العلاج بالزيوت العطرية

0

الزيوت العطرية لها خصائص كثيرة وتستخدم منذ القدم في علاج الكثير من الامراض وفي هذا المقال تعرف على اهمية العلاج بالزيوت العطرية حصريا على مجلة رجيم الاولى عربيا في عالم الرشاقة الصحه والجمال

العلاج بالزيوت العطرية

العطور هي الطب البديل الرائع التي تنطوي على استخدام المواد النباتية المتطايرة ، والمعروف أيضا باسم الزيوت العطرية ، والتي يمكن استنشاقها عطريا من قبل المرضى من طائفة واسعة من الظروف الصحية . وغالبا ما تستخدم لتحسين المزاج ، ويمكن أيضا أن تستخدم كدواء تكميلي .

ربما الدول الأكثر شيوعا للعثور على العطور في الهند ، وفرنسا ، وإنجلترا ، والولايات المتحدة ، على الرغم من أنه يمكن العثور عليها في عشرات البلدان الأخرى . لكن هناك ما هو أكثر من ذلك من مجرد استخدام الزيوت العطرية .
العطور يمكن أن تكون معقدة جدا ، والتي تنطوي على زيوت الناقل ، المطلقات ، المقطرات العشبية وزيوت المرذاذ .
فإن هذه العناصر العلمية بحاجة الى مقال في حد ذاتها للوصف .

هناك عنصرا هاما من العطور غير التآزر ، والتي هي مزيج من العديد من الزيوت الأساسية التي يمكن أن تخلق في الواقع لها تأثير أقوى من الزيوت . هذا هو السبب في مزج الزيوت العطرية مثل هذا المجال الهام من الدراسة للمعالجين بديلة ، لأن مجموعة من الاحتمالات التي لا نهاية لها تقريبا . ومع ذلك ، فمن المهم أن تفعل دائما بالتشاور مع التدليك بالزيوت العطرية المدربين ، حيث أن بعض الزيوت الأساسية يمكن أن تؤدي إلى الحساسية ، ويمكن فعلا أن تكون سامة إذا مختلطة بشكل غير صحيح . وعلاوة على ذلك ، فإن معظم العلاجات العطرية غير المخفف مع الزيوت الأساسية في الناقل للنفط من نوع ما ، لجعل أقل قوة من آثار قليلا . إذا كنت تستخدم قوية جدا من تركيز الزيوت العطرية في العلاج بالروائح ، فإنه يمكن أن يؤدي إلى مجموعة واسعة من الآثار الجانبية السلبية .

في حين أن هناك عدد لانهائي من المجموعات التي يتم اختبارها واستخدامها في جميع أنحاء العالم ، وليس كل منهم أن تتم الموافقة أو الموصى بها من قبل الأطباء العادية .
ولكن هذا لا يعني أنها ليست مشروعة أو فعالة .

تاريخ العلاج بالعطور

تمّت صياغة مصطلح “العلاج بالعطور” في وقت مبكر من هذا القرن من قبل الكيميائي الفرنسي رينيه موريس غاتفوس، الذي كتب عدّة كتب تستكشف الاستخدامات الجماليّة والطبيّة للزيوت الأساسيّة من النباتات. وقد أجرى العديد من التجارب في مجال العلاج بالعطور على الجنود خلال الحرب العالميّة الأولى.

وتُظهر سجّلات تعود إلى أكثر من 4.000 عام، أنّ قدماء المصريين كانوا يستخدمون الزيوت المعطّرة واللحاء المعطّر والتوابل العطرة في طقوس وعلاجات طبيّة وفي التحنيط. وكان أبقراط يعتقد أنّ الحمّام العطري والتدليك كلّ يوم يعزّز الصحة. ويُعتقد أنّ الطبيب العربي في القرن الحادي عشر إبن سينا ابتكر التقطير من أجل استخراج مستخلصات النباتات.

العلاج بالعطور

واليوم، تدعم البحوث العلميّة التأثيرات العلاجيّة للعطور، التي تعتمد بشكل كبير على الروايات والحِكم الشعبيّة. وقد وجدت الدراسات عن الجهاز العصبي أنّ اللافندر- المستخدم منذ فترة طويلة كمهدّئ- يقلّل فعليّاً تردّد موجات الدماغ، بينما تزيد روائح، مثل الريحان وأكليل الجبل، هذا التردّد. وقد تبيّن أنّ رائحة جوزة الطيب والروائح الخشبيّة، مثل الأرز والتنوب، تخفّض ضغط الدم.

وقد يكون استكشاف الطريقة التي تؤثّر بها الروائح عليك بسيطاً، مثل فتح زجاجة من الزيوت الأساسيّة. ويستجيب كلّ منا بطريقة شخصيّة للروائح، ولكن يعتقد معظم الناس أنّ بعض الزيوت، مثل البابونج وخشب الصندل وزهر البرتقال، لها خصائص مهدّئة. وتعمل روائح أخرى، مثل يلانغ يلانغ والورد والياسمين، على رفع المعنويات. وتكافح الزيوت المنشّطة، مثل النعناع والصنوبر والكافور والريحان، التعب، في حين قد يسبّب المردقوش النعاس.

وعند ممارسة العلاج بالعطور، من الضروري استخدام الزيوت الأساسيّة النقيّة. ولا بدّ من الإشارة إلى أنّه ليس فقط رائحة الزيوت الأساسيّة هي التي تعزّز عملية الشفاء الجسدي والعاطفي والروحي، ولكن أيضاً التركيبة الكيميائيّة التي لا يتمّ تركيبها بالكامل في المختبر. المستخلص النقي يأتي من الأوراق والثمار والخشب والجذور والبذور والأزهار للنباتات، وقد يكون هناك مئات، بل آلاف، المكوّنات. من ناحية أخرى، الزيت الاصطناعي يعيد إنتاج جزء صغير فقط من العناصر الطبيعيّة، مما يقلّل تأثير الزيت. العديد من المنتجات التي يكتب عليها أنّها مخصّصة للعلاج بالعطور هي في الواقع نسخ اصطناعيّة من خلاصات النباتات. ابحثي عن العلامات التي تقول “زيت أساسي نقي”، وتجنّبي المنتجات المكتوب عليها “زيت عطري” أو “عطر نباتي” أو “زيت معطّر”.

العلاج بالزيوت العطرية

نصائح لاستخدام الزيوت العطرية

قبل استخدام الزيوت الأساسيّة، اقرأي نصائح السلامة. وحين تكونين جاهزة، هناك مجموعة من الطرق لتجربة العلاج بالعطور. للتدليك بزيت عطري، أضيفي 15 قطرة من الزيت الأساسي إلى أونصة واحدة من زيت قاعدي أو زيت ناقل. الزيوت الأساسيّة متقلّبة ويمكن أن تتبخّر بسهولة. يعمل الزيت القاعدي كعامل استقرار ويجب أن يكون زيتاً نقيّاً مع القليل من العطر، بذور العنب والخوخ والبندق والأفوكادو واللوز الحلو جيّدة. (إذا خلطت الزيوت الأساسيّة، لا تستخدمي أكثر من العدد الكلّي من القطرات حسب التعليمات المكتوبة. وإذا جمعت بين البابونج وزهر البرتقال لصنع زيت للتدليك مثلاً، يمكنك استخدام سبع قطرات من أحد الزيوت وثماني قطرات من الآخر).

ومن الاستخدامات الروتينيّة الأخرى للعلاج بالعطور، جرّبي غسولاً معطّراً للشعر عن طريق إضافة حوالي أربع قطرات من زيت أساسي إلى حوالي لتر من الماء. اصنعي معطّراً للغرفة عن طريق إضافة حوالي 10 قطرات من زيت أساسي إلى كوب من الماء في زجاجة بخّاخ. يمكنك أيضا إنعاش الغرف عن طريق غلي مزيج من الزيت الأساسي والماء في وعاء مفتوح، أو رشّ بضع قطرات من الزيت الأساسي على منديل ورقي وتعليقه عند نافذة مفتوحة. أو رشّي بضع قطرات من الزيت الأساسي على منديل قماش أو منديل ورقي، وضعيه في جيبك أو في درج الملابس الداخليّة، وعلى وسادتك قبل النوم.

الفوائد الصحية من التدليك بالزيوت العطرية

علاج الإجهاد

لعل الاستخدام الأكثر انتشارا وشعبية من العطور هو لتخفيف التوتر . من المعروف أن العديد من المركبات العطرية من الزيوت العطرية المختلفة وإرخاء ويمكن أن تساعد على تهدئة عقلك والقضاء على القلق .
هناك بعض أفضل الزيوت العطرية لتخفيف التوتر ومنها زيت الليمون ، الخزامى ، والبرغموت والنعناع ونجيل الهند ، والإيلنغ الزيوت الأساسية .
وقد أظهرت بعض الدراسات أيضا أن زيت الليمون يمكن أن يحسن المزاج ويقوم على تقليل نوبات الغضب .

القدرات المضادة للاكتئاب

أن التدليك بالزيوت العطرية يستخدم لل قضاء على مشاعر الاكتئاب ، ويرجع ذلك إلى آثار جانبية معقدة للغاية من مضادات الاكتئاب الدوائية ، وهذا هو وظيفة مهمة جدا من الروائح .
في حين أن هذا أمر مفيد كعلاج تكميلي ، والمساعدة النفسية أو الاستشارة فينبغي السعي اذا استمر الاكتئاب او ساء . من حيث أفضل الزيوت العطرية لاستخدامها في الحد من الاكتئاب ، وتشير معظم المتخصصين النعناع ، البابونج ، والخزامى ، والياسمين .

الذاكرة

واحد من أكثر الأمراض المخيفة التي تؤثر على نطاق واسع لكبار السن هي فقدان الذاكرة وعدم القدرة على تشكيل ذكريات المدى القصير .
في حين انه لا يزال يعتبر مرض الزهايمر مرض عضال ، وهناك طرق معينة لخفض أو إبطاء تطور المرض . وكثيرا ما تحولت إلى العطور كبديل أو العلاج التكميلي للالخرف ومرض الزهايمر .
وقد أظهرت الدراسات أيضا فعالية العطور على المرضى الأصغر سنا من حيث تعزيز قدرة ذاكرتهم لفترة معينة من الوقت بعد العلاج .
هذا الاندفاع المنعش للدماغ يمكن أن تكون مفيدة في جميع مناحي الحياة ، بغض النظر عن سنك! زيت المريمية هو الزيت الموصى الأكثر شيوعا لهذا النوع من تأثير تعزيز الذاكرة .

 

زيادة مستويات الطاقة

يمكننا أن جميع استخدام المزيد من الطاقة من خلال الحصول على المهام اليومية المحمومة للحياة الحديثة . ومع ذلك ، يمكن المنشطات مثل القهوة والسجائر وحبوب الطاقة ، أو المواد غير المشروعة حتى يكون لها آثار ضارة جدا على الجسم . بينما اتباع نظام غذائي وممارسة التمارين الرياضية يمكن أن تساعد أيضا ، كثير من الناس تتحول إلى العطور لوضع أكثر قليلا الحماسي في خطوتهم .
ومن المعروف أن العديد من الزيوت العطرية لزيادة الدورة الدموية ، و زيادة مستويات الطاقة ، وعموما تحفيز الجسم والعقل ، من دون آثار جانبية خطيرة من المواد تحفيز الآخرين . وتشمل أفضل الزيوت العطرية لإعطاء نفسك دفعة من الطاقة والفلفل الأسود ، الهيل ، القرفة ، القرنفل ، انجليكا ، والياسمين ، شجرة الشاي ، روزماري ، وحكيم .

الشفاء والتعافي

كما ان المنشطات ، يمكن للعديد من الزيوت العطرية تساعد على زيادة معدل الشفاء في جميع أنحاء الجسم .هذا ويمكن أن يكون بسبب زيادة الأكسجين وتدفق الدم في الجروح ، فضلا عن مزيد من عمليات الشفاء الداخلية مثل تلك العمليات الجراحية أو الأمراض التالية . الخصائص المضادة للميكروبات من بعض الزيوت الأساسية أيضا الحفاظ على الجسم المحمية خلال هذه المراحل الشفاء حساسة من الجسم .
بعض الزيوت الأساسية الأكثر شعبية لتسريع عملية الشفاء من الجسم وتشمل الخزامى ، آذريون ، ثمر الورد ، الأبدية ، والزيوت الأساسية النبق . وهناك عدد من تلك الزيوت نفس تفعل أكثر من تضميد الجراح ، بل يمكن أيضا أن يقلل من شدة ومشقة من الأمراض الجلدية مثل الصدفية والأكزيما .

الصداع

الجميع يحصل على الصداع من وقت لآخر ، ويمكن بدلا من الاعتماد على الأدوية أو تنفق الكثير من المال للحصول على تدليك مكلف ، فيمكن أن يكون حلا للعطور الرائعة التي يمكنها ان تخلصك من الصداع الحالي ، ينما يمكن للتدليك ايضا ان يقلل من الإجهاد ، والقلق ، أو الأصل الطبية من الصداع لمنعهم في المستقبل .
بعض من أفضل الزيوت الأساسية التي تم ربطها إلى الحد من الصداع والصداع النصفي هي النعناع ، والكافور ، وخشب الصندل ، والزيوت الأساسية روزماري . يمكنك أيضا مزج هذه الزيوت في الناقل للنفط ونشر هذا النفط على جلدك ، وفروة الرأس ، والرقبة ، والمعابد . بعض من أفضل الزيوت الناقل للصداع تشمل اللوز ، الافوكادو وجوز الهند ، نواة المشمش ، وزيوت السمسم .

العلاج بالزيوت العطرية

النوم

احيانا لا يمكنك الحصول على قسط كاف من النوم ويؤدي إلى تفاقم أو يسبب مجموعة واسعة من الحالات الطبية ، ولا تترك لنا شعور غير منتجة وخالية من الطاقة .
لحسن الحظ ، ان العطور يمكن أن توفر لنا المزيد من الجدول الزمني للنوم المتوازن وحتى يمكن إعادة تنظيم ايقاعات كل يوم لدينا لذلك لدينا الجسم بشكل طبيعي يحصل متعب في الوقت المناسب ، ينام بشكل مريح خلال الليل ، ويتم تنشيط في الصباح لمواجهة اليوم .
بعض من أفضل الزيوت الأساسية لإدارة عادات النوم الخاصة بك وجود ، وتأثير مهدئ صحية على الجسم وتشمل الخزامى ، البابونج ، والياسمين ، الجاوي ، زهر البرتقال ، وارتفع ، خشب الصندل ، والمردقوش الحلو ، والزيوت الأساسية الإيلنغ .

نظام المناعة

إنه أفضل بكثير من اي علاج ، كما يقول معظم أصحاب المهن الطبية ، فإن العطور يمكن أن تعطيك دفعة لنظام المناعة الخاص بك إذا ما استخدمت بشكل صحيح .
تأثيرات مضادة للميكروبات ، وكذلك تأثيرات مضادة للفطريات ومضادة للجراثيم يمكن أن يحميك من أي عدد من الأمراض والإصابات التي يمكن أن تضر النظام الخاص بك . هذه المنطقة من العطور تحظى بشعبية كبيرة ، ودرس على نطاق واسع .
بعض الزيوت الأساسية الأكثر فعالية التي تعزيز الجهاز المناعي وتشمل الزعتر واللبان والليمون والنعناع والقرفة ، والزيوت الأساسية الأوكالبتوس .

تخفيف الألم

المسكنات يمكن أن يكون لها الكثير من الآثار المختلفة على الجسم كأثر جانبي ، حتى لو كانت تفعل في تخفيف الألم .
ومع ذلك ، إذا كانت العطور يمكن أن تخفف العشرات من أنواع مختلفة من الألم ، فلماذا لا نستفيد من ذلك؟ تخفيف الألم هو واحد من التطبيقات الأكثر فائدة من الروائح . وتشمل الزيوت الأساسية العليا ، سواء للاستخدام المهني والشخصي ، الخزامى ، البابونج ، المريمية كلاري ، والعرعر ، والكافور ، روزماري ، والزيوت الأساسية النعناع .

الهضم

على الرغم من أن هذه ليست هي المنطقة الأكثر بحثها على نطاق واسع من الروائح ، ويمكن بالتأكيد أن يعامل القضايا في الجهاز الهضمي عن طريق الروائح . فإنه يمكن تخفيف الإمساك ، وعسر الهضم ، والانتفاخ ، ويمكن تسريع عملية التمثيل الغذائي بحيث يتم هضم الطعام بشكل أسرع .
الزيوت الأساسية من الحمضيات عادة ما تكون أفضل ل علاج الحالات الهضمي ، بما في ذلك الليمون والبرتقال ، ولكن كانت هناك أيضا بعض الدراسات التي استشهد الزنجبيل والشبت و الشمر والبابونج والمريمية كلاري ، والخزامى بأنها فعالة أيضا .

مهما كانت حالتك ، ومهما الزيوت الأساسية اخترت في الاستخدام ، دائما قم باستشارة الطبيب قبل الشروع في خطة علاجية جديدة .
أيضا ، تأكد من الحصول فقط على الزيوت العطرية من مصادر معتمدة وليس محاولة لخلط واستخدام الزيوت إلا إذا كنت قد تدرب على تدليك بالزيوت العطرية المهنية .

العلاج بالزيوت العطرية

أفضل الزيوت العطرية للعناية بالبشرة

1- زيت اللافندر

زيت اللافندر العطري من أفضل الزيوت لبشرة صحية. فهو آمن تمامًا، ومناسب لجميع أنواع البشرة خاصةً البشرة الجافة. حيث يساعد على توحيد لون البشرة، تجديد خلاياها وسرعة شفاء جميع مشكلات البشرة من بينها حب الشباب وحروق الشمس.

2- زيت الورد

زيت الورد يعمل بمثابة علاج سحري للعناية بالبشرة الحساسة أو مكافحة الشيخوخة. على الرغم من ارتفاع سعره، إلا أنه يتميز بخواص قابضة للمسام، مما يساعد على سرعة شفاء الأوعية الدموية المتكسكرة وتحسين مظهر البشرة بشكل عام. كما يعمل زيت الورد أيضًا على التخلص من الندبات، أثار حب الشباب، وعلامات التمدد.

3- زيت البرغموت

زيت البرغموت وهو واحد من أهم الزيوت العطرية التي تستخدم للعناية بالبشرة، إلى جانب كونه أحد المكونات الأساسية لتصنيع مختلف أنواع العطور. فهو مضاد للفيروسات، مما يساعد على علاج القرح الباردة، كما يساعد على التحكم في إفراز الزيوت الزائدة. ويساعد كذلك على مكافحة البكتيريا المسببة لحب الشباب على سطح البشرة.

4- زيت المريمية

زيت المريمية معروف بقدراته الفعّالة لتقليل التهابات البشرة، تجديد خلاياها وموازنة إنتاج الزيوت. كما يساعد أيضًا على الاسترخاء، مما يجعله الأفضل للاستخدام خلال فترة الدورة الشهرية للتخلص من الألام.

5- زيت شجرة الشاي

زيت شجرة الشاي من الزيوت المفضلة للعناية بالبشرة والشعر. فهو مضاد للفيروسات، مما يساعد على علاج التهابات البشرة، حب الشباب وقشرة الرأس أيضًا.

6- زيت المسك

وهو من الزيوت معددة الاستخدامات، حيث يساعد على التخلص من الروائح الغير محببة للجسم، سرعة شفاء الجروح، تجديد خلايا البشرة والتخلص من أثار الندبات والبقع الداكنة على البشرة. كما يتميز برائحة عطرة ومهدئة للأعصاب.

7- زيت البابونج

زيت البابونج من أفضل الزيوت العطرية للعناية البشرة. حيث يستخدم لعلاج حب الشباب، الإكزيما، الطفح الجلدي، الجفاف الشديد للبشرة، التشققات وتهيجات البشرة. كما يساعد كذلك على تجديد خلايا البشرة وسرعة شفاءها وإصلاح التلف.

8- زيت خشب الصندل

زيت خشب الصندل استخدم منذ القدم للعناية بالبشرة نظرًا لخواصه الشفائية. ويساعد كذلك على تقليل ظهور الخطوط الدقيقة، وإخفاء أثار الندبات وإنعاش البشرة المرهقة. كما يمكن استخدامه أيضًا للشعر لاستعادة اللمعان والترطيب.

العلاج بالزيوت العطرية