حصى المرارة-اسباب حصى المرارة و اعراضها

0

تعتبر المرارة من الاعضاء المهمة في الجسم حيث قد تصاب بعدة امراض منها حصى المرارة و لمعرفة الاسباب و الاعراض تابعنا حصريا على مجلة رجيم الاولى عربيا في عالم الرشاقة الصحة و الجمال عبر مقال يشمل كل شيء على حصى المرارة.
000001555
حصى المرارة
توجد حصوة المرارة تحت الكبد مبائرة وهي عبارة عن كيس صغير ويوجد داخل هذا الكيس عصارة المرارة الصفراء التي ينتجها الكبد ، ومن فوائد هذه العصارة تساعد الجسم على هضم الدهنيات ، ويتكون هذه الحصوات الموجودة في كيس المرارة من الكوليسترول ومن مواد أخرى .
أعراض حصى المرارة
المغص المراري : وجود ألم حاد في المنطقة العليا من البطن في المنتصف ، وقد يكون مع هذا الألم قيء متكرر ويستمر لفترة محدودة ما بين 3-4 ساعات ، ومع أخذ المسكنات لهذا الألم ينتهي فجأة ويعود المريض الى حالته الطبيعية ، وسبب هذا المرض وجود حصوة صغيرة في القناة الخاصة بالحصوة المرارية والتي ينتج عنها منع إنسياب العصارة المرارية والتي بدورها يؤدي الى إنقباض العضلات الموجود في جدار المرارة مما يسبب الآم شديدة وغالبا ما يكون بعد الاكل وخصوصا الوجبات الكبيرة والدسمة أو الدهون .
إلتهاب المرارة : وينتج عن هذا الإلتهاب الحاد للمرارة بسبب إنسداد القناة الخاصة بالحويصلة والتي أيضاً يكون بوجود بكتيريا تقوم بمهاجمة جدار المرارة ، وهنا يختلف عن المغص المعدي حيث يمتد الى أكثر من 8 ساعات الى 3 أيام ، ويكون بوجود هذا الإلتهاب مصحوب بارتفاع درجات الحرارة وعدم القدرة على تناول الطعام ، ويمكن إستئصال المرارة بالمنظار من أول 3 أيام من الإلتهاب لتفادي مضاعفاتها كالإنفجار أو الغرغرينا .
إنفجار المرارة : وهي ما بعد الإلتهاب الذي يصاحبه من بعدها أعراض تسمم عامة وألم شديد لا يطاق وشلل الأمعاء ، وفي هذه الحالة يجب فيها إستئصال المرارة مع جراحة إستكشاف لغسيل تجويف البطن .
إلتهاب المرارة المزمن : يكون بألم متكرر ونوبات في المغص المعدي ومع صعوبة الهضم للدهون ووجود غازات كثيرة أكثر من الطبيعي وغثيان وقيء .
0000045555
عوامل الخطر لتطوير حصى المرارة ما يلي :
• فرط الوزن والسمنة .
• النساء اكثر عرضة للاصابة بحصى المرارة .
• العمر أكثر من 40 .
• المرأة الحامل .
• وجود تليف الكبد
• وجود مرض القولون العصبي (متلازمة القولون العصبي)
• وجود تاريخ عائلي من حصى المرارة .
• أن أجريت له جراحة فقدان الوزن.
• يعالجون مع المضاد الحيوي سيفترياكسون
• استخدام حبوب منع الحمل
• النساء اللواتي يتناولن الاستروجين ذو جرعة عالية .
• وجود مرض السكري من النوع 2 يشكل عامل خطر
• عدم ممارسة الرياضة أيضا تزيد من خطر الحصوات المرارية .
00000555
تشخيص حالة مرض حصى المرارة
في حال كانت لديك تلك الأعراض السابق ذِكرها، أشارت إلى تواجد الحصى في المرارة، سيترتب عليه قيامك بعدة فُحوصات لازمة، من ضِمنها فحص الدم للتأكُد من وظائف الكبد، وتصوير بالأشعة لمعرفة مكان الحجارة في المرارة، وهناك أيضاً إختيار آخر لا يتطلب من الطبيب والمريض أي مُعدّات، وهي عملية التنفُس مع الضغط على منطقة المرارة، ويبدو أن حصى المرارة ليس من السهل ظهروها عبر أشعة X، وإنما يتِم تصوير قنوات العُصارة الصفراوية المُصبغة، لكي يتم التحقق من تواجد لأي شذوذ أو لا.
وهناك اختبارات أخرى لتصوير حصى المرارة، وهي: تصوير القناة الصفراوية بالرنين المِغناطيسي، وذلك للتحقُق من وجود الحصى. استخدام الأشعة المقطعية عن طريق الكمبيوتر، وذلك للتحقُق من التهابات البنكرياس، وعلى المريض دخول المستشفى، في حال الاشتباه بوجود مرض المرارة الحاد.
علاج حصى المرارة :
علاج حصى في المرارة يعتمد على الأعراض، وكيف أنها تؤثر على الحياة اليومية. إذا وجد حصى في المرارة أثناء الاختبارات الروتينية ، ولكنها لم تسبب أعراض ، قد يوصي الأطباء بتركها بدلا من المعالجة الفورية.
العلاج الأكثر شيوعا لحصوات المرارة هي عملية جراحية لإزالة المرارة. عادة ما تتم هذة الجراحة عن طريق ثقب لاستئصال المرارة بالمنظار . خلال هذه العملية، يتم تمرير الجراح أدوات خاصة وضوء وكاميرا من خلال عدة فتحات صغيرة في البطن.
وثمة خيار آخر هو cholangiopancreatolography بالمنظار بالوراء (ERCP). هذا الإجراء يهدف إلى إزالة الحجارة الصفراء دون ان تزال المرارة . و في بعض المرضى يكون هذا هو العلاج الوحيد . سلكة ساخنة يتم تمريرها من خلال صك يسمى المنظار لتوسيع فتحة في القناة الصفراوية وإزالة الحجارة الصفراء .
العلاجات غير الجراحية لحصى في المرارة :
بدلا من العملية يمكن لدواء يسمى حمض ursodeoxycholic يساعد على تفتيت الحصى في المرارة , انخفاض الكولسترول الغذائي قد يكون الموصى بها جنبا إلى جنب مع هذا العلاج. يستخدم الموجات فوق الصوتية لتفتيت حصى المرارة إلى أجزاء أصغر. هناك خطر من بعض حصى في المرارة المتبقية والمضاعفات الناجمة عن القطع الصغيرة التي تتركها وراءها.
000007777
علاج حصى المرارة بالاعشاب
أظهرت العديد من الأبحاث والتجارب الطبية، أن الأعشاب هي الطريقة المثلى للتخلص من مرض حصوات المرارة، وإليكم بعض الأعشاب وطرق استخدامها في العلاج. أهم طريقة للتخلص من الحصوات هي:-
– بذرة الخلة:
وهي شديدة المرارة، ولكن يمكن أخذها عن طريق الفم بما يسمى بطريقة السف، وتأخذ بمقدار فنجان قهوة، مع غليها مرة واحدة صباحاً، لمدة أربعين يوماُ فقط. ويرى بعض خبراء الطب الشعبي أن أكل الفلفل الأخضر باستمرار مفيد للوقاية من حصاة المرارة؛ لاحتوائه على فيتامينات وافرة وخاصة فيتامين (C)، ويحول الكولسترول إلى حمض الصفراء؛ مما يشكل الوقاية من حصاة المرارة.
– بذرة الكتان:
نبات الكتان عشبي، الجزء المستعمل منه البذور، وقد تحدثنا عنه لعلاج الكولسترول وغير ذلك، ويحتوي بذر الكتان على الزيت من النوع الثابت، وتشكل نسبة هذا الزيت في البذور 30 إلى 40%، وأكبر نسبة مركب في هذا الزيت هو حمض اللينولينيك، حيث يشكل 36 إلى 50%، و23 إلى 34% حمض اللينولتيك، و36% هلام، و25% بروتين، ويستخدم بذر الكتان أو زيت بذر الكتان لعلاج نوبات مغص حصوة المرارة، وذلك بأخذ ملعقة أكل من بذر الكتان، وتوضع في كوب، ثم يملأ بالماء المغلي، ويترك لمدة 15 دقيقة، ثم يصفى ويشرب بمعدل كوب واحد بعد كل وجبة، كما يمكن استخدام زيت عصير بذر الكتان، والمعروف عادة بالزيت الحار لإنزال حصوة المرارة إذا كانت صغيرة الحجم، وهي تخرج عن طريق القنوات الهضمية، لتخرج بعد ذلك تلقائيا، على خلاف حصوات الكلى والحالب والمثانة، التي تخرج عن طريق البول، ويشرب من زيت بذر الكتان أربع ملاعق في وسط الوجبات الغذائية، وآخر جرعة تكون عند الخلود إلى النوم، أي يشرب من الزيت ملعقة واحدة مع كل وجبة، والجرعة الرابعة عند النوم، ويعتبر الزيت الحار الخاص ببذور الكتان من أفضل العلاجات لإذابة حصوة المرارة؛ لكنه يحتاج فترة طويلة قد تصل إلى ثلاثة أشهر لإذابة الحصوة وإخراجها.
– المرمية مع النعناع :
ويعتبر هذا خليط صحي جدا ، لم أراد التخلص من الحصاوي عليه شرب كأسين أو ثلاث منه بشكل يومي ، لأنه يعمل على ازالة الحصاوي وبدون أي أوجاع .
– مشروب الشعير :
وأثبت هذا المشروب فعاليته بشكل كبير ، فهو يعمل على اذابة الحصاوي بشكل كامل ، وكما ويخلص الجسم من السموم التي تتراكم في المناطق المختلفة ، وتسبب حدوث أوجاع وأمراض بشكل كبير .
-مشروب الطماطم :
يشرب عصير الطماطم بأنواعه، فنجان صغير ثلاث مرات يومياً ومن الممكن أن تقومي بتناولها كما هي بدون عصر ،فهي مفيدة جدا أيضا .
– زيت الزيتون :
والمعروف عن زيت الزيتون أنه العلاج الفعال للكثير من الأمراض المستعصية التي تراكمت علي أجسامنا بفعل الحياة القاسية التي نعيشها ، فزيت الزيتون يعمل على الفتك بالحصاوي ، وانزالها مع البول بدون الشعور بأي ألم ، مع القدرة الفائقة على تقليل نسبة السموم في الجسم ، حيث لا تعد تسبب أي مشكلة في المستقبل
الوقاية من حصى المرارة :
تغيير نمط الحياة يمكن القضاء على خطر تطور حصى المرارة ، وتجنب الأغذية الدهنية وخفض الكولسترول و اتباع نظام غذائي صحي متوازن مفيد جدا للوقاية من حصى المرارة .
فقدان الوزن يمكن أن يساعد على التقليل من مخاطر حصى المرارة ، ولكن يجب ان يكون فقد تدريجيا لان فقدان الوزن السريع يمكن أن تزيد من مخاطر حصى المرارة .
العديد من عوامل الخطر لحصى في المرارة، مثل العمر والجنس والتاريخ العائلي لا يمكن تغييرها. ومع ذلك، يمكنك الحد من فرصك للحصى في المرارة النامية من خلال الحفاظ على وزن صحي .
45711