طبلة الاذن

0

تعتبر الاذن من اهم اعضاء الجسم و التي تحتوي على الكثير من الاجزاء الحساسة منها طبلة الاذن و لهذا نقدم لك حصريا على مجلة رجيم الاولى عربيا في عالم الرشاقة الصحة و الجمال مقال شامل حول طبلة الاذن.

0000

الغشاء الطبلي أو طبلة الأذن تعرف بالإنجليزية Eardrum هي عبارة عن غشاء حيوي رقيق جدًا يفصل بين الأذن و الوسطى و الأذن الخارجية لدى البشر و تمكن وظيفته الأساسية في نقل الصوت من الهواء إلى داخل الأذن الوسطى و عند حدوث أي ثقب أو تمزق لهذا الغشاء يفقد الإنسان السمع و تتكون من ثلاث طبقات الجلد و المشععة و المخاطية ..

إلتهاب الطبلة

عبارة عن حدوث إضطراب في الأذن و ينتج عن هذا الإضطراب آلام شديدة تستمر لعدة أيام و يكون سببها البكتيريا مثل Mycoplasma pneumoniae ، أو فيروسات الزكام نتجة لأمراض نقص المناعة المكتسبة و تكون نسبة الإصابة الأكبر عند الأطفال عن الكبار نظرًا لقدرته المناعية الضعيفة و قد يتسبب الإلتهاب في حدوث إنثقاب طبلة الأذن و قد يكون نتجة دخول الماء لدى السباحين إلى الأذن الوسطى فأدي إلى إلتهاب الطبلة الفاصلة بين الأذن الوسطى و الأذن الخارجية .

أعراض إلتهاب طبلة الأذن :

يظهر على المريض بعض العلامات التي يستدل منها على وجود الإلتهاب منها :

– الآلام الشديدة بالأذن بشكل مستمر .

– الشعور بالصداع الدائم دون سبب واضح .

– إرتفاع في درجات حرارة الجسم قد يكون الإرتفاع طفيف و قد يكون شديد مفاجئ .

– بعض الحالات يوجد إفرازات للأذن مع تصلب الطبلة .

– عدم القدرة على السماع بشكل سليم و تميز المسموع نتجة خلل في السمع .

– المضاعفات المصابة لإلتهابات الطبلة هي الثقب و فقد السمع.

يلجأ الطبيب من أجل تشخيص المرض و التعرف عليه للفحص السريري الكامل حتى يمكنة التعرف عليه خصوصًا أنه قد يتعارض مع حالات أخرى لها نفس الأعراض أو الفحص الدموي للكشف عن الإلتهابات و فحص طبلة الأذن بإستخدام الأدوات الخاصة أوتوسكوب و قياس ضغط الدم و تحليل الإفرازات التي تخرج من الأذن .

الأدوية و الإجراءات العلاجية للإلتهاب الأذن : يستخدم الطبيب المضادات الحيوية الوضعية على الإلتهاب للقضاء على الفيروس أو البكتيريا المسببة له و تكون عبارة عن قطرات توضع داخل الأذن و بعضهًا يأخذها المريض عن طريق الفم أو الحقن و قد يلجأ الطبيب لإستخدام المسكنات في حالات الألم الشديد ، و من هذه الأدوية Acetaminophen ، Ibuprofen و المضادات الحيوية مثل Cefprozil و Ceftriaxone و يجب على المريض الإلتزام بكلام الطبيب قدر المستطاع و استخدام العقاقير المحدة في الوقت المحدد و يفضل عدم ممارسة السباحة و وضع سدادات الأذن عند الإستحمام و تجفيف الأذن جيدًا بعد الإستحمام مع المحافظة على الغذاء السليم المتوازن .

مضاعفات الإلتهاب : قد يتعرض الشخص المصاب بالإلتهاب لثقب الأذن يبدأ الشخص بالشكوى من تحول الإفرازات الأذنية إلى صديد يصاحبة قئ و يفقد الشخص المصاب السمع بشكل كلي ، قد يصاب المريض بالإستماع المفاجئ للأصوات المرتفعة كصوت الضغط الجوي أو صوت إنفجار عدم التوازن .

000

الوقاية من إلتهابات الأذن عامة :

– في حالات الإصابة بالزكام أو أي نوع فيروس للبرد لابد من أخذ كورس العلاج كاملًا خصوصًا للأطفال لأن المناعة تكون ضعيفة فيبدأ الفيروس بالتأثير و إصابة الأذن .

– الحرص على لبس سدادات الأذن إذا كنت من ممارسي رياضة السباحة ، لو كنت تعاني من أي تعب بالأذن عليك لبس السدادات عند الإستحمام و الحرص على تخفيف الأذن جيدًا بعد الإستحمام .

– عدم لبس سماعات الأذن بشكل دائم لأنها تشكل خطورة على الأذن .

– تجنب إدخال أي شيء للأذن كالأصابع و أعواد القطن ، يجب على الإمهات الإلتفات لتلك النقطة عند أطفالهم .

– عدم إزالة المادة الشمعية من الأذن باليد بل الإستعانة بطبيب لأن عند إزالتها باليد تسبب في إلتهابات الأذن نتجة الإحتحاك الزائد بالأذن الخارجية .

اسباب تمزق “ثقب” طبلة الاذن :
– التهاب الأذن الوسطى هو السبب الأكثر شيوعا لتمزق طبلة الأذن. يمكن أن يكون سبب العدوى عن طريق الفيروسات، البكتيريا، الفطريات أو التهابات تزيد من الضغط على طبلة الأذن، فتمتد طبل وتسبب الألم عندها لا يمكن للطبلة الأذن ان تمتد فتتمزق.
– التغير في الضغط الجوي (ضغظ الهواء) مثلما يحدث اثناء اقلاع الطائرة او هبوطها ويمكنك تفادي هذا يجب عليك اغلاق الانف والقيام بحركة البلع او النفخ مع ابقاء الفم مغلقا او مضغ العلكة فأنة يفيد اثناء صعود او هبوط الطائرة.
– تلقي ضربة قوية على الاذن مثل صفعه او السقوط عليها
– تعرض الاذن لصوت قوي من رفع صوت الاغاني او الألعاب النارية او الانفجارات .
– دخول اجسام غريبة في الاذن مثل منظف الاذن وتنظيف الاذن بقوه او وضع دبابيس الشعر بالاذن.
اصابة الرأس بصدمة قوية مثل كسر في الجمجمة حينها لن تتأذى الطبلة فقط بل هناك ضرر يلحق بهياكل الاذن الداخلية والوسطى.

تمزق طبلة الاذن

اعراض تمزق “ثقب” طبلة الاذن :

بعض الناس لا يلاحظون أي أعراض لتمزق طبلة الأذن. ويرى آخرون الطبيب إلا بعد عدة أيام بعد الشعور بعدم الارتياح العام في آذانهم والشعور بالسوء من ناحية اذانهم.” بعض الناس يندهشون لسماع الهواء يخرج من آذانهم عندما يقوموا بتمخيط انفهم بقوة. قوة التمخيط يسبب ارتفاع الهواء مما يؤدي إلى ملء الفراغ في الأذن الوسطى. وهذا سوف يتسبب في بالون في طبلة الأذن نحو الخارج. ولكن إذا كان هناك ثقب في طبلة الأذن، فالهواء سوف يخرج بسرعة هذه احدى الاعراض.
وعلامات وأعراض الاخرى لتمزق طبلة الأذن :
– ألم الأذن الذي قد يهدأ بسرعة
– يمكن ان ينزل من الاذن سائل دموي مليئ بالقيح.
– فقدان السمع قد يكون جزئيا او كليا من الاذن المصابة بالتمزق.
– طنين في الأذن
– الإحساس بالدوار ونحافة الوجه
– الغثيان أو القيء الذي ينتج عن الدوار

علاج تمزق” ثقب” طبلة الاذن :

عادت تمزق الاذن يشفى من غير علاجا تلقائيا من نفسه ويستغرق وقت حتى يشفى غشاء الطبلة تقريبا من اسابيع وأحيانا أشهر. وفي هذا الوقت يجب على المريض الحذر في التعامل مع الاذن حيث ينتبة لما يلي:
– يجب على المريض المحافظة على جفاف الاذن ولا يتعرض للماء، حيث يمكنه وضع سدادات من القطن ممزوجة بالفازلين اثناء الاستحمام ليتجنب دخول الماء الى الاذن.
– يجب على المريض فتح فمه اثناء العطاس.
– قد يصف الطبيب المضادات الحيوية وقطرات للاذن او مسكنات للألم من النوع OTC.
– حماية الاذن من الهواء البارد.
في حال لم يشفى التمزق من تلقاء نفسه سوف يستدعي الامر الى اجراء عملية جراحية.

احمرار طبلة الاذن

في عالم الطب يكون إحمرار طبلة الأذن غالبا ما يكون مؤشرا على التهيج أو الإتهاب ، و هناك العديد من الظروف التي يمكن أن تؤدي بها إلى اللون الأحمر ، وتجدر الإشارة إلى أنه في حالة عدم وجود علامات أو أعراض أخرى على طبلة الأذن الحمراء قد لا تشير إلى أي نوع من المرض ، و لكن مع ذلك يمكن أن ترتبط الأسباب التالية مع إحمرار طبلة الأذن :

إلتهابات الأذن الوسطى : و تسمى أيضا إلتهاب الأذن الوسطى الحاد ، و هي حالة شائعة تصيب الناس في جميع الأعمار ، و لكنها أكثر شيوعا بكثير في الأطفال الصغار أكثر من الكبار ، و من نتائجه الأكثر شيوعا هو طبلة الأذن الحمراء التي قد تظهر أيضا منتفخة أو متحركة ، و يرافق طبلة الأذن الحمراء دائما تقريبا أعراض أخرى مثل الحمى أو وجع الأذن أو إفرازات الأذن ، و غالبا ما تحدث إلتهابات الأذن الوسطى عن طريق العدوى البكتيرية ، وعادة ما يتم علاجها مع المضادات الحيوية .

أذن السباح : و تسمى أيضا إلتهاب الأذن الظاهرة ، و هي عدوى تصيب قناة الأذن الخارجية ، و يحدث إلتهاب أذن السباح عن طريق المياه الملوثة التي تدخل الأذن ، و تسبب العدوى عادة إحمرار و تهيج في قناة الأذن الخارجية و لكن من الممكن أن الإحمرار قد يمتد الى طبلة الأذن أيضا ، و يعالج إلتهاب أذن السباح عادة مع قطرات الأذن بالمضادات الحيوية .

الصدمة : الصدمة إلى طبلة الأذن تحدث في كثير من الأحيان نتيجة الضغط ، و الذي يمكن أيضا أن يسبب الإحمرار في الأذن التي قد تكون مصحوبة بألم في الأذن أو علامات واضحة أخرى ، و هو يحدث عندما لا يعمل النفير بشكل صحيح و الضغط المفرط يتراكم وراء طبلة الأذن ، مما يؤدي في بعض الأحيان إلى تمزق الغشاء الطبلي ، و هذا يحدث عادة عند المشاركة في الأنشطة التي تنطوي على تغييرات مفاجئة أو متطرفة في ضغط الهواء في الغلاف الجوي ، مثل الغوص أو الطيران في طائرة ، كما يمكن أن يكون نتيجة لتعرضهم لضوضاء عالية للغاية مثل إنفجار .

إلتهاب الطبلة الفقاعي : و يحدث نتيجة وجود الحويصلات على طبلة الأذن و في بعض الأحيان مع الدم ، و إلتهاب الطبلة الفقاعي غالبا ما يكون نتيجة لعدوى فيروسية مثل الأنفلونزا .

إلتهاب الطبلة الفطري : و هي عدوى فطرية من البشرة .

الحساسية مثل الأكزيما :
فحساسية الجلد مثل الأكزيما يمكن أيضا أن تؤثر على الداخل من الأذن و البشرة من طبلة الأذن ، بالإضافة إلى إحمرار و حكة شديدة و يتساقط الجلد داخل الأذن ، و يتم التعامل مع هذه الظروف في بعض الأحيان مع قطرات الأذن التي تحتوي على الستيرويد .

0