العناية بصحة الفم

0

اذا كنت تعاني من مشاكل الفم و تبحث عن طرق طبيعية و صحية للعناية به نقدم لك حصريا على مجلة رجيم الاولى عربيا في عالم الرشاقة الصحة و الجمال مقال مذهل و صحي يشمل اهم الارشادات الصحية للعناية بصحة الفم.

0

رائحة الفم الكريهة تنتج في معظم الأحيان جرّاء البكتيريا الموجودة على اللّسان أو الأسنان التي تنتج هذه الرّوائح. وعلى الرغم من أنّ رائحة الفم الكريهة هي مشكلة صحيّة بسيطة إلاّ أنّها تمثّل مصدرًا للتوتّر وعائقًا إجتماعيًا مزعجًا.

معظم حالات رائحة الفم الكريهة تأتي من الفم نفسه ويمكن أن تكون ناتجة عن:

1- بعض الأطعمة التي تحتوي على الزّيوت والتي تنبعث منها رائحة معينة مثل الثوم والبصل والتوابل. عندما تهضم هذه الأطعمة يتم تحويلها إلى مكونات، تتنقّل في الدم وتذهب إلى الرئتين مما يسبب رائحة النّفس التي تبقى ليومٍ تقريبًا.

2- عدم نظافة الفم: عندما تكون نظافة الفم غير كافية تبقى جزيئات الطّعام عالقة بين الأسنان أو بين اللثة فتترسّب بكتيريا في الأسنان ينبعث منها مركّبات كيميائيّة كريهة الرّائحة محتوية على الكبريت. يمكن أن يتكوّن على سطح اللّسان أيضًا بقايا من الطعام والبكتيريا التي تسبّب الرّوائح.

3- تعفّن في الفم: التسوّس أو أمراض اللثة (تعفّن أو التهاب اللثة).

4- جفاف الفم: اللّعاب هو غسول فم طبيعيّ فهو يحتوي على مواد مضادّة للجراثيم والجسيمات التي تسبّب رائحة الفم الكريهة. يقلّ إنتاج اللّعاب ليلاً وهو ما يكون سببًا لرائحة الفم الكريهة في الصّباح.

5- استهلاك الكحول والتنفس عن طريق الفم بدلاً من الأنف واضطرابات في الغدد اللّعابية.

6- منتجات التّبغ: التّدخين يجفّف الفم كما أنّ المدخّنين أكثر عرضة لأمراض الأسنان التي بدورها تسبّب رائحة الفم الكريهة.

7- الهرمونات: ارتفاع نسبة الهرمونات أثناء التبويض والحمل تزيد من إنتاج جير الأسنان الذي يتكوّن فوق سطحه البكتيريا وهذا ما يمكن أن يتسبّب في رائحة الفم الكريهة.

رائحة الفم الكريهة يمكن أن تكون في بعض الأحيان دليلاً على وجود مشاكل صحيّة أكثر خطورة مثل:

1- أمراض الجهاز التنفسي. التهاب الجيوب الأنفيّة أو الحلق (التهاب اللوزتين) يؤدي إلى كثرة المخاط الذي يمكن أن يسبّب رائحة الفم الكريهة.
2- بعض أنواع السرطان يمكن أو يتسبّب في رائحة الفم الكريهة.
3- مرض السكري.
4- الفشل الكلوي أو أمراض الكبد.
5- بعض الأدوية، مثل مضادات الهيستامين أو مضادات الإحتقان، وكذلك تلك التي تستخدم لعلاج ارتفاع ضغط الدم، والإضطرابات البوليّة أو المشاكل النّفسية (مضادات الإكتئاب، مضادات الذّهان) يمكن أن ينتج عنها رائحة الفم الكريهة وذلك عن طريق تجفيف الفم.

الأعراض

1- وجود رائحة كريهة بالفم.
2- الكثير من النّاس لا يعرفون أن لديهم رائحة فم كريهة لأنّ الخلايا المسؤولة عن الرّائحة تصبح مخدّرة فلا تشعر بوجود رائحة سيئة بالفم.
النّاس المعرّضون للخطر وعوامل الخطر

الناس المعرّضون للخطر:

1- الأشخاص الذين لديهم جفاف الفم المزمن.
2- الكبار في السنّ (الذين غالبًا ما تنخفض عنده نسبة اللّعاب).

عوامل الخطر:

1- عدم العناية الكافية بنظافة الفم.
2- التّدخين.

طرق العناية بصحة الفم :

– غسل الأسنان ما لا يقل عن مرتين يوميا ، مع استعمال غسول الفم من حين لآخر .
– استعمال معاجين الأسنان التي تحتوي على الفلورايد لمنع تسوس الأسنان مما يحسن من رائحة الفم ويعمل على تنظيف الأسنان من البلاك .
– تغيير فرشاة الأسنان كل ثلاثة شهور ، واختيار الأنواع الجيدة منها .
– تجنب تناول السكريات والنشويات بكثرة مما يضر بصحة الفم ويكسبه رائحة كريهة .
– تناول الخضروات والفاكهة الغنية بالألياف والتي تعمل على تنظيف الفم والأسنان .
– زيارة طبيب الأسنان كل سنة للحفاظ على سلامة الفم والأسنان من اصابات البكتيريا ومضاعفاتها .
– علاج تقرحات الفم جيدا للتخلص من البكتيريا الضارة بشكل جيد للوقاية من مضاعفاتها التي قد تهدد الحياة .

أفضل العلاجات المنزلية لجفاف الفم :

1. شرب كمية وفيرة من السوائل : الجفاف من أهم أسباب الاصابة بجفاف الفم ، وأسهل طريقة لعلاج الاحساس بالجفاف زيادة تناول السوائل لزيادة ترطيب الجسم ، وزيادة افراز اللعاب ، ويمكن تناول السوائل بعدة طرق غير شربها ، إذ يمكن الحصول على السوائل من عصائر الفاكهة ، شرب الأعشاب ، أو أكل الفاكهة الغنية بالسوائل مثل البطيخ ، والشمام ، والخيار ، والناناس .

2. تناول الفلفل الحار : يعمل الفلفل الحار يحفز انتاج اللعاب ، لذا فهو يلعب جيد في علاج جفاف الفم ، كما أن الفلفل الحار يساعد في تعزيز براعم التذوق يمكن من تمييز بين النكهات الحلوة ، المالحة ، والمرة بشكل أقوى .

3. بذور الشمر : تحتوي على مركبات الفلافونويد التي تعمل على تدفق اللعاب والتخلص من جفاف الفم ، كما يتميز الشمر برائحته الطيبة التي تقضي على رائحة الفم الكريهة التي تنتج عن جفاف الفم ، لذا يكون من الجيد شرب الشمر عدة مرات يوميا ، أو اضافة مطحون الشمر على الأطعمة .

4. الدردار الزلق : يحتوي على مادة صمغية تتحول إلى جل عند خلطها بالماء ، وهو له دور فعال في تهدئة الفم وترطيبه ، كما يعمل على تحسين التهابات الحلق واللثة ، لذا يستخدم مشروب الدردار الزلق الدافئ مرتين يوميا لعلاج جفاف الفم .

5. استخدام الزيوت النباتية : وصفة شعبية قديمة لترطيب الفم ، والقضاء على رائحة الفم الكريهة ، بوضع ملعقة من زيت جوز الهند ، أو السمسم ، أو أي من الزيوت النباتية المستخدمة في الطعام ، وذلك عند الاستيقاظ من النوم لعشر دقائق ، ثم غسل الفم والأسنان بالفرشاة والمعجون .

6. هلام الصبار : يعنل على حماية الأنسجة الحساسة في الفم واللثة ، ويعزز حاسة التذوق ، ويستعمل في الطب الشعبي لعلاج جفاف الفم ، ويستعمل هلام الصبار بدهن الفم واللثة، وتركه دقائق ، ثم شطف الفم بالماء البارد عدة مرات في اليوم .

7. زيت بذور العنب : يحتوي على فيتامين إي بنسبة مرتفعة ، وهو يساعد على التئام القروح والالتهابات بالفم ، كما يقضي على جفاف الفم ، ويستخدم بفرك الفم والأسنان ليلا وتركه حتى الصباح ثم يشطف بالماء والفرشاة .

8. الليمون : يحفز انتاج اللعاب في الفم ، ويقضي على رائحة الفم الكريهة ، بالاضافة لدوره الفعال في تطهير الفم ، مما يعمل على علاج جفاف الفم ، ويستخدم الليمون باضافته للأطعمة ، أو بشرب عصيره مع قليل من العسل والماء بشكل مستمر ليبقي الفم رطبا ويعززانتاج اللعاب .

9. الهيل : يشتهر استخدامه في تطهير الفم ، وتعزيز تدفق اللعاب ، وتطييب رائحة الفم ، ومحاربة الجفاف ، ويستخدم الهيل بطرق عدة بشرب مغلي الهيل ، أو بمضغ حباته ، أو بالغرغرة بمغلي الهيل عدة مرات يوميا .

10. الزنجبيل : منعش للفم لأنه يعزز افراز اللعاب بالفم ، وترطيب الفم والتخلص من جفافه ، ويمكن مضغ جزء صغير من الزنجبيل عدة مرات يوميا ، أو شرب مغلي الزنجبيل المحلى بالعسل لتحفيز اللعاب .

العلاجات المنزلية لرائحة الفم الكريهة

العلاجات المنزلية لرائحة الفم الكريهة يمكن أن تكون محددة وهادفة إذا كنت تعرف السبب الكامن وراء ، وأنها سوف تكون مفيدة في القضاء على رائحة الفم الكريهة تماما ، شريطة أن يتم اتباع بشكل منتظم:

القرنفل
القرنفل له خصائص مطهرة قوية جدا. يجب أن تكون الأرض 3-4 فصوص ، إضافة إلى كوب من الماء ، وسمح لتغلي حتى يتحقق استخراج كاملة. ومن ثم توترت هذا مع شبكة غرامة وتستخدم لأغراض غرغرة بشكل روتيني.

البندق
عندما يمضغ ببطء ، يمكن البندق امتصاص رائحة الفم الكريهة.

الليمون
ملعقة من الليمون مع قليل من الملح يمكن إزالة الثوم والبصل التنفس بعد وجبة الطعام. هذا هو فعالة وسهلة لاستخدام علاج لرائحة الفم الكريهة. هذا أيضا يجعلك تشعر الطازج بعد تناول وجبة ثقيلة أو حار.

البقدونس ، النعناع ، الريحان
البقدونس ، والنعناع ، وأوراق الريحان يمكن أن يمضغ لأنها تقلل إنتاج الغازات المعوية وحمل نفسا جديدا لفترة ممتدة من الزمن.

الهيل
في كثير من الأحيان يتم أخذ الهيل بعد وجبات الطعام ، وينبغي أن يمضغ. هذا ينتج النفط وتحسين طعم الفم. هذا هو أبسط البيت علاج لرائحة الفم الكريهة.

بذور الشمر
الشمر البذور التي يمكن اتخاذها مباشرة أو الأرض إلى مسحوق ثم تستخدم لتنظيف الأسنان بالفرشاة لمنعش. ويمكن أيضا استخراج تطبيقها على اللسان واللثة.

القرفة
القرفة العصي امتصاص رائحة كبريتية من الثوم والبصل ، ويمكن أن يوضع في الفم لبعض الوقت حتى يتم استخراج بشكل كامل.

التفاح ، الجزر ، والكمثرى
الفواكه مثل التفاح ، والجزر ، والكمثرى غنية بالألياف. مثل الفواكه إنتاج اللعاب عندما يمضغ وأنها تساعد أيضا في تنقية الأسنان ببساطة عن طريق تناول الطعام لهم.

0000

النعناع وينترجرين
كل من هذه تحييد رائحة الفم الكريهة وإعطاء نضارة داخل الفم. هذا هو السبب في أنها موجودة في معظم معاجين الأسنان وغسولات الفم و.

خل التفاح
يمكن أن يؤخذ ملعقة من خل التفاح مع كوب من الماء قبل وجبات الطعام ، مما أدى إلى تحسين الهضم.

شاي البقدونس المر
تناول مشروب الشاي المصنوع بواسطة إجازات المغلي من البقدونس والمر مسحوق (1 ملعقة صغيرة) ، والقرنفل كله (2-4) يمكن أن تبقى جاهزة ويمكن تخزينها لبضعة أيام. هذا وينبغي أن تستخدم كغسول للفم بشكل منتظم (2-3 مرات في اليوم).

صودا الخبز
يمكن تجاهل الأسنان مع قليل من صودا الخبز. وهذا يقلل من الحموضة في الفم ، وتحسين رائحة أنفاسك.

جنبا إلى جنب مع هذه الإجراءات العلاجية ، يجب أن تمارس نظافة الفم السليم ، بما في ذلك التنظيف في الوقت المناسب ، وبيغ ، والخيط من منطقة الفم. وتشمل الفحوصات العادية الأسنان ملء التجاويف والحصول على تنظيف أسنانك. هذا وسوف تعطيك شخصية واثقة مع ابتسامة البهجة!

العناية بالفم والاسنان في رمضان

صحة الفم والأسنان مرآة تعكس الحالة الصحية للجسم ، فالاهتمام والعناية بصحة الفم والأسنان يعود بالصحة على الجسم كله ويحافظ عليه من الاصابة بكثير من الأمراض ، وتزيد الحاجة للعناية بصحة الفم والأسنان خلال فترات الصيام في رمضان ، بسبب قلة الماء وجفاف الفم وتزداد لزوجة اللعاب ، تنمو البكتيريا المسببة لالتهاب اللثة والاسنان ، وتفوح من الفم رائحة الفم الغير مستحبة .

والعناية بالفم والأسنان لا تتوقف على شهر رمضان فقط لكنها قاعدة ونمط حياة مستمر ، مع تفهم التغيرات التي تتطرأ على الجسم خلال فترات الصيام والتي تتطلب اتباع بعض النصائح الطبية للحفاظ على صحة الفم والأسنان خلال الشهر الفضيل والتي تتلخص فيما يلي :
– العناية بتنظيف الأسنان واللسان بالفرشاة والمعجون بعد تناول وجبتي الافطار والسحور ، وبعد تناول الحلويات التي تكثر على موائد رمضان .
– استخدام افضل معجون اسنان من المعاجين الغنية بالفلورايد للحماية على الأسنان من التسوس ، وتقويتها .
– كذلك الحرص على بدء الافطار بتناول التمر لما يحتويه على الفلورايد .
– استخدام السواك في تنظيف الأسنان ، وهو طريقة مفيدة وفعاله للحفاظ على الفم من البكتيريا والجراثيم ، ومطهر قوي للفم ، كما أنه يحتوي على مواد قابضة ، وعطرية تحفز افراز اللعاب ، ويستخدم السواك في تنظيف اللسان ، ويعمل على الوقاية من تسوس الأسنان لما يحتويه من عصارة غنية بالفلورايد .
– التخلص من بقايا الطعام المتراكمة بين الأسنان باستخدام خيط الأسنان الطبي ، مما يعمل على الحفاظ على الفم من روائح الفم الكريهة .
– كما يمكن استعمال غرغرة الفم الطبية ، والتي تحتوي على الفلورايد والمنتول والقرنفل الذي يقضي على مسببات الروائح الفم الناتجة من تراكم البكتيريا .
– استخدام مغلي القرنفل في المضمضة بعد السحور يحافظ على رائحة الفم طيبة طوال فترة الصيام .
– الحرص على عدم الافراط بتناول الحلويات في شهر رمضان ، لأنها تتعرض للتخمر ، مما قد يؤدي لظهور رائحة رائحة غير مستحبة للفم ، ويمكن تناول الفاكهة بدلاً منها .
– تناول الخضروات المحتوية على الألياف بكثرة مفيد لصحة الأسنان والفم .
– تناول الفواكه ذات الرائحة الطيبة مثل الفراولة يطيب رائحة الفم والأسنان ، كما أنها غنية بالكالسيوم المفيد لتقوية الأسنان وصحتها .
– عدم الافراط في شرب المشروبات الغازية والسكرية ، والحصول على السوائل اللازمة للجسم من مشروبات الأعشاب الطبيعية مثل الشاي الأخضر المفيد في القضاء على البكتيريا ، وأيضاً الشاي الأسود مصدر هام للفلورايد المفيد لصحة الأسنان .
– التدخين من العادات المسببة لروائح الفم الكريهة ، والصيام وشهر رمضان فرصة جيدة للتعود والاقلاع عن التدخين .
– تناول جبة سحور سهلة الهضم ، ولا تحتوي على الثوم والبصل والمأكولات ذات الرائحة النفاذة ، والتي من شأنها التسبب في رائحة الفم أثناء فترة الصيام .
– تناول الهيل ، أو الزعتر ، أو الريحان أو مضغ اللبان بعد وجبة السحور يعمل على تعطير الفم .
– مضغ اللبان الخالي من السكر بعد الوجبات لزيادة افراز اللعاب بالفم يمنع ظهور رائحة الفم الغير مستحبة .
– مراجعة طبيب الأمراض الباطنة عند الاصابة بالامساك والاسهال لفترة طويلة لما قد يسبب من رائحة فم غير مستحبة .
– أيضاً الاصابة بالتهابات اللوز ، والجيوب الأنفية المزمن يسبب رائحة فم كريهة ، لذا يجب الحرص على زيارة الطبيب المختص لعلاج المشكلة بشكل نهائي .

– مراجعة طبيب الأسنان للوصول لأسباب رائحة الفم الغير مستحبة ، وعلاج التهابات اللثة ، والتخلص من تراكمات الجير الذي يسبب تسوس الأسنان والتهاباتها .

00