تهدئة وعلاج الربو

0

اذا كنت تعاني من نوبات الربو و تبحث عن اهم الاسباب و الطرق الصحية لعلاجه طبيعيا فنقدم لك حصريا على مجلة رجيم الاولى عربيا في عالم الرشاقة الصحة و الجمال مقال مذهل يشمل طرق تهدئة وعلاج الربو.

0000

كيف يمكن تهدئة نوبات الربو التي يمكن أن يسميها البعض علاج الربو ؟ وكذلك طرق الحماية منه ؟ أن الربو مرض رئوي يسبب صعوبة في التنفس. الربو إما ان يكون حاد أو مزمن . تحدث نوبات الربو عندما يكون هناك انسداد في تدفق الهواء في الرئتين. بعض الأسباب الشائعة للربو هي الحساسية، وتلوث الهواء، والتهابات الجهاز التنفسي، والكبريتات في المواد الغذائية وبعض الأدوية. وتشمل الأعراض الشائعة السعال والصفير عند التنفس، وضيق في التنفس وضيق الصدر. هناك العديد من العلاجات الطبية لعلاج الربو ويوجد العديد من العلاجات المنزليه التي تقلل من حدوث نوبات الربو

الأعراض

ثمة درجات مختلفة من الربو، تتراوح بين الربو الخفيف والربو الحاد بحسب أهمية النوبات، ووتيرة التنفس وسرعته وتواتر النوبات (بين أسبوع واحد وعدة أسابيع).

تظهر نوبة الربو بشكل صعوبة في التنفس لا سيما لدى الزفير، وإصدار صفير لدى الزفير، وسعال أحياناً.

هذا النوع من النوبات يمكن أن يترافق مع أعراض لاحقة مثل تعب شديد، صعوبة في الحصول على الأكسجين (يصبح لون الوجه أزرق) أو تسارع نبضات القلب.

التشخيص

يمكن تشخيص الإصابة بالربو عندما نشهد على نوبة، كون الأعراض نموذجية. وبعيداً عن النوبة، من الممكن تحديد مصدر الربو وحدته من خلال سلسلة من التحاليل:
فحص وظائف الرئة الذي يسمح بتحديد القدرات التنفسية.
اختبار إثارة الشعب الهوائية (مقارنة بين حجم الهواء الخارج من الرئتين قبل وبعد الاتصال والاحتكاك بعامل مسبب للأرجية).
اختبار عكس الانسداد الرئوي نتيجة لتنشّق مادة توسّع الشعب الهوائية.

العلاج

كون الربو مرضاً مزمناً، فيجب أن يعالج بطريقة منتظمة، وثمة نوعان من العلاج: علاج نوبة الربو، وعلاج معمّق.

على الأهل والطفل معرفة علاج النوبات؛ كونه يستلزم تنشّق أدوية تسمح بتوسيع الشعب مثل السلبوتامول أو التربوتالين.

كما يمكن تناول كورتيكوييدات بشكل أدوية طوال أيام بجرعات تتدنى تدريجياً.

في حال لم تتحسن النوبة على الرغم من هذه العلاجات، يجب الدخول إلى المستشفى أو يمكن اتباع علاجات متقدمة أكثر.

العلاج المعمّق يستدعي استخدام الكورتيكوييدات عبر التنشّق مثل البكلومتازون أو بودزونيد أو أدوية أخرى موسّعة للشعب (فوراديل) أو مضادات الالتهاب المخاطي (سنغولير).

الوقاية

لا يوجد علاج يسمح بشفاء هذا المرض تماماً، ولكن يمكن أن تصبح النوبات نادرة وتتضاءل حدتها في بعض الحالات. لذا يجب الإقلاع تماماً عن التدخين وتفادي التدخين غير المباشر والثانوي.

وفي المقابل، يجب التفادي قدر المستطاع الاحتكاك بمسببات الأرجية في حال الربو الأرجي.

ومن المحتمل مثلاً استخدام البياضات المنزلية المضادة للعث والسوس في حال الحساسية تجاه الطفيليات، وتفادي الاحتكاك بالهررة في حال الحساسية على وبر الحيوانات…

تربية المريض أو أهله وتعليمهم إلزاميان ويخففان من ظهور النوبات الخطرة، لذا ثمة مدارس للربو لتعليم العائلات.

وفيما يلي علاج الربو بأهم العلاجات المنزلية :

1. الزنجبيل : الزنجبيل هو العلاج الطبيعي المعروف لأمراض مختلفة بما في ذلك الربو. وقد وجد الباحثون أنها يمكن أن يساعد في تقليل التهاب الشعب الهوائية ويمنع ضيق مجرى الهواء بالاضافة الى ذلك، تشير الدراسات إلى أنه يحوي مركبات تعزز ارتخاء العضلات من بعض الأدوية للربو.
خلط كميات متساوية من عصير الزنجبيل وعصير الرمان والعسل. اخذ ملعقة كبيرة من هذا الخليط مرتين أو ثلاث مرات في اليوم.
يمكن خلط ملعقة صغيرة من الزنجبيل في نصف كوب من الماء وتأخذ ملعقة كبيرة من هذا الخليط في وقت النوم.
قطع شريحة من الزنجبيل إلى قطع صغيرة وإضافته إلى وعاء من الماء المغلي. ندعه يغلي لمدة خمس دقائق، والسماح لها تبرد ثم شربها.
لإزالة السموم من الرئة إعداد مغلي الحلبة بواسطة غلي ملعقة من بذور الحلبة في كوب من الماء وخلط ملعقة صغيرة من عصير الزنجبيل معه والعسل كذلك. شرب هذا الخليط كل صباح ومساء.
يمكنك أيضا تناول الزنجبيل الطازج مختلط مع الملح.

2. زيت الخردل : عند وجود نوبة الربو يستخدم زيت الخردل لتدليك الممرات التنفسية واستعادة التنفس الطبيعي. تسخين بعض زيت الخردل مع القليل من الكافور و نقلها في وعاء وعندما يكون دافئا بشكل يدلك بلطف على الصدر وأعلى الظهر القيام بذلك عدة مرات في اليوم حتى تخف الأعراض.
3. التين : الخصائص الغذائية للتين تعزز صحة الجهاز التنفسي وتساعد على تصريف البلغم وتخفف صعوبة التنفس.
يتم غسل ثلاث من التين المجفف ونقعه في كوب من الماء طوال الليل.
و في الصباح يأكل التين المنقوع و يشرب الماء على معدة فارغة.
يستمر هذا العلاج المنزلي لبضعة أشهر. هذا يساعد على دخول المواد المغذية المفيدة مجرى الدم بسرعة وتوفر الإغاثة من أعراض الربو.
4. الثوم : الثوم يقلل الاحتقان في الرئتين، مما يتيح الإغاثة السريعة من أعراض الربو.
يغلي 10 إلى 15 فص من الثوم في نصف كوب من الحليب. و شرب هذا مرة واحدة في اليوم. يمكنك أيضا صنع الشاي والثوم بإضافة 3-4 فصوص من الثوم إلى وعاء من الماء الساخن والسماح لها بالغليان لمدة خمس دقائق. تترك لتبرد لدرجة حرارة الغرفة ويشرب بعد ذلك.
5. القهوة : الكافيين في القهوة العادية يمكن أن تساعد في السيطرة على ازمات الربو والقهوة الساخنة أيضا تسبب الاسترخاء وتطهر الشعب الهوائية للمساعده على التنفس بصوره أسهل.
ولكن حاول عدم شرب أكثر من ثلاثة أكواب من القهوة السوداء في يوم واحد.
6. زيت الكافور : زيت الكافور النقي هو علاج فعال لأعراض الربو بسبب خصائص المضادة للإحتقان . وتشير الأبحاث إلى أنه يحتوي على مادة كيميائية تسمى يوكاليبتول التي يمكن أن تساعد في طرد المخاط.
وضع بضع قطرات من زيت الكافور على منشفة ورقية والاحتفاظ بها بالقرب من رأسك عند النوم حتى يتسنى لك شم الرائحة .
يمكنك أيضا وضع 2-3 قطرات من زيت الكافور في وعاء من الماء المغلي والتنفس في البخار. في محاولة لأخذ نفسا عميقا لتحقيق نتائج أسرع.
7. العسل : العسل هو واحد من أقدم العلاجات الطبيعية لعلاج الربو. الزيوت الأثيرية في الكحول والعسل تساعد على التقليل من أعراض الربو.
مجرد استنشاق رائحة العسل تعطي نتائج إيجابية بالنسبة لبعض الناس.
يمكنك أيضا مزج ملعقة من العسل في كوب من الماء الساخن وشربه ببطء نحو ثلاث مرات في اليوم. قبل الذهاب إلى السرير، تناول ملعقة من العسل مع نصف ملعقة صغيرة من مسحوق القرفة صباحا ومساءا. هذا سيساعد على إزالة البلغم من الحلق وتساعد على النوم بشكل أفضل.
8. البصل : البصل له خصائص مضادة للالتهابات التي يمكن أن تساعد على تقليل انقباض الشعب الهوائية عند الذين يعانون من الربو. أيضا، محتوى الكبريت في البصل يساعد على انخفاض الاتهاب في الرئتين. ببساطة أكل البصل الخام يحسن التنفس. إذا كنت لا تستطيع تحمل طعم البصل الخام، حاول تناول البصل المطبوخ.
9. الليمون : الناس الذين يعانون من الربو في كثير من الأحيان لديهم مستويات منخفضة من فيتامين C. الليمون غني بهذه الفيتامينات ومضادات الأكسدة التي يمكن أن تساعد على تقليل أعراض الربو.
عصير نصف ليمونة في كوب من الماء وإضافة بعض السكر وفقا لذوقك. شربه بانتظام للحد من نوبات الربو. البرتقال والبابايا والتوت والفراولة هي أيضا غنية بالمواد المغذية التي تساعد على تقليل أعراض الربو.
ملاحظة: تجنب استخدام عصير الليمون المعبأة في زجاجات. أيضا، لا تأخذ الحمضيات خلال نوبات الربو الا اذا تفاقمت أعراض الربو .
10. السلمون :
أحماض أوميغا 3 الدهنية في سمك السلمون تساعد الرئة لمقاومة أفضل للمهيجات التي تسبب أعراض الربو. فإنه يمكن أيضا تقليل تضيق الشعب الهوائية والالتهاب. جنبا إلى جنب مع سمك السلمون، يمكنك أن تأكل الأسماك الأخرى مثل سمك القد والسردين والماكريل والتونة. إذا كان السلمون الخام غير متاح يمكنك أن تجرب زيت سمك السلمون.

00000

نصائح عملية لمرضى الربو (وآبائهم)

  1. معرفة ما يتسبب في الربو. إجراء اختبارات الحساسية المهنية . تجنب تلك المسببات. حتى استنشاق جزيئات الدخان من أشخاص لم يدخنوا يمكن أن يسبب نوبات الربو .
  2. أن تكون على علم حول طبيعة الربو الخاصة وتأكد من أنك تفهم لماذا يجب عليك استخدام نوعين من الأدوية لإبقائه تحت السيطرة.
  3. استخدام الدواء تماما كما وصفه الطبيب . ان يكونوا في متناول اليد .
  4. استخدام أجهزة الاستنشاق بشكل فعال. التنفس بعمق أثناء الاستنشاق .

  5. عندما يكون صدرك ضيق والاستنشاق للأدوية لا يساعد بسرعة كافية. الإتجاه مباشره الى المستشفى – إذا انتظرت طويلا أنه قد يكلف حياتك. أخبر طبيبك أنك في طريقه.
  6. أن تضع في الاعتبار ان الأزمة الثانية غالبا ما يلي بسرعة في أعقاب الاولى .
  7. مرضى الربو يجب عليهم اختبار أنفسهم بانتظام لقياس ذروة التدفق ويمكن شراء متر ذروة التدفق في أي صيدلية ويشير إلى مدى رئتيك تعمل عند الزفير و هو أيضا مؤشرا جيدا كيف كنت السيطرة على الربو.
  8. تعلم كيفية التعرف على مظهر أزمة الربو والتصرف بشكل صحيح وفقا لذلك.
  9. طفلك يجب متابعته بدقة من قبل الطبيب مرة واحدة على الأقل كل أربعة أشهر. الربو هو مرض مزمن و تختلف شدته من وقت لآخر.
  10. ينبغي أن تكون قادر على عيش حياة طبيعية تماما، وهو ما يعني أنها ينبغي أن تكون قادرة على تناول الطعام والشراب والنوم بصوره طبيعيه .
  11. لا تتوقف عن علاج الربو إذا كان طفلك يبدو بصحة جيدة.

كيف تحدث الحساسية الصدرية لدى الأطفال؟

تكمن مشكلة الطفل الذي يعاني من الحساسية الصدرية في أن جسمه لا يتقبل بعض المواد المعينة ويتفاعل معها تفاعلا خاصاً في الوقت الذي يتقبلها أي جسم آخر بصورة طبيعية دون إبداء أي ردود فعل. وهذه المواد تكون في الهواء مثل: الأتربة وحبوب اللقاح..أو بعض أنواع الأطعمة مثل البيض والسمك.

أعراض الحساسية الصدرية:

عند التعرض للمواد التي يعاني الطفل من حساسية تجاهها، تنشأ حالة من الضيق بالشعب الهوائية تؤدي إلى صعوبة التنفس.
ويحدث هذا الضيق في صورة نوبات يساعد على حدوثها عوامل أخرى مثل التوتر النفسي، الإجهاد الجسماني، التهابات الجزء العلوي من الجهاز النفسي مثل: التهاب الحلق واللوزتين.
علاج حساسية الصدر:

ُتعالج هذه النوبات من ضيق التنفس باستخدام الأدوية الموسعة للشعب الهوائية، وتُؤخذ بطرق مختلفة بحيث تكون سريعة المفعول مثل الحقن في الوريد، أو تحت الجلد، أو عن طريق الاستنشاق وذلك باستخدام البخاخ الخاص بمرض الربو.
وقد ينصح الطبيب باستمرار تناول هذه الأدوية في صورة أقراص أو شراب أو أقماع بالتبادل مع البخاخ. وعلى الأم الالتزام بالجرعات والمواعيد التي يحددها الطبيب حفاظاً على سلامة الطفل.
الوقاية من حساسية الصدر:

ليس هناك وسيلة للوقاية من حدوث هذه النوبات إلا عن طريق تجنب الطفل للمواد المثيرة للحساسية قدر الإمكان، وعلى الأم متابعة الطفل لمعرفة أسباب التحسس لديه فإذا كان يعاني من حساسية للأتربة يجب التأكد من خلو المنزل من الأتربة والحرص على عدم تنظيف الحجرة والطفل بداخلها.
كما يجب أن يحرص الأبوين على استقرار الحالة النفسية لطفلهما بحيث يجنبانه ما يثيره أو يهيج مشاعره أو يعرضه للضغط النفسي. وأن يكون جو العائلة مستقر على قدر المستطاع.
اختبارات الحساسية:

أحياناً يمكن للطبيب أن يحدد نوع المادة المسببة للحساسية وذلك من خلال تفاعل الجسم تجاه مجموعة من المواد، بحيث يتم الكشف عن رد فعل الجسم تجاه مادة بعينها، ويظهر ذلك في صورة حدوث احمرار شديد في الجلد بموضع حقن هذه المادة.
وإذا أمكن تحديد مادة معينة فإنه يمكن القضاء على حساسية الجسم تجاهها عن طريق حقنه هذه المواد بجرعات مخففة بحيث ينتج الجسم اتجاهها أجسام مضادة بشكل متزايد وتدريجي مما يبطل مفعول هذه المادة إذا ما تعرض لها الطفل.

00