اهمية ممارسة الرياضة لقلب سليم – الرياضة للمحافظة على القلب

0

القلب يعتبر اهم عضلة في جسم الانسان وللمحافظة عليه وتجنب الاصابة بأمراض القلب والشرايين في هذا المقال تعرف معنا على فوائد الرياضة لقلب صحي وسليم حصريا على مجلة رجيم الاولى عربيا في عالم الرشاقة الصحه والجمال

اهمية ممارسة الرياضة لقلب سليم - الرياضة للمحافظة على القلب

إنّ جسم الإنسان يعتبر أحدّ أكثر الآلات تطوراً وتعقيداً في الوجود، إذ إنّ جميع أجزائه تتكامل مع بعضها البعض بطريقة عجيبة من نوعها جاعلةً منه الإبداع الأكبر الذي يتطلع إليه جميع العلماء من أجل الوصول إلى اختراع آلات وأجهزة تعمل بكفاءته، ولكن هذا الجسم يحتاج إلى العناية بشكل مستمر كي يقوم بإعطاء الفوائد الكبرى والعمل بالكفاءة الأكبر إذ إنّه ليس من الممكن أن تطلب من أي شيء على وجه الكرة الأرضية أن يقوم بخدمتك بالفعالية القصوى، إن كان هذا بشراً أم كائناً حيّاً أم آلة من صنع البشر من دون الاعتناء بها على الدوام، فحتى الآلات تحتاج إلى العناية بشكل مستمر حتى تقوم بتقديم خدماتها جميعها لك بالكفاءة القصوى ولكي تقوم أيضاً بخدمتك طوال مدّة حياتها من دون تعرّضها للعطب بشكل كبير جداً.

ومن الأمور المهمة التي من الممكن القيام بها من أجل الحفاظ على صحة الجسم وكفاءته وتطويره حتى هو ممارسة التمارين الرياضية مهما كان نوعها، إذ إنّ ممارسة التمارين الرياضية تساهم بشكل كبير في الحفاظ على صحة الجسد وتطويرها جسمانياً وعقلياً وروحيّاً، فإنّ أول فائدة للرياضة يلاحظها أي شخص هو القوة العضلية التي تعطيها التمارين الرياضية للعضلات في الجسم، إذ إنّ الإنسان يحتاج خلال حياته إلى استخدام العضلات بشكلٍ كبيرٍ جداً في جميع الأعمال المختلفة في حياته، هذا بالإضافة إلى فائدة الرياضة في تمرين عضلة القلب أيضاً وتقويتها وتحسين اللياقة البدنية، وهو ما يساعد في تخفيف خطورة الإصابة بأمراض القلب المختلفة بالإضافة إلى مساعدة التمارين الرياضية على تخفيف خطر الأمراض المختلفة في الجسم كالضغط والسكر وغيرها من الأمراض المختلفة. كما أنّ ممارسة التمارين الرياضية تساعد بشكل كبير على التخفيف من الوزن والمحافظة عليه أيضاً وهي المشكلة التي يعاني منها الكثير من الناس في هذه الأيام،

هذا بالإضافة إلى مساعدة التمارين الرياضية على تحسين المزاج بشكل عام للشخص والعلاج من الأمراض النفسية المختلفة التي يعاني منها الناس كالاكتئاب والتوتر والضغط النفسي وإعطائها جوّاً من السعادة والمرح لممارسيها وخاصة عند ممارستها مع الأصدقاء، كما تساعد التمارين الرياضية على تحسين وظائف الدماغ المختلفة، فكما يقول المثل الشهير العقل السليم في الجسم السليم، والجسم السليم لا يكون إلّا بممارسة التمارين الرياضية التي تساعد على زيادة التركيز وطريقة التفكير، بالإضافة إلى مساعدتها على التخلّص من مشاكل النوم المختلفة والنوم بشكل أفضل.
اهمية ممارسة الرياضة لقلب سليم - الرياضة للمحافظة على القلب

الرياضة والقلب السليم:

اذا كنتم تريدون التقليل بشكل كبير من خطر الاصابة بنوبة قلبيه عليكم بالرياضة ونمط الحياة الصحي من جهة، ومن جهة اخرى عليكم التخلي عن عملكم المكتبي والتخلص من التلفاز والسيارة. قد يبدو الامر على شاكلة متطرفة ولكن بحث عالمي جديد يظهر ان الاشخاص الذين يمتلكون وظائف التي تستلزم نشاط جسدي خفيف حتى متوسط يملكون احتمالا اقل للاصابة بنوبة قلبية من الاشخاص الذين يقومون بعملهم وهم جالسين. استنتاج اخر تم اكتشافه في البحث هو ان الاشخاص الذين يملكون سياره وتلفاز موجودين في خطر بنسبة 27% للاصابة بنوبة قلبية، بالمقارنة مع الاشخاص الذين لا يملكون سيارة وتلفاز.

لقد شمل البحث حول الرياضة والصحة اكثر من 29 الف شخص من 52 دولة. يدعي الباحثون ان النشاط الجسدي الخفيف حتى المتوسط خلال العمل او في ساعات الفراغ، يقلل من خطر الاصابه بنوبه قلبيه بشكل غير متعلق بمسببات خطر اخرى كضغط الدم المرتفع او الدهنيات بالدم. بالاضافه، فقد اشار البحث الى كون المشار اليه اعلاه صحيحا لدى الرجال والنساء على حد سواء، في كل حاله اجتماعيه – اقتصاديه.

خلال البحث، قامت طواقم بحث من السويد، كندا والولايات المتحده بالمقارنه بين عادات العمل وعادات اوقات الفراغ لدى 10،000 شخص تقريبا الذين اصابتهم نوبه قلبيه اولى بالمقارنه مع عادات العمل وعادات اوقات الفراغ لدى مجموعة مقارنه التي تحتوي على اشخاص معافيين. لقد سئل المشتركون الى اي مدى كان عملهم مرتبطا بنشاط جسدي. كان بامكان المشاركين اختيار احدى الاجابات التاليه:

-عمل ينطوي باغلبه على الجلوس
-عمل الذي يدمج المشي بمستوى واحد
-عمل يدمج المشي بصعود جبل
-عمل يدمج رفع اوزان ثقيله
-عمل بدني صعب

بالاضافه، سئل المشتركون الى اي مدى قاموا بدمج النشاط الجسدي بساعات فراغهم. في هذا الجزء كان بامكان المشاركين اختيار احدى هذه الامكانيات الاربع :

-نشاط في وضعية الجلوس – قراءة، مشاهدة التلفاز
-نشاط جسدي خفيف – نشاط الذي يتطلب جهد ضئيل كاليوغا، مشي، الصيد
-نشاط جسدي معتدل – جهد معتدل،مشي، ركوب الدراجه والبستنه لاربع ساعات على الاقل كل اسبوع
-نشاط جسدي شاق – حيث يدق القلب بشكل سريع كالركض،السباحه، مباراة كرة قدم
كما سئل المشتركون اذا ما كانوا يملكون راديو\ ستاريو،سيارة،دراجة نارية،تلفاز،حاسوب، ارض وحيوانات.

اهمية ممارسة الرياضة لقلب سليم - الرياضة للمحافظة على القلب

قلب سليم في الحياه الحديثه

الاشخاص الذين قاموا باعمال تحتوي على نشاط جسدي خفيف كان لديهم خطر بنسبة 22% للاصابة بنوبه قلبيه

النتائج الرئيسيه

بعد ترتيب المعطيات حسب معايير مختلفه كالعمر،الجنس،الدوله، التعليم، قائمة الطعام وغيره، ظهر ان الاشخاص الذين عملوا باعمال التي تتضمن نشاط جسدي خفيف كان لديهم خطر بنسبة 22% للاصابه بنوبه قلبيه. الاشخاص الذين عملوا باعمال التي تتضمن نشاط جسدي معتدل كان هناك خطر بنسبة 11% للاصابه بنوبه قلبيه. وهذا بالمقارنه مع الاشخاص الذين وظيفتهم الاساسيه تتم خلال الجلوس.

رغم ذلك، فان الاشخاص الذين يعملون بوظيفه تحتوي على نشاط جسدي شاق، فان الخطر لم يقل ابدا. وجد ايضا بان خلال ساعات الفراغ، فان خطر الاصابه بنوبه قلبيه يتضائل حتى 13% لدى الاشخاص الذين يتضمن عملهم نشاطا جسديا معتدلا مقارنة بنسبة 24% للذين يتضمن عملهم نشاطا جسديا متوسطا او شاقا. عند الاشخاص الذين يملكون سياره وتلفاز وجد خطر بنسبة 27% للاصابة بنوبه قلبيه، بالمقارنه مع الاشخاص الذين لا يملكون سياره وتلفاز.

الاخبار الساره: تغييرات صغيره يمكن ان تحدث الفارق

التغييرات في اسلوب الحياه من الممكن ان تقلل خطر الاصابة بنوبة قلبية من دون ترك التلفاز والسيارة على الفور. يدعي الباحثون بان النشاط الجسدي، حتى وان كان اقل من 30 دقيقه في اليوم، خمس مرات في الاسبوع، يحافظ على اداء القلب ويمنع النوبه. اغلب الاشخاص يعلمون بان النشاط الجسدي يساهم بالحفاظ على صحتهم، لذلك فان جهود التفسير في هذا السياق لا لزوم لها. لكن رغم ان اغلبنا يعلم ذلك، لا يقوم الجميع بتطبيقه. من اجل دمج النشاط الجسدي كجزء طبيعي من النشاط اليومي يتطلب الامر الكثير من التحفيز، وضع الاهداف واستثمار الجهود.

ردا على البحث يذكر اخصائيو قلب عديدون بان علينا ان نكون فعالين بشكل ثابت للحفاظ على سلامة القلب. حيث ينصحون بالاخص ب 30 دقيقه من النشاط الجسدي يوميا، لمدة خمسة ايام اسبوعيا. حتى المشي الى الدكان وعدم الذهاب اليها بالسيارة، او ممارسة لعبة رياضية عوضا عن التحديق بالتلفاز ستحسن جميعها من الصحة على المدى الطويل.


فوائد الرياضة للقلب:

-زيادة حجم القلب والرئتين.
-اتساع حجرات القلب مما يزيد من كمية الدم الذي يدفعه القلب إلى كافة اعضاء الجسم في كل دقيقة.
-زيادة اتساع وتفرع الشرايين التاجية التي تمد القلب بالدم والغذاء.
-انخفاض معدل نبضات القلب أثناء الراحة.
-سرعة عودة معدل دقات القلب بعد القيام بالمجهود البدني إلى معدلها الطبيعي والمتوازن. ولكي يتسنى لك أن تحيي بقلب قوي ونشيط وخالي من الأمراض ينصحك الخبراء باتباع

اهمية ممارسة الرياضة لقلب سليم - الرياضة للمحافظة على القلب

سلوكيات غذائية معينة، من أبرزها:

1 – تقليل استعمال المواد الغذائية الغنية بالكولسترول والتي تؤذي القلب وتعمل على انسداد الشرايين التاجية فيه، مثل الزيوت النباتية والزبد والسمن الصناعي (المارجرين) في إعداد الطعام.

2 – عدم الإكثار من تناول الأطعمة السريعة والوجبات الجاهزة المحتوية على نسب عالية من الدهون المشبعة والمهدرجة والتي تعمل بدورها على زيادة تراكم تلك الدهون على جدران شرايين القلب وأوعيته الدموية.

3 – المواظبة على تناول الأطعمة الصحية التي تحتوي على مضادات الأكسدة التي تزيد كفاءة الجسم في مقاومة الدهون والتخلص من السموم الناتجة عنها مثل الفاكهة بأنواعها وخاصة البرتقال والفراولة والتوت والكرز.

4 – الاهتمام بتناول الأطعمة الصحية التي تحافظ على هرمون الأنسولين عند معدله الطبيعي، والذي تؤدي زيادته إلى سرعة تخزين الدهون في الجسم وزيادة خطر الإصابة بالنوبات القلبية. كالإكثار من تناول الأطعمة ذات المؤشر الجلوكوزي المنخفض والتي تشمل أنواع الطعام بطيئة الاحتراق كحبوب الفطور المصنعة من الحبوب الكاملة، المكسرات، الفاكهة والخضراوات بأنواعها، حساء الشوفان ومتبل الخضراوات، السلطات بكافة أنواعها.

5 – لقد رأى الباحثون في جامعة هارفارد أن تناول قطعة صغيرة من الشوكولاته يومياً بمعدل 40 غرام يومياً (حوالي 240 سعرة حرارية) قد يقي من خطر أمراض القلب بنسبة 23.7% وذلك لأن الشوكولاته مادة غذائية غنية بمركب الفلافونويدز الفعال في رفع معدلات الكولسترول الجيد (HDL) في الدم الأمر الذي يساهم في تخفيف خطر الكولسترول الضار (LDL) على الشرايين والأوعية الدموية في القلب. كما ينصح الخبراء بتناول أنواع الشوكولاته الداكنة التي تحتوي على 80% منها على مادة الكاكاو الداكن.
اهمية ممارسة الرياضة لقلب سليم - الرياضة للمحافظة على القلب
6 – احرصي على تناول فص من الثوم في كل صباح مع مضغ أوراق النعناع أو البقدونس للقضاء على رائحة الفم الكريه بعد تناول الثوم، حيث وجد أن الثوم يخفف من خطر الإصابة بأمراض القلب حيث أنه فعال في خفض مستويات الكولسترول الضار والشحوم الثلاثية في الدم مما يساعد على الوقاية من انسداد الشرايين والأوعية الدموية في القلب.

7 – ينصح الأطباء في جامعة كاليفورنيا (UCSF)، بضرورة المواظبة على تناول قرص من الأسبرين قبل النوم، مما يساعد على زيادة سيولة (تميع) الدم والحد من تجلطه وبالتالي تفادي حدوث أي مضاعفات أو جلطات قلبية.

8 – انتظمي في ممارسة الرياضة خاصة من بداية سن الثلاثين وما فوق، الأمر الذي من شأنه تقوية عضلة القلب والمحافظة على سلامة واتساع شرايينه وأوعيته الدموية. كما ينصح بممارسة رياضة المشي لمدة نصف ساعة يومياً.

9 – اكثري من تناول الأسماك الغنية بأوميغا – 3 كأسماك السلمون والسردين والتي أثبتت الدراسات الحديثة الصادرة عن جمعية القلب الأمريكية أهميتها في الوقاية من أمراض القلب والتهاب المفاصل والعوارض النفسية وذلك لفعالية المادة
الدهنية الموجودة في الأسماك على إفراز مواد شبيهة بالهرمونات والتي تقي من الجلطات الدموية.

10 – تناولي كميات كبيرة من الماء على مدار اليوم بما يحسن من كفاءة عمل جهاز الدوران وجهاز المناعة في الجسم.

نصائح وخلاصة

الرياضة هي العلاج للكثير من الحالات، ولها التأثير الكبير على صحة القلب وتحسين الحالة الصحية للشخص المريض أو تطوير قدرة القلب. القلب ككل عضلة يحتاج إلى تدريب وعناية، والهدف من الرياضة هنا ليس العمل على بناء عضلات الجسم وتنسيقه، إنما العمل على صحة القلب والعمل على إنجاز الفعاليات اليومية بجودة وقدرة دون المعاناة
اهمية ممارسة الرياضة لقلب سليم - الرياضة للمحافظة على القلب