النحافة عند الأطفال

0

اذا كان طفلك يعاني من النحافة المفرطة و تبحث عن افضل الحلول المناسبة لصحته فنقدم لك حصريا على مجلة رجيم الاولى عربيا في عالم الرشاقة الصحة و الجمال مقال مذهل يشمل النحافة عند الأطفال.

000

هناك بعض الظواهر المرضية التي تلازم الأطفال منذ الصغر وقد تتطور هذه الظواهر المرضية الى مرض عضوي أو مرض نفسي لأنه يتأثر نفسيا بهذه الظاهره في بعض الأحيان فلاشك أن كثير من البلدان النامية يكونوا أشد عرضة لهذه الظواهر المرضية العضوية التي تصيب جسم الطفل وللأسف من الممكن هذه الظواهر المرضية قد تؤدي الى أمراض أخرى بالجسم إن لم يتم الأهتمام بها فيجب على كل أم أن تهتم بهذه الجوانب التي من الممكن أن نؤثر على المستقبل البدني للطفل ، ومن الظواهر المرضية الخطيرة ظاهرة السمنة والنحافة والتيى يعاني منها كثير من الأطفال في بلدنا العربية خاصة البلدان النامية والتي يكون السبب المباشر لذلك هو قلة الثقافة عن كيفية أطعام الطفل أبتداء من بداية الولادة حتى دخول سن المراهقة ، واليوم سوف نقوم بعرض ظاهرة مرض النحافة عند الأطفال بنوع من التفصيل حتى يتم معرفة الأسباب والحلول.

أن النحافة عند الأطفال تصيب كثير من الأطفال مثلها مثل البدانة فهي ظاهرة قد تكون وراثية من أحد أفراد الأسرة وتم نقلها للطفل مباشرة أو من الممكن أن تكون بسبب سوء تغذية الطفل ويعد هو السبب الأكبر حاليا التي يعاني منه الأطفال بجانب أن النحافة تبدأ تظهر على الطفل بعد مرحلة ما من الكبر تبدأ من بعد سن السادسة تقريبا تستمر معه حتى فترة المراهقة إن لم يتم معالجتها وتكون هذه الظاهرة متواجدة عند الفتيات أكثر خاصة مع قربهم لفترة المراهقة والسعي الى الحفاظ على الرشاقة المطلوبة كما أن مرض النحافة يختلف من طفل لأخر حسب قوة الجسم والهرومونات الداخلية بالجسم ويجب الأ نغفل العامل الوراثي كما وضحنا من قبل فمثلا الغدة الدرقية تلعب دور مهم في تحديد شكل الجسم سواء بالنقص أو الزيادة كما أن مجهود الطفل والبيئة المحيطة به وتاثيرها على الحالة النفسية للطفل لها أيضا دور في ذلك كما أن الحالة المزاجية للطفل تلعب دور مهم في تحديد شكل جسم الطفل .

إن للطعام دور في تحديد شكل الجسم ولكن ليس الكمية فناك طفليين يأكلون نفس الكمية ولكن هذا يعاني من النحافة والأخر لا يعاني منها فالسبب هنا محتوى الطعام المقدم للطفل فهناك وجبة ذات قيمة غذائية العالية المطلوبة والأخر يأكل من وجبة ليس لها أي قيمة غذائية .

النحافة من الظواهر التي قد تجلب الأمراض للطفل مثل فقر الدم أو الأغماء وقلة المجهود المطلوب للطفل مقارنة بأخواته وأصدقائه مثلا .

أما عن علاج ظاهرة النحافة عند الأطفال : في البداية يجب التأكد من سبب النحافة فقد يكون سببها سوء التغذية كما تم التوضيح ويكون بسبب عدم أكتمال الوجبات المقدمة للطفل فمن الممكن أن يتم أحتواء الوجبة الغذائية المتكاملة على كل من ( فيتامين بالخضار والفاكهة – بروتين باللحوم والدواجن والأسماك ) ويجب الأبتعاد عن كثرة الحلويات والشيكولاتة والتي تحتوي على مكسبات الطعم ، بجانب محاولة البعد عند تقديم الوجبات السريعة التي يكون لها جانب وأثر سلبي على الطفل والتي تعمل على زيادة الدهون والكريسترول في الجسم وأحدذاث أضرار بشرايين القلب في بعض الأحيان وقد تعمل على نحافة أو زيادة الوزن دون قاعدة محددة ، على الجانب الأخر الحفاظ على تناول الفاكهة والخضروات بكثرة والحفاظ على تناول الألبان والجبن للحافظ على نسبة الكالسيوم و زيادتها .

كما يجب على كل أم حتى تجتاز مرحلة النحافة عند الطفل بأن تربط النقطة الأولى بالنقطة الثانية الأ وهي تنظيم وقت الوجبات للطفل فمن الأفضل تناول الثلاث وجبات الرئيسية مع الأسرة حتى يتم تعويده على أهميتها ، كما يجب على الأم ودون شعور الطفل بأن تعمل على زيادة الكمية المقدمة للطفل شئ فشئ بنسبة بسيطة لا يلاحظها حتي يصل الى الكمية المطلوب تناولها في هذا الوقت من عمر الطفل .

يجب أيضا متابعة الطفل بقدر الأمكان في فترة الدراسة وأعطاءه الوجبة المدرسية المطلوبة التي تعمل على زيادة النشاط والتركيز والبعد عن الوجبات التي تحتوي على سكريات ودهون عالية ، كما أن ممارسة الرياضة اليومية ولمدة ساعة تعمل على تنشيط الطفل ولا يجب تخيل أن الرياضة ستعمل على نحافة الطفل أكثر فهذا خطأ فمن الممكن الرياضة وفوائدها أن تعمل على زيادة شهية الطفل وحبه للطعام بنسبة أكثر فالرياضة تعمل على المحافظة على الجسم بنسبة أكثر من الطفل الذي لا يقوم بممارسة الرياضة في النهاية يجب التوضيح أن النحافة قد تكون لها أضرار كما وضحنا لو تم أهمال الموقف فيجب على الأم الأهتمام بكل ما هو عارض مرضي حتى لا يصاب الأطفال بأي أمراض حفظ الله أطفالنا جميعا من كل سوء .

الأسباب

• الحميات الغذائية القاسية: يؤدي إتباع الحميات الغذائية القاسية ، خاصة بدون استشارة الطبيب إلى إصابة الجسم بنقص في الفيتامينات والبروتينات اللازمة لنمو الجسم ، وقد يخسر الشخص وزناً أكثر من المطلوب فيؤدي إلى النحافة المفرطة .
• المجهود البدني : بذل مجهود بدني كبير وبصفة مستمرة مع عدم تعويض الجسم بالسعرات الحرارية المفقودة يؤدي إلى الإصابة بالنحافة المزمنة .
• أدوية كبح الشهية : تؤدي أدوية كبح الشهية بغرض إنقاص الوزن ، وخاصة ممن لا يعانون من زيادة كبيرة في الوزن إلى العزوف عن تناول الطعام ، ويقل حجم المعدة تدريجياً .
• الأمراض النفسية : تؤدي الكثير من الأمراض النفسية إلى الإقلال أو الامتناع عن الطعام ، ومن أهمها الاكتئاب وإيذاء الذات .
• أسباب وراثية : تنتشر في بعض العائلات سمة فرط نشاط الغدة الدرقية أو قلة إفراز الأنسولين بالجسم ، ويظهر أفرادها بأجسام نحيفة بصرف النظر عن مقدار الطعام المتناول .
• اضطرابات الجهاز الهضمي : ومنها التهابات المعدة ، كسل الكبد ، سوء الامتصاص ، القيء المزمن ، الإسهال ، مشكلات بالفم وعملية البلع ، القولون العصبي .
• السرطان: يعد فقدان الوزن المفاجئ من العلامات الأولى لبعض أنواع السرطان ، مثل سرطان الدم والغدد اللمفاوية .
• الجهاز المناعي: ويشمل نقص المناعة المكتسبة (الإيدز) ، ومرض الزهري .
• المسنين: ينتشر مرض النحافة بين المسنين وخاصة ممن يعانون من مرض السكري أو من لديهم صعوبة في الحركة بسبب أمراض المفاصل والعظام .
• التدخين: يعتبر التدخين من العادات الغير صحية والتي تتسبب في الكثير من الأمراض ، وتعد عامل رئيسي في فقدان الشهية والإصابة بالنحافة المفرطة .
• النحافة المتعمدة: وتنتشر بين المراهقين بغرض الوصول لوزن معين مجاراة للأصدقاء وخاصة الفتيات ، ويتبع المريض في هذه الحالة عدة وسائل ومنها أدوية التنحيف ، تعمد التقيؤ ، ممارسة تمرينات رياضية مرهقة .

العلاج

يكمن علاج النحافة المفرطة في الوقوف على السبب الرئيسي لها ، ومن طرق علاج النحافة المفرطة:
• علاج الأسباب المرضية بعد عمل التحاليل والأشعة اللازمة .
• التوقف عن تناول أدوية كبح الشهية وإتباع الحميات الغذائية .
• الحصول على قدر وافي من النوم والراحة الجسدية .
• البعد عن المشكلات النفسية وعلاج حالات الاكتئاب إذا كان المريض يعاني منها .
• تناول الخضروات والفواكه الطازجة بكثرة .
• الإكثار من تناول النشويات مثل الخبز والأرز والمعكرونة .
• الحرص على تناول مقدار مناسب من البروتينات المتنوعة .
• تناول وجبات صغيرة على فترات متقاربة وتناول العصائر بين الوجبات .
• إتباع التمرينات الرياضية المعتدلة لتشجيع الجسم على طلب المزيد من الطاقة .

0000

افضل الاغذية لعلاج النحافة :-

1- النشويات : تتنوع مصادر النشويات ما بين الارز والمكرونة والمعجنات . وكلها تمنح الجسم سعرات حرارية عالية تزيد الوزن . ولعلاج النحافة يجب زيادةكم النشويات التي نتناولها في اليوم لثلاث أو أربع حصص يومية .

2- الدهون والزيوت الصحية : الزبدة والقشدة والزيوت النباتية غنية بالسعرات التي تعمل على زيادة الوزن بشكل سريع وفعال . فهي تعمل على زيادة كتلة الجسم وتراكم الدهون بالجسم . ولكن يجب تناولها بحرص شديد أيضا حتى لا تترسب على جدران الشرايين والاوعية الدموية والقلب مما يضر بالصحة ويعرضه للامراض الخطيرة .

3- الكاكاو : يحتوي على سعرات حرارية عالية مما يزيد من الوزن . ويمكن زيادة هذه السعرات باضافة الحليب الكامل الدسم الذي يحتوي على كم من الدهون وزيادة كمية السكر المضاف اليه .

4- الحلبة : من أشهر الحبوب المعروفة التي تحارب النحافة وتزيد الوزن . وتستعمل الحلبة بطرق عديدة فتشرب مغلية بمفردها أو تضاف الى العسل الاسود والسمسم اللذان يعملان أيضا على زيادة الوزن بشكل كبير عند المداومة على استعمالها يوميا .

5- العسل الاسود : يستخرج العسل الاسود بغلي عصير قصب السكر وهو غني بشكل كبير بالحديد كما أنه يحتوي على نسبة عالية جدا من السكر الذي من شانه يزيد الوزن , ويستعمل العسل الاسود لزيادة الوزن بتناوله بمفرده يوميا أو اضافته للبلح أو المعجنات والكيك او استخدامه كبديل للسكر في المشروبات .

6- التمر : يحتوي التمر على نسبة عالية من السكريات سهلة الهضم والامتصاص . ويستعمل التمر بأكله بشكل دائم واضافته للحليب كما يفيد استعمال دبس التمر لزيادة الوزن .

7- التين : التين فاكهة حلوة المذاق غنية بكم وفير بالسكريات . لذا فالاكثار من تناوله يعمل على زيادة الوزن . ويمكن نقعه بالماء مضافا اليه الزبيب والحليب مما يزيد من السعرات الحرارية .

8- الفواكه المجففه : عند تجفيف الفاكهة تفقد كم المياه الطبيعية الموجوده بداخلها فتتركز السكريات بداخلها . لذا فتناول الفواكه المجففة كالزبيب والمشمش والتين مصدر جيد لعلاج النحافة .

9- المكسرات : تحتوي المكسرات مثل البندق واللوز وعين الجمل والفول السوداني على كمية كبيرة من الزيوت الطبيعية . والاكثار من تناولها يعمل على زيادة الوزن ومحاربة النحافة .

10- العدس : يحتوي العدس على نسبة كبيرة من النشويات والكربوهيدرات والدهون النباتية التي تعمل على زيادة الوزن بشكل سريع . لذا فهو من الحبوب المجربة لزيادة الوزن . وتزيد اهميته باضافته للارز والخبز .

00