الوقاية من تصلب الشرايين

0

يعتبر تصلب الشرايين من احد الامراض الصحية الخطيرة و التي قد تؤدي الى الهلاك و لهذا نقدم لك حصريا على مجلة رجيم الاولى عربيا في عالم الرشاقة الصحة و الجمال مقال يشمل الوقاية من تصلب الشرايين.

0000

تعد الأمراض التي تصيب القلب هي أخطر الأمراض على الإطلاق ، فأمراض القلب لها أضرار ومضاعفات خطيرة ، لذلك بدأت تظهر في الفترة الأخيرة توعية طبية على مستوى عال لتوعية الناس ضد أخطار مرض القلب ، حتى يتم وقاية الناس من الإصابة بأمراض القلب ، فحتى الأسباب التي تؤدي لمرض القلب أصبحت كثيرة وتحيط بنا في كل مكان بداية من العادات الغذائية والصحية الخاطئة إلى الضغوط النفسية والعصبية إنتهاء بإنتشار أمراض تؤثر على القلب كإرتفاع ضغط الدم وداء السكري .

ومرض تصلب الشرايين هو أحد أمراض القلب الخطيرة ، ويحدث عادة بسبب تراكم الدهون الضارة والكولسترول بكثافة في الأوعية الدموية ، ومع العادات الصحية الخاطئة كالإفراط في تناول اللحوم والأطعمة الدهنية يحدث إنسداد في الشرايين ويتسبب هذا الإنسداد في ضعف مرور الدم من الشرايين ما يؤدي إلى إنسدادها .

ومشكلة مرض تصلب الشرايين أنه لا يتم إكتشافه مبكرآ ، حيث أن إنسداد الشرايين لا يحدث سريعآ بل يستغرق وقتآ طويلآ يصل إلى سنوات حتى تتكون دهون كافية لسد الشرايين ، ومن هنا تظهر أهمية الوقاية من تصلب الشرايين خاصة للمصابون بأمراض القلب والسكري وإرتفاع ضغط الدم ، حيث أن البدء مبكرآ بإتباع التعليمات الصحية للوقاية منه تأتي بنتائج كبيرة وكلما كانت الوقاية مبكرة كلما تلاشى إحتمال الإصابة بالمرض

ماالمقصود بتصلب الشرايين ؟

تصلب الشرايين مصطلح طبي يطلق على حالة تراكم وتجمع مواد شحمية ودهنية متأكسدة على طول جدران الشرايين فعندما تتفاعل مع جدار الشريان، وتترسب الدهون وتتجمع الصفائح الدموية والمواد الليفية على جدار الشرايين تسبب تضيقها.
ومع مرور الزمن وتراكم المواد الدهنية والشحمية التي تصبح كثيفة تفقد الشرايين ليونتها وتبدأ بالانسداد , الأمر الذي يؤدي إلى تقليل تدفق الدم والأكسجين عبر هذا الشريان للعضو الذي يغذيه، فيؤدي ذلك إلى ضعف حيوية ووظيفة هذا العضو.وإذا حصل انسداد كامل للشريان فهذا يؤدي إلى موت العضو أو الجزء المعتمد على هذا الشريان، كما يحدث عند موت جزء من عضلة القلب نتيجة انسداد الشريان التاجي الذي يغذي هذه العضلة، وقَد يسبب الانسداد في نهاية الأمر حدوث نوبة أو سكتة قلبية.وفي الحالات الخطيرة يمكن علاجه بالتدخل الجراحي او بعمليات التوسعة

اسباب تصلب الشرايين :

• ارتفاع مستويات الكوليسترول وترسبات الكالسيوم في الدم، نتيجة الإكثار من تناول الأطعمة الدسمة التي تحتوي الشحومات الحيوانية مثل السمن البلدي والزبدة والقشطة، وهذا بالطبع يزيد من خطر تصلب الشرايين.
• قلة الحركة وعدم ممارسة التمارين البدنية، والنوم بعد ملء المعدة، فهذه الأمور تؤدي إلى إجهاد عضلة القلب، مما يسبب حدوث النوبة القلبية، إلى جانب أنها تؤدي إلى عدم التمثيل الكامل للغذاء مما قد يؤدي إلى ترسب المواد الدهنية في الدم.
• ارتفاع ضغط الدم ، حيث يزيد ضغط الدم المرتفع من مخاطر تصلب الشرايين.
• التدخين الذي يعد من أهم الأسباب المحفزة والمؤدية للإصابة بتصلب الشرايين.
• التوتر والانفعالات العصبية والإجهاد الفكري المستمر.
• الأوزان الزائدة والبدانة المفرطة، حيث تلعب السمنة الزائدة دورا مباشرا في الإصابة بأمراض القلب عامة وتصلب الشرايين خاصة.
• العومل الوراثية التي تلعب أيضا دورا مهما في الإصابة بالمرض.
• الإصابة بمرض السكري .

000

اعراض تصلب الشرايين :

• الشعور بألم في الصدر نتيجة نقصان التروية الدموية إلى عضلة القلب
• وجود فرق في قياس ضغط الدم بين ضغط الساعد للطرف العلوي وضغط أسفل الساق.

اماكن حدوث تصلب الشرايين :

• القلب، حيث يسبب تصلب الشرايين الإصابة بأمراض القلب.
• الدماغ، حيث يسبب تصلب الشرايين الإصابة بالسكتة الدماغية.
• الأطراف مثل الساقين، حيث يسبب تصلب الشرايين ضعف الدوران أو الغرغرينا.
• الأمعاء، حيث يسبب تصلب الشرايين موت أجزاء منها.

مضاعفات تصلب الشرايين :

• حصول أمراض القلب مثل جلطة القلب أو الذبحة الصدرية .
• السكتة الدماغية.
• الإصابة بجلطة الشريان المغذي للأطراف السفلية.
• ارتفاع ضغط الدم.
• ضعف حيوية ووظيفة أعضاء الجسم المختلفة مثل ضعف الحركة، أو حدوث ضعف في الإبصار، ووظائف المخ العليا مثل ضعف الذاكرة.

الوقاية من تصلب الشرايين :

1 – ممارسة التمارين الرياضية : تساعد الرياضة في الوقاية من أمراض تصلب الشرايين ، فممارسة الرياضة لمدة 30 دقيقة يوميآ تنشط تدفق الدم وتقلل من نسبة الكولسترول الضار بالجسم ، فتمنع تكون الدهون في الشرايين وتحميها من الإنسداد والتصلب .

2 – الإقلاع عن التدخين : يتسبب التدخين في الإضرار بالقلب ويسبب عدة أمراض قلبية ، ومن أهم طرق الوقاية من تصلب الشرايين هو الإقلاع المبكر عن التدخين ، والإقلاع عن التدخين يجب أن يكون مبكرآ فكلما تأخرت في الإقلاع عن التدخين زادت الأضرار التي يسببها التدخين لقلبك .

3 – متابعة صحية مستمرة : كما قلنا أن تصلب الشرايين يستغرق وقتآ طويلآ حتى تظهر له أعراض ، وكلما كان الكشف عن المرض مبكرآ كلما كان العلاج أسهل ، والفحوصات الطبية المستمرة تساعد في إكتشاف وجود تصلب للشرايين في مراحله المبكرة مما يسهل العلاج ويجعله بسيطآ .

4 – التغذية الصحية : تساهم التغذية الصحية في تحسين الصحة العامة وصحة القلب بشكل خاص ، والأغذية عالية الدهون هي المتسبب الأول في تصلب الشرايين ، لذلك يجب أن يعتمد الغذاء الصحي على الخضروات والفاكهة مع التخلي عن الأطعمة الدهنية واستبدالها بلأطعمة ذات الدهون المفيدة مثل المكسرات والبيض ، كما يجب التخلي عن الأطعمة ذات السكريات العالية ويمكن استبدالها بالشوكولاتة الداكنة حيث أكد الأطباء أنها تفيد القلب ولا تحتوي على سكريات عالية ، ويجب أيضآ الإهتمام بالإعتدال في الأملاح حرصآ على صحة مرضى الضغط المرتفع .

5 – الحركة : فالحركة وبذل المجهود البدني حتى لو كان بسيطآ ، تحمي من تصلب الشرايين وتراكم الدهون الضارة ، لما تسببه من تنشيط للقلب والدورة الدموية .

ويؤكد أطباء القلب أن مرض تصلب الشرايين ليس بالمرض البسيط ، فيجب الإنتباه له مبكرآ ، وعدم التهاون فيه ، فالوقاية من تصلب الشرايين إذا تم إكتشافه في مرحلة الشباب تأتي بنتيجة أفضل من إكتشافه عند كبار السن أو مرضى القلب ، فبدايات تصلب الشرايين تكون الدهو أقل ومستوى الإنسداد أقل أيضآ ، لكن في الحالات المتاخرة خاصة لدى كبار السن عندما يتم إكتشاف المرض قد يكون علاجه صعبآ مما يدفع الطبيب لإجراء ععمليات جراحية لعلاج الإنسداد الذي أحدثته الدهون والتأكد من عودة سريان وتدفق الدم في الشرايين بشكل طبيعي .

علاج تصلب الشرايين بالادوية :

العلاج الدوائي يختلف باختلاف مكان الشريان المتصلب، وأهم الأدوية التي تساعد على التقليل من تفاقم المرض: مضادات تجمع الصفائح، أو بعض الأدوية التي تؤخر حدوث الجلطات أو تزيد من ميوعة الدم، أو تقلل من مستوى الدهون والكوليسترول في الجسم..، وفي حال عدم نجاعة هذه العلاجات يلجأ الطبيب إلى الجراحة لفتح الشرايين.
وهناك مجموعة من الأدوية التي يمكن استخدامها لعلاج تصلب الشرايين — وهذه تشمل مضادات التخثر ، و الأسبرين ، حاصرات بيتا ، sequestrants حامض الصفراء ، وحاصرات قناة الكالسيوم ، Ezetimibe ، Fibrates ، مثبطات مستقبلات جلايكوبروتين بنك الاستثمار الدولي / الثالث ألف ، النياسين (حامض النيكوتينيك) ، النترات ، صفائح الدم مثبطات ، الستاتين (حكومة صاحبة الجلالة ، لجنة الزراعة مثبطات مختزلة) وThrombolytics

دراسات تصلب الشرايين :

تلوث الهواء يسبب تصلب الشرايين :
دراسة جديدة أن التعرّض لتلوّث الهواء لفترة طويلة يسرّع عملية تصلّب الشرايين ما يزيد بالتالي خطر الإصابة بجلطات وأزمات قلبية.وذكر موقع (هيلث داي نيوز) الأميركي أن دراسة على حوالي 5400 شخص تتراوح أعمارهم بين 45 و84 سنة في 6 مدن أميركية تمت متابعتهم طوال 3 سنوات، أظهرت أن تعرّضهم لتلوّث الهواء زاد من تصلّب شرايين قلوبهم بحوالي 0.014 مليمتراً سنوياً.يشار إلى أن المشاركين في الدراسة لا يشكون من أي مرض في القلب.وأشار إلى أن تصلب الشرايين يعني زيادة سماكة الطبقتين الخارجيتين للشريان الذي يلعب دوراً مهماً في تدفق الدم بالجسم، وهذا الأمر يؤدي إلى زيادة خطر الإصابة بجلطات دماغية والتعرّض لأزمات قلبية.وقالت المعدة الرئيسية للدراسة لارا أدار، إن “نتائجنا تساعدنا على فهم كيف يمكن لتلوّث الهواء أن يتسبّب بزيادة الأزمات القلبية والجلطات كما أُفيد في دراسات سابقة”.وكشفت الدراسة أن تفادي تلوّث الهواء يمكن أن يبطئ تصلّب الشرايين.

تصلب الشرايين مرض يعود الى اقدم العصور
تحدت دراسة جديدة الاعتقاد السائد بأن تصلب الشرايين هو أحد آفات العصور الحديثة، بعد أن وجدت أن مومياوات تعود لأربعة آلاف عام كانت مصابة به أيضا.
وتغير هذه النتائج الاعتقاد بأن تصلب الشرايين، الذي يسبب الأزمات القلبية والجلطات المخية، ظهر حديثا نتيجة للتدخين والبدانة وعدم الحركة.وأظهر الفحص الإشعاعي لنحو 137 مومياء تغطي 4 مناطق جغرافية أن تصلب الشرايين كان عاملا مشتركا بينها ولاسيما في الأشخاص الأكبر سنا.وتشير هذه النتائج إلى أن هذا العرض الرئيسي لمرض القلب ربما يكون جزءا من التقدم في السن أكثر من كونه إحدى نتائج الإكثار من تناول الوجبات السريعة.من جهته، قال كاليب فينش، أستاذ في علم الشيخوخة بجامعة جنوب كاليفورنيا: “يبدو أن هذه حالة قديمة للبشر قبل العالم الحديث، وربما في حقيقة الأمر هي جزء من تقدم جنسنا البشري في السن.”واشتملت الدراسة على مومياوات لأشخاص من ثقافات ما قبل تاريخ في بيرو القديمة والأميركيين الأصليين الذين كانوا يعيشون على ضفاف نهر كولورادو، وشعب الأونانجان الذي كان يقطن المنطقة الواقعة بين آلاسكا وسيبيريا، بالإضافة إلى مومياوات من مصر.ووجد الفريق آثار لتصلب محتمل أو أكيد في شرايين القلب لدى 34 في المائة من الموميات التي تم دراستها.وقال الدكتور راندال تومسون الذي رأس هذه الدراسة: “بالنسبة للمومياوات التي كانت أعمار أصحابها تزيد عن 40 عاما كان نصفها يعاني تكلسات في الشرايين.

التدخين يسبب تصلب الشرايين
أوضحت دراسة علمية حديثة إلى أن التدخين يؤثر بشكل كبير على شرايين المخ، حيث ترتفع عند المدخن حالات الإصابة بضيق وتصلب شرايين المخ، مما يقلل من وصول الدم والأكسجين إلى المخ.ومن جانبه أوضح الدكتور مجدى بدران عضو الجمعية المصرية للمناعة واستشارى أطفال وزميل معهد الطفولة بجامعة عين شمس، أن التدخين يؤدى إلى زيادة معدلات الإصابة بجلطات المخ، فضلا عن تأثير لمراكز الذاكرة ويؤدى إلى النسيان.ويبين دكتور مجدى أن التدخين يؤدى لانخفاض القدرة على التركيز نتيجة نقص الدم والأوكسيجين، وزيادة غاز أول أكسيد الكربون الذى يمنع امتصاص الأكسجين إلى الدم، مما يقلل من وصول القدر الكافى من الأكسجين للمخ، وهذا بالتالى يضعف القدرة على التفكير والتركيز، كما يؤدى أيضا إلى الإصابة بالصمم نتيجة ضعف أعصاب السمع.

البطاطس الاصطناعية (الشيبسي )تسبب تصلب الشرايين :
كشفت دراسه مؤخرا أعدتها جمعية القلب البريطانيه خبر كان بمثابة صدمـــه للملايين من البريطانيين .حيث أثبتت أن محتوى أكياس البطاطس المقليه له عواقب صحيه وخيمه علي المدى الطويل.إذ أنها بجانب انها تحتوي علي كميات من النشا الموجود في البطاطس ولكن الأخطر من ذلك هي الزيوت التي تستخدم في القلي في درجات حراره عاليه فهي تحتوي علي كميات كبيرة من الدهون المشبعة والتي تترسب في الأوعية الدموية وتتسبب في أمراض تصلب الشرايين وأمراض القلب.كما انها تحتوى على كميات الملح والمواد الحافظة التي لها تأثير سلبي علي الصحة العامة.

تناول تفاحة يوميا يحمي من تصلب الشرايين
بروفيسور أمريكي:هذه الدراسة أظهرت أن أكل تفاحة باليوم طوال 4 أسابيع خفض بنسبة 40% معدلات مادة تتواجد في الدم وهي مرتبطة بتصلب الشرايين أعلن فريق من الباحثين الأمريكيين أن تناول تفاحة واحدة يومياً يساهم بخفض مخاطر الإصابة بتصلب الشرايين. وقال البروفيسور الأمريكي روبرت ديسيلفيسترو -من جامعة اوهايو، والمعد الرئيسي للدراسة- “إن هذه الدراسة أظهرت أن أكل تفاحة باليوم طوال 4 أسابيع خفض بنسبة 40% معدلات مادة تتواجد في الدم وهي مرتبطة بتصلب الشرايين”.وتظهر نتائج الدراسة أن تناول التفاح يخفض معدلات الكوليسترول السيء في الدم، وهو نوع يتفاعل مع مواد الجسم ويتطور ليتسبب بالتهابات يمكن أن تلحق ضرراً بنسيج الشرايين أو تحدث تصلباً فيها.فعالية أكل التفاح وشدد ديسيلفيسترو في تعليقه على نتائج الدراسة التي أشرف عليها على فعالية أكل التفاح ، موضحاً أن مضادات الأكسدة فيه أفضل من تلك الموجودة بكثير من الأطعمة كالشاي الأخضر ومستخلص البندورة، من ناحية تخفيض معدلات الكوليسترول السيء. الجدير بالذكر أن الكثير من الأمريكيين يعانون من إرتفاع نسبة الكوليسترول في الدم وتصلب الشرايين، ويعتقد الخبراء أن ذلك بسبب نمط الحياة التي يعيشونها وخاصة إعتمادهم الكبير على الوجبات الجاهزة المشبعة بالدهون.

0