اللوكيميا – اسباب وعلاج سرطان الدم

0

سرطان الدم او اللوكيميا يعتبر من اكثر السرطانات خطورة لانه يصيب الدم وله عدة انواع وفي هذا المقال تعرف معنا اكثر على اللوكيميا اسبابها وطرق العلاج حصريا على مجلة رجيم الاولى عربيا في عالم الرشاقة الصحه والجمال
اللوكيميا - اسباب وعلاج سرطان الدم

ما هو سرطان الدم؟

سرطان الدم هو نوع من سرطانات خلايا الدم والأنسجة التي تنتج خلايا الدم مثل نخاع العظم.

في الشخص السليم، تنشأ خلايا الدم في نخاع العظم كخلايا جذعية وتنضج لاحقا لتشكل أنواع مختلفة من خلايا الدم (خلايا دم حمراء أو خلايا دم بيضاء أو صفائح) وتنتقل إلى مجرى الدم. في الشخص الذي يعاني من سرطان الدم، يبدأ نخاع العظم بإنتاج العديد من خلايا الدم البيضاء الشاذة التي تدخل إلى مجرى الدم وتبدأ بمزاحمة خلايا الدم الطبيعية السليمة، وتمنعها من القيام بوظائفها بالشكل الصحيح.

أنواع سرطان الدم:

هناك أنواع قليلة من سرطان الدم، وقد يكون حاداً أو مزمناً.
سرطان الدم الحاد (Acute leukemia ): ينمو ويتفاقم بسرعة كبيرة جداً، وقد يهدد الحياة لدرجة كبيرة. في هذا النوع يبدأ نخاع العظم بإنتاج أعداد كبيرة من خلايا الدم البيضاء غير الناضجة تسمى (blasts)، والتي تدخل إلى مجرى الدم. هذه الخلايا غير الناضجة تعمل بسرعة على مزاحمة الخلايا الطبيعية في مجرى الدم ولا تقوم بوظيفتها في محاربة العدوى أو إيقاف النزيف أو منح حدوث فقر الدم، ما يجعل الجسم ضعيفاَ جداً وغير محصن.
النوعان الأكثر شيوعاً لسرطان الدم الحاد هما:
سرطان الدم الليمفاوي الحاد (ALL)
سرطان الدم النقياني الحاد (AML)

سرطان الدم المزمن (Chronic leukemia ): يتطور ببطء ويتفاقم تدريجياً، وقد تحتاج الأعراض لفترة طويلة قبل أن تبدأ بالظهور. وفي بعض الأحيان يتم تشخيص سرطان الدم المزمن (من خلال الفحص الروتيني) قبل حتى ظهور أي أعراض. هذا لأن الخلايا السرطانية في هذه الحالة تكون ناضجة لدرجة كافية للقيام بوظائفها مثلها مثل خلايا الدم البيضاء الطبيعية، قبل أن تبدأ بالتفاقم.
هناك نوعان رئيسيان لسرطان الدم المزمن:
سرطان الدم الليمفاوي المزمن (CLL)
سرطان الدم النقياني المزمن (CML)

هناك نوع آخر يسمى سرطان دم الخلية الشعرية (Hairy cell leukemia)، وهو نوع نادر أخذ اسمه من شكله تحت المجهر. يصيب هذا النوع من سرطان الدم غالباً كبار السن، والرجال بشكل أكبر من النساء، حيث أن الأعراض والشكاوى الأكثر شيوعاً هي الضعف والإرهاق بسبب فقر الدم.

أعراض الإصابة بسرطان الدم

*الشعور الدائم بالإرهاق الشديد والإعياء التام والغثيان وعدم الوعي في حالات كثيرة.

– سرعة عالية في نبضات القلب من أعراض سرطان الدم.
– من أعراض سرطان الدم عدم القدرة على أخذ الكمية المناسبة من الهواء للتنفس
– إن حدوث أي نزيف سواء من الأنف أو اللثة يعتبر من أعراض الإصابة بسرطان الدم.
-ارتفاع شيد في درجة حرارة جسم المصاب بسرطان الدم.
– انتشار بقع دموية كثيرة في جميع أنحاء جسم مريض السرطان في الدم.
-آلام حادة في المفاصل والعظام من أعراض سرطان الدم.
-الإصابة بنقص حاد في الوزن يعد من أعراض الإصابة بسرطان الدم.
اللوكيميا - اسباب وعلاج سرطان الدم

ما هي أسباب سرطان الدم؟

لا أحد يعرف على وجه التحديد مسببات سرطان الدم، إلا أن هناك عوامل خطورة معينة يُعتقد أنها تزيد من فرصة الإصابة به، وهي:
-التعرض لمستويات عالية من الأشعة.
-التدخين.
-التعرض لمادة البنزين (وهي مادة كيماوية تستخدم بكثرة في الصناعات الكيماوية، وتتواجد أيضاً في دخان السجائر).
أنواع معينة من أدوية العلاج الكيماوي مثل (etoposide) وأدوية معروفة باسم (alkylating agents).
الأشخاص الذين يعانون من متلازمة خلل التنسج النقوي (myelodysplastic syndrome) وأنواع أخرى من اضطرابات الدم لديهم فرصة أكبر للإصابة بسرطان الدم النقياني الحاد.


تشخيص سرطان الدم

في اغلب الحالات، يشخص الاطباء مرض الابيضاض (اللوكيميا) خلال فحص دم اعتيادي، قبل ان تكون قد ظهرت اي اعراض.

اذا كان الوضع كذلك، او اذا كان الشخص يعاني من اعراض قد تدل على اصابته بابيضاض الدم، فمن المحتمل ان يخضع لواحد او اكثر من الفحوصات التالية:

فحص جسماني
فحوص دم
نمط ظاهري مناعي (Immunophenotype)
فحص تكون الخلايا (Cytogenic)
خزعة من نقي العظام (Bone marrow biopsy)
ربما تكون هنالك حاجة الى العديد من الفحوصات الاخرى لتاكيد التشخيص ولتحديد نوع ابيضاض الدم ودرجة انتشاره في الجسم.

بعض انواع سرطان الدم (اللوكيميا) مصنفة الى مستويات، تشير على درجة خطورته ومدى تفشيه الجسم. تحديد تصنيف المرض وتدريجه يساعد الطبيب المعالج في وضع برنامج علاج سرطان الدم الامثل والانجع.

عوامل الاصابة بسرطان الدم

هناك العديد من العوامل التي تؤثر على عملية وجود سرطان الدم والإصابة به منها:
-تعرض الشخص للعديد من الإشعاعات التي تحدثها المواد السامة المستخدمة في الحروب فهي تحوي في تكوينها على نسب عالية من المواد المسرطنة.
-العمل في أماكن بيع المحروقات كالبنزين والديزل، وغيرها من المواد الكيميائية التي تجعل من يعمل فيها عرضة للإصابة بسرطانات الدم
-التعرض للعديد من الفيروسات التي تكون من أعراضها الإصابة بسرطان الدم.

علاج سرطان الدم
خلافا لانواع السرطان الاخرى، فان ابيضاض الدم (اللوكيميا) لا يتكون من كتلة نسيجية صلبة يستطيع الطبيب استئصالها والتخلص منها بعملية جراحية. ولذلك، فان علاج سرطان الدم معقد جدا.

ويتعلق مدى التعقيد بعوامل اساسية هي: السن، الوضع الصحي، نوع الابيضاض (اللوكيميا) وهل تفشى الى اعضاء اخرى في الجسم.

اما طرق علاج سرطان الدم المتبعة لمحاربة سرطان الدم فتشمل:

المعالجة الكيميائية (Chemotherapy)
مثبطات الكيناز (Kinase Inhibitors)
المعالجة الاشعاعية (Radiotherapy)
زرع النقي (Bone Marrow Transplantation)
زرع خلايا جذعية (Stem Cells Transplantation)
اللوكيميا - اسباب وعلاج سرطان الدم

الهدف من العلاج المستعمل حالياً هو:

السيطرة على المرض وذلك بإرجاع كل من دم ونخاع المريض الى حالتهما الطبيعية. و ذلك عن طريق الأدوية التي تحبط انقسام الكريات البيضاء المتزايدة.
التغلب على الأعراض المرضية حتى يعيش المريض حياته بصوره طبيعية.
تفادي وعلاج المضاعفات التي قد تنشأ عن المرض خصوصاً الأنيميا والنزيف والالتهابات.
وبما ان استجابة اللوكيميا للعلاج تختلف من شخص لآخر فأنه من الصعب تحديد طبيعة او مدة هذه الاستجابة عند أي مريض.

ترتبط طرق العلاج بعوامل أساسية هي: العمر والوضع الصحي ونوع السرطان ما هي درجة انتشاره إلى أعضاء أخرى في الجسم، وبعض طرق علاج سرطان الدم تشمل:

العلاج الكيميائي
العلاج الإشعاعي
زراعة الخلايا الجذعية لاستبدال الخلايا المتلفة خلال العلاج

تواصل وتعاون المريض مع الفريق الطبي يساهم في تجاوز مرحلة العلاج، عن طريق الآتي:

تعلّم ما يكفي من المعلومات عن سرطان الدم لاتخاد قرارات بشأن صحتك. اسأل طبيبك عن نوع اللوكيميا المصاب به وخيارات العلاج المتوفرة حتى تصبح أكثر ثقة عند اتخاد القرار لعلاجك.
طلب الدعم من الأهل والأصدقاء لمساعدتك في مراحل العلاج ومضاعفاته.
التحدّث مع طبيبك عن مخاوفك أو مع أحد الأقرباء أو الأصدقاء واستشرهم في وضعك الحالي.
استشارة الأخصائية الاجتماعية لمساعدتك.
قضاء الوقت بقراءة القران والدعاء او قراءة كتاب مفيد
اللوكيميا - اسباب وعلاج سرطان الدم