السكريات أثناء الحمل

0

تعتبر فترة الحمل من اهم الفترات عند المراة و التي تتطلب نظام غذائي صحي و لهذا نقدم لك حصريا على مجلة رجيم الاولى عربيا في عالم الرشاقة الصحه والجمال مقال شامل حول السكريات أثناء الحمل.

000

إذا كنت حاملاً فلا بأس من تجربة بعض الأعراض المزعجة يومياً مثل الغثيان ، ويجب عليك استقباله بابتسامه ترحيب ، فالحمل يمهد الطريق لمرحلة رائعة في حياة كل أم ولكن يجب عليك سيدتي إذا كنت حاملاً أن تحذري من العديد من الأشياء خلال تلك الفترة الحرجة خاصة فيما يتعلق بما تأكلينه أو تشربينه والملابس التي ترتدينها وأيضاً ما يمكنك استخدامه أو وضعه على بشرتك من منتجات ، ونحن هنا في هذا المقال يسرنا أن نقدم لك ما تحتاجين لمعرفته من معلومات حول تناول السكريات خلال فترة الحمل وإضافة المزيد من المعلومات لك حول تأثير تلك السكريات على صحتك أنت والطفل، تابعي القراءة.

ينصح العديد من الأطباء السيدات الحوامل بالتخلص من عملية تناول الوجبات السريعة وتبديلها بالأطعمة الصحية والمغذية في الوقت المناسب وبالكميات الصحيحة، فنمو الجنين وحالته الصحية قبل الولادة وفي المستقبل تعتمد كثيراً على النظام الغذائي والحمية التي تتبعها الأم.

ولكن فيما يتعلق بالسكر ، هل أكل السكر أثناء فترة الحمل آمن ؟

عادة ما تستهلك النساء كمية لا بأس بها من السكر من خلال العديد من الأطباق والمشروبات التي يتناولونها ومع ذلك تحتاج الأمهات الحوامل إلى تناول السكر لتظل في الحدود المسموح بها للسكر في الجسم خاصة مع حدوث الحمل وانتظار طفل ينمو داخل الرحم ويحتاج إلى كل عنصر غذائي يدخل جسم الأم، ولكن استهلاك الأم للسكر الزائد يمكن أن يكون له نتائج عكسية على حد سواء للمرأة والجنين الذي تحمله في بطنها.

عيوب استهلاك السكر الزائد في الحمل:

تفاقم أعراض الحمل : يمكن أن يتسبب تناول الكثير من السكر خلال فترة الحمل في العديد من النتائج الضارة عند حدوث الحمل، مثل التسبب في التقيؤ في بعض الأحيان، يحرق القلب وتقلب المزاج طبيعية. ومع ذلك، عند الحفاظ على استهلاك السكر المفرط من خلال الأطعمة يمكن أن تستمر الأعراض بل تصبح مجتمعة معاً أيضاً ولا تأتي فرادى، وأفضل طريقة لإبقائها تحت السيطرة تكون من خلال تناول كميات صغيرة من السكر بعد الحمل.

نقص التغذية: من الطبيعي خلال فترة الحمل للمرأة أن تنمو لديها الرغبة في تناول أطعمة معينة. وتشمل هذه الأطعمة كل من المخللات، والآيس كريم، والبرغر وهلم جرا، ومعظم هذه الأطعمة تكون محملة بالدهون الزائدة والسكريات، ولكن عند الانغماس في الأغذية السكرية يجب أن تكون حصتك الغذائية منها منخفضة ، وهو خطير على حد سواء للأم والجنين.

تفاقم الشعور بالتعب: من الشائع بين النساء الحوامل أن تشعرن بالسبات العميق،وأنها خالية من الطاقة في بعض الأحيان. ويمكن مع تناول الكثير من السكر أن يزيد هذا الشعور لدى الأم الحامل؛ فالمشروبات السكرية والأطعمة تحتوي عموما على السكروز الذي يسبب ارتفاع مستوى السكر في الدم ويتبعه انخفاض في الطاقة.

يمكن أن تجعل الطفل يتوق للسكر: أظهرت الأبحاث أن النساء اللاتي تتناولن الكثير من الطعمة السكرية أثناء فترة الحمل ، ينجبن أطفالاً يتوقون بشدة لتناول السكريات في أي وقت ويشعرون بالحنين لتناوله على فترات متتابعة، وهذا في الواقع يمهد وسيلة لحدوث السمنة والأمراض ذات الصلة على المدى الطويل.

00

زيادة الوزن: تناول السكر أثناء الحمل يسبب زيادة الوزن. في حين أن جميع النساء تعانين من كمية الوزن الزائد خلال فترة الحمل، تضع العديد من النساء السكر لتحلية بعض الأطعمة والمشروبات وهذا بدوره يؤدي إلى زيادة الوزن باضطراد وأكثر من المعتاد، وعلى المدى البعيد سوف تجدن هؤلاء النساء صعوبة أيضا في التخلص من الشحم الزائد بعد الولادة.

نصائح للحد من استهلاك السكر في الحمل:

وينصح الأطباء باستهلاك كمية منخفضة من السكر إذا كنت حاملا. فهو سوف يساعدك في الحفاظ على مستويات السكر في الدم منضبطة حتى لا تصابين بشكل مفاجئ بمرض سكري الحمل ، كما يعزز زيادة الوزن بكيفية أكثر صحة. و يساعدك في معركة سكري الحمل – حالة تصيب بعض النساء خلال فترة الحمل- ولكن هذا لا يعني أن عليك أن تتوقفين عن تناول السكر في أي شكل من أشكاله عند حدوث الحمل. وسوف نقدم لك هنا بعض النصائح المفيدة تجاه استهلاك السكر بأمان في الحمل:

الحد من استهلاك الأطعمة السكرية والوجبات الخفيفة

سوف يكون من الصعب بالنسبة للنساء مع وجود الجنين في الرحم ظان تتوقفن عن تناول الأطعمة السكرية تماما، وذلك بسبب الرغبة الشديدة القوية التي يمكن أن تنشأ لديهن خلال فترة الحمل، لكن يجب عليهن الحد من تناول الحلويات، والكعك والآيس كريم والوجبات الخفيفة الحلوة قدر الإمكان.

وضع الفواكه الحلوة في قائمة نظامك الغذائي

قد تصابين بشراهة لتناول السكر كثيراً خلال فترة الحمل، وهنا يمكنك تناول الفواكه الحلوة مثل المانجو والفراولة والأناناس بدلاً من السكريات؛ وذلك لأنها تحتوي على السكر الطبيعي وسوف تحصلين من خلالها أيضاً على الكثير من الفيتامينات والمعادن في هذه العملية. وهي مفيدة لصحة كل من الأم والجنين. ويمكنك أيضا عمل عصير الفواكه في المنزل ولكن لا تقومين بإضافة السكر وسوف يكون مضموناً مع الحلاوة الطبيعية من الفواكه.

تجنب المحليات الاصطناعية

تحتاج المرأة الحامل لتجنب استخدام مواد التحلية الاصطناعية؛ وذلك لأنها يمكن أن تكون ضارة على المدى البعيد، وقد أظهرت بعض الدراسات أن استخدام الأمهات الحوامل للبدائل الصحية مثل السكر وجوز الهند والعسل هو فكرة أفضل لهم.

بدائل السكر تترك آثاراً سلبية على الجنين

المحليات الاصطناعية هي مركبات منخفضة السعرات الحرارية وتمثل بدائل للسكر ، ولها مذاق حلو مماثل للسكر العادي ، وتحتوي على آثار تحلية أعلى حوالي 30-8000 مرة من السكر. ويمكن استخدام بدائل السكر وإضافتها إلى المواد الغذائية في كمية أقل مقارنة مع سكر المائدة، وذلك لتقديم نفس الحلاوة مع خفض قيمة السعرات الحرارية من الطعام. ويحتوي سكر المائدة على حوالي 4 سعرات حرارية لكل غرام في حين أن المحليات الصناعية يمكن أن تصل الى صفر سعرات حرارية لكل غرام. بعض المحليات الاصطناعية التي تستخدم عادة أثناء الحمل تكون خالية من السكر مثل سكر الريجيم، الخ. وهناك أبحاث متضاربة حول الفوائد الصحية المحيطة بالمشروبات المحلاة اصطناعيا. وتشير الدراسات طويلة الأجل أن الاستهلاك المنتظم للمشروبات المحلاة اصطناعيا يقلل من تناول السعرات الحرارية ويعزز فقدان الوزن ، ولكن تبين أبحاث أخرى أن التأثير في بعض الدراسات الأخرى أدى إلى زيادة الوزن.

وأظهرت دراسة كانت قد أجريت في عام 2013 أن كلا من المشروبات المحلاة بالسكر والمشروبات المحلاة اصطناعيا ترتبط مع زيادة خطر الإصابة بالسكري من النوع 2، ولكن هناك حاجة إلى مزيد من الأبحاث لإثبات العلاقة السببية. وأحد أسباب القلق حول المحليات الاصطناعية هي أنها تؤثر على قدرة الجسم على قياس عدد السعرات الحرارية التي يتم استهلاكها. وتشير بعض الدراسات إلى أن السكر والمحليات الاصطناعية تؤثر على الدماغ بطرق مختلفة. فالدماغ البشري يستجيب للحلاوة مع الإشارات التي تنبه الجسم إلى تناول المزيد من السكر من خلال توفير الطعم الحلو دون أي سعرات حرارية، ولكن، المحليات الاصطناعية تسبب لنا اكتساب الأطعمة والمشروبات تحلية أكثر من المعتاد، والتي يمكن أن تضيف العديد من السعرات الحرارية الزائدة

فوائد المحليات الاصطناعية أثناء الحمل:

المحليات الصناعية هي مفيدة لانقاص الوزن والسيطرة على السكري بوجه عام :
– لأن هذه المحليات الاصطناعية منخفضة السعرات الحرارية مقارنة بأنواع السكر والمحليات الطبيعية الأخرى ؛ لذا فهي تساعد على القضاء على الدهون غير المرغوب فيها والسمنة في الجسم .
– تساعد المحليا الاصطناعية في الحفاظ على مستويات السكر في الجسم، مما يساعد في الحفاظ على نسبة السكر في الدم وضغط الدم والقلب وأمراض الدماغ في معدلاتها الطبيعية.
– المحليات الاصطناعية ودودة مع الأسنان ، ذلك أنها تمنع تكون وإنبات البكتيريا الموجودة في الأسنان مما يعزز صحة الأسنان.
– استهلاك المحليات المغذية بكميات معتدلة، والتي لا تساهم في زيادة الوزن الزائد لدى النساء الحوامل هو أمر مقبول. ولكن إذا كنت تعانين من أي من هذه الأمراض : مرض السكري، والسمنة، وضغط الدم، وما إلى ذلك، فإن تناول المحليات مثل السكر والعسل والمالتوز وسكر الفواكه، والسكروز، وما إلى ذلك، يمكن أن تكون ضارة بالنسبة لك ولطفلك. وبالتالي، فإنه من المستحسن استخدام المحليات الغذائية غير المصطنعة منخفضة السعرات.

المحليات الاصطناعية الآمنة للاستخدام نذكر هنافي هذا المقال ، بعض المحليات الصناعية التي تعتبر آمنة للاستهلاك خلال فترة الحمل

1. الأسبارتام: يعتبر الاستهلاك المحدود من الأسبارتام آمناً وفقا لمعايير إدارة الأغذية والعقاقير للأمهات الحوامل والمرضعات. ومع ذلك، لا ينبغي أن تستهلك من قبل النساء الحوامل اللاتي يعانين من مرض نادر في الكبد مثل PKU (موهو مرض أيضي : أي يتعلق بعملية التمثيل الغذائي وحرق الدهون بالجسم) والأسبارتام موجود في المشروبات الغازية، العلكة، حبوب الإفطار، ومنتجات الألبان، وما إلى ذلك .

2. اسيسولفام البوتاسيوم: بديل تحلية جيد خالي من السكر الجيلاتين والحلويات المجمدة والمشروبات والحلويات، و عموما اسيسولفام البوتاسيوم هو أفضل محليات الطعام والفيتامينات والمستحضرات الصيدلانية كالمساحيق المركبة وتفوق قدرته على التحلية سكر القصب من 180 – 200 مرة تقريباً و هو يدعم تحلية النكهة و يمكن أن يستخدم لتقبل الطعم غير المقبول ، وقد وافقت عليه إدارة الأغذية والعقاقير الأمريكية (إدارة الغذاء والدواء) واعتبرته خالياً من مخاطر الاستهلاك للأمهات الحوالم على وجه الخصوص.

3. سوكرالوسي: تعتبر آمنة للاستهلاك من قبل النساء الحوامل والمرضعات ، وقامت بالموفقة عليه إدارة الأغذية والعقاقير، ويتم الحصول على صفر من السعرات الحرارية من هذا البديل للسكر، وانعدام السعرات الحرارية لا يؤثر على مستوى السكر في الدم في الجسم، وموجود في المشروبات غير الكحولية والمخبوزات والحلويات والدهون الخ.

المحليات الاصطناعية غير الآمنة للاستخدام

بعض المحليات سامة في الطبيعة وعندما تستهلك يمكن أن تكون ضارة بالنسبة لك ولطفلك. ونقدم لك هنا بعض أنواع المحليات التي يعتقد أن تكون ضارة للاستهلاك أثناء وبعد الحمل على حد سواء هي

1 . سيكلامات : هذه التحلية هي المسؤولة عن التسبب في السرطان ومحظورة أيضا للاستهلاك في بلدان مثل الولايات المتحدة الأمريكية. سميتها تجعلها غير ملائمة للتناول بالنسبة للجميع وخصوصا للأمهات الحوامل والرضاعة الطبيعية.

2 . ستيفيا: يتم الحصول عليها من شجيرة في أمريكا الجنوبية، ولم تتم الموافقة على هذه التحلية من قبل إدارة الأغذية والعقاقير، وبالتالي تعتبر غير آمنة للاستهلاك كما أنها غير آمنة عند إضافتها للأطعمة ولا تصلح لستخدام الأفراد العاديين أو الأمهات الحوامل والمرضعات ، ولكن يمكن أن تباع كمكمل غذائي ولكن ليس كمادة للتحلية.

3 . السكرين: العلامات التجارية لبدائل السكر التي يدخل السكرين في مكوناتها تعتبر غير آمنة للاستخدام من قبل إدارة الأغذية والعقاقير. ويعتقد أن السكرين يمكنه عبور المشيمة والترسب ثم التخزين في الأنسجة الجنينية وبالتالي تترك آثاراً سيئة على صحتك وصحة طفلك. كما تم يعتقد أنها تسبب سرطان المثانة

تحذير: إذا كنت حاملاً أو تقومين بالرضاعة الطبيعية ، يجب عليك دائما استشارة الطبيب الخاص بك قبل تناول المحليات الاصطناعية أثناء وبعد الحمل. كما أنه من الأفضل التبديل إلى المحليات الغذائية والطبيعية مثل العسل.

كما يمكنك أن تستنتجين من المعلومات الواردة أعلاه، ماهو الأفضل لتجنب المحليات الاصطناعية خلال فترة الحمل بأي شكل من الأشكال، لأنها تشكل مخاطر أكثر من الفوائد لك أو للطفل الذي لم يولد بعد. هذا بالإضافة إلى أنه يجب عليك دائما ممارسة العادات الغذائية السليمة والمغذية في هذا الوقت الرائع، ونتمنى لك الأفضل من أجل ولادة صحية.

0