التعرق الزائد – علاجات منزلية لمشكلة التعرق الزائد

0

التعرق الزائد مشكلة يعاني منها الكثيرين وقد تسبب الاحراج للبعض وفي هذا المقال تعرف على اسباب التعرق الزائد والعديد من الطرق المنزلية او العلاجات المنزلية للتخلص من مشكلة التعرق الزائد حصريا على مجلة رجيم الاولى عربيا في عالم الرشاقة الصحه والجمال
التعرق الزائد - علاجات منزلية لمشكلة التعرق الزائد
التعرق هو عملية طبيعية تساعد الجسم على تنظيم درجة حرارته . النشاط البدني الشاق ، ودرجة الحرارة الدافئة أو مشاعر الخوف أو الغضب ترتبط عادة مع التعرق. ومع ذلك، إذا كنت العرق أكثر من المعتاد قد يكون لديك فرط التعرق ، الذي يعرف بأنه التعرق المفرط . وغالبا ما يرتبط التعرق مع الإجهاد، والقلق، والسمنة، ونقص التغذية، وضعف الدورة الدموية . بعض الأسباب الطبية للتعرق هي مرض السكري والحمى ومشاكل في القلب، و فرط نشاط الغدة الدرقية، وسرطان الدم وانقطاع الطمث. هذه المشكلة يمكن أن تؤثر على مناطق كثيرة من الجسم مثل الراحتين وباطن القدمين ، وتحت الإبطين والرقبة والجبهة وحتى فروة الرأس . ويمكن أن يحدث في اي وقت سواءا كنت مستيقظا أو نائما . بالإضافة إلى تعطيل الحياة الروتينية العادية ، فإن التعرق يسبب القلق الاجتماعي أو الإحراج . كما انه يمكن أن يزيد من خطر رائحة الجسم .

أسباب التعرق الزائد:

هناك أسباب عديدة تسبّب التعرّق الزائد وهي:

الجلوس في مكان شديد الدفء خاصّةً في فصل الصيف.
الجلوس تحت أشعّة الشمس لمدّة طويلة ممّا يؤدّي إلى التعرّق الزائد.
كثرة الركض والحركة ممّا يؤدّي إلى تصبّب العرق الزائد من الجسم.
الشعور بحالة من القلق والتوتر، والإصابة بالحالات النفسيّة المختلفة الّتي تؤدّي إلى زيادة ضربات القلب، وبالتّالي ارتفاع درجة حرارة الجسم عند الشعور مثلاً بالسعادة المفرطة أو الحزن المفرط.
الأشخاص الّذين يعانون من السمنة والبدانة تكون إفرازات التعرّق لديهم أكبر من الأشخاص الأقل منهم وزناً.
فرط وخلل في إفراز الغدّة الدرقية.
التعرق عند ارتفاع درجة الحرارة.
في حال ممارسة التمارين الرياضيّة بصورة متسارعة.
العوامل الوراثيّة تعدّ من أهم مسبّبات التعرق.
التعرّق بشكل كبير عند المرض والشعور بألمٍ شديد وفي حالات التقيؤ والغثيان.

التعرق الزائد - علاجات منزلية لمشكلة التعرق الزائد

أهم العلاجات المنزلية للتعرق المفرط .

1. خل التفاح :
خل التفاح هو واحد من أفضل العلاجات المنزلية للتعرق المفرط . ونظرا لخواصه القابضه فإن خل التفاح يمكن أن يستخدم خارجيا للسيطرة على التعرق . أيضا ، عندما يستخدم داخليا ، فإنه يساعد على تحقيق التوازن بين مستوى الرقم الهيدروجيني للجسم .

الطريقة :

غسل المنطقة التي تتعرق كثيرا واستخدام كرات القطن لفرك المنطقة بخل التفاح , تركه ليلة وضحاها . في صباح اليوم التالي ، أخذ حمام أو دش ومن ثم وضع بعض بودرة التلك أو مزيل العرق .
وثمة خيار آخر هو مزج 2 ملعقة من خل التفاح والعسل في كوب من الماء . يشرب مرة واحدة يوميا على الريق لمكافحة التعرق .

2. صودا الخبز :
تساعد صودا الخبز أيضا في حل مشكلة التعرق المفرط . وهو مضاد للعرق الطبيعي ، وهو ما يعني أنه يمكن أن يمتص بفعالية الرطوبة وتحسين رائحة الجسم ، أيضا. بالإضافة إلى ذلك، فإن صودا الخبز قلوي في الطبيعي ، كما أنه يقلل من مستوى الرقم الهيدروجيني لأجزاء الجسم التي تتعرق كثيرا .

الطريقة :

خلط 1 ملعقة صغيرة من صودا الخبز مع كمية كافية من الماء لصنع عجينة سميكة . إضافة 3 أو 4 قطرات من اي زيت عطري حسب الإختيار . يتم وضعه على الإبطين والأجزاء الأخرى التي تتعرق كثيرا ثم غسله بعد 15 إلى 20 دقيقة . يكرر بضع مرات في الأسبوع . بدلا من ذلك، خلط كميات متساوية من صودا الخبز ونشا الذرة وتخزينها في زجاجة . وضع الغبار من هذا الخليط في أماكن التعرق الأكثر من غيرها . و استخدامه حسب الحاجة .

3. المرمرية :

المرمرية تعتبر مضادة للعرق وتعمل كدواء قابض . هذه العشبة تساعد على تقليص الغدد العرقية ، وبالتالي تقليل التعرق . بالإضافة إلى ذلك، فهي غنية بالمغنيسيوم وفيتامين B، الذي يساعد على النشاط والسيطرة على الغدد العرقيه .

الطريقة :

– إضافة 1 ملعقة صغيرة من أوراق المريمية المجففه إلى 2 كوب من الماء وغليه , تركه ليبرد إلى درجة حرارة الغرفة ثم استخدامه لتنظيف شامل لأجزاء الجسم التي تتعرق أكثر من غيرها . اتبع هذا العلاج 3 مرات في اليوم لعدة أيام.
– يمكنك أيضا اضافه 1 ملعقة صغيرة من المريمية في كوب من الماء الساخن لمدة 5 دقائق . إضافة بعض عصير الليمون وشرب هذا الشاي 2 أو 3 مرات يوميا.

4. الشاي الأسود :

الشاي الأسود هو علاج جيد للسيطرة على التعرق. حمض التانيك في الشاي له خصائص مضاد للعرق وخصائص الدواء القابض . وهكذا، الشاي الأسود يساعد على جعل الغدد العرقية تنقبض بحيث لا تنتج عرق زائد . أيضا، الشاي الأسود يقتل البكتيريا التي تسبب رائحة الجسم .

الطريقة :

وضع 1 أو 2 من أكياس الشاي في 3 إلى 4 أكواب من الماء الساخن.
يترك لمدة 10 دقيقة.
اخذ اكياس الشاي وفرك بها الإبطين والرقبة للسيطرة على التعرق ، اما لرائحة اليدين والقدمين يتم نقعهم في هذا الماء لمدة 20 إلى 30 دقيقة .
اتبع هذا العلاج مرة واحدة يوميا لبضعة أسابيع .
أيضا ، شرب من 2 إلى 3 أكواب من الشاي الأسود يوميا .

5. وتش هازل :

هذه العشبة لديها خصائص الدواء القابض ومضادة للعرق التي تساعد على تقليص مسام الجلد ، وبالتالي منع التعرق . بالاضافة الى ذلك، لها رائحة طيبة تساعد على تحسين رائحة الجسم .

الطريقة :

تشبع كرات القطن مع مستخلص وتش هازل ووضعها على بشرتك يوميا .
وثمة خيار آخر هو مزج 1 ملعقة كبيرة من مسحوق وتش هازل مع قليل من الماء لتكوين عجينة . وضع المعجون على مناطق التعرق وترك الأمر لمدة 1 ساعة . شطف العجينة باستخدام الماء البارد . اتبع هذا العلاج يوميا لمدة اسبوع او اسبوعين .
التعرق الزائد - علاجات منزلية لمشكلة التعرق الزائد

6. خشب الصندل الأبيض :

يمكن لمسحوق خشب الصندل الأبيض ان يساعد في السيطرة على التعرق والحفاظ على البشرة الجافة . يحتوي على العديد من الانزيمات التي تمتص الرطوبة الزائدة من الجلد . بالإضافة إلى ذلك ، له رائحه عطرية تساعد على تحسين رائحة الجسم الناجم عن التعرق .

الطريقة :

خلط 1 ملعقة من مسحوق خشب الصندل الأبيض مع ما يكفي من المياه لصنع عجينة رقيقة و تخلط مع القليل من عصير الليمون , وضع العجينة على مناطق الجسم المغسولة والتي تتعرق كثيرا , تترك حتى تجف ثم تشطف بالماء الدافئ . اتبع هذا العلاج مرة واحدة يوميا حتى السيطرة على التعرق المفرط .

7. عصير الطماطم :

عصير الطماطم يحتوى على خصائص الدواء القابض التي تساعد على تقليص المسام و تسد القنوات التي تفرز العرق . بالاضافة الى ذلك، كونه غني بالمواد المضادة للأكسدة ، ويساعد على تنظيم الغدد العرقية .

الطريقة :

شرب 2 كوب من عصير الطماطم الطازج يوميا لمدة أسبوع ، ثم خفض الجرعة إلى 1 كوب كل يوم لمدة أسبوع آخر . قبل الاستحمام ، وضع عصير الطماطم على أجزاء الجسم التي تتعرق كثيرا ويترك لمدة 10 إلى 15 دقيقة , ثم شطفه في الحمام . يكرر مرة واحدة يوميا حتى يلاحظ تغير في نمط التعرق .

8. الليمون :

الليمون يستخدم لفترة طويلة للسيطرة على التعرق. أنه يعمل بمثابة مزيل للعرق الطبيعي لإخفاء الروائح المحرجة التي يسببها العرق .

الطريقة :

إضافة عصير الليمون إلى كوب من الماء . نقع منشفة فيه ، وفرك جميع أنحاء الجسم . يترك لمدة 20 إلى 30 دقيقة ثم أخذ حمام أو دش باستخدام الماء البارد فقط. القيام بذلك مرة واحدة يوميا .
وثمة خيار آخر هو مزيج من أجزاء متساوية من عصير الليمون وصودا الخبز وتحويله إلى عجينة ناعمة . استخدام كرة من القطن لوضع هذا المزيج على مناطق التعرق , يترك لمدة حوالي 20 دقيقة ، ثم شطفه بالماء . اتبع هذا العلاج كل يوم.
ملاحظة: تجنب الخروج في الشمس فورا بعد استخدام عصير الليمون .

9. زيت جوز الهند :

زيت جوز الهند يحتوي على حمض اللوريك الذي يساعد على قتل البكتيريا التي تسبب رائحة سيئة مع التعرق . بالإضافة إلى ذلك، فإن العطر الحلو من هذا الزيت يساعد على إبقاء رائحة الجسم طازجة على مدار اليوم .

الطريقة :

ببساطة تدليك القليل من زيت جوز الهند برفق على أجزاء الجسم التي تتعرق كثيرا . و يمكن أيضا استخدام مزيل العرق الطبيعي من زيت جوز الهند . لصنع مزيل العرق :
وضع 3 ملاعق صغيرة من زيت جوز الهند البكر مع 2 ملعقة من زبدة الشيا في وعاء في الميكروويف لمدة 1 دقيقة حتى يذوب الخليط .
يخلط مع 3 ملاعق صغيرة من صودا الخبز ، 2 ملعقة من مسحوق نبات الاروروت وبضع قطرات من اي زيت عطري من اختيارك .
تخزين هذا الخليط في وعاء واستخدامه بمثابة مزيل للعرق على المناطق المعرضة للتعرق .

10. عصير عشبة القمح :

عصير القمح هو علاج منزلي فعال للحد من التعرق المفرط . كما أنه يساعد على الموازنة بين الأحماض والسموم في الدم التي تسبب التعرق . بالاضافة الى ذلك، عصير القمح غني بالفيتامينات B والمواد المغذية الأخرى التي تساعد في تنظيم درجة حرارة الجسم .

الطريقة :

شرب 1-2 أكواب من عصير القمح يوميا.
الإستمرار على العلاج حتى تكون راضيا عن النتائج .
التعرق الزائد - علاجات منزلية لمشكلة التعرق الزائد

التخلص من التعرق نهائيا:

تغيير الملابس باستمرار:
الاستحمام واستخدام مزيل العرق لا يمكنهما وحدهما حل مشكلة التعرق، لاسيما وأن جزيئات العرق تلتصق بالملابس، وهذا هو سبب ظهور الرائحة الكريهة؛ لذا يجب الحرص على تغيير الملابس الداخلية والجوارب بشكل يومي وغسيل باقي الملابس بشكل منتظم، وفقا لموقع “فراوِن” الألماني.

أوقات الاستحمام:

الاستحمام اليومي هو أولى خطوات النظافة الشخصية والتخلص من الروائح الكريهة، وينصح الخبراء بالاستحمام بعد الاستيقاظ من النوم مباشرة لأن جزيئات العرق تتكون بشكل كبير أثناء النوم.

العطور القوية:

تتراجع فاعلية مزيل رائحة العرق خلال ساعات النهار لذا فإن اختيار العطور القوية يمكن أن يتفاعل مع رائحة العرق التي تتكون بعد ساعات من الاستحمام، ما ينتج عنه روائح كريهة.

الرياضة المستمرة:

يعتاد جسم من يمارسون الرياضة بانتظام على الجهد البدني الكبير، وبالتالي تنتظم لديهم عملية إفراز العرق.

الطعام:

تؤثر بعض الأطعمة بشكل مباشر على رائحة العرق، لذا ينصح بتجنب التوابل الحارة وعدم الإكثار من تناول القهوة.

الهرمونات:

زيادة العرق أثناء الحمل مسألة طبيعية، كما أن بشرة المرأة الحامل تكون أكثر حساسية خلال تلك الفترة. لذا ينصح الخبراء المرأة الحامل باستخدام مزيلات العرق الخالية من الكحول والابتعاد عن المواد الحافظة والألوان الصناعية.

وتتسبب الهرمونات أيضا في زيادة إفراز العرق لدى النساء في فترة ما بعد انقطاع الطمث التي ترتبط بحالات التعرق الغزير وارتفاع درجة الحرارة نتيجة التغير الهرموني، وهي فترة تحتاج أيضا لاهتمام أكثر بالنظافة الشخصية لتجنب الروائح الكريهة للعرق.
التعرق الزائد - علاجات منزلية لمشكلة التعرق الزائد