التغذية السليمة للطفل الرضيع

0

اذا كنت اما حديثة و تبحثين عن نصائح صحية للعناية بتغذية طفلك نقدم لك حصريا على مجلة رجيم الاولى عربيا في عالم الرشاقة الصحة و الجمال مقال مذهل و صحي يشمل التغذية السليمة للطفل الرضيع.

00

مولودك الجديد ، كيف تتعاملين معه؟ كلما طلب الغذاء تعطيه من حنانك ورقتك ، كذلك هي الرضاعة الطبيعية صحة وحنان والتصاق بالصغير أو الصغيرة ،هذا يساعد علي النمو النفسي الجيد للمولود.
لكن بمرور الشهور يحتاج الطفل إلي أغذية مساعدة للنمو مع لبن الأم ، فكيف تتعاملين مع هذا الأمر ، وماذا تطعمين طفلك؟

من المعروف أن الطفل يرضع من أمه لمدة عامين ، لكن مع بداية الشهر السادس أو قبله بقليل ينصح بأن يتناول الطفل الماء(المعقم) بالإضافة إلى وجبات تكميلية بجانب الرضاعة الطبيعية من الأم، فخلال الفترة من الشهر السادس حتى نهاية السنة الأولى يجب أن تنظم تغذية الطفل، بحيث يحصل على أربع وجبات إضافية مع ثلاث رضعات فقط من الأم وفي مواعيد محددة، الأولى صباحًا، والثانية ظهرًا، والثالثة قبل أن ينام في المساء.

ولا يجب أن تستجيب الأم لطفلها إذا طلب الرضاعة في غير هذه الأوقات حتى تعطي له الفرصة لتناول الوجبات المكملة .
ومواعيد هذه الوجبات تكون الأولى في الثامنة صباحًا والثانية في الحادية عشرة ظهرًا والثالثة في السادسة مساء، والأخيرة في الحادية عشر ليلاً، أي بفارق 5 ساعات بين كل وجبة وأخرى حتى يُعْطَى الطفل الفرصة لهضم الطعام وامتصاصه بشكل صحيح؛ ولهذا لا يجب إعطاء الطفل أي شيء آخر في غير مواعيد هذه الوجبات؛ لأنها في هذه الحالة ستمنعه من تناول وجباته الأساسية كاملة، فالطفل لا يأكل إلا إذا جاع، ولن يجوع إلا إذا كانت معدته خالية.

الوجبة الأولي:

يجب استشارة طبيب الأطفال قبل إعطاء البيض.

وتحتوي الوجبة الأولى على صفار بيضة سائلة، أو مُسوَّاة ومذابة في ملعقتين من الحليب، فيجب ألا تكون جامدة حتى لا تلتصق بأعلى فم الطفل ويصعب عليه تناولها، وهذه الوجبة تَمُدُّ الطفل بالبروتين الحيواني وبنسبة من فيتامين (أ) الذي يسمى فيتامين النمو، بالإضافة إلى عنصر الحديد.
الوجبة الثانية:

أما الوجبة الثانية فيمكن أن تكون “مهلبية”، وهي عبارة عن ملعقة سكر وملعقة نشا وفنجان من الحليب، حيث يذاب السكر مع الحليب ويوضع على النار حتى يغلي، ثم يضاف النشا بعد إذابته في الماء ويقلب مع الحليب على نار هادئة، ثم يرفع عن النار ويترك ليبرد، وهذه الوجبة ستُمِدُّ الطفل بمواد الطاقة وعنصر الكالسيوم اللازم لظهور الأسنان، حيث تظهر أول أسنان الطفل بدءاً من نهاية الشهر السادس، بالإضافة إلى البروتين وفيتامين (أ)، مما يساعد الطفل على النمو وتكوين العظام.
الوجبة الثالثة :

أما الوجبة الثالثة فعبارة عن حساء خضروات متنوعة مسلوقة ومصفاة تمامًا، مع إضافة نقطتين من الليمون وكمية قليلة جدًّا جدًّا من الملح، ويتناولها الطفل دافئة، لا هي ساخنة، ولا هي باردة؛ ليكون طعمها مرغوبًا للطفل ويمكن أن تتكون من الجزر والبطاطس والبازلاء والفاصوليا والكوسة والكرفس وإذا لم يوجد كرفس يمكن إضافة البقدونس، مع مراعاة عدم زيادة نسبة الجزر والبطاطس حتى لا يصاب الطفل بالإمساك، وأن تكون هذه الإضافة جميعها بكميات قليلة ليأكلها الطفل طازجة.

تخلصي من باقي الوجبة علي أن تقومي بإعطاء الصغير وجبات طازجة أولا بأول.

الوجبة الرابعة:

وتكون الوجبة الرابعة عبارة عن عصير البرتقال شتاء، أو عصير الجوافة أو عصير الطماطم صيفًا في حالة عدم وجود البرتقال، حتى يحصل الطفل على احتياجاته من فيتامين c، ليقوى جهاز المناعة في جسمه ويحميه من الإصابة بالأمراض.

كما ينصح أن يتم تناول الطعام باستخدام الملعقة والكوب والطبق، وعدم استخدم (البيبرونات أو التيتينات)، فقد نادت منظمة الصحة العالمية بمنع استخدامها منذ سنوات ،لأنها تجعل الطفل يعتاد على الثقوب الواسعة لحلمات الببرونة ويمل الثقوب الضيقة لحلمة ثدي الأم حتى لا يبذل مجهودًا في عملية المص أو الشفط، وثدي الأم هو التغذية المثالية التي يجب أن تستمر حتى نهاية السنة الثانية من عمر الطفل بجانب الأغذية التكميلية.
ملاحظات :
– لاتجربي للصغير أكثر من وجبة خارجية في اليوم ، حتي يتعود عليها وأكملي اليوم بالرضاعة الطبيعية ، ثم جربي وجبة أخري في اليوم التالي وهكذا.
– لابد من الراحة والاستجمام في هذه الفترة وطلب تعاون ومساعدة الزوج ، لتقومي بالمهمة علي أكمل وجه.
– مراعاة النظافة الشخصية ونظافة الطعام المقدم للمولود، هام جدا حتي لايتعرض للنزلات المعوية.

لماذا لا يزيد وزن طفلي الرضيع؟

عدم الحصول على التغذية الكافية

عدم الحصول على التغذية الكافية هو السبب الأكثر شيوعاً لعدم اكتساب الأطفال حديثي الولادة للوزن. فمن الممكن ان يكون الطفل لا يحصل على سعرات حرارية كافية لاكتساب الوزن ويحتاج الى ارضاعه مرات أكثر أو زيادة الكمية في كل رضعة.
ومن الأسباب الأخرى المتعلقة بالتغذية هي عدم تحمل اللاكتوز Lactose intolerance، والتي ينتج عنها عدم قدرة الجسم على امتصاص بروتينات اللبن وبالتالي عدم الحصول على السعرات الحرارية اللازمة لاكتساب الوزن.
مشاكل الجهاز الهضمي

ومن أشهر اضطرابات الجهاز الهضمي عند الأطفال، ارتجاع المريء وهو تهيج في المريء ينتج من رجوع الطعام مرة أخرى إلى المريء ويؤدي الى التقيؤ. يؤدي ارتجاع المريء الى عدم رغبة الطفل في تناول الطعام مع عم قدرته على الاحتفاظ بالطعام في المعدة.
من الاضطرابات الأخرى الشهيرة، الاسهال المزمن الذي يسبب عدم قدرة الجسم على الاستفادة من المغذيات الموجودة بالأطعمة وبالتالي لا يستطيع الطفل اكتساب الوزن بسهولة.
الاضطرابات الصحية

هناك عدد من الاضطرابات الصحية يمكن أن تؤثر على قدرة الطفل على اكتساب الوزن. على سبيل المثال، يمكن للطفل مع الحنك المشقوق (وهي نوع منن أنواع الامراض الوراثية يولد بها الطفل) ان يواجه صعوبات في تناول الطعام، ونتيجة لذلك، لا يحصل على الغذاء بقدر احتياجات الجسم.
أيضاً اضطرابات القلب، وأمراض الجهاز التنفسي تؤثر على قدرة الطفل على تناول الطعام كما أنها ترفع حاجة الجسم من السعرات الحرارية ونتيجة لذلك، فإن الطفل لا يكتسب الوزن.
العدوى البكتيرية او الفيروسية

العدوى يمكن أن تضع مزيدا من الضغط على الجسم وتسبب الحاجة الى المزيد من السعرات الحرارية والمواد المغذية. بالإضافة الى أن بعض الأطفال يزيد رفضه لتناول الطعام عندما لا يكون على ما يرام. الطفيليات، والتهابات المسالك البولية، والسل، والتهابات الأذن يمكن أن تسبب كل هذا. عادة العدوى يكون تأثيرها على اكتساب الوزن مؤقت ولا يدوم طويلاً على الرغم من أنها يمكن أن يكون لها في بعض الأحيان آثار طويلة الأجل.

هل يجب اعطاء الطفل الرضيع شراب الاعشاب؟

من وصفات الجدات إعطاء الاطفال شراب الأعشاب المختلفة لعلاج الغازات والتقلصات المعدية ولعلاج عسر الهضم وأيضا لعلاج الإسهال، وفي بعض الأحيان للمساعدة على نوم هادئ. ومن انتشار تلك الاعشاب لم يعد الامر مقصوراً على محال العطارة وإنما تجاوزها للمحال الكبرى والصيدليات في صورة عبوات مجهزة للاستعمال ومع ان هذه الاعشاب ليس لها آثار جانبية واضحة ولكن أطباء الأطفال لا ينصحون بتداولها كثيراً وخاصة للأطفال.

ومن أشهر الأعشاب المتداولة في هذه الوصفات، الينسون، الشيح، الشمر، الكراوية، والنعناع ويتم استعمالهم فرادى أو مخلوطين ببعض.

ويشير بعض أطباء الأطفال أن على الام استعمال تلك الأعشاب عند الضرورة فقط وعند الإصابة بالتقلصات أو عند اصابة الطفل بالأرق، وليس استعمال تلك الأعشاب يومياً. وقد يصاب الأطفال الرضع بالتقلصات في الثلاثة شهور الأولى نتيجة النظام الغذائي للأم والذي يؤثر على اللبن المنقول للطفل وينصح الأطباء بمحاولة القضاء على المغص عن طريق وضع الطفل على بطنه أو رفع الرجلين الى مستوى الصدر، ولا ينصح باستخدام تلك الأعشاب في هذه المرحلة العمرية.

ولكن إذا كانت تلك الأعشاب ليس لها آثار جانبية فما هي اذن الخطورة في اعطائها للأطفال؟

في البداية، تلك الأعشاب قد تجعل الأطفال لا يتناولون الكمية المعتادة من اللبن، وهذا فيه خطورة على صحة الطفل نتيجة حرمانه من المغذيات الموجودة في اللبن.

ثانياً، الأعشاب المعلبة تحتوي على السكر والذي يسبب السمنة للأطفال ويضر بأسنان الرضيع وهكذا ينصح الأطباء باستعمال الأعشاب الخالية من السكر والمواد الحافظة.

إذا تم عمل الأعشاب في البيت يجب عدم غليهم مع الماء وإنما التدفئة فقط لأن غلي الماء سيؤدي الى تبخيره وزيادة تركيز الاملاح والمعادن.

يجب استشارة الطبيب المختص قبل إعطاء أي وصفة شعبية او أعشاب طبية وخاصة في الثلاثة شهور الأولى من عمر الطفل.

أشياء يجب أن تعقميها قبل إعطائها لطفلك الرضيع

1-زجاجات الرضاعات

تعقيم زجاجات الرضاعة أمر في غاية السهولة، فقط اغسلي الزجاجات بالماء والصابون ثم أسقطيها في وعاء من الماء المغلي واتركيها لمدة 5 دقائق. قومي بإزالة الزجاجات باستخدام الملقط واتركيها تجف في الهواء.
2-حلمات الرضاعة

يمكنك استخدام نفس طريقة تعقيم الزجاجات. فقط تأكدي من عدم وضع الحلمات في الماء المغلي أكثر من 5 دقائق حتى لا تتسع فتحة الحلمة وتزيد من تدفق الحليب أثناء الرضاعة.
3-اللهايات

يجب تعقيم اللهايات في المرة الأولى بعد شراؤها، ثم بعد ذلك يمكنك تعقيمها مرة كل شهر.
4-لعب التسنين

لعب التسنين يضعها الطفل في فمه لفترات طويلة لذلك يجب تنظيفها يومياً بالماء والصابون او بالمناديل المعقمة.
5-شفاطة الأنف

شفاطة الانف عرضة للتعفن نتيجة ما تحمله من ميكروبات، لذلك يجب تعقيمها مرة شهرياً. اغسلي الشفاطة من الداخل بالماء والصابون واتركيها تجف ثم ضعيها في الماء المغلي لمدة 5 دقائق واتركيها تجف مرة أخرى وامسحيها من الخارج بالكحول.
6-ميزان الحرارة

يجب تعقيم ميزان الحرارة بعد كل استخدام وذلك عن طريق مسحه بالكحول.
7-الملابس

ملابس الأطفال يجب تعقيمها قبل أن يرتديها الطفل لأول مرة وذلك عن طريق غسلها بالماء الساخن والمنظف.

انها دائما فكرة جيدة لغسل أو تنظيف أي شيء قبل أول استخدام مع طفلك. فالرضع يعانون دوماً من حساسية الجلد مع انخفاض المناعة لذلك يجب حمايتهم من الجراثيم قدر الإمكان.

000

حليب الام هل يغني الطفل الرضيع عن الماء؟

تحتار الام في مسألة تقديم الماء لطفلها الرضيع ويرى أخصائيو الأطفال أن إمداد الطفل بالماء يبدأ بعد اكتمال نمو جسمه حيث يستعد لتناول الأطعمة الصلبة.
فمنذ ولادة الطفل وحتى اكتماله لعمر ستة شهور فإن احتياجه للماء يظل موجودا بنسبة 70% من لبن الرضاعة سواء طبيعي أو صناعي – مع اتباع ضوابط الرضاعة الصناعية بالتأكيد – لذلك فإن تزويد الرضيع بالماء غير مسموح به إلا بعد الشهور الستة الأولى حيث يكتمل تكوين أجهزة الجسم مثل الأمعاء والكلى ليستعدا للقيا م بدورهما علي أكمل وجه

والأطفال يحتاجون إلى المياه ، لكن لصغر سنهم وخاصة الرضع فإن لشرب الماء ضوابط من الضروري الإهتمام بها.
وبالتأكيد فإن عمر الطفل والمكان الذي يعيش فيه يختلف من طفل لآخر فالطفل الذي يعيش في المناطق الحارة يحتاج للماء أكثر من الطفل الذي يعيش في المناطق الباردة حتى وإن تساويا في العمر، واحتياج الطفل ذو السنتين للماء يختلف عن حاجة الشاب للماء بخلاف الحالة الصحية للأطفال فاحتياج الطفل المصاب بالجفاف أكبر بكثير من الطفل السليم.

و يؤكد أخصائيو طب الاطفال أن الماء يصفي ويغسل الجسم من السموم والشوائب في الكلى والدم، بالاضافة إلى أن الماء يشكل 90% من تكوين مخ الإنسان وهذا بخلاف أهمية الماء للأطفال حيث تتكون أجسادهم من 75% حتى 90% من الماء بل ربما تزداد الكمية المستهلكة من الأطفال في حالات كالإسهال أو الارتفاع في درجات الحرارة.
-وعندما يبدأ الطفل في تناول الطعام الصلب فإن الأم بإمكانها تزويده بالماء حينها حتى يستطيع تناول الطعام الصلب بسهوله ، ويتمكن من البلع بيسر .

ولكن هل نعطي للرضيع الماء مغلي أم ماء معدني؟
بحسب حالة الأسرة لو كانت ميسورة تعطي طفلها الماء المعدني وإن كانت الأم عندها الوقت الكافي فإنها تغلي الماء وتتركه بعد تغطيته ليبرد ثم تعطيه للرضيع في زجاجة الرضاعة ويجب إستشارة طبيب الأطفال إذا كنتِ أما لأول مرة ، حتي تتغلبي علي مخاوفك بخصوص صغيرك.

نصائح لتغذية الطفل الرضيع حتى السنة الأولى

الست شهور الأولى

أكثر ما يحتاج طفلك تناوله في هذه الفترة هو حليب الثدي، لإحتوائه على العناصر الغذائية الهامة التي يحتاجها المولود لإكتمال النمو بشكل جيد، كما ينصح أيضًا بالرجوع إلى الطبيب للتأكد من وزن الطفل.
الشهر السادس

يمكنك في هذه المرحلة تحضير بعض الطعام الصلب، لكن ليس قبل أن يظهر على الطفل علامات، كتضاعف الوزن والقدرة على الجلوس والتحكم بالرأس والرقبة جيدًا حتى لو ببعض المساعدة منك والقدرة على إغلاق الفم إشارة منه على رفض الطعام والابتعاد عنه واهتمامه بتناول الطعام عندما يرى الآخرين يتناولون الطعام، ولاكتشاف أي حساسية تصيب طفلك عليكِ في هذه الفترة أن تطعميه الحبوب المختلفة.
الشهر الثامن

فى هذا الشهر يستمر إرضاعكِ للطفل إما بحليب الأم أو الحليب المخصص لسنه، كما عليكِ بالابتعاد عن حليب الأبقار، وعليكِ بإطعامه الفواكه الطازجة كالموز والمشمش والخوخ والبطيخ، و بعض الخضراوات الطازجة كالبازلاء والفصوليا والبطاطس والجزر والبنجر.
سنة

يمكنك في هذا السن إرضاع الطفل بحليب الأبقار، كما يفضل أن يتناول الطفل الجبن بكميات صغيرة، أما بالنسبة للحوم فيمكن أن تناولي طفلك بعض اللحم المفروم وستفيده لكونها مصدرًا هاماً من مصادر الحديد لجسم الطفل، هذا بالإضافة للفاكهة والخضروات الطازجة، وبهذا يتناول الطفل الفيتامينات والمعادن التي يحتاج إليها.
بعض النصائح الهامة للحفاظ على صحة وسلامة الطفل

-يجب أن تحرصي على عدم تناول الطفل للطعام في أواني زجاجية.

-راقبي الأطعمة التي يتناولها الطفل وتأثيرها عليه، حتى إذا ظهرت أعراض للحساسية من أحدها تستطيعي وقتها تحديد الطعام المسبب لهذه الحساسية، وأعراض الحساسية تكون على هيئة تقيؤ أو الإسهال أو ظهور خلايا النحل.

-الحرص على تناول الطفل للأطعمة الصلبة في السن المناسب له حتى لا يؤثر ذلك على سلامة نمو الطفل وصحته.

-تناول الطفل بعض الأطعمة كالفشار ورقائق البطاطس والمكسرات والخضراوات النيئة وغيرها من الأطعمة الصلبة ، قد تتسبب في اختناق الطفل أثناء تناولها.

-لا تجبري طفلك على تناول صنف معين، فإذا رفض تناول صنف ما جربي صنف آخر، وعليكِ ألا تعطيه أكثر من صنف جديد في المرة الواحدة.

-ابتعدي عن الأصناف الجديدة من الطعام في حالات مرض الطفل أو عند تطعيمه.

هل يحصل طفلي الرضيع على كمية كافية من الحليب؟

أود أن أستهلّ هذه المقالة بالتشديد ولفت الانتباه على أن بكاء الطفل ليس دليلًا قاطعًا على شعوره بالجوع، فالطفل يبكي لأسبابٍ عديدة عندما يولد ويخرج من رحم والدته، عندما يتعلّم كيف يتنفّس، عندما يشعر بالبرد والحرّ، عندما يريد تغيير حفاضه، عندما يشعر بألمٍ في المعدة أو الرأس… وبعض الأطفال يبكون أكثر من غيرهم، إذ يتفرّد كلّ رضيعٍ بكثافة البكاء، مدّته وسببه.

يبقى حليب الثدي الغذاء الأفضل والأكثر ضرورةً للرضيع، وحين يكون حليب الثدي غير كافٍ فهناك طرق عديدة لزيادة فرز الحليب من دون اللجوء إلى الحليب المصنّع.

إليك لائحة بالأمور التي يمكن للأهل تقصّيها ليعرفوا إن كان الطفل يتلقّى الحليب الكافي من ثدي أمّه:
حصيلة الحفاض

إن لم يدخل شيئًا جسم الطفل، لا شيء سيخرج منه. فبعد أسبوعين على ولادة الطفل، عليك أن تلاحظي بدء تغيير الحفاض من 5 إلى 6 مرّات كل 24 ساعة.
زيادة الوزن

من الطبيعي أن يخسر الطفل ما يقارب الـ 7% من وزنه في الأسبوع الأوّل بعد ولادته على أن يعود إلى وزنه عند الولادة في الأسبوع الثاني. بعدها على الطفل أن يكسب ما يعادل الـ 450 غرامًا في الشهر.
زيادة الطول

على طول الرضيع أن يزيد أقلّه 2 سم في الشهر، والزيادة في الطول أهمّ من الزيادة في الوزن في نشأة الطفل.
أوقات اليقظة

من المهمّ أن يكون الطفل يقظًا أحيانًا خلال النهار والليل وألّا يشعر برغبةٍ بالرضاعة خلال هذه الأوقات.

الرضاعة الكثيفة

على الطفل أن يرضع بحدّ أدنى من 10 إلى 12 مرّة خلال 24 ساعة في الأسبوع الأوّل، ومن 6 إلى 8 مرّات بعد الأسبوع الثاني من ولادته.
عمليّة الرضاعة

من الضروري أن يبدأ الطفل بالرضاعة بطريقة حيويّة قبل أن يرتاح قليلًا أو ينام، وهنا عليك أن تسمعي صوت ابتلاع الحليب عند الرضاعة.
ملمس الثدي

عند تحسّس الثدي بعد الرضاعة، قد تشعرين بأنّه قد أصبح أنعم، إنّه الدليل على أن طفلك قد حصل على الحليب.
الرضاعة لا تؤلم

على الطفل أن يرضع بفمٍ كبير يغطّي محيط حلمة الثدي، عندها على الرضاعة أن تكون مريحة وغير مؤلمة، وقد يدلّ الشعور بالألم على نقصٍ في الحليب ممّا يدفع الطفل إلى امتصاص الحلمات أكثر وبشكل أعنف.
الطفل يرضع بحسب الطلب

يجب أن يتمّ إرضاع الطفل عندما يشعر بالجوع ولكن قبل أن يبدأ بالبكاء، فالأمّ لا تستطيع أن تعلم كمية الحليب التي أخذها طفلها لدى الرضاعة لذلك ليس بيدها أن تقرّر متى يحين الموعد الثاني للرضاعة.
الوقت الذي يبقى فيه الطفل على كلّ ثدي

يقرّر الرضيع الوقت الذي يريده على كلّ ثدي، فتحوي الدقائق الأولى من الرضاعة من ثديٍ ما على كمية وفيرة من الماء بينما تحوي الدقائق التي تليها على الوحدات الحرارية والدهون. لذلك على الأمّ أن تدع مولودها يحدّد الوقت الذي يحتاجه على كلّ ثديٍ.

خلاصة القول أمّهاتي العزيزات، تتنوّع الطرق التي تكشف إن كان أطفالكنّ يحصلن على المقدار الكافي من الحليب، ويبقى التذكير أن حليب الأمّ هو الأنسب لغذاء أطفالكنّ!

وصفات غذائية صحية لطفلك الرضيع من سن 6 شهور

اليكِ مجموعة متنوعة من الوجبات الخفيفة، التي تصلح لطفلك من سن 6 شهور إلى سنة، إختاري منها ما يناسب طفلك، وقدمي له كل يومين – ثلاثة وجبة جديدة ليجربها حتى لا يمل.
أولا: مهلبية الأرز

من الأطعمة المحببة التي يحبها الرضيع، وهي وجبة مُشبعة لطفلك، لكن لا تستخدمي السكر في التحلية، حتى لا يصاب الصغير بالمغص أو الإنتفاخات، وحتى لا نؤثر على قدرتهم الصغيرة على التذوق.
الطريقة:
إطحني مقدارا من الأرز حتى يصبح كالمسحوق. أضيفي إليه بعض الماء، وإغليه مع التقليب المستمر. يمكنك إضافة ملىء ملعقتين صغيرتين من لبن الرضاعة سواء الطبيعي أو الصناعي.
ثانيا: شوربة الخضار

شوربة الخضروات اللذيذة هي وصفة يحبها الكبار والصغار، وطريقتها كالتالي:
المقادير:
خضروات طازجة
جزر، بطاطس، كوسة
الطريقة:
-قومي بغسل الخضروات جيدا، ثم قشريها، واشطفيها وقطعيها قطع كبيرة.

أسلقي الخضروات جيداً.

– ضعي عليهم مياه و ذرة ملح صغيرة جدا.

-إضربيهم فى الخلاط مع المياه الخاصة بهم، فهي مليئة بالفيتامينات.

-قدميها لطفلك دافئة وطازجة في الببرونة أو بالملعقة.
ثالثا: الخضار المهروس (بيوريه)

1-من الممكن أن تبدأي بخضروات صفراء وبرتقالية اللون مثل الجزر والبطاطا والبطاطس.
بعد تقشيرها، قومي بغسلها وغليها أو بطبخها بالبخار حتى تنضج.

أضيفي القليل من الماء وقلبيها، وقومي بضربها في الخلاط ختى تحصلي على القوام المطلوب.
قدميها دافئة، وليست ساخنة..يُراعى تقديم الوجبات طازجة أولا بأول خاصة في فصل الصيف.

2- يمكن أيضا تقديم وجبة خضراء شهية من حبات البازلاء أو الفول الأخضر. قومي بغليها أو طهيها بالبخار، ثم أضيفي بعض الماء وقومي بضربها في الخلاط. يمكنك أيضا استخدام أكثر من نوع مثل البطاطس والجزر أو البازلاء والكوسة.
رابعا: بيوريه الفاكهة

إغسلي الفاكهة، قشري وقطعي، ثم قومي بغلي التفاح أو الكمثرى أو الخوخ أو المشمش أو الموز حتى يصبح طريا. تخلصي من مياه الغلي، واضربي حبات الفواكه المسلوقة في الخلاط حتى تنعم، وتذكري ألا تضيفي سكر حتى لا يتعود الصغير على المُحليات والسكاكر، ونفسد لديه حاسة التذوق.
خامسا: الزبادي بالفاكهة

لا تستخدمي علب الزبادي الجاهزة بالفاكهة لصغيرك، إصنعي الزبادي له بالمنزل، بدون دسم، ثم أضيفي الفاكهة المهروسة، أو عصيرها الطازج لكوب الزبادي، فيستمتع الرضيع بتناول زبادي بالموز مثلا أو زبادي بالخوخ أو زبادي بالمانجو. من الممكن أيضا ان تضيفي القليل من مسحوق الأرز لوجبة مُشبعة ومتكاملة وصحية.
ملاحظات:

الأطعمة الجديدة التي نقدمها للصغير لابد أن تكون طازجة أولا بأول.

الأطعمة أو الوجبات التي تتبقى، تخلصي منها فورا، ولا تقدميها لطفلك مرةأخرى.

في فصل الصيف يراعى جدا عملية النظافة في إعداد وجبات الصغير، حتى لا يُصاب بالنزلات المعوية.

0000