دجاج مشوي بالخضار

0

طبق سهل و سريع التحضير و صحي

سعراته الحرارية 209 سعرة حراريه .

المكونات

صدر دجاج .

فلفل حلو .

بصل مقطع .

 الطريقة

نقطع الدجاج جوانح و بصل جوانح و فلفل حلو .

في مقلاة تيفال نشوي الدجاج  و بعدها نضيف الفلفل و البصل و بعدها نضيف كوب ماء + بهارات مشكلة ما عدا الملح

نتركه الى ان يتشرب و بعدها نضيف عصير نصف ليمونه و يقدم سخن .

 

فوائد الدجاج

إن لحوم الدجاج ، خاصة صدورها ، غنية جداً بالبروتين وهو عنصر أساسي لتكوين العضلات وكذلك مادة مهمة تعمل على تقوية جهاز المناعة وتنشيط عملية التمثيل الغذائي. لهذا يُنصح مرضى السرطان بتناول الأطعمة الغنية بالبروتين. علاوة على ذلك، يساعد تناول صدور الدجاج على تخفيف الشهية للكربوهيدرات التي تتسبب في السمنة وبالتالي إنقاص الوزن ، حيث إن كثيرا من الناس يشعرون بالشبع بسرعة بمجرد تناول قطع قليلة من صدور الدجاج ولا يريدون أكل المزيد من الطعام. هكذا فإن تناول صدور الدجاج يصطاد عصفورين بحجر واحد ، أي يؤدي لصحة الجسم وجماله أيضا في آن واحد. لهذا السبب يتم اختيار صدور الدجاج كطعام رئيسي في أثناء تنفيذ الرجيم.

فوائد الفلفل


الفلفل من الخضراوات الطازجة التي تتوفر فيها معظم الأملاح المعدنية والفيتامينات، حيث تزود كل 100 جرام منه الجسم بنحو 24 سعرا حراريا فقط، وهي تحتوي على 6 جرامات من الكربوهيدرات و6 ملليجرامات من الكالسيوم و22 ملليجراما من الفسفور، ونحو 180 ملليجراما من البوتاسيوم، وشيء من الحديد والصوديوم والزنك.

ويعتبر الفلفل الأخضر “الحلو” من المصادر الجيدة لفيتامين “أ” ومصدرا ممتازا لفيتامين “ج” فكل 100 جرام من الفلفل تزود الجسم بنحو 160 ملليجراما من فيتامين “ج” وهي تعادل أكثر من ضعف حاجة الجسم اليومية من هذا الفيتامين
(الحاجة اليومية 60 ملليجراما).

ولا يوجد أي تحفظ من كل الفلفل الأخضر “الحلو”، بل هو مفيد، وينصح بتناوله باستمرار لما فيه من ألياف وفيتامينات مضادة للأكسدة ومجددة للخلايا في الجسم. والفلفل الأخضر يقع ضمن الخضراوات التي يعتقد أنها تقي من الإصابة بسرطان الرئة بإذن الله.

فوائد البصل

البصل هو أحد الخضروات الأكثر شعبية في جميع أنحاء العالم. وفي حين أن معظم الأطفال لا يحبون نكهته اللاذعة، إلا أن معظم البالغين يفضلونه ويستخدمونه بشكل منتظم.

يحتوي البصل الأحمرعلى ضعف عدد المواد المضادة للتأكسد مقارنة بأي شكل آخر من البصل، مما يجعله جزء قوي من أي حمية مضادة للالتهابات.

يعود سبب النكهة اللاذعة في البصل الأحمر إلى مجموعات الكبريت التي يحتوي عليها. هذه المجموعات تساعد على انتاج كبريت السيستين داخل الجسم والذي يساعد في انقاص الوزن وإزالة السموم. وقد أظهرت الأبحاث أن مركبات الكبريت لديها قدرة قوية مضادة للتكتل.

تؤدي مركبات الكبريت في البصل الأحمر إلى خفض مستوى الكوليسترول الضار والشحوم الثلاثية في حين تزيد مستويات الكوليسترول الصحي. وتترافق مع تحسين وظيفة غشاء الخلية في خلايا الدم الحمراء، وتحسين استخدام الأوكسجين. هذا الأمر من شأنه أن يحسن وظيفة القلب والأوعية الدموية، فضلا عن التمثيل الغذائي للدهون.
غني بالمغذيات النباتية المضادة للأكسدة. البصل الأحمر مصدرا غني لكيرسيتين الفلافونويد المضاد للأكسدة ومادة بوليفينول الأنثوسيانين المضادة للأكسدة. مضادات الأكسدة هذه تمنع أكسدة الأحماض الدهنية في النظام الغذائي وتحد من حدوث الالتهابات في الجسم.