي لمدة 30 دقيقة على الأقل ثلاث مرات في الأسبوع يساعد في تحسين المزاج.

12- الاسترخاء :

عندما تسمح لجسمك بالاسترخاء فإنك تساعده على رؤية العالم من منظور أكثر تفاؤلاً. وهنالك طريقة واحدة لتحقيق الاسترخاء بشكل فعال وهي ممارسة اليوجا التي باتت اليوم تأخذ شعبية متزايدة. إذ أظهرت الدراسات أن اليوجا المرتبطة بتمارين التنفس يمكن أن تخفض مستويات الكورتيزون، وهو هرمون الغدة الكظرية التي تسبب الإجهاد.

13- الغذاء والفيتامينات :

الأطعمة التي تختارها يمكنها أن تؤثر على مزاجك. إن النقص في بعض المغذيات يرتبط باكتئاب الإنسان مثل نقص أحماض اوميجا 3 الدهنية، والزنك والسيلينيوم والكروم و فيتامين (د)، وفيتامينات B12 وحامض الفوليك. وتقول مؤلفة كتاب “حمية الدماغ” إن تناول أغذية معينة يمكن أن تعزز الحالة المزاجية للشخص في ظل ظروف عادية والسر هو في تناول نظام غذائي متوازن.والطعام الشهي واللذيذ من شأنه أن يساعدك في تحسين نفسيتك أيضا وخصوصاً الشوكولا والحلوى .

14- اكتب ما تشعر به :

إن إخراج المشاعر سواء في رسالة أو في المذكرات توفر نظرة ثاقبة للمشاعر وإعطاء فكرة عن كيفية التخلص من العواطف المدمرة. أستاذ ورئيس قسم علم النفس في جامعة تكساس الدكتور جيمس دبليو بنبيكر، يقول إنه على الرغم من أن الأبحاث حول قيمة الكتابة التعبيرية لا تزال في بدايتها، إلا أن من الواضح أنه يحسن من الصحة الذهنية للمرء. يوصي بالكتابة لمدة لا تقل عن 15 دقيقة يوميا، على الورق أو الكمبيوتر لمدة ثلاثة أو أربعة أيام متتالية.

الاكتئاب