التهاب المفاصل

0

لكل من يعاني من مشكلة التهاب المفاصل وألم المفاصل في هذا المقال تعرف على اسباب التهاب المفاصل واعراضة وطرق العلاج والوقاية حصريا على مجلة رجيم الاولى عربيا في عالم الرشاقة الصحه والجمال

التهاب المفاصل

التهاب المفاصل:

يتم تعريف الام المفاصل (Arthralgia)، على انها الام في مفاصل الجسم (Joints). وهي شائعة جدا في التهاب المفاصل المزمن. ان المفصل هو نقطة الربط بين عظمتين متجاورتين (او اكثر)، ومبني بشكل يتيح حركة ميكانيكية ويدعم عظام الجسم. قد يظهر الم المفاصل في حالة تطور التهاب المفاصل او اصابة احد المفاصل، وغالبا ما تتسم الام المفاصل بعدم الراحة، التورم، التهيج، التصلب، بل وتطور الالتهاب حول المفصل او مفاصل اخرى في الجسم.

ان الم المفاصل، كعرض مرضي، يميز عددا كبيرا ومتنوعا من الامراض، ولذلك من المهم جدا تحديد مصدره، في سبيل تقديم علاج المفاصل المناسب. يمكن لالام المفاصل ان تنجم عن حدوث التهاب, رضح في منطقة المفصل، شعور عام بالمرض (على سبيل المثال، قبل الاصابة بالانفلونزا او نزلة برد حادة)، او بسبب احد امراض المناعة الذاتية (Autoimmune disease) وظواهر مرضية اخرى.

في الحالات الطفيفة نسبيا، تدل الام المفاصل على وجود حالة حميدة نسبيا (مثل حدوث تمزق في الكاحل الذي لا يتطلب علاجا لفترة طويلة). اما في الحالات العاجلة والوخيمة فقد تدل الام المفاصل على تطور مرض او متلازمة من نوع ما، مثلا: التهاب الجراب (Bursitis) (وهو التهاب يصيب كيس السوائل الذي يعمل على تقليل الاحتكاك بين اجزاء الجسم كالمفاصل)، التهاب المفاصل المزمن (التهاب الفقار المقسط – Ankylosing spondylitis) الناجم عن مرض المناعة الذاتية، تمزق في العضلات، او خلع المفصل (خلع المفصل يعني تحرك عظمة المفصل من موضعها. وهناك حاجة الى تفعيل القوة الجسدية لاعادتها الى مكانها). في احيان متباعدة، تكون الام المفاصل (Arthralgia) عرضا لمرض خطير، مثل سرطان الدم (Leukemia) او سرطان العظام.

يمكن لالم المفاصل ان يزول من تلقاء نفسه، اعتمادا على شدة الالم، وفي حالة كان الالم ناتجا عن الرقود المتواصل, فان تحريك الجسم وتحرير اعضائه سيخففان كثيرا من حدة الالم.

كما يمكن لالام المفاصل (Arthralgia) ان تكون مفاجئة وحادة جدا، كما في حالة خلع الكتف، هذا النوع من الالم يكون بالغ الحدة (Acute) ويتطلب معالجة فورية. في حالات المرض المزمن، يمكن للالم ان يستمر لفترة طويلة دون انقطاع (التهاب المفاصل)، ومثل هذه الحالات تحتم تعاطي الدواء لتخفيف الالم.

تسبب الامراض المزمنة والتنكسية (Degenerative) الام المفاصل ايضا. وفي هذه الحالات، يكون الم المفاصل مصحوبا باعراض اخرى تبعا لنوع المرض.

الاعراض التي قد ترافق الام المفاصل هي: انتفاخ او وذمة في منطقة المفصل، حالة التهاب مصحوبة باحمرار الجلد، والتهيج والحمى العالية. وفي هذه الحالات يمكن حدوث مضاعفات متعلقة بسبب الالم في المفاصل. وفي حالات من هذا النوع، يجب مراجعة الطبيب علاج المفاصل على الفور.

ما هو التهاب المفاصل التهاب المفاصل

التهاب المفاصِل إضطراب يصيب المفاصل ويعد من أكثر أنواع الالتهابات التي تصيب الجسم شيوعا لدى كبار السن حيث يتميز بحدوث تورم وتهيج لمفاصل الجسم محدثا صعوبة في حركتتها و ألام كبيرة تؤثر على النمط المعيشي للمصاب ويعد التهاب المفاصل من الأمراض المزمنة التي يصعب التعافي منها وقد تلازم المصاب طيلة فترة حياته والجدير بالذكر انه قد يؤثر على خمس مفاصل أو أكثر من مفاصل جسم الإنسان موزعة في أنحاء الجسم ومن اشهر انواعه التهاب المفاصل الروماتويدي والتهاب المفاصل العظمي

التهاب المفاصل

اسباب التهاب المفاصل التهاب المفاصل

من الأسباب المعروفة و التي قد تؤدي للإصابة بالتهاب المفاصِل :
– احتكاك المفاصل وتلف الغضاريف الموجودة بينها بسبب ثقل الوزن حيث تعد السمنة المفرطة من أهم العوامل المسببة لإلتهاب المفاصل .
– كسور العظام .
– الاصابة بامراض المناعة الذاتية التي تتسبب بمهاجمة جهاز المناعة للعظام والمفاصل ومنها
داء لايم
مرض لوبس
– الاصابة بالعدوى البكتيرية او الفيروسية.
– التقدم في السن
– طبيعة العمل التي تتطلب الوقوف لفترات طويلة قد تزيد من فرصة حدوث التهاب المفاصل وفقا للدراسات الإحصائية الطبية الحديثة

أعراض وعلامات التهاب المفاصل التهاب المفاصل

تظهر علامات وأعراض الإصابة بهذا المرض على النحو التالي :
– الشعور بالألم حاد ومزمن في المفصل المصاب .
– انتفاخ وتورم المفصل .
– احمرارالمنطقة المحيطة بالمفصل.
– صعوبة تحريك المفصل و تيبس المفصل .
– تغير في شكل المفصل وخاصة مفاصل الأطراف .
– عدم القدره على القيام بالنشاطات اليومية إثر الحد من حركة المصاب
– قد يصاحب ذلك إرتفاع في درجة حرارة الجسم أو المنطقة المحيطة للمفصل تحديدا

تشخيص التهاب المفاصل التهاب المفاصل

قد يلجأ الطبيب إلى التدابير التالية لتشخيص هذا المرض :
– الفحص السريري الذي يكشف عن احمرار وانتفاخ المفصل
– تحليل عينة من السوائل المتراكمة حول المفصل و صعوبة في تحريك المفصل .
الفحص المخبري لكمياء الدم للكشف عن حدوث العدوى ومسببها أو اسباب اخرى
التصوير الاشعاعي ( X-ray ) للمفصل
التصوير المقطعي المحوسب ( CT ) للمفصل
فحوصات بروتينات الإلتهاب ومنها
erythrocyte sedementation rate
C-reactive protein

التهاب المفاصل

علاج التهاب المفاصل التهاب المفاصل

من الإجراءات العلاجية المتبعة للمرض :
– التخلص من الوزن الزائد يعد من الأمور الهامة والتي يجب على المريض الإلتزام بها
– العقاقير الدوائية المُسكنة للألم
– قد يصف الطبيب بعض مُضادة للالتهاب .
– قد يلجأ الطبيب الى إجراء تدخل جراحي في بعض الأحيان
– اثبتت الدراسات الطبية الحديثة أن العلاج الوظيفي والتأهيلي له فعاليه كبيرة في تخفيف حدة الأعراض

التعايش مع التهاب المفاصل التهاب المفاصل

يفضل اتباع التعليمات التالية للتخفيف والتعايش مع المرض :
– ممارسة التمارين الرياضية باشراف مدرب مختص.
– استخدام الكمادات الساخنة او الباردة على المفصل وتدليك المفاصل المصابة بإستمرار .
– الحرص على الحصول على ساعات من النوم الكافي (8 ساعات).
– الاكثار من تناول الخضروات والفواكه والاطعمة التي تحتوي على الفيتامينات والمعادن.
– الحفاظ على الوزن الصحي لتخفيف الضغط على المفاصل .
– تحريك المفصل كل فتره معينه وعدم الثبات على وضعية معينة

الوقاية من التهاب المفاصل التهاب المفاصل

للوقاية من المرض يجب اتباع التعليمات التالية :
في حال وجود أمراض وراثية يجب القيام بالفحوصات الدورية للكشف المبكر عنها
تقليل الوزن الزائد

مضاعفات التهاب المفاصل التهاب المفاصل

من المضاعفات التي يمكن حدوثها نتيجة الإصابة بالمرض :
– صعوبة ممارسة بعض النشاطات اليومية الروتينية .
– فقدان الحركة المفصلية وعدم القدره على تحريك المفصل نهائيا

التهاب المفاصل

الأعشاب الفعالة لعلاج التهاب المفاصل :

1. الكركم :

لديه الكثير من خصائص تخفيف الألم . أنه يحتوي على الكركمين والمواد الكيميائية التي تقلل من الالتهاب وتبطئ تطور التهاب المفاصل . اتخاذ الكركم في شكل فيتامينات لتجربة فوائده الطبية الكاملة . ويمكن أيضا اخذ العشبة موضعيا لتخفيف الألم .

2. الزنجبيل :

الزنجبيل وقد استخدمت منذ آلاف السنين لعلاج الالتهاب . أنه يقلل من مستويات البروستاجلاندين في الجسم ، وتهدئة التهاب المفاصل . وقد كشف البحث أيضا أن الزنجبيل يمكن أن يقلل من الألم والالتهاب بشكل أكثر فعالية من العقاقير غير الستيرويدية . كما أنه يساعد على تخفيف الغثيان ومغص الحيض والصداع .

3. يوكوميا :

يستخدم الأطباء عشبة يوكوميا الصينية التقليدية لالم المفاصل ، يتم استخدامها لتعزيز العظام والأوتار والأربطة . تساعد يوكوميا أيضا على شفاء الأنسجة بعد الإصابة . أنها تحتوي على مركب يشجع على تطوير الكولاجين ، وهو جزء مهم من الأنسجة . تؤخذ يوكوميا أفضل في شكل فيتامينات . ينبغي للمرضى الذين يعانون من ضغط الدم استشارة الطبيب قبل تناول يوكوميا

4. جذر الأرقطيون :

جذور الأرقطيون ، هي عشبة معمرة عريضة الأوراق مع خصائص مضادة للالتهابات . جذر الأرقطيون هو متاح في شكل مسحوق ، يتم اخذ جذر الأرقطيون مرتين في اليوم لعلاج التهاب المفاصل

5. القراص :

نبات القراص فعال للغاية لعلاج جميع أنواع التهاب المفاصل والنقرس . له خصائص مضادة للالتهابات جنبا إلى جنب مع المواد الغذائية الموجود في هذا النبات ، ويساعد على تخفيف آلام التهاب المفاصل وبناء عظام قوية . يتم تطبيق نبات القراص على الجلد ، مما يعطي تأثير لاذع ، ويسبب تجاوز آلام التهاب المفاصل ، ويغطي أوراق نبات القراص مع الشعر الصغير ، التي لديه نسبة عالية من السيليكون . عندما تلامس طبقة الجلد الرقيقة ، الشعر يدخل الجلد مع المركبات ، هذه المركبات تساعد في تقليل الألم من خلال تحفيز الخلايا العصبية

6. الصفصاف :

الصفصاف هي واحدة من أقدم الأعشاب لالتهاب المفاصل ، وتستخدم خصوصا لعلاج الالتهاب ، والصفصاف يمضغ لتخفيف الألم . هو فعال جدا لعلاج الالام الخفيفة الى الحادة في الركبة ، والورك وآلام المفاصل ، يمكنك أن تأخذ قشرة الصفصاف في شكل الشاي أو فيتامين . جرعة زائدة من لحاء الصفصاف يمكن أن تسبب الطفح الجلدي والحساسية ، لذا كن حذرا حول الكمية التي تستهلكها

7. عرق السوس :

خلاصة العرقسوس ، تخفف الالتهابات . ويمنع انتاج الانزيمات المشاركة في العملية الالتهابية ، جذر عرق السوس هو متاح في محلات الاعشاب مجفف ، مسحوق ، وأقراص ، وكبسولات ، والمواد الهلامية

8. نبتة النقرس :

النقرس عشب يشتهر بخصائصه المضادة للالتهابات . كتل الليكوترين هي المادة التي تهاجم المفاصل في أمراض المناعة الذاتية . مستخلص النقرس هو فعال في خفض الألم وزيادة الوظيفة المشتركة في الأشخاص الذين يعانون من هشاشة العظام . النقرس هو متاح في شكل أقراص وكريمات موضعية

9. عشبة مخلب القط :

مخلب القط هي عشبه مذهلة أخرى لالتهاب المفاصل التي يمكن استخدامها للحد من التهاب المفاصل المرتبطة بالتورم . أنها تقلل من مستويات حمض اليوريك في الدم ، وعلاج النقرس . يمكن أن تساعد أيضا مع ألم التهاب المفاصل والتورم . لا تستهلك مخلب القط إذا كنت تأخذ أدوية منع تجلط الدم

10. الكتان :

بذور الكتان هي واحدة من أفضل المصادر النباتية من أوميغا 3 (ALA) ، وهو أمر مهم جدا لنظام مناعة قوي لمحاربة الالتهابات ، محاولة اخذ ملعقتين من بذور الكتان أو زيت بذور الكتان في نظامك الغذائي اليومي . ولا تسخن أو تطهي بذور أو زيت الكتان

التهاب المفاصل