المشي أثناء الحمل

0

اذا كنت اما حاملا و تبحثين عن تمارين مناسبة و صحية لك و لطفلك فنقدم لك حصريا على مجلة رجيم الاولى عربيا في عالم الرشاقة الصحة و الجمال مقال مذهل و صحي يشمل شروط المشي اثناء فترة الحمل.

00

المشي هو وسيلة رائعة لتحسين صحة القلب والأوعية الدموية والقوة خلال فترة الحمل. ومع ذلك إذا كنتِ حاملاً يجب عليك الانتباه عند التمتع بالمشي لمسافات طويلة إذا كنتِ متعطشة للترحال ، وفيما يلي بعض النصائح المهمة عند اتخاذك لقرار التنزه لمسافات طويلة أثناء فترة الحمل ، تابعي القراءة .

الحصول على موافقة من الطبيب
يجب عليك التحدث إلى طبيبك للتأكد من المشي لمسافات طويلة هو حق لك ولطفلك ، فإذا كان الحمل معقد أو لم تجربين هذا الأمر من قبل حدوث الحمل ، هنا يجب عليك الامتناع عن المشي لمسافات طويلة. كما يجب إخبار طبيبك بالاتفاعات أو المسافات التي سوف تبلغينها حتى لا تتسبي في أذية الطفل دون أن تدري .

شرب الماء النقي
من السهل جداً ان تشعري بالجفاف عند التعرض لدرجة حرارة عالية تتسبب في التعرق الشديد ، وهنا يجب عليكِ تناول كمية كافية من الماء خلال تلك النزهة وتتناولين على الأقل قدر 8 أونصات من الماء كل 15 دقيقة. كذلك فعند التمشية على مستويات مرتفعة عن الأرض يطلب جسمك المزيد من الماء وهنا عليكِ التأكد من حزم ما يكفي من الماء معكِ خلال الرحلة .

حالات الطوارئ
ينبغي عليكِ توفير طريقة للتواصل مع الآخرين ومشاركتها مع العائلة والأصدقاء في وقت مبكر عبر راديو الأقمار الصناعية في حالة عدم توفر شبكات الاتصال ، من أجل معرفة الطريق الصحيح حتى تكونين قادرة في الحصول على المساعدة على الفور ويمكنك تحميل مسارك عبر الهاتف المحمول وبعد ذلك في الفيسبوك أو تويتر لكي يتمكن الجميع من معرفة مكان تواجدكِ .

استخدام حقائب مريحة
يجب عليكِ الانتباه إلى نوعية الحقيبة التي تحملينها عند الذهاب في نزهة طويلة ، فالأنواع الجيدة تكون سهلة الحمل وخفيفة على الوركين والكتفين وسوف تشعرك بالراحة أكثر مما تتوقعين .

تناولي وجبة خفيفة صحية
يجب عليكِ تناول وجبات خفيفة على فترات متقطعة من الوقت ، فعند بذل مجهود يحتاج جسمك إلى الطاقة من أجل منحكِ القدرة على استكمال التمشية وكذلك منح طفلكِ الطاقة اللازمة من أجل النمو السليم داخل الرحم دون التأثير عليه كما يساعد على الحفاظ على نسبة السكر في الدم.

الاستماع إلى جسدك
يجب عليكِ الاستماع إلى جسدك والتأكد من أنكِ لا تشعرين بالغثيان أو الدوار عند المشي لمسافات طويلة ، وإذا كنتِ تتجولين في ضوء ساطع فيجب عليكِ هنا اللجوء إلى استخدام مظلة حتى لا تشعرين بحركة الطفل نظراً لشدة الضوء مما قد يؤثر على حركتك أو يجعلك لا تستكملين النزهة كما خططتِ لها .

ممارسة التمارين الرياضية
حاولي ممارسة التمارين الرياضية بالمنزل فهذا يمنح جسمك القدر الكاف من الليونة لتحمل المشي لمسافات طويلة والقيام بالمجهود أثناء فترة الحمل .

الحصول على قسط من الراحة
خلال الثلثين الأول والثاني من الحمل ، يمكنكِ الذهاب في نزهات طويلة والقيام بهذا المجهود دون أن تشعرين بعناء جراء تنفيذ المر ، ولكن مع دخولك في الربع الأخير من الحمل ، يجب عليكِ التوقف عن ذلك حيث تصبح حركتكِ أبطأ ويحتاج جسمكِ إلى الراحة بشكل أكبر .

الحذاء المناسب
عند اتخاذك لقرار القيام بنزهة طويلة أثناء فترة الحمل ، يجب عليكِ التأكد من ارتدائك للحذاء المناسب لتلك المهمة ، ويمكنك الحصول على إحدى أحذية المشي لمسافات طويلة ، فهي أمر حيوي للبقاء في وضع مستقيم خلال التمشية. كما أنها تساعد على منع آلام الظهر وقرحة الساقين .

0

مخاطر ارتداء الكعب العالي أثناء الحمل

إرتداء الأحذية ذات الكعوب العالية أو عدم إرتدائها هو سؤال شائع يشغل العديد من الأمهات من حيث نسبة الأمان أثناء فترة الحمل ، فإذا كنتِ من محبي ارتداء الكعب العالى بشكل منتظم قبل حدوث الحمل قد تجدين من الصعوبة ترك تلك العادة بشكل مفاجئ مع حدوث الحمل .

وقد ترتدي العديد من النساء الكعوب العالية خلال التسعة أشهر من الحمل ، ولكن يحذر الأطباء بشدة من القيام بذلك ومن حقكِ أن تعطي قدميكِ قسط من الراحة خلال فترة الحمل ، ولكن تلك الأحذية قد تكون عديمة الراحة وتأتي مع العديد من المخاطر ، ونحن نقدم لكِ هنا في هذا المقال عدداً من الآثار الناتجة عن ارتداء الكعب العالي أثناء الحمل ، تابعي القراءة .

تشنجات الساقين
عند ارتداء الكعوب العالية لفترة طويلة من الوقت ، تتصلب عضلات الساقين وتشتد ؛ مما يؤدي إلى تقلص العضلات وشد الأربطة ، الأمر الذي يمكن أن يتفاقم أثناء الحمل .

آلام الظهر
إرتداء الكعب العالى أثناء فترة الحمل يغير من شكل الجسم عند الوقوف ، فهو يرفع عضلات الحوض ويدفعها للأمام ويعطي ظهرك شكلاً مستديراً ، وهذا يدفع بثقل الحمل نحو اتجاه الجبهة وهذا التغيير في توزيع الوزن والثقل يحمّل الألم على الظهر. ومع ضعف الأربطة الموجودة في أسفل الظهر والساقين يضغط عليهم ارتداء الكعب العالى بشكل زائد عليهم وعلى مفاصل الحوض والظهر لأن الدعم موجه بشكل خاطئ وليس سليماً ، مما يؤدي إلى آلام حول المفاصل والأربطة في أسفل الظهر ومنطقة الحوض.

خفض الاتزان
يقل التوازن مع ضعف الكاحلين بسبب الوزن الزائد والتغيران الهرمونية في الجسم ، ولعل هذا هو السبب الشائع في عدم الاتزان بسهولة عند ارتداء الكعب العالي أثناء الحمل ، وهذا قد يتسبب لكِ ولطفلكِ الذي لم يولد بعد في الإصابة عند اختلال التوازن والسقوط .

التمدد العضلي
سوف تصبح الأحذية التي كنتِ ترتدينها قبل الحمل ، الآن غير مريحة وضيقة بل ومؤلمة أيضاً ، خاصة لمناطق مثل الظهر والبطن، والأربطة في الكاحل والساق ، وكل ذلك بسبب ثقل الحمل الناجم عن تغير الهرمونات والذي يؤدي إلى تمدد العضلات في القدمين ويجعل أمر ارتداء الأحذية التي اعتدتِ عليها أمراً بالغ الصعوبة .

تورم القدمين
هناك ما يعرف باسم تورم القدمين أو الساقين أو الكحلين ، وهو أمر شائع جداً بين النساء خلال فترة الحمل ، وارتداء الأحذية ذات الكعوب العالية سوف يزيد المشكلة تفاقماً خاصة في الثلث الأخير من الحمل ، حيث تتراكم السوائل في الجزء السفلي من الجسم مما يزيد من الألم فى منطقة الساقية والكاحل والقدمين مع تضخهم في الحجم .

الإجهاض
المرأة التي ترتدى الكعوب العالية هي دائماً في مواجهة مخاطر أعلى من الإجهاض بسبب تزايد فرص السقوط أو الالتواء . وهذا ما قد يدفعنا لنصيحتك بعدم ارتداء الكعوب العالية خلال تلك الفترة الحرجة حفاظاً على حياتكِ وحياة طفلك القادم .

نصائح اضافية اخرى:

لبس الكعب أثناء الحمل ليس أمراً نستحسنه على الإطلاق ، لأنها يمكن أن تؤدي إلى ضرر خطير لك وللطفل الذي لم يولد بعد. ومع ذلك، إذا كنت ترغبين في ارتدائه ، يجب عليكِ وضع تلك النصائح في الاعتبار :
– لا بأس من ارتداء هذا النوع من الأحذية خلال الفترة الأولى من الحمل (الأشهر الثلاث الأولى) ولكن بعد ذلك يجب تجنب ذلك حيث يزداد تدفق الهرمونات وتتمدد العضلات وسوف يكون من الصعب والخطر ارتداؤها .
– حاولي ارتداء الكعب حيث يكون أقل طولاً وأكثر ثباتاً.
– شراء الأحذية المريحة على ألا تكون قابضة على قدميكِ
– إلجئ للكعوب المرتفعة من الأمام والخلف معاً حتى تحققى أكبر قدر من التوازن وتحافظي على جسمكِ من انعدام التوازن .
– إذا كان لديكِ يوم طويل ترتدين فيه الكعب العالي ، يجب عليك هنا أخذ قسط من الراحة كل فترة والجلوس أو خلع الحذاء حتى تتمكنين من توفير الاسترخاء لقدميكِ .
ويبقى هنا تساؤل حول إمكانية تسبب الكعب العالي في حدوث الدوالي أثناء فترة الحمل ، قد يكون لديكِ بعض الشكوك حول الأمر ولكن ، لا تاوجد أدلة حتى الآن تشير إلى تسبب ارتداء الكعب العالي في حدوث الدوالي ، ولكن يكفي أنها تتسبب في آلام الظهر وقرحة القدمين مع الحركة الطويلة والمشي مع ارتدائه حيث يقلل من كمية تدفق الدم مما يتسبب في ضيق الأوردة ، والآن بعد أن عرفتِ المخاطر التي قد يتسبب فيها ارتداء الكعب العالي ، يجب عليك الحذر والتوقف عن ارتداء الكعب العالي خلال الحمل حفاظاً على نفسكِ وطفلكِ القادم .

0000