علاج الوسواس القهري

0

اذا كنت تشك انك تعاني من الوسواس القهري نقدم لك موضوع مميز ز مذهل نذكر فيع اهم اعراض و اسباب الوسواس القهري مع طرق علاجه الممكنة تتعرف عليها حصريا على مجلة رجيم الاولى عربيا في عالم الرشاقة الصحة و الجمال عبر المقال التالي.

000000000000000000000

اضطراب الوسواس القهري Obsessive Compulsive Disorder

هو اضطراب عصبي حيوي هام significant neurobiological disorder, من الممكن أن يعرقل بشدة مهام أكاديمية, واجتماعية, ومهنية. والسمة الأساسية لهذا الاضطراب هي تكرار الأعراض والعلامات, والتي تؤثر على الحياة اليومية للشخص الذي يعانى من هذا الاضطراب, وقد كان يعتقد من قبل أنه نادرا ما يصيب الأطفال والمراهقين, ولكن الآن يعتقد العلماء أنه يصيب نحو 2% من الأطفال, وتشير التقارير إلى أن هذا الاضطراب بين المراهقين يمر دون تشخيص الكثير من الحالات المصابة به, وبالتالي لا تأخذ هذه الحالات حقها من العلاج الذي هو الآن مؤثر وفعال, سواء كان في صورة عقاقير, أو علاج إدراكي سلوكي.
و اضطراب الوسواس القهري العصابي هو نوع من القلق العصابي النفسي, والذي يشعر فيه المريض بأن لديه أفكار, و مشاعر و أحاسيس, و تصرفات, تجعلهم يشعرون أنهم منقادين لعمل شيء, وبمعنى آخر يكون لدى الشخص هواجس أو ما يسمى بالاستحواذ obsessions تضطره لفعل أشياء أو ما يسمى بالإلزام compulsions.

اعراض وانواع الوسواس القهري:

– وسواس الأفكار. سيطرة فكرة معينة على ذهن المريض وغالباً ما تكون فكرة غير مقبولة.
– وساوس الصور. سيطرة صور معينة على ذهن المريض بشكل مستمر أو متكرر وغالباً ما تكون صور عنيفة حوادث سيارات، جثث، قتل، دماء، تعفنات.. ورغم علم المريض بعدم وجودها إلا أنها تطارده في كل الأوقات.
– وساوس الاجترار . تسيطر على المريض أسئلة متكررة لا يستطيع الإجابة عنها كسيطرة (خلقنا الله إذن من خلق الله ؟).. وهكذا.
– وساوس الاندفاعات. وهي اندفاعات قهرية تسيطر على المريض فيشعر برغبة جامحة أو اندفاع ما نحو القيام بأعمال لا يرض عنها ويحاول مقاومتها إلا أنها تسيطر عليه بإلحاح وقوة، كالقفز من النافذة، أو من السطح العالي أو من البحر، أو نحو ذلك.
– وساوس الطقوس الحركية. وهي من أكثر الأعراض الو سواسية شيوعاً وهي القيام بحركات مستمرة متكررة نتيجة رغبة جامحة تسطير على المريض للقيام بهذه الطقوس ظناً منه أنها ستخلصه من إلحاح أفكاره المسيطرة عليه، فمثلاً قد يعتقد أن يديه ملونة فيبدأ في غسلها بالماء والصابون عدة مرات ويعود ويغسلها مرة أخرى، أو استغراقه لوقت طويل في الحمام ( ليتوضأ للعصر يحتاج ساعة أو أكثر(

سبب الوسواس القهري

هناك عدّة أسباب تؤدّي إلى ظهور مرض الوسواس القهري وهي:
نقص مادّة السيروتونين: وهو ناقل كيميائي يعمل على الاتّصال بين الجزء الأمامي من الرأس المسؤول عن الخوف والخطر والتركيبات الأكثر تعقيداً في الدماغ، فوجود نقص في الناقل (السيروتونين) يؤدّي إلى شعور المريض بالخوف والتفكير بالأمور الغير سليمة وتكون بصورة إجراميّة وهو ما يؤدّي إلى ظهور الوسواس القهري.
عوامل سلوكيّة: هناك بعض السلوكيّات التي قد يكتسبها المريض من الحياة كالعادات والتصرّفات المكتسبة مع الوقت، فالإنسان الطبيعي ينسى العادات والتصرّفات الغير صحيحة التي كسبها ويبدأ مرحلة جديدة في حياتهِ،
ولكن المصابين بالوسواس القهري غير قادرين على بدء حياة جديد ونسيان الماضي والسلوكيّات الغير سليمة، فالمصاب بالوسواس القهري يجب أن يقوم بتغيير الأنماط السلوكيّة وطريقة الحياة التي يعيشها والأفكار القديمة.
الشخصيّة الوسواسيّة: هناك ما يقارب ما بين 15-30% من المصابون بالمرض كانوا من الشخصيّة الوسواسيّة، فالوساوس القهريّة تكون جزء من شخصيّتهم من دون وجود مشاكل في مادّة السيروتونين، وتأتيهم أفكار غريبة وغير واقعيّة في ذهونهم، وهذه الأفكار قد تؤثّر على المريض عند تعاملهِ مع الآخرين وفي العملِ والبيئة التي يعيشُ فيها، ويجب حلّ هذه العوامل النفسيّة بطريقتين وهي:
أن يقوم المريض بالذهاب إلى الطبيب النفسي لمعرفة العلاج ومحاولة طرح الأفكار التي تأتي في بالهِ.
أن تقوم العائلة بالتقرّب من المريض ومعالجة الأفكار.
الإكتئاب: يعاني منها 60-90% من المصابين بالوسواس القهري وهناك بعض الأسباب التي أدّت إلى الاكتئاب وهي:
اليأس من الحياة.
التعرّض إلى صدمات كبيرة وعدم القدرة على مواجهتها.
الخوف من مواجهة المشاكل وحبّ التغيير.
عدم الاختلاط بالآخرين والانعزال.

علاج الوسواس القهري

أوّلاً : منع الأفكار الوسواسية ، و ذلك عن طريق عدم الإسترسال في التّفكير فيها و القيام بأفعال أخرى تشغلك عنها ، كالتحدّث مع غيرك أو القيام بعمل يستلزم التركيز .
ثانياً : معرفة الفرق بين الأفكار العاديّة و الوسواسية ، فالأفكار العاديّة تكون منطقيّة و لها شروط موضوعية ، أمّا الأفكار الوسواسية فتتكرّر بلا داع منطقي ، عليك في هذه الحالة إخبار نفسك أنها مجرد فكرة وسواسية ، و عند تكرار الفكرة داخلك عليك أن تذكر نفسك أن ذلك الإلحاح نتيجة للوسواس بداخلك ، و مع الوقت ستزيد من قوة مقاومتك لتلك الأفكار و مراقبة ذاتك بشكل ناجح .
ثالثا : عليك بالإعتراف بأنّك مريض ، و أنّ سبب الوسواس القهري خلل في الإتّصال بين الجزء الأمامي من المخ و المسؤول عن الإحساس بالخوف و الخطر ، و بين العقد العصبية المتحكمة في قدرة الفرد على البدء في الأفكار و التوقف عنها ، إذاً فإنّ تلك الأفكار التي تراودك هي مجرّد أفكار زائفة نتيجة لخلل في إشارات المخ ، و ليست نتيجة لقلّة نظافتك الشخصية أو ضعف إيمانك أو خوفك من عدم الدقّة أو غيرها من الأشياء التي تجعل ضميرك غير مستقر .
رابعاً : واجه تلك الأفكار بحزم دائماً و بوضوح ، فإن كنت تشعر أن عليك إعادة ترتيب الغرفة أو طي الملابس لأنّها غير مرتبة ، عليك أن تواجه الأمر بأنّك تشعر بذلك والغرفة لا تحتاج للترتيب و أن تلك الأفكار متطفلة و غير حقيقية . و اقبل أنّك مررت بإصابة ولا تجعلها تنسحب على باقي الأفكار في حياتك ، حيث أنّ أغلب الأفكار الأخرى هي أفكار عادية .

0000000788

دراسات الوسواس القهري:

-الامهات الجدد اكثر عرضة للاصابة بالوسواس القهري:

كشفت دراسة طبية حديثة أجراها باحثون أمريكيون أن الأمهات الجدد عرضة لخطر الإصابة بالوسواس القهرى 5 مرات أكثر بسبب خوفهم الشديد وغير العقلانى على أطفالهن من أبسط الأمور التى قد تؤذيهم دون قصد، بالإضافة إلى الشعور بالهلع الشديد بشأن ارتكاب الأخطاء غير المقصودة.

–دراسة تطبق العلاج السلوكي لمريض الوسواس القهري:

طريقة التعرض ومنع الاستجابة أظهرت 20 دراسة أن هذه الطريقة فعالة على المدى القصير والمدى الطويل في معظم المرضى. فقد تبين أن 51% من المرضى تلاشت الأعراض عندهم و 39% تحسنوا و10% لم يستفيدوا. وتتلخص هذه الطريقة في الطلب من المرضى أن يتعرضوا أو يعرضوا أنفسهم للأشياء التي يخافون منها أو التي يتجنبوها خوفاً من حصول القلق أو الإزعاج أو الاشمئزاز ويجري أيضا منعهم من الاستجابة عن طريق تأجيل عمل الطقوس أو اختصارها أو الامتناع عنها. مثلاً مريض يخاف من الجراثيم يطلب منه أن يصافح ويمسك يد الباب و التليفونات العامة مع إقناعه أو منعه من غسل يديه بعد ذلك. وهناك طرق أخرى في العلاج السلوكي مثل thought stopping.

-الوسواس القهري لايكتشف مبكرا

عكس الامراض الاخرى التي تشير لها الاعراض وتدعونا للتخلص منها فاءن الوسواس القهري مرض يتصل بالمخ ويحدد سلوك المرء فقد لا يكتشف الشخص انه يعاني من الوسواس وقد يعتبر نفسه طبيعيا او حريصا والدليل على هذا ما كشفته هذه الدراسات….
وجدت الدراسات كذلك أنه في المتوسط يمر 17 عامًا منذ بداية المرض قبل أن يتلقى الأشخاص المصابون بالوسواس القهري العلاج الصحيح.و عادة لا يتم تشخيص مرض الوسواس القهري ولا ينال العلاج المناسب للعديد من الأسباب …فقد يتكتم الأشخاص المصابون بمرض الوسواس القهري مرضهم أو قد تكون بصيرتهم معدومة بالنسبة لمرضهم.

وبما ان هذا المرض قد يتطور مع المرء دون ان يلاحظ ان هذه الاعراض قد تعني انه مصاب بالوسواس فيتعين علينا ذكر امثلة من حياتنا اليومية فاذا كنت من ضمن هؤلاء فاسرع باستشارة الطبيب المختص …..
امثلة حياتية على الاصابة بالوسواس القهري
–اذا كنت ممن تستغرق ساعات طويلة في غسل اليدين وتشك بانها لازالت متسخة وتحتاج الى تنظيف او كنت ممن يتعقب الاتربة فاذا رايت حبة تراب واحده قلبت البيت رأسا على عاقب فاعلم حينها انك مصاب بالوسواس القهري!!
-اذا كانت هناك افكارا تطاردك في كل لحظة عن كيفية الخلق وكيف ترى الخالق مثلا او اشياء لم يثبت لها وجود وتتغلب عليك هذه الافكار حتى انها تطاردك في نومك فاعلم انك مصاب بالوسواس القهري
-وقد تتعرض للوسواس القهري اثناء الصلاة فتشك كم اديت من ركعات او هل صليت العصر ام الظهر او هل توضيت اصلا فان هذه الحاله ستؤرقك كثيرا لان الصلوات المقررة في اليوم خمس صلوات مما قد يعرضك لزياده الوسواس .
-واذا كنت ممن يتاكدون من الأشياء مرات ومرات مثل التأكد من إغلاق الأبواب والأقفال والمواقد القيام بعمليات الحساب بشكل مستمر “في السر” أو بشكل علني أثناء القيام بالأعمال الروتينية .
-وقد تطاردك أفكار عنف كلقتل أو أيزاء شخص ما كأبنك أو حتى أمك أو أي شخص أخر.
فاذا كنت تقوم باحد هذه الاعمال فاسرع باستشارة الطبيب….