علاج آلام أسفل الظهر في المنزل

0

اذا كنت تعاني من الام اسفل الظهر و تبحث عن افضل الحلول الصحية و العلاجية فنقدم لك حصريا على مجلة رجيم الاولى عربيا في عالم الرشاقة الصحة و الجمال مقال يشمل كيفية علاج آلام أسفل الظهر في المنزل.

697

أسلوب الحياة العصري الذي يتطلب الكثير من الجهد يعتبر من اكثر اسباب الام الظهر شيوعا، والحفاظ على نمط حياة صحي كفيلٌ بأن يقي من أوجاع وأمراض كثيرة بما فيها تلك الخاصة بالظهر

تنتشر اوجاع الظهر بشكل واسع في العالم، وتشير التقديرات الى ان ما يزاهي الـ 80% من الناس يعانون من اوجاع الظهر بدرجات الم متفاوتة ولاسباب مختلفة. قد تظهر اوجاع الظهر في اماكن مختلفة على امتداد الظهر، ولكن معظمها يظهر في اسفل الظهر (Low Back Pain).
الاعراض:

تكمن مشكلة اوجاع الظهر في تاثيرها الفوري على اداء المصاب في نشاطاته اليومية. حيث ان اوجاع الظهر تؤثر بشكل مباشر على حرية الحركة، ويصبح من الصعب او من غير الممكن القيام ببعض الحركات، يمتنع المريض عن وضعية الاستلقاء بسبب الالام الشديدة التي يشعر بها، الامر الذي يؤدي الى تردي جودة حياة المريض بشكل بالغ.

من الاعراض الاخرى التي قد تسببها اوجاع الظهر، هي الشعور بالام في الرجلين، التنميل، فقدان الاحساس بالقدمين والشعور بالم في القدمين.

لهذا السبب تحديدا، من الضروري علاج هذه الظاهرة على الفور دون الانتظار حتى يتلاشى الالم. يساهم تلقي العلاج السريع في الوقاية من الام مماثلة، حيث ان العلاج يساعد في شفاء المريض وعودته للحياة الطبيعية، كما ويمنع ظهور اوجاع اضافية.

اسباب الام الظهر وعوامل الخطر

هنالك عدد من العوامل التي تسبب اوجاع الظهر، العامل الرئيسي من بينها، هو الام الظهر الناجمة عن تلقي اصابة مباشرة اثر السقوط، او تلقي ضربة او اصابة من جسم غريب. اضافة الى ذلك يشكل الوزن الزائد ضغطا على فقرات العمود الفقري مما قد يؤدي لظهور الاوجاع، كما يؤدي الهزال الى فقدان الكالسيوم من عظام العمود الفقري والتسبب بالاوجاع.

هناك العديد من المسببات الاخرى لاوجاع الظهر، منها: وضعية وقوف خاطئة، القيادة لساعات طويلة، الجلوس الغير مريح، الوقوف لساعات طويلة، تبدل درجات الحرارة بشكل متطرف والنوم على فراش غير ملائم للجسم. لا شك بان اسلوب الحياة العصري الذي يتطلب الكثير من الجهد، الامر الذي قد يؤثر على العمود الفقري، لذا من المرجح ان معظم الاشخاص سيعانون من الام الظهر في مرحلة ما في حياتهم.

التشخيص والاختبارات

تشخص اوجاع الظهر بداية بالشعور بالالم. قد يظهر الالم بنقاط معنية على سطح الظهر وقد يشمل الالم منطقة كاملة من الظهر. قد يظهر تدريجيا وقد يظهر بشكل مفاجئ اثر القيام بحركة خاطئة.

يقوم الطبيب الاخصائي باجراء تشخيص اكثر دقة، وغالبا يوجه المريض لاجراء التصوير بالاشعة السينية، الذي يبين فقرات العمود الفقري بشكل مفصل. بالامكان الاستدلال بواسطة هذا التصوير فيما اذا كانت الفقرات في مكانها الصحيح، وفيما اذا كان المريض مصابا بانفتاق القرص (الديسك – Disc herniation) التي تشع الالم لباقي اجزاء الظهر. فقط بعد اجراء التصوير يمكن ان نستدل على المسبب للالم.

العلاج البيتي والوقاية:

اذا كان الالتهاب العضلي هو المسبب لاوجاع الظهر، بالامكان تناول الادوية المضادة للالتهاب، الا انه في معظم الاحيان لا تتوفر في الطب التقليدي علاجات كفيلة بايقاف هذه الاوجاع، اضافة الى ان العلاج البعيد الامد بمضادات الالتهابات له مضاره. اما الطب المكمل، فيوصي بعلاج موضعي لمنطقة الالم بالاضافة للحفاظ على نمط حياة صحي كفيل بان يقي من اوجاع وامراض كثيرة بما فيها تلك الخاصة بالظهر.

698

تتطلب الوقاية من الاصابة باوجاع الظهر، قبل كل شيء، ادراك الشخص لجسده، كيف يقف، كيف يجلس وكيف يتحرك. الوقوف الصحيح، يمنع النشاط البدني الرياضي والحمية الغذائية ظهور اوجاع الظهر. لا توجد حلول لدى الطب الغربي بشان اوجاع الظهر المزمنة، اذ تعالج معظم هذه الحالات بمسكنات الالام او بالتدخل الجراحي، في الحالات الصعبة. مع ذلك يساهم العلاج الطبيعي وطرق المعالجة البديلة في تحسين وضع المريض وتخفيف الاوجاع وقد تفلح في ازالتها بشكل تام. ينصح الطب البديل في تناول الكركمين (المركب الفاعل في الكركم – Curcumin) والاوميغا 3، لما لهما من خصائص مضادة للالتهاب كما ان استخدامهما امن.

علاج آلام أسفل الظهر في المنزل

يجب ان تعرفوا متى لا تكون محاولة علاج الام اسفل الظهر لوحدكم فكرة جيدة. اذا كانت الالام مصحوبة بواحد او اكثر من الاعراض التالية، عندها يجب عليكم مراجعة الطبيب:

عندما تكون الام اسفل الظهر هي نتيجة لاصابة.
عندما تكون الالام قوية بحيث انها تجعل من الصعب عليك التحرك خلال النهار والنوم في الليل.
عندما تمتد الالام من اسفل الظهر الى الساق والى ما تحت الركبة.
عندما تشعرون بخدر في الساق، كف القدم، منطقة العانة او منطقة فتحة الشرج.
عندما ترافق الالام الحمى، الغثيان، التقيؤ، الام البطن، الضعف او التعرق
عند فقدان السيطرة على المثانة او نشاط الامعاء
في حال لديكم تاريخ عائلي من مرض هشاشة العظام او السرطان
في حال كنتم تفقدون الوزن دون تفسير
في حال كان لديكم تاريخ من اخذ الاستروئيدات، الادوية التي تعطى عن طريق الحقن، او تعاطي المخدرات والكحول.

ومع ذلك، في حال كانت المعايير المذكورة اعلاه لا تنطبق عليكم، اليكم بعض الطرق التي يمكنكم بواسطتها تخفيف او علاج الام اسفل الظهر ايضا في المنزل.

الراحة:
اولا، يجب ان تمنحوا ظهركم قسطا من الراحة. ليس لعدة اسابيع من الراحة في الفراش على النحو الذي كان يوصى به في الماضي. في الواقع، يقول خبراء العظام ان هذا هو اسوا شيء يمكنك القيام به. التوصية هي اعطاء الظهر استراحة في ال- 48 ساعة الاولى بعد الاصابة او بعد ان بداتم تشعرون بالم كبير. بعد ذلك يمكن رفع مستوى النشاط ببطء. القيام والحركة بعد ان تهدا الالام الحادة يمكن ان تسهم في علاج الام اسفل الظهر والتصلب فيه .

التبريد او التدفئة

تدفئة او تبريد اسفل الظهر بواسطة الجليد يمكن ان تساعد في تقليل اعراض التورم والالتهابات وتخفيف الالم. وقد اظهرت الدراسات ان التسخين قد يكون افضل من التبريد، ولكن من ناحية اخرى وجد ان كلاهما يمكن ان يخففا من الام اسفل الظهر.

التدفئة تعمل عن طريق توسيع الاوعية الدموية. توسعها يزيد من امدادات الاوكسجين الى منطقة الظهر ويساعد بذلك على تقليل التشنجات العضلية. بالنسبة للتبريد، يعتقد بانه يقلل من حجم الاوعية الدموية وبالتالي يقلل من تدفق الدم الى المنطقة، مما قد يقلل من الظواهر الالتهابية. بالاضافة الى ذلك، وعلى الرغم من ان التبريد قد يكون مؤلما في البداية، الا انه يمكن ان يساعد في تخفيف الالم العميق.

يمكن تسخين المنطقة بعدة طرق، على سبيل المثال، بواسطة استخدام وسادة الحرارة او الغطاء الساخن الذي يستخدم لمرة واحدة (heat wrap). بالنسبة للتبريد، يمكن ببساطة استخدام كيس من الخضار المجمدة من الثلاجة او شراء الجليد الجاهز ووضعه على المنطقة المؤلمة.

مسكنات الالم دون وصفة طبية:
مسكنات الالم التي تعطى دون وصفة طبية في سبيل علاج الام اسفل الظهر مثل الاسيتامينوفين (تايلينول) والادوية المضادة للالتهابات غير الستيروئيدية (NSAIDS) مثل ايبوبروفين ونابروكسين، وجد انها تخفف الام اسفل الظهر. لم يعرف اي من بين انواع الادوية (المسكنات او الادوية المضادة للالتهابات)هو الاكثر فعالية في تخفيف الام اسفل الظهر. الامر الذي يمكن ان يساعد في اتخاذ القرار بشان اي دواء ياخذ هو الاثار الجانبية له.

الاثار الجانبية للادوية المضادة للالتهابات تشمل مشاكل في الجهاز الهضمي والكلى، في حين ان مسكنات الالم مثل اسيتامينوفين يمكن ان تضر بالكبد. ومع ذلك، في معظم الحالات سوف تحتاجون الى اخذ جرعات عالية من الادوية على مدى فترة طويلة لكي يحدث ضرر للكبد. الكريمات والمواد الهلامية للاستخدام الخارجي تحتوي على كابسيسين (Capsaicin)، حمض الصفصاف، الكافور، زيت الكافور والمنثول التي قد تهدئ ايضا الام اسفل الظهر.

النشاط البدني:
على الرغم من انه لم تكتشف حتى الان تمارين محددة فعالة بشكل خاص لعلاج الام اسفل الظهر، الا ان النشاط البدني له اهمية كبيرة في الحفاظ على القدرة على الحركة لدى الاشخاص الذين يعانون من الام اسفل الظهر. اذا تلقيتم العلاج الطبيعي في الماضي وانتم تعرفون ما الذي يجب عليكم فعله، فابدؤوا ببرنامج التمارين الرياضية المعتدلة. اذا كنتم لا تعرفون اي تمارين يجب القيام بها، استشيروا طبيبكم او اطلبوا من المعالج الفيزيائي توضيح ذلك.

قد يطلب منكم المعالج الفيزيائي ان تقوموا بتمارين تزيد من الفراغ بين الفقرات وتخفف بذلك من الضغط على الاعصاب. قد يوصيكم باجراء التمارين التي تركز على شد عضلات الظهر والورك وتقوي عضلات البطن.

التمارين الاخرى التي قد تساعد في علاج الام اسفل الظهر هي تمارين الشد التي تهدف للتخفيف من التصلب ولزيادة مدى الحركة، التمارين الهوائية لتحسين اللياقة البدنية العامة وكذلك التمارين التي تتضمن الانحناء الى الخلف، مثل رفع القدمين، التي قد تقلل من امتداد الام الظهر الى مناطق اخرى من الجسم (لمشاهدة تمارين الظهر بالصور اضغطوا هنا). لا تتدربوا عند شعوركم بالالم الشديد لان ذلك قد يؤدي الى تفاقمه. انتظروا حتى تهدا الالام ثم ابدؤوا بشد العضلات ببطء.

699