حرّكي رومانسية زوجك وإجعليه يحبك بجنون

0

كيف تدخلين لعواطف زوجك وتعملين على اللاوعي عنده وتعطينه الحب بذكاء وتشعرينة بالشوق الدائم ؟؟هل تعتقدين انها نقطه صعبه !؟ ليس بعد الان مع مجلة ريجيم اقرئي الى نهاية المقالة واهتمي بكل خطوة سنطرحها ستنالي هذا المراد.
حرّكي رومانسية زوجك وإجعليه يحبك بجنون
عيشي معه طفولته :
الرجل الذي عاش حالة ما في الماضي واستمتع بها، سوف يحاول عيشها مجددًا. الذكريات الأكثر لذة التي تنحصر في الذاكرة هي المتعلقة بالطفولة. لذا، عليك إعادة الرجل الى ماضيه والى وضعه الطفولي، وأنت تأخذين مكان الأهل، ومن ثم بدلي الأدوار، دعي زوجك يلعب دور الأب وكوني الطفلة الصغيرة، سوف يشعر نفسه بأنه اقوى منك، وعليه المحافظة عليك وحمايتك.

بين البرودة والحرارة :
حرّكي رومانسية زوجك وإجعليه يحبك بجنون
الغلط الأكبر في الإغراء، يكمن في ان تظهري كامل طيبتك للرجل. في البداية هذه الطيبة تسحر الآخر، لكن مع الوقت سوف يمل، لذلك احيطيه بلطفك، ثم غيري الاتجاه ولا تهتمي به، يمكنك خلق فراق، وسوف يشعر بفراغ في حياته، ومن ثم مصالحة واعتذاراً، يجب ان يكون في ارتباك دائم، مابين الخوف من خسارتك، والفرح بوجودك تأرجحي بين البرودة والحرارة هكذا تشغلي افكاره واحاسيسه.

: الإغراء الجسدي :
هناك خطر الخيبة من جهة الرجل، يهدد كل العمل الشاق التي قمت به. إذا كنت تريدين الإستمرار بالعلاقة مع زوجك اعتمدي الإغراء المتواصل.

البعد عنه سوف يلاحقك :
دعيه يشعر بأنك مللت، دون البوح له بشيء، حركي غريزته الرجولية لكي يعود اليك بأقصى سرعة. الهدف، هو ان تدعيه يعود بكامل إرادته بمجرد ان يفكر بأنك تراجعت، تتحرك بداخله روح الإمتلاك وغيرته. اعملي فقط على احاسيسه النائمة بحضورك المثير.

جمال الروح أجمل :
كل انسان لديه شكوك وشعور بعدم الثقة، بجسده وحياته الجنسية، ولا يعرف كيف يقيم نفسه، فإذا ركزت سحرك على الشكل فقط، سوف تثيرين هذه الشكوك والمخاوف عند الرجل. لذلك، استعملي سحر الروح، هكذا سوف تبهرين الرجل
.
لا تنسي عنصر التشويق
عندما يشعر زوجك بالذي ينتظره منك او كيف ستتصرفين، تفقدين سيطرتك وسحرك وسلطتك عليه. لذلك دعيه في حالة قلق دائم، يتساءل ماالذي سيحصل الآن؟ وكأنه يشاهد فيلماً، ويتشوق لمعرفة النهاية، مثل شهرزاد عندما تزوجت من الملك شهريار، وراحت تروي عليه القصص وتؤجل النهاية لليلة المقبلة وهكذا دواليك لكي لا يقتلها، وذلك لمدة ثلاث سنوات فعفى الملك عنها.

* ليكن كلامك موسيقى لا ضجيجاً..!
حرّكي رومانسية زوجك وإجعليه يحبك بجنون
من الصعب جداً حث الآخر الى الإستماع إليك، لأن كل إنسان مأخوذ بأفكاره ورغباته. لاجتذابه عليك التحدث اليه بأمور تستهويه وتهمه تكلمي معه بإحساس، اجعلي كلامك معسولاً، هكذا يفقد كل رغبة لمقاومتك وعليك اختيار نوعية كلامك. الفرق بين الكلام العادي والكلام المغري تماماً مثل الفرق بين الضجيج والموسيقى.

* اهتمي بسحر البساطة
الإغراء لا يتطلب مجهوداً كبيرا،ً التلويح البسيط هو الذي يسحر ويدخل القلب، عليك لفت انتباه زوجك برقة وخفة، بتقديم الهدايا الشخصية، تبين مدى الوقت الذي قضيته في اختيارها. التفاصيل هي الأهم، فهكذا يشعر بمدى اهميته عندك، عندما يراك تتصرفين بلطف ودقة.

…….همسة اخيرة ……………
كونى امرأة جديدة كل يوم اسحري زوجك بانوثتك ورقتك وشقاوتك ودلعك