الشخصية الانطوائية

0

الشخصية الانعزالية او الانطوائية من الشخصيات التي تفضل العزلة وعدم الاختلاط بالناس في هذا المقال وحصريا على مجلة رجيم الاولى عربيا في عالم الرشاقة الصحه والجمال تعرف على اهم صفات الشخصية الانطوائية وعلاجها

الشخصية الانطوائية

ما هو اضطرابات الشخصية الانطوائية :

اضطراب الشخصية الانطوائية هي كبت مشاعر و تثبيط التفاعل الاجتماعي ، والحساسية للنقد سلبي والرفض . ومع ذلك ، فإن الأعراض تشمل أكثر من كونها مجرد خجولة أو محرجا اجتماعيا.
اضطراب الشخصية الانطوائية يسبب مشاكل كبيرة تؤثر على القدرة علي التفاعل مع الآخرين وعدم الحفاظ على العلاقات الحياتية يوما بعد يوم ، ان حوالي 1٪ من السكان عموما لديه اضطراب في الشخصية الانطوائية.

اسباب اضطرابات الشخصية الانطوائية :

لم تتوصل الدراسات والأبحاث إلى معلومات كافية عن سبب ظهور تلك الاضطرابات ، وان كان هناك بعض الجدل حول دور العوامل الوراثية والبيئية في ظهورها.
يعتقد بعض المتخصصين أن الطفولة التي تتصف بالحرمان العاطفي قد تساهم في حدوث هذا الاضطراب
كذلك قد يكون للعوامل الوراثية دور في ظهور هذه الحالة من اضطرابات الشخصية ، حيث تظهر تلك الحالة في الأسر أو العائلات التي بها مصابي مرضى الفصام

ويمكن ارجاع السبب لعدة عوامل منها :

_ العوامل الوراثية.
_ العوامل النفسية.
_ العوامل الأسرية.
_ العوامل البيولوجية.

الشخصية الانطوائية

اعراض اضطرابات الشخصية الانطوائية :

– كراهية الذات
– الإبعاد العاطفي
– عدم ثقة
– النقد الذاتي
– الانسحاب الاجتماعي
– القلق
– العزلة
– الحساسية للنقد (حاد)
– صعوبة الحفاظ على العلاقات
– تدني احترام الذات (حاد)
– سوء الأداء في العمل / المدرسة
– تجنب الاتصال الجسدي
– الحصول علي الطاقة الدافعة من داخل نفسه.
– العالم الأصلى له هو عالم الأفكار والمعانى والفهم
– الصعوبة في فهمه.
– الخجل صفة أساسية له.
– شخصيته مزدوجة فهى خاصة جداً وعامة جدا في نفس الوقت.
– عاطفته جياشة.
– التردد بين التفكير والفعل ثم العودة للتفكير في النهاية.
– التعلم بالمشاهدة، وعيش الحياة عندما يفهمها فقط.
– مراجعة الأفكار قبل ترجمتها شفهياً.
– الاحتياج إلي وقت من التفكير قبل صنع القرار.
– عدم القدرة علي التركيز.
– الأصدقاء علي نطاق ضيق ومحدود.
– الشعور بقيادة أشخاص آخرين له.
– الرغبة في الخصوصية.
– الخوف من السخرية في وجود التجمعات الكبيرة

علاج اضطرابات الشخصية الانطوائية :

العلاج النفسي من أهم التقنيات العلاجية المستخدمة في التعامل مع اضطراب الشخصية الانطوائية
ويركز هذا النوع من العلاج علي تطوير المهارات الاجتماعية وتحسين قدرة الفرد على التكيف واحترام الذات وتقديرها
– الاستبصار وتلطيف حدة الخوف المرتبط بالصراعات اللاواعية
– العلاج السلوكي: التدريب التعبيري والتدريب على المهارات الاجتماعية لزيادة ثقتك بنفسه باستخدام أساليب نزع الحساسية في المواقف الاجتماعية المختلفة.
– العلاج المعرفي لمحاولة تقليص وإزالة التوقعات المرضية التي تنقص إلى حد كبير ثقتك بنفسك.
– العلاج الجمعي للتدريبات على المهارات الاجتماعية في بيئة آمنة ومرتبة وصحية.
– قد يفيد إعطاء الأدوية المضادة للقلق أو للاكتئاب.

الشخصية الانطوائية

سلوكيات الشخص المنطوي:

1- يميل إلى الهروب من الآخرين.

2- متمركز حول ذاته.

3- تنقصه المرونة وسرعة التوافق الاجتماعي.

4- يعوض عدم توافقه مع الآخرين باللجوء إلى أحلام اليقظة والخيال، وأحياناً إلى العادة السرية.

5- لا يتكيف مع جو الدراسة، ولا يكوّن صداقات مع زملائه.

فهذه السلوكيات وغيرها قد تتوفر في الشخص المنطوي، وسببها كما قلنا تكوين الأسرة ونمط التربية فيها مما جعل هذا الأمر يحدث مع أخيك، ولعلاج هذه الظاهرة يجب ما يلي:

1- معرفة الحالة التاريخية لأخيك، هل تعرض لمرض من قبل أثّر عليه؟

2- إزالة الأسباب والعوامل المؤثرة التي قادته إلى الانطواء.

3- محاولة معرفة المشاكل النفسية والاجتماعية المسببة للانطواء.

4- مراقبته داخل الجامعة، والسؤال عن دراسته بطريقة غير مباشرة، وملاحظة سلوكياته داخل الجامعة حتى يتم التوصل إلى المشكلة.

5- عدم توجيه الأنظار إليه أثناء دخوله البيت؛ لأن ذلك يحسسه بالذنب، فيزيد انتقاماً، وإنما يجب أن يُعامل مثل إخوته الآخرين وبدون مضايقات.

6- قد يكون لا يرغب في مواصلة الدراسة ويكره الجامعة، فيجب أن يُحاور ويُفتح له المجال للتعبير عما يجول في خاطره.

7- إذا أردت أن تكلمه حاول أن تصاحبه وتخرج معه في نزهة أو حديقة، وهناك انصحه وبيّن له ماذا تريد أو ماذا يريد هو، وحاول أن تفتح له قلبك ما دام الأمر يهمك.

الشخصية الانطوائية

حقائق لا تعرفها عن الشخص الانطوائي

1. الانطوائى لا يحب التحدث :

على العكس تماما هم يحبون التحدث ، لكنهم فقط لايدخلون فى نقاشات صغيرة مع أناس لايعرفونهم ، لكن لو تحدثت معه فى موضوع يهمه ويشغل باله وفى نطاق اهتماماته ستجده يتحدث معك بطلاقة .

2. الانطوائي خجول:

ليس هناك علاقة بين الأنطوائية والخجل، نعم ربما يكون هناك انطوائين خجولين ، ولكن يوجد منفتحين أيضا خجولين ،
فليست صفة الخجل مقترنة بالانطوائى دائما ، الانطوائى يحتاج فقط أن يتفاعل مع المجتمع وسوف تتفاجئ به .

3. الانطوائى فظ :

فى الحقيقة الانطوائيين ينعمون بكونهم رقيقى المشاعر وحساسون للغاية والفظاظة التى قد تشعرها من صدهم لك حين تحاول الحديث معهم فقط لانهم لايحبون التحدث مع الغرباء وهم يفتقدون التفاعل المجتمعى الحقيقى .

4. الإنطوائي لا يحب الناس :

في الواقع هم يحبون عدد قليل من الناس ويعتبرونه الأصدقاء، و إذا كنت محظوظا ولديك صديق منطو فسيكون صديق للحياة ، أنهم يقدرون علاقاتهم أكثر من أي شخص آخر.

5. الإنطوائي لا يحب الخروج في الأماكن العامة:

الانطوائى يحب الخروج ولكنه لايحب مايستلزم منه هذا الخروج وهو مجاملات الناس ، فهم لايحبون الاماكن المكتظة بالناس .

6. الانطوائي يريد أن يكون بمفرده :

على الرغم من انهم سعداء مع أنفسهم ومشاعرهم الخاصة،ولكن ليس معنى ذلك أنهم ليسو بحاجه الى شركاء ولكنهم يترددون كثيرا فى اختيار الأصدقاء .

7. الانطوائي غريب الأطوار :

الأنطوائى له آراءه الخاصة به ربما تختلف عن آراء المجتمع لكنها لا تعد ابدا من آراء غريبى الأطوار .

8. الانطوائى قليل الذكاء :

على العكس تماما فإن الانطوائى تسمح له انطوائيته بوقت اكبر للاستذكار والتأمل ، لذلك فإنك تجد كثير من الانطوائيين
متفوقين .

9. الانطوائية لا يعرف كيف يستمتع بالحياة :

الجميع لديه تعريف مختلف للمتعة والاسترخاء، الانطوائي يفضل السلام والهدوء على عكس من يحب يستمتع بالصخب والاختلاط بالناس .

10. يمكن أن يصلح الانطوائى من نفسه ويصبح طبيعى :

ليس فى الانطوائى شئ خطأ كي يصلحه ، انهم فقط يتصرفون بشكل مختلف عن الآخرين، مما يجعلهم أقلية. كما هو الحال مع أي أقلية أخرى، يجب علينا قبول واحترام هذه الاختلافات.

الشخصية الانطوائية