طرق إزالة الشعر أثناء الحمل

0

اذا كنت حامل و تبحثين عن طرق صحية و سليمة للتخلص من الشعر الزائد فنقدم لك حصريا على مجلة رجيم الاولى عربيا في عالم الرشاقة الصحة و الجمال مقال مذهل و صحي يشمل طرق إزالة الشعر أثناء الحمل.

43

هرمونات الحمل تجعل الشعر ينمو أكثر سمكا وأحيانا في أماكن غير متوقعة وغير المرغوب فيها. وبينما يجب تجنب بعض وسائل إزالة الشعر خلال فترة الحمل، إلا أن هناك عدداً من الطرق المختلفة للحصول على بشرة خالية من الشعر بأمان. وتظل المرأة متوهجة ومعتنية بنفسها وتفخر كلما نظرت إلى المرآه ، إلا أنها قد تنزعج عندما تجد شيئاً ليس جذاباً تماماً على النحو التالي: مثل وجود شعر سميك على الشفة العلوية ؛ ويحدث ذلك نظراً لزيادة مستوى هرمونات الحمل و التي تعمل على زيادة تدفق الدم في جميع أنحاء الجسم وهذا قد يؤدي على الأرجح إلى تغيرات واضحة على بشرتك، والأظافر والشعر، وتجلب للأسف هذه العوامل أيضا نمو الشعر في أماكن غير متوقعة وغير مرغوب فيها (مثل الإبطين، خط البيكيني، الشفة العلوية والبطن).

ولحسن الحظ ، يمثل هذا الشعر زغباً مؤقتاً ، وبعد انتهاء فترة الحمل والولادة وعودة لهرمونات إلى مستوياتها الطبيعية يعود العشر أيضاً إلى وضعه الطبيعي عقب حوالي ستة أشهر بعد الولادة. وحتى ذلك الحين يكون كل ما تحتاجينه هو وسيلة آمنة لإزالة الشعر خلال فترة الحمل. ونحن هنا في هذا المقال سوف نقدم لك بعض الطرق التي يمكنك من خلالها إزالة الشعر غير المرغوب فيه بشكل آمن ، تابعي القراءة.

استخدام الخيط تستخدم أغلب النساء الخيوط من أجل إزالة الشعر عموما من الحواجب والذقن المزعجة وأيضاً شعر الشارب الخفيف وبعض الشعر الذي ينمو على حلمة الثدي (لا تنزعجي فهو أمر طبيعي تماماً) ، وربما يكون استخدام الخيط لإزالة الشعر هوأفضل الخيارات ، ويمكنك استخدام تلك الطريقة بالمنزل دون الحاجة إلى الذهاب لالونات التجميل ( ويتم تدوير بعض الخيط حول الشعرة ثم نزعها بسهولة) وهي طريقة جيدة ولا تتطلب أي مواد كيميائية أو إجراءات طبية، وهي طريقة آمنة خلال الحمل تماما.

الحلق لإزالة الشعر غير المرغوب فيه على مساحات واسعة، يمكنك الحلق عند الحاجة ، وهنا يمكنك شراء ماكينة حلاقة نسائية ثم البدء في حلق شعر الوجه، وكذلك: السوالف، شعر الشفة العليا والذقن بشفرة الحلاقة (ولا تشعرين بالقلق من حلقها لأنها سوف تجعل الشعر أكثر خشونة – إنها مجرد أسطورة حول مسألة إزالة الشعر). كل من شفرات الحلاقة اليدوية وآلات الحلاقة الكهربائية هي آمنة للاستخدام، ولكن دائما يجب التأكد من استخدام شفرة جديدة لتلافي مشاكل انتقال الأمراض عبر استخدام الشفرات عن طريق الدم، ولا يجب أن تشتركين في الحلاقة مع شريك حياتك، مما قد يفتح المجال لحدوث العدوى.

عند حلق ساقيك، يجب أن تفعلي ذلك بحرص شديد (مع الكثير من هلام الحلاقة)، ولا يجب عليك القيام بذلك في المرحاض حتى لا تتعرضين إلى مخاطر كثيرة ، وإذا كان ذلك ممكنا، يمكنك طلب الماسعدة من الزوج أو صديق أن يحلق لك في الحمام، أو الجلوس على حافة السرير مع الحلاقة الكهربائية.

السكر والمياه والليمون توفر تلك الطريقة حلاً طويل الأجل لإزالة الشعر بأمان وذلك إذا لم يصير جسمك حساساً بشكل كبير خلال فترة الحمل، كما هو الحال دائما، لا ينبغي أبدا أن تستخدم هذه المنتجات على الدوالي، الشامات أو البثور. على الأنف والأذنين أو الحلمات. أو على الجلد، أو تشقق وحرقة الشمس. استشيري طبيبك قبل استخدام السويت الصبح، لمعرفة ما إذا كان هناك سبب محدد أن السويت لا ينصح لك بها أثناء الحمل. ومع نمو بطنك يحدث لديك صعوبة في رؤية أو الوصول لأجزاء معينة من جسدك ، وهنا يكون طريقة الإزالة عن طريق الشمع في أحد صالونات التجميل هي الخيار الأفضل لإزالة الشعر خلال فترة الحمل ، وتأكدي من اختيار صالون تجميل نظيف مع فنية ترتدي قفازات أثناء العمل لمنع تبادل الجراثيم والعدوى بين العملاء وقبل البدء بإزالة الشعر في الجزء الأمامي من خط البيكيني أو الساعد، لابد من إجراء اختبار الشمع على منطقة صغيرة من الجلد الخاص بك لمعرفة ما اذا كان يتفاعل بشكل مختلف لإزالة الشعر بالشمع أثناء الحمل.

واستخدام مهدئا ومطهر ما قبل وبعد عمل السويت لتقليل التهيج، وتقليل أي احمرار وتساعد على منع العدوى. (على الرغم من أن السكر قد يبدو أكثر طبيعية من الشمع، إلا أنه يمكن أيضا أن يسبب تهيجا في الجلد والتهابات).

مزيلات الشعر على الرغم من أن كريمات إزالة الشعر، والمواد الهلامية والمستحضرات، قد تبدو خيارا سهلا، إلا أن العلماء ما زالوا مستمرين في معرفة ما إذا كانت آمن أثناء الحمل. هذه المنتجات تحتوي على مكونات نشطة من مسحوق كبريتيد الباريوم وثايوجلايكوليد الكالسيوم، التي تؤثر على بنية البروتين من الشعر، والمواد الكيميائية لها رائحة مميزة، وهي على الأقل غير سارة للغاية، وفي حالات نادرة من المعروف أنها تسبب الحساسية. وذلك في حين أنه لا يوجد دليل يثبت أن كريمات إزالة الشعر مضرة على الأجنة، وعلى الأرجح يفضل استخدامهم حتى بعد الولادة. وإذا كنت تشعرين بأنك تحتاجين إلى استخدامها ، فيجب عليك أولاً الحصول على الموافقة من الطبيب والتأكد من تطبيقها في منطقة جيدة التهوية بعد اختبار المنتج على قطعة صغيرة من الجلد أولا.

إزالة الشعر بالليزر والتحليل الكهربائي : حلول إزالة الشعر الدائم مثل الليزر والتحليل الكهربائي هي في أحسن الأحوال لا مخاطر حولها أثناء الحمل. مع إزالة الشعر بالليزر، ضوء الليزر يستهدف الصبغة في الشعر، وإلحاق أضرار بصيلات الشعر لوقف النمو في المستقبل. مع التحليل الكهربائي، يتم إدخال مجس معدني في رمح حيث ينمو الشعر، ويمر التيار الكهربائي عبر الجلد إلى تدمير بصيلات الشعر (وهي طريقة محفوفة بالمخاطر، لأن السائل الذي يحيط بالجنين المحيطة الجنين يوصل الكهرباء). (راجعي مقالنا السابق عن إزالة الشعر بالليزر أثناء الحمل ).

116

خلاصة القول : لم تم إجراء أي دراسات يمكن الاعتماد عليها لتحديد ما إذا كان إما إزالة الشعر بالليزر أو التحليل الكهربائي آمنة للنساء الحوامل – ولأن شعرك غير المرغوب فيه يختفي تلقائياً عقب الولادة بستة أشهر- فإنه من الأفضل الانتظار على هذه الأساليب حتى بعد الولادة.

إزالة الشعر بالليزر :

تستهدف إزالة الشعر بالليزر الصبغة الداكنة في الشعر ويسبب الضرر الحراري و / أو الميكانيكي لبصيلات الشعر. لا توجد دراسات حتى الآن تقيم سلامة استخدام الليزر لإزالة الشعر خلال فترة الحمل ويوصي العديد من مقدمي الرعاية الصحية بتجنب إزالة الشعر بالليزر أثناء الحمل بسبب عدم وجود معلومات بشأن تأثيره على الجنين.

إذا اخترت أن يكون التحليل الكهربائي، وينبغي تجنب منطقة الصدر في الثلث الأخير من الحمل، وخاصة إذا كنت تريدين اللجوء إلى الرضاعة الطبيعية. وفي الأسابيع الأخيرة من الحمل، يجب تجنب البطن لأنها حساسة جدا وسوف تكون غير مريحة للغاية بالنسبة لك في هذه المرحلة من الحمل.

التحليل الكهربائي :

لا توجد دراسات حتى الآن تقيم سلامة استخدام التحليل الكهربائي لإزالة الشعر خلال فترة الحمل ، ويوصي العديد من مقدمي الرعاية الصحية بتجنب استخدام التحليل الكهربائي أثناء الحمل بسبب عدم وجود معلومات بشأن تأثيره على الجنين.

وهناك نوعان من التيارات المستخدمة في التحليل الكهربائي، الحراري وكلفاني. الحراري قد يتم الإشارة إليه أيضا بأنه الإنفاذ الحراري ، أو موجات الراديو، أوالموجات القصيرة، أو التردد العالي. التحليل الكهربائي كلفاني يرسل التيار الكهربائي دقيقة من خلال العميل والعودة إلى الجهاز. ولا ينصح بإجرائه نظراً لنه يحيط بالسائل المحيط بالجنين وفي هذه الحالة يكون السائل الأمنيوسي موصلاً جيداً للتيار الكهربائي لهذا السبب، لا ينصح باستخدام التيار الكهربائي لإزالة الشعر الزائد خلال فترة الحمل ، بينما التيار الحراري لم يثبت حتى الآن أنه ضار بالنسبة للسيدة الحامل أو الجنين .

الشمع :

وقد تلاحظين في الصباح بأن بشرتكِ تتفاعل بشكل مختلف مع إزالة الشعر بالشمع أثناء الحمل ؛ حيث تكون أكثر حساسية ، وهنا يجب عليكِ استخدام غسول مهدئ ومطهر قبل وبعد إزالة الشعر بالشمع حتى يقلل من الحرق أو اللذع ويمكن أيضاً أن يمنع العدوى ، ويحد من التهيج والتخفيف من أي احمرار يمكن أن يحدث لبشرتكِ . لذلك يجب عليك مراجعة طبيبكِ الخاص بشأن إزالة الشعر الزائد بالشمع أثناء النهار ، حيث لا يُنصح به للسيدات الحوامل خلال فترة الصباح ، وتجد بعض النساء الحوامل فترة الصباح أسهل وأكثر فعالية مع مزيلات الشعر أو الكريمات المتخصصة في هذا الأمر .

الكريمات ومزيلات الشعر :

الشواغل الرئيسة للأم مع مزيلات الشعر خلال فترة الحمل هي المكونات مثل مسحوق كبريتيد الباريوم والكالسيوم النشط. حيث لا يوجد أي دليل على أنها ضارة خلال فترة الحمل، ولكن ليس هناك دراسات تثبت أنها آمنة أيضا. كما هو الحال مع أي مستحضرات التجميل، يجب أن تحاولين تجربتها مبدئياً على رقعة من الجلد لنرى كيف تتفاعل ، فالمواد الكيميائية عند تعرضها للأكسجين تترك رائحة مميزة و قد تكون غير سارة للغاية بالنسبة لك ، وفي حالات نادرة تتسبب بعض هذه المواد في إصابة الأم بالحساسية. لذلك فهي تحتاج لبعض التدابير الآمنة قبل اللجوء إلى استخدامها وتوقيت مناسب لإجرائها حتى لا ينتج عنها حدوث حروق كيميائية .

الحلق :

إن لم يكن الحلق هو الخيار الأسهل خلال فترة الحمل ، فهو دائما الأرخص الأكثر ملاءمة. وفى محاولة لجعله ممتعاً قد تلجئين سيدتي لطلب المساعدة من شريكك ، ويمكنكِ استخدام مرطبات بشكل يومي حتى عند الحلاقة حتى تترك بشرتك نضرة وناعمة .وتساعد المرطبات التي تحتوي على فيتامين E بعض النساء على حلاقة أقل كثيراً من الماضي ، بافضافة إلى أنها تتيح لكِ البحث عن مرطبات ذات روائح ذكية وتناسب جميع أنواع البشرة .

78