الحلبة لعلاج القشرة

0

تعتبر الحلبة من احد المكونات الطبيعية المتميزة في علاج الكثير من المشاكل الصحية و الجمالية نقدمها لك حصريا على مجلة رجيم الاولى عربيا في عالم الرشاقة الصحة و الجمال من خلال مقال شامل حول فوائد الحلبة لعلاج القشرة.

000

هل قشرة الرأس تدمر حياتك وتضعكم في العديد من المواقف المحرجة؟ حسنا ، قشرة الرأس يمكن أن تكون قاتل الثقة! ولكن لا تحتاج للقلق من ذلك بكثير ، والمثير للدهشة ان هذا الانزعاج يمكن التحكم فيه بسهولة مع قليل من الجهد والصبر

يمكنك تخطي الشامبو باهظ الثمن والذهاب لطريقة طبيعية مع العلاجات السهلة التي تخلصك من هذه المشكلة ، الحلبة يمكن أن تكون المنقذ الخاص بك من القشرة فهي علاج رائع للتخلص من قشرة الرأس

الحلبة ؛

هو نبات عشبي من فصيلة البقوليات ، يرتفع عن الأرض من 40-60 سم ، أوراقه مقسمة إلى ثلاث أجزاء لونها أخضر ، وأزهاره بيضاء تميل إلى الصفرة ، توجد على شكل عناقيد مركبة من زهرتين أو أكثر ، تعطي قرنا مقوسة الشكل تحوي بداخلها البذور التي بعد النضج تميل إلى اللون الأصفر ، وتحوي تلك القرون بين 15-20 بذرة مد عبلة ومسطحة تقريبا. ويُزرع النبات الأصلي في منطقة البحر الأبيض المتوسط والهند. وقد استخدمت بذوره تقليديا ليس فقط لأغراض الطهي والتوابل ولكن أيضا لتضميد الجراح ؛ للحلبة كباقي الحبوب قيمة غذائية ، وذكرت في الطب النبوي ، قال رسول الله صلى الله عليه وسلم (استشفوا بالحلبة) ذكره ابن القيم الجوزية في كتابه الطب النبوي ، ويذكر أن رسول الله صلى الله عليه وسلم عاد سعد ابن أبي وقاص رضي الله عنه في مرضه فقال (ادعوا له طبيبا فدعي الحارث بن كلده فنظر إليه فقال ليس عليه بأس ، فاتخذوا له فريقه وهي الحلبة مع تمر عجوة رطب يطبخان ، فيحساهما ، ففعل ذلك فبرئ. وللحلبة رائحة مميزة مثلها في ذلك مثل شراب القيقب، ولكن طعمها مر، وتستخدم الحلبة أيضاً من أجل الجهاز الهضمي والصحة النسائية. وعلاوة على ذلك، يستخدم المزارعون الحلبة كمدر لللبن، وهو مادة تساعد على زيادة إنتاج الحليب من الأبقار. ولكن هل الحلبة مفيدة أيضاً للنساء من أجل إدرار حليب الثديين ؟ هذا السؤال الشائع بين العديد من السيدات الحواملوفي انتظار طفلها أو من ولدت بالفعل وترغب في التعرف على فوائد الحلبة في إدرار الحليب ، تابعي القراءة حتى تتعرفين على فوائد الحلبة والآثار المترتبة بالفعل على تناولها .

بذور الحلبة لقشرة الرأس :
كانت فوائد بذور الحلبة في حل مشاكل القشرة اعتبارا من العصور القديمة ، فالتطبيق المنتظم لهذه البذور سيساعد في التخلص منت القشرة وتجعل الشعر طويل وبراق ، بذور الحلبة تحتوي على البروتين والنيكوتينيك والتي هي مفيدة للغاية ضد تساقط الشعر والقشرة وتساعد في علاج مجموعة متنوعة من مشاكل فروة الرأس مثل جفاف الشعر ، انها تشفي من الصلع والشعر الخفيف والبلسم بفروة الرأس ، أنها تحتوي على كميات كبيرة من الليسيثين وكذلك هيدرات الشعر وتوفر قوة الى الجذور مما يجعل الشعر لامع ، وهكذا الاستخدام المنتظم للحلبة يضمن شعر صحي مما يؤدي إلى حياة صحية

عملية التطبيق :
ينبغي أن تترك بذور الحلبة بين عشية وضحاها في الماء من أجل ان تصبح لينة ، يتم هرس هذه البذور لتصبح مثل الكريم ، يتم تطبيقها على الشعر وفروة الرأس وتترك لمدة ساعة ونصف على الأقل قبل الشطف بدقة ، ويمكن أيضا أن يتم سحق هذه البذور وتخلط مع زيت الزيتون الدافئ أو زيت جوز الهند لتشكيل خليط ، وعندما يبرد ، ينبغي أن يطبق على فروة الرأس ويترك لمدة ساعتين ثم يغسل ويشطف بشكل كامل ، بذور الحلبة جنبا إلى جنب مع خل التفاح هي أيضا وسيلة انتصاف فعالة لمكافحة قشرة الرأس ، وتكلف هذه العلاجات فعالية وكفاءة يمكن أن تساعد في التخلص من قشرة الرأس ومشاكل جفاف الشعر وفروة الرأس بكفاءة ، بذور الحلبة هي علاج الترطيب العميق الذي يمكن أن يخفف من تهيج فروة الرأس والحكة ، والحد من مشكلة تساقط الشعر والتقصف ، وتعزيز نمو الشعر الصحي

فوائد بذور الحلبة :

تأثير التكييف :
الليسيثين الموجود في بذور الحلبة له خصائص الاستحلاب الطبيعية التي تساعد على ترطيب فروة الرأس الجافة وتخفبف الحكة ، تغذي جدائل الشعر من الجذور وإضافة اللمعان والتألق للشعر ، الصمغ في بذور الحلبة التي يتم إنتاجها عندما تنقع في المياه هي عبارة عن مادة زلقة التي لديها تكييف والتأثير على الشعر

هذه البذور تغذي فروة الرأس وتعمل على استعادة توازن الرطوبة ، وانخفاض التراكمات في فروة الرأس ، وتقضي على الالتهابات القشرية والتهابات فروة الرأس ، وتقلل من التحجيم وتهيج خلايا الجلد ، وتعمل على إصلاح وتجديد شباب الخلايا على نحو فعال ، التي هي المسؤولة عن تعزيز نمو الشعر ، والحفاظ على وتعزيز نوعية وكثافة الشعر ، وبالتالي جعل الشعر سلس ، مشع ، قوي وصحي وجميل

00

وكيل إزالة الفطريات :
بذور الحلبة لها خصائصها كمضادة للفطريات ، وبالتالي فهي فعالة بشكل مثالي في محاربة قشرة الرأس الناجمة عن العدوى الفطرية في فروة الرأس ، جفاف فروة الرأس يؤدي إلى إنتاج الزيوت الغير المرغوب فيها أو الزهم من الغدد الدهنية من أجل استعادة توازن الرطوبة ، ومع ذلك هذا الكتل الزيتية الغير مرغوب فيها في بصيلات الشعر تعمل على تعزيز فروة الرأس لصد هجوم الفطريات من نخالة الملاسيزية التي تعلق نفسها على جدائل الشعر وتؤدي إلى قشرة الرأس ، هذه البذور تساعد في القضاء على نمو هذه الفطريات وعلاج قضية القشرة بكفاءة لتعزيز نمو الشعر بشكل صحي وجعله لامع ، وحريري

دراسات وابحاث :

ذكرت احدى الدراسات ان بذور الحلبة هي بذور فعالة للغاية وقوية والتي تقلل تساقط الشعر والقشرة وتجعل الشعر حريري على نحو سلس ، بذور الحلبة تجدد نمو الشعر وهي مصدر جيد لحمض النيكوتينيك والبروتين ، النياسين والبوتاسيوم وفيتامين C، والأحماض الأمينية وكذلك الحلبة تحتوي على كمية كبيرة من الليسيثين وهو من المطريات الطبيعية ويجعل الشعر سليم وقوي وحريري ، والتركيب الكيميائي للبذور يظهر أنها غنية بالبروتين والأحماض الأمينية وبالتالي ترطب الشعر وتقلل من تساقط الشعر وقشرة الرأس

حقائق علمية عن الحلبة :

* زيادة الشهية : أثبتت الدراسة الألمانية الحديثة الدور الفعال للحلبة في علاج فقدان الشهية ، والذي تعد الاختيار الآمن في هذه الحالات بدلا من استعمال فاتح الشهية ذو التركيبات الكيمائية المؤثرة على المخ والتي لا تخلو من الآثار الجانبية الضارة ، مما يدفع متخصصو التغذية للنصح بتناول 500 ملج من الحلبة ثلاث مرات يوميا لعلاج فقدان الشهية المصحوب باضطراب في تناول الطعام .

* الحلبة محفزة للإنسولين : وهو ما يعني قدرتها على تقليل قياسات السكر في الدم ، وهو ما يزيد من رغبة الشخص في تناول كميات كبيرة من الكربوهيدرات وفقا لما ذكرته الجمعية الأمريكية للقلب ، حيث أن البعض يجد صعوبة في التحكم في رغبته في تناول السكريات وهو ما يعرف بإدمان الكربوهيدرات ، ويعتقد بعض الباحثين أن الأشخاص الذين تنخفض في أدممغتهم مادة السيروتونين هم الأكثر عرضة للإصابة بهذا الإدمان .

* زيادة الوزن : عرفت الحلبة قديما بأشهر استخداماتها في زيادة الوزن والقضاء على النحافة الزائدة لدى البعض ، والذي يعزى لقدرتها على تحفيز الشهية ، وهو ما يعتاد عليه كثير من الشعوب في أفريقيا بتناول بذور الحلبة لزيادة الوزن ، كما استخدمت في تغذذية وتسمين الماشية والخيول .

* الجهاز الهضمي : تعمل الحلبة على ارتخاء العضلات الملساء في الاثنى عشر (بداية الأمعاء الدقيقة) ، وهو ما يعمل على اراحة البطن ، هذا بالإضافة لقدرة الحلبة على طرد الديدان وعلاج قرحة المعدة ، وبالرغم من هذه الفوائد يجب مراعاة عدم الإفراط في تناول الحلبة مما قد يسبب للبعض الإسهال أو الانتفاخ .

* الحلبة كنز النساء : ارتبطت الحلبة منذ اكتشافها بالنساء ، لفوائدها العديدة لإدرار الطمث و علاج اضطراب الدورة الشهرية نظرا لتأُثيره على الهرمونات الأنثوية ، كما يزيد من ادرار الحليب للأم المرضع لذا تنصح المرأة بالإكثار من شرب مغلي الحلبة في فترة النفاس والرضاعة بالإضافة لفعاليته في تسكين آلام وتقلصات الرحم ، أما الاكتشاف الأحدث لفوائد الحلبة في تكبير الثدي واستبدالها بالطرق الأخرى الصناعية مثل السيلكيون ، إذ أنها تحتوي على المركبات الاستروجينية النباتية المشابه للهرمونات الأنثوية التي يفرزها الجسم وهي المسؤولة عن ظهور الصفات الأنثوية ، وهو ما يفسر ادرار الحليب لدى المرضعات نتيجة لتناول الحلبة و تكبير وزيادة حجم الثدي ، وهو ما دفع شركات الأدوية لتصنيع حبوب وكبسولات من مادة الميوسيليج (احدى مكونات الحلبة) والتي تحتوي على السابونين والديوسجانين ، وهي مواد محفزة لإفراز الهرمونات الإنثوية ، كما تستخدم في صناعة حبوب منع الحمل والكورتيزون التي تعالج أمراض الروماتيزوم والأمراض الصدرية .

0