بدانة الأطفال

0

طفلبدانة الأطفال
هي مشكلة كبيرة تنجم عنها عدة اضطرابات جسديه ونفسية للطفل و قد تتعدى للعائلة .

اذ يمثل الطفل الذي يعاني من الوزن الزائد أحياناً مشكلة للأم لأنها قد لا تعرف كيفية التعامل مع مشكلة الوزن الزائد تلك عن عمره لأنه آنذاك قد يشعر الطفل بالألم.
وفي كثير من الأحيان قد ترى الأم أنه من الأفضل ألا تتحدث مع طفلها عن موضوع زيادة وزنه حتى لو كانت قلقة حيال صحته النفسية والجسمانية، ولكن يجب على كل أم أن تفهم أنه كلما أسرعت في علاج مشكلة الوزن الزائد عند طفلها كان هذا أفضل.

نصائح وارشادات:

– اعلمي أنكِ إذا انتظرتِ حتى يكبر الطفل للتعامل مع مشكلة الوزن فإن هذا الأمر لن يكون سهلاً، مع الوضع في الاعتبار أنه من الأسهل التحدث مع الطفل عن مشاكل وزنه الزائد وهو لا يزال صغيراً.
يجب أن تتحدثي بصدق مع طفلك عن وزنه، وأن تقولي له أنه إذا كان وزنه يشعره بالقلق فإنك بجانبه لمساعدته، وأنك ستضعين له نظاما غذائيا صحيا وستناقشين معه الخيارات المختلفة التي من شأنها أن تساعده.
فيمكنكما مثلا أن تأخذا دروساً في الطبخ معا لتتعلما كيفية طبخ أطباقكما المفضلة بطرق صحية، ويمكنك أيضا أن تصطحبي طفلك أو طفلتك معك لشراء الخضراوات والفواكه مرة في الأسبوع، مما سيجعله يشعر أنه جزء من عملية اتخاذ القرار، وسيشجعه على الإعتناء بصحته، وأن يكون أكثر ثقة بنفسه.

– على الأم أن تكون مثالا وقدوة أمام طفلها فيما يخص الأنظمة الغذائية والوزن الصحي؛ لأن الطفل يتعلم كل شيء من والديه سواء كان الأب أو الأم، فعلى سبيل المثال إذا كان الأب والأم دائما ما يذهبان لمطاعم الوجبات السريعة فإن الطفل سيتعود على مثل تلك العادات، والتي سيكون من الصعب عليه التخلي عنها في الكبر.
حاولي أن تقللي عدد المرات التي تصطحبين فيها طفلك لمطاعم الوجبات السريعة، على أن تتحدثي مع طفلك عن خياراته الصحية، وإمكانية مثلا أن يختار ساندويتش دجاج مشوي مع السلطة بدلا من الهامبرجر والبطاطا المحمرة.

– اعلمي أنكِ إذا بدأتِ في تغيير أسلوب حياتكِ من ناحية اختيار نظام غذائي أكثر صحة فإن هذا الأمر قد يجعل طفلكِ يفعل نفس الأمر، فسيكون من الرائع أن يراكِ تغيرين من عاداتكِ الغذائية وتقللين من مشاهدة التلفزيون وتتجهين لممارسة الرياضة.
حاولي أن تتخلصي من كل الأكلات غير الصحية في منـزلكِ، واحرصي ألا تكون مكونات أنواع الطعام الموجودة عندكِ مليئة بالدهون المشبعة، ويجب أن تكون لديكِ بالمنـزل فاكهة وخضراوات ومنتجات ألبان قليلة الدسم، بالإضافة للباستا واللحوم والدجاج.
واعلمي أن توافر أطعمة صحية في المنـزل سيقلل من تناول الأسرة للأطعمة غير المفيدة، ويقلل أيضاً ذهابكم لمطاعم الوجبات السريعة.

– يجب أن تبتعدي تماما عن انتقاد طفلك بسبب وزنه، واعلمي أن الوزن الزائد عند الطفل قد يعني أن الطفل يعاني من مشكلة أعمق، مع الوضع في الاعتبار أنه أحيانا تكون الوحدة سببا في الوزن الزائد عند الطفل؛ لأن الطفل الذي يكون وحيدا يشعر في كثير من الأحيان أنه منعزل عن المجتمع.
وإذا كان طفلك إنطوائيا أو يشعر بالوحدة؛ فيمكنك أن تشتركي له في دروس تعليم الموسيقى أو بعض الأعمال التطوعية، وهي كلها أمور ستجعل الطفل ينفتح على العالم.
ومن الأسباب أيضا التي قد تدفع الطفل للاتجاه لتناول الطعام بشراهة، وجود بعض المشاكل العائلية في المنـزل، إذا شعرتِ أن وزن طفلك الزائد قد تكون وراءه مشكلة أكبر أو مشكلة نفسية فيجب أن تستشيري الطبيب.

– ليس من المنطقي أن تقومي بمنع طفلكِ من تناول أطعمة معينة بالكامل؛ لأنه على سبيل المثال قد يذهب لعيد ميلاد أحد أصدقائه ويشعر أنه يريد أن يتناول الحلويات وأنت تمنعينها عنه.