زيوت طبيعية لعلاج الصداع

0

اذا كنت تعاني من الصداع و تبحث عن اهم الطرق و النصائح العلاجية فنقدم لك نقدم لك حصريا على مجلة رجيم الاولى عربيا في عالم الرشاقة الصحة و الجمال مقال يشمل زيوت طبيعية لعلاج الصداع.

0000

إن الصداع هو عَرَض دائم الحدوث لدينا جميعا وينتابنا من آن لآخر ولكن هل تعلم أن الصداع ليس مرضا بل هو عرض يدل على وجود أحد الأمراض التي تسبب الصداع وهي تتعدد وتختلف فقد ينتج من وجود مشاكل بالنظر أو الأسنان أو الجيوب الأنفية أو المعدة أو القلق والتوتر والإجهاد أو غيرها كثير من الأسباب الأخرى وبالتالى فإن الصداع وحده ليس مرضا وإنما يتشارك مع مجموعة من الأعراض الأخرى فى تحديد المرض الذي ينتج عنه الصداع

أولا: مسببات الصداع:

1- الإجهاد:
إن القلق والإجهاد والتوتر يعتبرون من احد أهم أسباب حدوث الصداع ويجب أن تحاول أن تحصل على قسطا من الراحة والاسترخاء الذهنى والنفسي فهذا هو العلاج المثل للصداع إذا كان السبب فيه هو الإجهاد والتوتر

2- النظر إلى الضوء الساطع
إن النظر إلى الضوء الساطع بقوة أو القرب من شاشة الكمبيوتر والحملقة بها لأوقات طويلة له دور كبير في أن يتسبب في حدوث الصداع ولذلك فحاول أن تستخدم مصباح مكتبي صغير بدلا من الأضواء الساطعة
3- الضوضاء
إن التعرض لوقت طويل إلى الأصوات العالية والضوضاء يؤدي أيضا إلى الشعور بالصداع ولذلك يجب ان تحرص على ألا تتعرض كثيرا للأصوات العالية ولا تستمع إلا إلى الأصوات الهادئة وإذا اضطررت إلى أن تتواجد في مكان فيمكنك ان تستخدم سماعات الأذن حتى تقلل من درجة الصوت الواصلة إلى أذنك
4- عدم انتظام النوم
إن عدم انتظام النوم وعدم الحصول على القدر الكافى من النوم يوميا والذي يكون غالبا ما بين ست إلى ثمان ساعات يؤدي إلى الأحساس بألم في الرأس وصداع ولذلك فاحرص على أن تنام بانتظام وتضبط موعد النوم وموعد الاستيقاظ وتجنب تناول الطعام قبل النوم مباشرتا
5- استخدام بعض الأدوية
إن بعض الأدوية يكون من آثارها الجانبية حدوث دوار وصداع فإذا قمت باخذ دواء حديث ووجدت أنك أصبت بدوار وصداع مستمر فيجب هنا ان تتوقف عن تناول هذا الدواء ويجب أن يتم ذلك سواء اخذ الدواء أو التوقف عنه تحت إشراف الطبيب المعالج
6- ممارسة التمارين الرياضية العنيفة
إن ممارسة بعض التمارين الرياضية خصوصا التمارين الرياضية العنيفة تؤدي إلى التهاب الأوعية الدموية في الرأس والرقبة وبالتالى يؤدي إلى حدوث الصداع.
7- عدم ممارسة الرياضة
إن الإفراط في ممارسة التمارين الرياضية خصوصا العنيفة يؤدي إلى حدوث الصداع ولكن هذا لا يعنى ان عدم ممارسة الرياضة أمر جيد بل أن عدم ممارسة الرياضة والجلوس لفترات طويلفة دون نشاط بدنى ودون حركة له دوره الكبير في حدوث الصداع ولذلك فيجب ألا تمارس التمارين الرياضية من تلقاء نفسك وإنما يجب أن تستشير المتخصص وخبير اللياقة البدنية في اختيار نوعية التمارين المفيدة لك ولصحتك.
8- الجلوس بأوضاع خاطئة
عند جلوسك لساعات طويلة امام الكمبيوتر مثلا أو في الشغل أو لأي سبب يجعلك تمكث طويلا على المكتب وظهرك مثنى غير مفرود يؤدي إلى أحساسك بألم في رأسك وصداع وهذا يرجع إلى أن الانثناء والانحناء يؤدي إلى عدم تدفق الدم إلى المخ بشكل سليم وبالتالى يحدث الصداع
9- اختلال مستوى الهرمونات بالجسم
ان اختلال مستوى الهرمونات بالجسم له تاثير كبير ايضا في حدوث الصداع فمثلا عندما تنخفض نسبة هرمون الاستروجين لدى النساء خصوصا قبل الدورة الشهرية يؤدي بشكل كبير جدا إلى حدوث الدوار والصداع
10 – حساسية الغذاء
إن بعض الأطعمة والمشروبات مثل القهوة والشاي والجبن والشوكولاتة تحفز الناقلات العصبية بالجسم مما يؤدي بشكل كبير إلى حدوث دوخة ودوار وصداع أيضا
11- تغير درجة الحرارة
إن التغير في درجة حرارة الجو املحيط أيضا ما بين الارتفاع المفاجئ أو الانخفاض المفاجئ وعدم قدرة الشخص على التكيف السريع مع درجة الحرارة يؤدي إلى الإصابة بالدوار والصداع أيضا
12- التدخين
إلى جانب الجوانب السلبية المتعددة والكثيرة للتدخين على الصحة فمن ضمن هذه الاثار السلبية هي أن التدخين يكون سببا أساسيا في حدوث الصداع
13- استنشاق بعض الروائح
إن بعض الأشخاص يتعرضون للإصابة بالصداع عن استنشاق بعض الروائح العطرية

0

ثانيا: أسباب الصداع المرضية:

1- من أهم أسباب حدوث الصداع هو حدوث ارتفاع أو انخفاض في ضغط الدم نتيجة تناول طعام معين او نتيجة التعرض للضغط العصبي
2- والتهاب الجيوب الأنفية كذلك من أهم الأسباب التى تؤدي إلى حدوث الصداع وبشكل متكرر
3- مرضى السكرى دائما ما يشعرون ببعض ألم الرأس والصداع وهذا يحدث نتيجة عدم انتظام مستوى السكر “الجلوكوز” في الدم.
4- إن ألم الأسنان أيضا يصاحبه في معظم الأحيان ألم في الرأس وصداع
5- إرهاق العين وامراض العين أيضا كمشاكل البصر والالتهابات وغير من الأمراض دائما ما يصاحبها كذلك حدوث الصداع واذا استمر ألم العين استمر الصداع وحدث بشكل متكرر
6- بعض الأشخاص الذين يعانون من اضطراب وجدانى يكونون عرضة للإصابة بألم الرأس والصداع وهذا يرجع إلى أن العامل النفسي له تأثير كبير للغاية على صحة الجسم بشكل عام
7- الإصابة ببعض الأمراض المزمنة والإصابة بالحمى وكذلك بالأنفلوانزا يؤديا إلى حدوث الم بالرأس وصداع متكرر طوال فترة المرض
8- كما ان الإصابة بالتهابات الأذن الوسطى أيضا تؤدي إلى الإصابة بألم الرأس والصداع

نصائح لتفادي الإصابة بآلام الصداع

1- البعد تماما عن أي طعام مسبب للصداع أو يساعد على زيادة الصداع مثل تناول الشيكولاتة أو زبدة الفول السوداني أو منتجات الألبان كاملة الدسم أو تناول الحمضيات والبصل واللحوم الجاهزة حيث يجب التقليل من هذه الأطعمة خاصة لمن لديهم تاريخ مرضي للاصابة بالصداع .
2- تدليك فروة الرأس حيث يساهم في علاج مشكلة الصداع والصداع النصفي وذلك عن طريق التدليك بحركات دائرية كما يمكن تدليك خلف الرقبة أيضا وحول العينين ، فالتدليك علاج قوي وفعال جدا للصداع والصداع النصفي .
3- تناول بذور الكتان حيث تحتوي بذور الكتان على اوميجا 3 وهو حمض دهني مهم جدا للجسم ويساعد في تسكين الصداع خاصة الصداع الناتج عن وجود التهابات مختلفة بالجسم .
4- تناول مغلي الينسون حيث يعمل هذا المشروب على علاج الصداع والصداع النصفي ولكن يجب أن تم تناوله يوميا مع عشبة الصفصاف الأبيض التي لها نفس تأثير الاسبرين .

أهم الزيوت الطبيعية لعلاج الصداع

1- زيت الكافور : وهو من أشهر الزيوت المستخدمة في تسكين الآلام حيث يعمل كمضاد للالتهابات لأنه يحتوي على أكسيد 1, 8 cineole ، كما أن زيت الكافور من أكثر أنواع الزيوت المستخدمة لتسكين آلام الصداع الناتجة من التهاب الجيوب الأنفية .

2- زيت اللافندر : أو ما يسمى بزيت الخزامى فهو من أقوى الزيوت المستخدمة في تسكين الألم سواء كان للصداع أو الصداع النفسي لأن رائحته قوية جدا ويمكن استنشاقها أو استخدامها كدهان موضعي على الرأس أو حتى تناوله عن طريق الفم .

3- زيت النعناع : يعتبر زيت النعناع من أكثر الزيوت شعبية حيث يستخدم في تسكين الصداع بشكل قوي جدا كما يساهم في إزالة التوتر والضغط النفسي لأنه يساعد على تضييق الأوعية الدموية مما يساعد على تدفق الدم للرأس كما يساعد في تسكين الصداع الناتج عن الجيوب الأنفية .

4- زيت الريحان : تعتبر نكهة الريحان من أقوى النكهات حيث تستخدم على البييتزا وفي معظم الأكلات الإيطالية ، كما يستخدم الريحان في علاج الصداع واسترخاء العضلات ومن ثم فإن الريحان يساعد على إزالة التوتر والقلق والضغط النفسي.

5- زيت الذهب: يستخرج زيت الذهب من زهرة الذهب حيث يعتبر أحد الزيوت الطيارة المستخدمة في علاج الصداع لأن زيت الذهب يحتوي على مواد مضادة للالتهابات .

6- زيت البابونج : أو ما يسمى بزيت الكاموميل فهو من الزيوت المضادة للالتهاب وفي نفس الوقت تعمل على تسكين الآلام ومن أهمها الصداع .

طرق علاج الصداع بالزيوت الطبيعية

1- الاستخدام الموضعي
يتم أخذ بضع قطرات من الزيوت الطبيعية المستخدمة في علاج الصداع وتدلك الرأس بها ، كما يمكن وضع هذه الزيوت مع أحد الزيوت الوسيطة مثل زيت الزيتون أو زيت جوز الهند أو زيت اللوز وتوضع على الجبين ومقدمة الرأس والأنف وحول العينين ومنطقة خلف الرقبة حيث تساهم هذه الطريقة في تسكين الصداع والصداع النصفي .

2- الاستنشاق
لا شك أن الاستنشاق من أهم الطرق المستخدمة في علاج الصداع حيث يمكن استنشاق قطرات من الزيوت وأخذ نفس عميق إلى الداخل أو وضع قطرات من الزيوت في كوب من الماء المغلي واستنشاق البخار الناتج عنه حيث يساهم كثيرا في تسكين الصداع خاصة الناتج عن التهاب الجيوب الانفية .

3- الكمادات الباردة
تعد الكمادات الباردة من أشهر الطرق المستخدمة في تسكين الآلام وخفض الحرارة ومن الممكن الاستعانة بها ووضع قطرات من الزيوت الطبيعية السابقة والقيام بعمل كمادات على الجبين والرقبة حيث يساهم في تدفق الدورة الدموية مما يساعد في تخفيف الصداع .

000