العناية بالاذن

0

اذا كنت تعاني من مشاكل في الاذن و تبحث عن اهم الطرق و النصائح الصحية و السليمة للعناية بها فتابعنا حصريا على مجلة رجيم الاولى عربيا في عالم الرشاقة الصحه والجمال من خلال المقال التالي.

000

الجميع يرغب في معرفة الحلول الطبيعية والسلمية التي يجب إتبعاها في تنظيف الأذن بدون أي أضرار جانبية ! ولاسيما إزالة الشمع الزائد في الأذن . أن شمع الأذن أو الصملاخ هو مادة شمعية طبيعية ينتجها الجسم كجزء من الآلية الدفاعية ضد البكتيريا والجسيمات الغريبة الأخرى كما أنه يعمل بمثابة مواد تشحيم طبيعية لمحاصرة الاوساخ و الحد من نمو البكتيريا و لا ينبغي أن يتم إزالة شمع الأذن على أساس منتظم ولكن فقط عند زيادتة عن الطبيعي لأنه يحمي الأذن الداخلية وطبلة الأذن من الامراض المختلفة مثل مشكلة طنين الأذن

بعض أعراض تراكم شمع الأذن :

اذا تراكم الشمع في قناة الاذن من الممكن ان كنت تواجه أي من الأعراض التالية :
حكة لا تطاق في عمق الأذن والشعور بالامتلاء و الإحساس بالدوار والإحساس بصوت رنين في الأذن ونقصان القدرة على السمع والإحساس بالألم داخل الأذن . في كثير من الأحيان ، شمع الأذن يتصلب و يصبح من الصعب أن يخرج , وبالتالي فإن معظم العلاجات الطبيعية لإزالة شمع الأذن تعمل على تليين الشمع لتسهيل خروجه من الأذن .

إليك طرق إزالة الشمع الزائد في الأذن وتنظيف الأذن طبيعيا

1. الماء المالح :
مزج ملعقة من الملح في حوالي نصف كوب من الماء الدافئ و استخدام كرات القطن ونقعها في هذا المحلول الملحي و إمالة رأسك بحيث تواجه الأذن الى السقف واضافة بضع قطرات من الماء الملحي في الأذن و الانتظار بضع دقائق حتى تدخل المياه الى داخل قناة الأذن ويتم تكرار هذا العلاج حتى يصبح الشمع لين ويسهل خروجه .

2. بيروكسيد الهيدروجين :
بيروكسيد الهيدروجين هو الاسم الكيميائي لمجرد مياه تحتوي على أكسجين إضافي و جميع الكائنات الحية تنتج بيروكسيد الهيدروجين بشكل طبيعي باعتباره استجابة مناعية طبيعية تجاه العدوى ويتم إنتاج بيروكسيد الهيدروجين كيميائيا عن طريق ضغ الأكسجين من خلال الماء ويمكن استخدامه لإزالة شمع الأذن ، وهو أيضا مطهر لإلتهابات الأذن الداخلية .

يتم استخدام بيروكسيد الهيدروجين (تركيز 3٪) وباستخدام كرات القطن ، يتم وضع بعض القطرات في الأذن بعد إمالة الرأس قليلا ، وتكرار الامر مع الاذن الأخرى , حيث يتم تلين الشمع وسهولة اخراجه .
3. زيت الأطفال :
زيت الاطفال هو زيت معدني يحتوي على عطر مهدئ خفيف , و هو مرطب فعال يساعد على تخفيف شمع الأذن وتقليل لزوجته .

وضع بضع قطرات من زيت الأطفال باستخدام قطارة أو كرة من القطن في الأذن ووضع القطن داخل الأذن ولكن لا تحاول ادخالها ثم يتم إزالة كرة القطن بعد مرور بعض الوقت .
4. زيت الزيتون :
زيت الزيتون مفيد جدا في تليين الشمع المتصلب في الأذنين مما يسهل ازالته وقد أشارت بعض الدراسات أيضا أن زيت الزيتون يحتوي على مضادات قوية للبكتيريا .
استخدام زيت الزيتون الدافئ بقطارة أو كرات القطن كما هو موضح سابقا ويكرر لبضعة أيام بانتظام ، حتى يسهل إخراج الشمع المتصلب في نهاية المطاف .
5. زيت جوز الهند :
زيت جوز الهند مفيد أيضا للتخلص من شمع الأذن الذي يتراكم في الأذنين حيث يحتوي زيت جوز الهند على الأحماض الدهنية المماثلة للموجودة في الشمع ، وبالتالي يمكن استخدامه دون أي قلق كما أنه فعال ضد الميكروبات ، مما يقلل من خطر أي عدوى فقد قتل مجموعة واسعة من البكتيريا الضارة التي تتراكم في الشمع .
6. زيت الثوم :
إذا اقترن انسداد الأذن بألم ، فإن افضل علاج هو استخدام زيت الثوم حيث أنه يحتوي على الأليسين الذي يعتبر مضاد طبيعي للميكروبات ويحارب أيضا التهابات الأذن الداخلية و الوسطى ويساعد على تخفيف الألم و زيت الثوم يمكن تحضيره عن طريق نقع الثوم المطحون في أي نوع زيت لبضعه ايام ثم يتم استخدام الزيت بقطارة او كرات من القطن مثل الطرق السابقة .

يوجد طريقة أخرى وهي في مقلاة صغيرة يتم إضافة أي زيت ووضع فصوص من الثوم مفرومة و يحمى الزيت حتى يتحول إلى اللون الأسود ويتم اضافة القرنفل ثم يتم نزعه من الحرارة وتركه حتى يبرد ثم استخدامه مثل الطريقة السابقة .
7. الزهور المجففة :
الزهور المجففه اذا نقعت في أي زيت مثل زيت الزيتون تكون مفيدة جدا لإزالة شمع الأذن كما ان لها خصائص مضادة للبكتيريا ومضادة للجراثيم مما يساعد أيضا على محاربة أي عدوى حيث يمكن تحضيره عن طريق نقع القليل من الزهور المجففة في زيت مثل زيت الزيتون او زيت جوز الهند وتركة لعدة ايام ثم تصفيته والاحتفاظ به كأي زيت اخر واستخدامه عن طريق قطارة او كرات من القطن .

8. زيت اللوز :
زيت اللوز هو زيوت ملين يساعد في القضاء على شمع الأذن حيث أن زيت اللوز يخفف من الشمع مما يسهل إزالته بسهولة ويمكن استخدامه عن طريق ملء قطارة بزيت اللوز في درجة حرارة الغرفة و استخدامه مثل أي زيت آخر .

9. زيت البرافين :
قناة الأذن تطهر نفسها ، ولكن في بعض الأحيان تراكم شمع الأذن الزائد يسبب عدم الراحة والألم واستخدام زيت البارافين الدافئ عن طريق قطارة واضافه قطرات في كل اذن يساعد في الحصول على بعض الراحة .

10. الجليسرين :
العديد من القطرات الطبية التي تذيب شمع الأذن تحتوي في مكوناتها على الجلسرين حيث أن الجلسرين يساعد على الرطبة كما أنه آمنة لاستخدامه في المنزل حيث يتم تخفيف بعض الجلسرين بالماء لجعله أخف وأقل لزوجة و استخدام بالقطارة في كل اذن .

12. الماء الدافئ :
إذا كان لديك مشكلة متكررة مع تراكم شمع الأذن ، عليك زيارة الطبيب في أقرب وقت و في مثل هذه الحالات ، الى ان يحين موعد الطبيب لتخفيف الألم يمكن دفق الأذن بالماء الفاتر الدافئ حيث انه يخفف من لزجة الشمع وإزالة الغبار والزيوت المتراكمة ، وبالتالي تنظيف الأذنين تماما .

13. الأحماض الدهنية أوميغا 3 :
الجوز، السلمون، بذور الكتان، السردين، الماكريل، الأفوكادو، كلها غنية بالأحماض الدهنية أوميغا 3 و تناول هذه الأحماض الدهنية يقلل من مشكلة تراكم شمع الأذن .

14. صودا الخبز :
صودا الخبز علاج طبيعي متوفر في جميع المنازل حيث يتم اضافة ملعقة صغيرة من صودا الخبز الى ملعقتين من الماء واستخدامها مع قطارة .

شمع الأذن عندما يتراكم يسبب الألم والحكة وعدم الراحة ويمكن إزالته بسهولة في المنزل باستخدام أي من العلاجات المذكورة أعلاه كما أن الأذن وقناة الأذن تعتبر من الأجهزة الحساسة للغاية ، لذلك يجب الحرص على تنظيفها جيدا والاهتمام بها وإذا كان هناك أي إفرازات غير عادية عليك زيارة الطبيب على الفور .

0000

لتحمي نفسك من التهاب الأذن هذا ما يجب ان تعرفه عن اسباب وعلاج التهاب الاذن و أعراضها

تظهر أعراض إلتهابات الأذن بشكل سريع :

أعراض إلتهابات الأذن عند الأطفال :

ألم شديد في الأذن و خصوصاً عند الإستلقاء .
تجاذبات في الأذن .
صعوبة النوم .
البكاء أكثر من المعتاد .
تعكر المزاج بإستمرار بسبب الألم .
صعوبة السمع أو الإستجابة للأصوات .
فقدان التوازن .
حمي و إرتفاع درجة الحرارة .
سوائل في الأذن .
الصداع .
فقدان الشهية .
زيادة إفراز شمع الأذن .
أعراض إلتهابات الأذن عند الكبار في السن :
ألم شديد في الأذن .
سوائل في الأذن .
ضعف السمع .

متي يتطلب الأمر تدخل الطبيب ؟

يمكن أن تشير أعراض إلتهابات الأذن إلي وجود العديد من الحالات الأخري و لكن التشخيص الجيد أهم شئ للقيام بالعلاج الفوري اللازم و يجب إستدعاء الطبيب عندما تظهر هذه الأعراض :
ألم شديد في الأذن .
حدوث عدوي للأطفال في الجهاز التنفسي .
ملاحظة وجود صديد أو سوائل أو إفرازات دموية .
مع ملاحظة عند شعور البالغين بأعراض وجود الصديد أو السوائل يجب التوجه مباشرة إلي الطبيب .

أسباب إلتهابات الأذن :

تحدث إلتهابات الأذن بسب البكتريا أو الفيروس في الأذن الوسطي .و هذه العدوي تأتي غالباً من مرض أخر مثل البرد أو الإنفلونزا أو الحساسية و التي تسبب تزاحم و تورم في ممرات الأنفية و الحنجرة .
و هناك أنبوب دقيق جداً يربط بين الأذن و جوف الحلق .و عند الإصابة بنزلة البرد تؤدي إلي إلتهاب هذا الأنبوب و قد يصل إلي درجة إنسداد قوية ، مما يؤدي إلي إحتباس السوائل في داخل الأذن . مما يؤدي إلي تكوين الجراثيم و البكتريا التي تسبب إلتهاب الأذن .
و تنتشر إلتهابات الأذن عند الأطفال لأن هذه الأنابيب صغيرة و أكثر دقة و تكون قابلة للإنسداد بسهولة .

عوامل تزيد من خطر الإصابة إلتهابات الأذن :

العمر : الأطفال الذين تتراوح أعمارهم بين 6 أشهر إلي 2 سنة هم أكثر عرضة للإصابة بإلتهابات الأذن . و ذلك بسب حجم و شكل الأنابيب و ضعف الجهاز المناعي .
لذلك يجب الإهتمام برعاية الأطفال في هذا العمر لأنه أكثر عرضة للإصابة بنزلات البرد و الإهتمام بصحتهم في المنزل .
العوامل الموسمية : إلتهابات الأذن أكثر شيوعاً في فصل الخريف و الشتاء عندما تنتشر نزلات البرد و الإنفلونزا . و تنتشر عند الأفراد الذين يعانوا من الحساسية الموسمية.
التلوث الموجود في الهواء مثل الدخان و التبع و مستويات عالية من التلوث يمكن أن تزيد من خطر الإصابة بإلتهابات الأذن .

الوقاية من إلتهابات الأذن :

لمنع إصابة الأطفال بنزلات البرد و الأمراض الأخري ، يجب تعليم الأطفال غسل أيديهم بإستمرار و بدقة . و عدم تقاسم أواني الأكل و الشرب و عند العطس وضع أيديهم . و الحد من إختلاط الأطفال بالكثير من الأطفال و وضعهم في مجموعة أطفال صغيرة العدد لمنع حدوث أي عدوي .
تجنب التدخين السلبي : تأكد من أن لا أحد يدخن في منزلك . و حاول البقاء دائماً في بيئة خالية من التدخين ..
مدة رضاعة الطفل : يجب أن تحرص الأم علي رضاعة طفلها لمدة لا تقل عن 6 أشهر . و ذلك لأن حليب الأم يحتوي علي أجسام مضادة التي توفر الحماية من إلتهابات الأذن .
التحدث مع طبيبك الخاص حول اللقاحات و ماهي التطعيمات اللازمة للوقاية الأطفال مثل لقاح الإنفلونزا الموسمية و لقاح الإلتهاب الرؤي و التي تساعد في منع الإصابة بإلتهابات الأذن .
و قد يصف الطبيب بعض العلاجات التي تقي الجسم من العدوي مثل المضادات الحيوية .
و يقدم الطبيب علاجات إحتقان

00