طرق فطام الطفل الرضيع

0

اذا كنت تريدين فطام رضيعك و تبحثين عن كيفية صحية و امنة فنقدم لك حصريا على مجلة رجيم الاولى عربيا في عالم الرشاقة الصحة و الجمال مقال يشمل طرق فطام الطفل الرضيع.

585

كيف أفطم طفلي؟ سؤال تسأله كل الأمهات عند مرحلة فطام أطفالهن.
ماهو الفطام وكيف أفطم طفلي ؟ تنصحني أمي بدهان ثديي بالبن أو بالصبار بعدها سوف يرفض طفلي الطعم ويتوقف عن الرضاعة.
ماهي الطريقة الصحيحة للفطام؟ وهل أطعم طفلي مما نأكل؟

الفطام ليس منع الطفل عن الرضاعة تماماً كما هو شائع بين الكثير منا، لكنه إدخال طعام خارجي للطفل مع لبن الأم، والعمر المناسب لبدايته ما بين أربعة وستة أشهر.

متي يمكن فطام الطفل الرضيع ؟

الطفل لا يمكنه الإستغناء عن حليب الأم خلال الستة أشهر الأأولي فهو الغذاء الوحيد الذي يحتاجه في هذه الفترة حيث يحتوي علي جميع العناصر الغذائية الأساسية وبالتالي فهو أفضل خيار يمكن أن تعطيه للطفل . كدليل عام يصبح الطفل جاهز لبدء محاولة بعض الأطعمة الصلبة بعد مرور هذه الفترة . فقد أظهرت الدراسات فوائد ومميزات الرضاعة الطبيعية خلال الستة أشهر الأولي وبدء الطعام الصلب في وقت لاحق .

توصي منظمة الصحة العالمية بإستمرار الرضاعة لمدة عامين لتقديم المزيد من الفوائد الجسدية والنفسية الهائلة للطفل وأيضاً الطفل يكون علي إستعداد للفطام منذ العام الأول كما ذكرنا أعلاه القرار يرجع إليكي أنت .

هناك مجموعة من العلامات التي توضح أن الطفل علي إستعداد للفطام :

وصول الطفل لعمر ستة أشهر .
يتمكن الطفل من الجلوس بدون مساعدة .
يستطيع تحريك لسانة بطريقة طبيعية .
قادر علي إلتقاط الطعام لفمه بنفسه.
يتمكن من مضع بعض الأطعمة بأسنانه .
يشعر بالجوع حتي بعد الرضاعة وتصبح الرضاعة غير كافية لإحتياجاته الغذائية .
يفتح فمه عندما يري الطعام قادم أمامه .
تناول الأطعمة الصلبة في وقت مبكر يمكن أن يؤدي إلي الحساسية وغيرها من المشاكل. وذلك لأن البدء بالأطعمة الصلبة في وقت مبكر يسبب مشاكل للطفل . بعض الأطعمة عندما يتم إعطائها للطفل قبل ستة أشهر تؤدي إلي الحساسية لأن نظام الجهاز الهضمي للطفل غير ناضج بشكل كامل الذي يساعده هضم الطعام بشكل سليم .

وقد أظهرت الأبحاث أن محاولة إعطاء الطفل الأطعمة الصلبة قبل مرور 6 أشهر يجعل الطفل أكثر عرضة للمعاناه من إلتهاب المعدة والأمعاء بالمقارنة مع الأطفال الذين يحصلوا علي نظام رضاعة طبيعية خالصة حتي 6 أشهر .

مميزات الإنتظار حتي يصبح الطفل جاهز للفطام :

يصبح النظام الغذائي أقل فوضي .
أقل عرضة للمعاناة من حساسية الطعام .
يصبح إعداد الطعام أمر ساهل حيث لا تصبح هناك حاجة للهرس لأن الطفل يصبح لديه إستعداد لتناول الإطعام الصلب . لذلك تختار بعض الأمهات تخطي مرحلة هرس الطعام .

الأطعمة التي يمكنك تجربها في المرحلة الأولي :

تمسك بتناول الطفل الأطعمة الطازجة في البداية لتقليل تعرض الطفل للحساسية مثل :
التفاح أو الكمثري .
الخضروات الطازجة مثل الجزر، البطاطس، البطاطا (المهروسة أو المطبوخة علي البخار ) .
الموز، الأفوكادو، المانجو، الفاكهة، اللينة .
تأكدي من وجود الطفل في مكان قريب منك أثناء حتي لا يُصاب بحالة من الإختناق بسبب دخول الطعام إلي فمه بطريقة خاطئة مع الحرص علي عدم إضافة المزيد من الملح إلي الوجبات المختلفة .

وإليك قائمة بالأطعمة التي يمكن أن يتناولها الطفل عند قرار فطام الطفل :

أولاً في عمر 6 أشهر :

السيريلاك .
الفواكه والخضروات المهروسة .
العدس .
ملحوظة، الأطفال في هذه المرحلة يمكنهم هضم الخضروات الصفراء بصورة أكثر من الخضروات الخضراء الورقية .

أطعمة يجب تجنبه في عمر 6 أشهر وحتي عمر 12 شهر :

منتجات الجلوتين ( الأطعمة القائمة علي الشعير والشوفان) .
البيض (خاصة بياض البيض يمكن تقديم صفار البيض مرات قليلة .
الحمضيات بما فيه عصير البرتقال والتوت .
المكسرات والأطعمة التي تحتوي علي زيت السمسم .
السمك أو المحار .
المنتجات القائمة علي الفول الصويا .
العسل .
حليب الماعز، حليب الأبقار .
الجبن الغير مبستر .
الدجاج أو اللحم .
الملح .

586
أطعمة يمكن الطفل تناولها بعد عمر 12 شهر :

الفواكه والخضروات .
أطعمة الشوفان .
البيض المطبوخة .
زبدة الفول السوداني .
الدجاج .
السمك .
اللحوم .
الجبن والحليب البقري .
ملحوظة، من الأفضل تناول البيض والسمك بإعتدال وكميات بسيطة . كما أن حليب البقر غير مناسب للطبخ ولا يحل محل حليب الثدي حتي في عمر 12 شهر لأنه يحتوي علي نسبة عالية من الملح والبروتين ومنخفض جداً في الحديد والفيتامينات الأخري .

نصائح فعالة عند فطام الطفل الرضيع :

وضع جدول للرضاعة :
عندما تقومي بتحديد المعاد المناسب لفطام الطفل من 1 – 2 عام يمكنك قبل ذلك البدء في تخفيف عدد مرات الرضاعة . لأن ذلك يساعد الطفل علي بدء التعود علي عدم وجود الرضاعة والتركيز أكثر علي تناول الأطعمة الصلبة والرغبة في تناول المزيد منها .

حيث يعمل تخفيف روتين الرضاعة علي ضبط أكثر لشهية الطفل، لذا إحرصي علي إسقاط عدد من الرضعات بالتدريج والتأكد من تناول الطفل للمواد الصلبة .

2. البحث عن طرق لتهدئة الطفل :

تجنبي تعرض الطفل لأي مواقف عصبية أثناء فترة الفطام لأنها تزيد من التوتر والغضب لديه . حاولي البحث عن طرق لتهدئة الطفل في خلال الفترة الأولي من الفطام والحرص علي عمل إختيار الأنشطة العاطفية مثل العناق أو الغناء أو قراءة كتاب معاُ أو التنزه معاً في الملعب أو تدليك الظهر .

3. طلب المساعدة :

يمكنك طلب المساعدة من الجدة عند محاولة فطام الطفل لأن بعض الأطفال قد يرفضوا تناول طعام منك في هذه الحالة أنتي بحاجة إلي شخص أخر ومحاولة مشاركة الطفل في تناول الطعام معاً وخصوصاً الوجبات المفضلة .

4. الحرص علي تقديم العناصر الغذائية للطفل :

معظم الأباء والأمهات يبدوأ فطام الطفل مع 1 معلقة صغيرة من الحبوب مثل حبوب الأرز مختلطة مع 4 – 5 ملاعق حليب وبمجرد أن يبدأ الطفل علي تناول الحبوب . يتم إدخال الخضار المهروسة، الفواكه، اللحوم، وتوضي الاكاديمية الأمريكية للطب بالإنتظار يوم أو إثنين قبل تناول أي طعام جديد مرة أخري لإختبار حساسية الطفل لهذا الطعام وبمجرد أن يبدأ الطفل عمر 9 – 12 شهر يتمتع بتناول معظم الأطعمة المفيدة لصحته .

5. التأكد من إعطاء الطفل عناصر غذائية بديلة :

تأكدي من حصول الطفل علي السعرات الحرارية الكافية له حتي تتمكن من إرضائه بالعناصر الغذائية البديلة لحليب الثدي وتحقق له سد الجوع بصورة جيدة . مع الحرص علي مساعدة الطفل علي إكتشاف الطعام والتمتع بتناوله .

6. محاولة تغطية الجسم أمام الطفل :

قد يكون لدي الطفل شوق للرضاعة الطبيعية ويستمر ذلك لمدة عام علي الأقل بعد الفطام . لذلك، يجب أن تدركي بأن هذه الفترة ليست الوقت المناسب لإرتداء الملابس المفتوحة عند الثدي محاولة إرتداء ملابس مناسبة أمام الطفل حتي لايؤثر ذلك علي مشاعره .

7. إمنعي الرضاعة حتي مع حدوث إصابات :

المقصود بهذه النصيحة أن بعض الأطفال قد يعرض نفسه للإيذاء لكي تتعاطف الأم معه والتعبير عن ألمه بالدموع للأم ولكن لا تحاولي الرجوع للرضاعة مرة أخري يجب الإستمرار في هذه الفترة حتي يعتاد الطفل علي ذلك .

8. توقع وتقبل كل شئ :

يجب أن يكون لديك توقع وتقبل لأي شئ يقوم به الطفل لأنه لا يستطيع التحكم في مشاعره خلال هذه الفترة قد يقوم الطفل بالأنين والصراخ والبكاء ولكن يجب أن يكون لديك تقبل لجميع عواطف طفلك بالمزيد من الصبر يمكنك تجاوز هذه الفترة بسهولة . وتدركي بأن الفطام بالنسبة للطفل خسارة كبيرة فهو يتخلي عن شئ محبب له .

9. حصول الطفل علي الفيتامينات :

يجب إعطاء الطفل الفيتامينات المختلفة فيتامين ج، أ، د من سن ستة أشهر إلي خمس سنوات لأنه بحاجة إلي هذه الفيتامينات بصورة مستمرة في عملية النوم .

فقط ينبغي مراعاة النظافة العامة في إعدادها، وتخصيص أواني للطهي (صغيرة الحجم) مع خلاط كهربائي صغير، وأطباق وملاعق للصغير.

اليكِ مجموعة متنوعة من الوجبات الخفيفة، التي تصلح لطفلك من سن 6 شهور إلى سنة، إختاري منها ما يناسب طفلك، وقدمي له كل يومين – ثلاثة وجبة جديدة ليجربها حتى لا يمل.
أولا: مهلبية الأرز

من الأطعمة المحببة التي يحبها الرضيع، وهي وجبة مُشبعة لطفلك، لكن لا تستخدمي السكر في التحلية، حتى لا يصاب الصغير بالمغص أو الإنتفاخات، وحتى لا نؤثر على قدرتهم الصغيرة على التذوق.
الطريقة:
إطحني مقدارا من الأرز حتى يصبح كالمسحوق. أضيفي إليه بعض الماء، وإغليه مع التقليب المستمر. يمكنك إضافة ملىء ملعقتين صغيرتين من لبن الرضاعة سواء الطبيعي أو الصناعي.
ثانيا: شوربة الخضار

شوربة الخضروات اللذيذة هي وصفة يحبها الكبار والصغار، وطريقتها كالتالي:
المقادير:
خضروات طازجة
جزر، بطاطس، كوسة
الطريقة:
-قومي بغسل الخضروات جيدا، ثم قشريها، واشطفيها وقطعيها قطع كبيرة.

أسلقي الخضروات جيداً.

  • ضعي عليهم مياه و ذرة ملح صغيرة جدا.

-إضربيهم فى الخلاط مع المياه الخاصة بهم، فهي مليئة بالفيتامينات.

-قدميها لطفلك دافئة وطازجة في الببرونة أو بالملعقة.
ثالثا: الخضار المهروس (بيوريه)

1-من الممكن أن تبدأي بخضروات صفراء وبرتقالية اللون مثل الجزر والبطاطا والبطاطس.
بعد تقشيرها، قومي بغسلها وغليها أو بطبخها بالبخار حتى تنضج.

أضيفي القليل من الماء وقلبيها، وقومي بضربها في الخلاط ختى تحصلي على القوام المطلوب.
قدميها دافئة، وليست ساخنة..يُراعى تقديم الوجبات طازجة أولا بأول خاصة في فصل الصيف.

2- يمكن أيضا تقديم وجبة خضراء شهية من حبات البازلاء أو الفول الأخضر. قومي بغليها أو طهيها بالبخار، ثم أضيفي بعض الماء وقومي بضربها في الخلاط. يمكنك أيضا استخدام أكثر من نوع مثل البطاطس والجزر أو البازلاء والكوسة.
رابعا: بيوريه الفاكهة

إغسلي الفاكهة، قشري وقطعي، ثم قومي بغلي التفاح أو الكمثرى أو الخوخ أو المشمش أو الموز حتى يصبح طريا. تخلصي من مياه الغلي، واضربي حبات الفواكه المسلوقة في الخلاط حتى تنعم، وتذكري ألا تضيفي سكر حتى لا يتعود الصغير على المُحليات والسكاكر، ونفسد لديه حاسة التذوق.
خامسا: الزبادي بالفاكهة

لا تستخدمي علب الزبادي الجاهزة بالفاكهة لصغيرك، إصنعي الزبادي له بالمنزل، بدون دسم، ثم أضيفي الفاكهة المهروسة، أو عصيرها الطازج لكوب الزبادي، فيستمتع الرضيع بتناول زبادي بالموز مثلا أو زبادي بالخوخ أو زبادي بالمانجو. من الممكن أيضا ان تضيفي القليل من مسحوق الأرز لوجبة مُشبعة ومتكاملة وصحية.
ملاحظات:

الأطعمة الجديدة التي نقدمها للصغير لابد أن تكون طازجة أولا بأول.

الأطعمة أو الوجبات التي تتبقى، تخلصي منها فورا، ولا تقدميها لطفلك مرةأخرى.

في فصل الصيف يراعى جدا عملية النظافة في إعداد وجبات الصغير، حتى لا يُصاب بالنزلات المعوية.

584