تجنبي هذه الاخطاء اثناء الحمية الغذائية

0

اثناء الحمية الغذائية قد يرتكب بعض الاشخاص عدة اخطاء معروفة عند الاغلبية فتغير النتيجة الى الاسوء دون معرفة الاسباب. مجلة رجيم تقدم لك أهم ثماني اخطاء تجنبيها.

تجنبي هذه الاخطاء اثناء الحمية الغذائية

تجنبي هذه الاخطاء اثناء الحمية الغذائية

1.المبالغة في ممارسة الرياضة
على عكس الشائع من أن ممارسة الرياضة تساعد على إنقاص الوزن بشكل أفضل، فإن المبالغة في ذلك تؤدي إلى نتائج عكسية، فإن كنت معتادة على المشي لمدة نصف ساعة في اليوم، وحاولت زيادة ذلك إلى ساعة كاملة، فإن النتيجة المباشرة هي زيادة إحساسك بالجوع، ومضاعفة كمية الطعام التي تناولينها، لذا فالاعتدال في كل الأمور واجب.

2.المحافظة على نفس الروتين
والمقصود به روتين التمرينات الرياضية، حيث يجب عليك تغيير نمط هذه التمرينات من وقت لآخر، حتى لا يعتاد عليها الجسم، ويمكنك تغيير أنواع التمرينات أو قوتها أو حتى وقتها بالتبادل.

3.الاستسلام للشعور بالتعب
تأكدي من أن هذا الشعور هو في الأغلب وهمي، وهو من الحيل الدفاعية للجسم لعدم الانصياع للنمط الغذائي والرياضي الجديد، فما عليك إلا مقاومة نفسك في هذه الحال، فإذا شعرت بالتعب أثناء رياضة المشي مثلاً، فقط اقنعي نفسك أنك بحاجة إلى عشر دقائق أخرى، وهكذا.

4.الاعتماد على البروتين
كثير منّا يعتقد أنه لا مشكلة في زيادة كمية البروتين، خصوصاً أنها تؤدي إلى الشبع، بالاعتماد على اللحوم الحمراء والبيضاء، وهذه المعلومة خاطئة تماماً، فزيادة نسبة البروتين، تحول الفائض عن حاجة الجسم إلى دهون كما تقول الدكتورة Felicia Stoler الباحثة بمركز السيطرة على الأمراض CDC، فالنساء عموماً لا تحتجن لأكثر من 46 جراماً من البروتين في اليوم.

5.التقليل من الخضار
لنكون أمناء، فإننا يجب أن نعرف أن نظام الحمية يعتمد بالأساس على الخضار، والتقليل منه يعد من أكبر الأخطاء، حيث يجب أن نتناول ما يعادل 2,5 كوب في اليوم، حتى لو كان عن طريق وضع شريحة من الطماطم على الخبز الخاص بك في الصباح، أو وضع السبانخ المسلوقة في غدائك أياً كان.

6.تناول كوب كبير من العصير في الفطور
العصائر تمتلئ بالسكريات بشكل عام، وهو ما يدعم إفراز الأنسولين في الجسم، التي تزيد من الإحساس بالجوع على فترات لاحقة، ويفضل دكتور Louis Aronne تناول البيض والخبز المحمص والحبوب على الإفطار لنتائج أفضل.

7.التأثر بتغير معدلات فقدان الوزن
في بداية النظام الغذائي، يصاب الجسم بصدمة من هذا التغيير في نمط طعامه المعتاد، فيحدث فقدان كبير للوزن في أول أسبوعين تقريباً، نتيجة حرق كمية كبيرة من الكربوهيدرات، إلا أن الجسم سرعان ما يعتاد على هذا الأمر، فتبدأ معدلات حرقه للدهون في النقصان، وهو ما يصيب الكثير من السيدات بخيبة أمل، ويجعلهن يشعرن أن ثمة خطأ في نظامهن الغذائي، والحقيقة ليست كذلك، كل ما عليكن هو الاستمرار والمثابرة.

8.عدم منح الجسم الراحة الكافية
البعض يعتقد أن إرهاق الجسم يساعد أكثر في حرق الدهون، فيقللن من ساعات النوم على سبيل المثال، وهذا الاعتقاد خاطئ تماماً، فالجسم عندما يرتاح فإنه يعمل بشكل أفضل، كما أن بقاءك مستيقظة لوقت طويل، يؤدي للإحساس بالجوع بدرجات أكبر.