علاج مسمار القدم

0

اذا كنت تعاني من مسامير الاقدام و تبحث عن اهم الاسباب و طرق العلاج فنقدم لك حصريا على مجلة رجيم الاولى عربيا في عالم الرشاقة الصحه والجمال مقال مذهل يشمل علاج مسمار القدم.

0000

الكالو أو مسمار القدم

مشكلة يعاني منها الجميع و هو عبارة عن منطقة تتراكم فيها الخلايا الجلدية بحيث تتكون منطقة من الجلد السميك الذي يقاوم الإحتكاك الذي تتعرض له هذه المنطقة بشكل مستمر كنوع من انواع رد فعل الجسم لما يحدث حوله وغالبًا ما تتكون في القدم
مسمار القدم أو الكالو عادة ما يكون منطقة دائرية من الجلد السميك في قمم وجوانب أصابع القدم أو على باطن القدم
وغالبًا ما تكون هذه المنطقة قاسية وخشنة .

فكما قلنا سابقًا هي محاولة من الجلد للدفاع عن هذه المنطقة التي تتعرض للكثير من الإحتكاك وغالبًا ما يكون لونها أصفر أو أبيض كما الجلد الميت وتكون حساسة ومؤلمة في بعض الأوقات

مسمار القدم أو foot corn أو callosity لها عدد من الأسماء المشهور بها حسب ثقافة كل بلد مثل الجساه أو المسمار أو الثفن أو الدشبن ، يطلق عليه في الثقافة الشعبية لدى بعض الدول الكالو و هو عبارة عن نسيج صلب يتكون في منطقة انكسار العظام عند مرحلة الترميم من المشاكل الجلدية التي يعاني منها عدد كبير من الناس حول العالم تكون عبارة عن جلد سميك أو بروز لحمي ينمو في القدم بالتحديد و بين جوانب اصابع القدم حيث تتراكم خلايا الجلد الميته و القاسية نتيجة للضغط الزائد على الجلد و العظام ، لا يتم نقل المرض عن طريق العدوى قد تكون على شكل قمع صغير بالجلد و قد تكون على شكل بثور سطحية بسيطة .

أعراض الاصابة بالمرض :

يبدأ المرض باحمرار بسيط في مكان الاصابة ثم تقشر الجلد و ظهور قشور جلدية بيضاء صغيرة ثم تتضاعف إلى ان تصبح قشور بيضاء سميكة و قاسية و تكون مؤلمة بل شديدة الألم و يظهر في باطن القدم تحديدًا على شكل قوس مشط القدم و المنطقة الخارجية من الاصبع الصغير نتيجة للإحتكاك بالحذاء ، و بين الاصبع الرابع و الخامس و يكون المسمار لحمي و مائل للبياض على عكس الاخرين يكونوا مائلين للون الاصفر لون الجلد الميت ..

أسباب حدوث الكالو:

يحدث بسبب الإحتكاك أو الضغط كرد فعل من الجلد تجاه ما يحدث خارجه لحماية نفسه من الإختراق
يحدث عادة نتيجة إرتداء أحذية غير ملائمة بشكل جيد للقدم أو يكون الحذاء خفيف بشكل زائد فهذا يؤدي إلى إحتكاك أجزاء من القدم بالجزاء بشكل مستمر ومتكرر ما يؤدي إلى رد الفعل الذي يقوم به الجلد تجاه هذه المنطقة
كما تُصاب به النساء اللاتي يرتدين الأحذية ذات الكعب العالي خاصة عند وخاصة في المنطقة الأمامية من القدم تحت الإصبع الأكبر لأنها تضغط عليه باستمرار أثناء المشي

طرق علاج الكالو طبيعياً :

علاج مسمار القدم بحجر الخفاف :
يمكنك تدليك الكالو بحجر الخفاف و المناطق المجاوره به فهو من الوسائل الفعالة للتخلص من الكالو و الخلايا الميتة في القدم .حيث يقوم بالحد من الخلايا المتصلبة .
طريقة الإستخدام :
قبل الذهاب إلي النوم ، قومي بنقع القدمين في الماء الساخن لمدة 10 دقائق بطريقة مريحة للقدمين حتي يلين الجلد الصلب .
قوم بفرك الجلد بحجر الخفاف ذهاباً و إياباً و المرور علي المناطق المتضررة لمدة 3 – 5 دقائق و ترك القدمين حتي تجف .
غمس قطعة من القطن في زيت الخروع و وضعها علي الكالو يمكنك لفها بشريط لضمان الضغط علي الكالو و إعطاء التأثير مع العمل علي تركها ليلة كاملة .
يمكنك تكرار العلاج لعدة أيام حتي يتم التخلص من الكالو تماماً .
الخل الأبيض لعلاج مسمار القدم :
الخل الأبيض أيضاً من الطرق الممتازة التي تمت تجربتها و أثبتت فعاليتها في علاج كالو القدم لأنه يحتوي علي درجة عالية من الحموضة تقوم بتنعيم البشرة بشكل جيد بالإضافة إلي أنه يعمل كمضاد للفيروسات و خصائص مضادة للجراثيم التي تقلل العدوي .
طريقة الإستخدام :
قوم بخلط نصف زجاجة خل أبيض مع 3 أكواب ماء في وعاء أو زجاجة كبيرة قبل الذهاب إلي النوم
رج الزجاجة جيداً للحصول علي محلول مخفف .
وضع المحلول علي الكالو .
و تغطية المنطقة المصابة بالكالو مع ضمادة لاصقة و تركها ليلة كاملة .
و في صباح اليوم التالي قومي بتقشير الجلد بحجر الخفاف أو عمل صنفر للجلد .
بعدهاا العمل علي تطبيق القليل من زيت الزيتون و زيت جوز الهند للحفاظ علي ترطيب المنطقة .
يمكنك إستخدام هذا العلاج مرة واحدة في اليوم و الإستمرار حتي يزول الكالو .
صودا الخبز :
صودا الخبز من عوامل التقشير الطبيعية و تساعدك في التخلص من الجلد الميت الذي يغطي الكالو و هذا يساعد علي سرعة الشفاء من الكالو لأن لها خصائص مضادة للجراثيم و الفطريات و الحفاظ علي البشرة خالية من العدوي .
طريقة الإستخدام :
قم بإضافة 3- 2 ملاعق كبيرة من صودا الخبز إلي حوض ماء دافئ ، نقع القدمين في هذا المحلول لمدة 10 – 15 دقيقة .
تدليك المنطقة المصابة بحجر الخفاف .
و هناك خيار اخر و هو خلط معلقة صغيرة من صودا الخبز مع القليل من عصير الليمون لعمل عجينة و تطبيقها علي المنطقة المتضررة و تغطيتها بضمادة مع العمل علي تركها طوال الليل و في صباح اليوم التالي يمكنك شطف العجينة بالماء الفاتر و التدليك بإستخدام حجر الخفاف

يمكنك إستخدام أي من هذه العلاجات مرة واحدة يومياً حتي يختفي الكالو .
الليمون :
الليمون من العلاجات المنزلية المفيدة لكالو القدمين لأنه حامض و يساعد في الحصول علي بشرة ناعمة للتخلص من الجلد المتصلب .
طريقة الإستخدام :

قم بتطبيق عصير الليمون الطازج علي الكالو و تركه حتي يجف و القيام بذلك علي الأقل حوالي 3 مرات في اليوم .
و هناك خيار أخر و هو نقع قطعين من القرنفل و معلقة كبيرة من عصير الليمون الطازج لمدة 15 دقيقة بعدها إزالة القرنفل و فرك الجلد بعصير الليمون علي الكالو و تركه في الهواء حتي يجف يمكنك تكرار ذلك عدة مرات في اليوم .
بدلا ً من ذلك يمكنك خلط معلقة من الخميرة مع القليل من عصير الليمون لعمل عجينة سميكة و دهن الكالو بها و العمل علي تغطيتهاا ب بضمادة لتركها طول الليل و غسلها في الصباح .
يمكنك إستخدام أي من هذه العلاجات ثلاث مرات يومياً حتي تحصل علي نتيجة مرضية .
الثوم :
يعد الثوم أحد مضادات الأكسدة الطبيعية و بالتالي فهو مفيدة جداُ في علاج الكالو لأن له خواص مضادة للفطريات و البكتريا و منع حدوث العدوي .
طريقة الإستخدام :
تدليك المناطق المتضررة بالثوم و القرنفل و ترك البشرة حتي تجف أو تغطيته بضمادة طوال الليل وحتي الصباح مع العمل علي غسلها بالماء الدافئ . العملعلي تكرار هذه الخطوات يومياً .
يمكنك إستبدال هذه الطريقة بوضع2 -3 فصوص الثوم و القليل من الملح لعمل عجينة ، و تطبيق المعجون علي الكالو او تثبت ضمادة لاصقة لمدة ثلاثة أيام و بعدها في حالة وجود الكالو يمكنك تكرار وضع العجينة .
من الخيارات البديلة عمل عجينة من فصوص الثوم مع العمل علي إضافة القليل من الخل إلي العجينة و تطبيقها مباشرة علي الكالو و تركها لمدة 3-2 ساعات . يمكنك تكرار هذه العملية يومياً و لعدة أسابيع .

000
زيت التربنتين :
يعمل زيت التربنتين كمطهر قوي و بذلك يعالج الكالو حيث يخترق الزيت الجلد بسرعة و بالتالي يعجل من الشفاء .
طريقة الإستخدام :
قوم بلف قطعة من الثلج في قطعة قماش قطنية و تدليك المنطقة المصابة لمدة دقيقتين ثم تجفيف المنطقة و تدليكها بزيت التربنتين علي الكالو و تطبيق الضمادة و تركها ليلة كاملة . ينصح القيام بذلك يومياً قبل الذهاب إلي النوم .
هناك خيار أخر ، العمل علي إذابة ربع كوب من زيت جوز الهند البكر في الميكرويف و خلطه مع معلقة من زيت التربنتين و معلقتين من زيت الكافور و ترك الخليط حتي يبرد ثم نقع القدمين في الماء الدافئ و تركها حتي تجف و تطبيق الكريم المنزلي. يمكنك تكرار هذه الطريقة مرتين أو ثلاث مرات يومياً .
البابايا :
تعد البابايا من العلاجات الطبيعية الفعالة في التخلص من الكالو و هناك العديد من إنزيمات البابايا التي تساعد علي تخفيف الشعور بالألم و للحصول عي أفضل نتائج يجب تركها حتي تجف .
طريقة الإستخدام :
العمل علي صر قطعة من البابايا الخام للحصول علي عصير .
بل قطعة من القطن في هذا العصير و ترك القطن علي الكالو .
و تركها طوال الليل .
و في صباح اليوم التاي يمكنك إستخدام حجر الخفاف لتقشير البشرة بلطف .
العمل علي تكرار ذلك يومياً .
العرقسوس :
يعمل العرقسوس علي تضميد الجراح بطريقة مذهلة و الشفاء سريعاً .
طريقة الإستخدام :
مزج معلقة واحدة من العرقسوس مع كمية كافية من زيت الخردل لعمل عجينة سميكة .
تطبيق العجينة علي المناطق المتضررة قبل النوم .
لف ضمادة علي العجينة لتثبيتها طوال الليل .

في صباح اليوم التالي يمكنك غسل العجينة بالماء الفاتر.
مع العمل علي تكرار ذلك يومياً سوف تري نتائج فعالة بالتدريج .
الكركم وصفة مضمونة في علاج مسمار القدم :
نظراً لطبعية الكركم فهو مضاد طبيعي لإلتهابات و يساعد في تخفيف الألم و سرعة الشفاء .
طريقة الإستخدام :
مزج حوالي معلقة صغيرة من الكركم و القليل من العسل لعمل العجينة و تطبيق العجينة علي المناطق المصابة بالكالو و تركه حتي يجف من تلقاء نفسه. العمل تكرار ذلك مرتين أو ثلاث مرات في الإسبوع علي الأقل حتي يخف الكالو .
هناك خيار أخر يمكنك اللجوء إليه هو مزج معلقة من هلام الصبار مع نصف معلقة صغيرة من مسحوق الكركم و تطبيقها علي الكالو و تغطيته بضمادة و تركه طوال الليل و في صباح اليوم التالي العمل علي فرك الجلد بحجر الخفاف و تطبيق القليل من كريم الترطيب مع العمل علي تكرار هذا العلاج يومياً .
الأناناس :
يساعد الأناناس في التخلص من الكالو و تقشير الجلد بفعالية لأنه يحتوي علي مجموعة من الإنزيمات الفعالة .
طريقة الإستخدام :
تقطيع الأنانس إلي قطع صغيرة.
وضع الجزء الخلفي من قشر الأناناس علي الأماكن المتضررة و ربطه بضمادة لتركه طوال الليل .
في صباح اليوم التالي يمكنك غسل القدم جيدا ثم تطبيق القليل من زيت جوز الهند .
يمكنك إستخدام هذا العلاج يومياً و لمدة أسبوع .

نصائح إضافية :

نقع القدمين في حمام الملح الإنجليزي للتقليل الألم .
إرتداء الأغطية الواقية علي الكالو لتقليل الإحتكاك و الضغط علي الجلد .
تطبيق زيوت الترطيب بإستمرار مثل زيت جوز الهند أو زيت الزيتون أو زبدة الكاكاو .
إرتداء احذية مريحة و جيدة أثناء الحركة .
تجنب المشي حافي القدمين .
غسل القدمين و اليدين بالماء و الصابون يومياً ك مساء .
هذه النصائح و العلاجات سوف تساعدك في علاج الكالو بسهولة و إذا كنت مصاب بمرض السكري يفضل إستشارة الطيب

الوقاية من الكالو أو مسمار القدم:

لكي تقي قدمك من الكالو يجب أن تجنبها الإحتكاك ويجب أن تنتقي أحذيتك بعناية بحيث تكون مناسبة تمامًا لقدمك. من الأفصل عدم إرتداء الأحذية ذات الكعب العالي لفترات طويلة. من الأفضل أيضًا تجنب ارتداء الجوارب الخشنة للقدم بحيث تشتري الجوارب المبطنة من الداخل بطبقة ناعمة فهذا أفضل لتقليل الإحتكاك

دراسات مسمار القدم:

مسمار القدم واسباب الاصابة به
هذه الدراسة توضح ان مسمار القدم عبارة عن التهاب غير جرثومي يصيب الأربطة والأوتار في باطن القدم وخصوصاً عند منطقة التقاء هذه الأربطة مع عظمة الكعب في منطقة العقب. وهذا المرض عادة ما يحدث نتيجة الإجهاد المزمن الذي تتعرض له القدم خلال المشي وذلك بسبب الزيادة في وزن الجسم أو الوقوف والمشي لفترات طويلة واستخدام الأحذية غير المناسبة وذات النعل القاسي وكذلك المشي على الأرض الصلبة حافياً مثل المشي داخل المنزل على السيراميك والرخام اللذين شاع استخدامهما في معظم المنازل السعودية في السنوات الماضية. وكذلك لأن ثقافتنا لا تشجع على ارتداء الأحذية داخل المنزل مما يؤدي إلى زيادة الإجهاد على باطن القدم. وفي حالات قليلة جداً قد يكون هذا المرض ناتجاً عن خلل في أملاح الجسم أو نتيجة بعض الأمراض الروماتيزمية أو نتيجة كسور قديمة لم تلتئم بشكل صحيح في عظمة العقب.

-نصائح لعلاج مسمار القدم
أظهر مسح طبي تم إجراؤه مؤخراً على المئات من المرضى بأن هناك عوامل مشتركة بين المرضى الذين يعانون من مرض التهاب باطن القدم (Plantar Fascitis) والمعروف أيضاً بمرض مسمار القدم (Heel Spur) من أهمها زيادة الوزن لدى هؤلاء المرضى وانتشار عادة المشي بأقدام حافية على الأرض الصلبة لدى هؤلاء المرضى. وقد أوصت هذه الدراسة بأن يتم عمل برنامج لتخفيف الوزن وبرنامج تثقيفي حول الأحذية الطبية ضمن الخطوات العلاجية لهؤلاء المرضى.

النساء اكثر عرضه من الرجال بالاصابة بامراض القدم
اوضحت دراسة حديثة ان النساء اكثر عرضه للاصباه بمشكلات القدم نظرا لجيناتهم وتكوينهم البيلوجي وذكرت من ضمنها مسمار القدم….
تعدّ النساء أكثر من الرجال إصابة بمشكلات الركبة، فالمرأة معرضة أكثر لأن تصاب في ركبتها بالتهابات مفاصل العظام بمقدار الثلثين، كما أن أحد الأسباب التي تجعل المرأة أكثر استعداداً للإصابة في ركبتها هو اتساع الحوض مما يلقى ضغطاً زائداً على باطن الركبة، ونظراً لفرق قوة العضلات مقارنة بالرجل فإن ذلك يجعل ساقها أسهل انحرافاً إلى الداخل مما يؤثر على الركبة، كما أن التبدل في مستوى الهرمونات لدى المرأة يؤدي إلى قوة الأربطة، ناهيك عن ميل المرأة إلى استعمال الأحذية ذات الكعب العالي..مما يزيد من قوة الضغط على الركبتين بنسبة 23 %.كما بينت الدراسة أن النساء أكثر عرضة للإصابة من الرجال بمسمار القدم والمشكلات الأخرى المماثلة بمقدار أربعة أمثال ويشتبه الباحثون في أن ميل النساء إلى استخدام الأحذية الضيقة هو السبب في هذه الزيادة، والنساء الحوامل أو البدينات هن أكثر احتمالاً للإصابة بمشكلات القدمين، إذ أن الأربطة التي تشد عظام القدمين قد تتمدد بسبب الوزن الزائد.

نصائح عند اقتناء الاحذية لتجنب الاصابة بمسمار القدم
اوضحت دراسة بجامعة ام القرى العوامل التي تؤثر على القدمين هو الحذاء المريح ولذا يجب اختيار الحذاء بحيث يكون من النوع الجيد مدوراً من الأمام حيث إن المدبب تنحشر فيه الاصابع، ويكون نصل النعل مستويا وقابلا للثني، وعادة يعتبر الجلد هو أفضل مادة تجمع إلى الطراوة وحسن الدعم والتهوية. ويجب ان تكون القدم مرتاحة في الحذاء لا من حيث الطول والعرض والعمق لكي لا يؤدي إلى ازدحام الاصابع فيه أو اعاقة الدورة الدموية في القدمين. كما يجب ان يكون الحذاء داعما لأخمص القدم غير ضيق فيما حول العقب، وان يكون أطول من القدم بحوالي 2سم، ويساعد الكعب المطاط، وبطانة الأخمص من الداخل على تقليل التعب الناشىء من المشي على الأرض الصلبة. كما يجب عدم الاستمرار على لبس الحذاء لمدة طويلة ويفضل تغيير الحذاء بين وقت وآخر إذا استطعت لأن ذلك يساعد على منع تكون ما يعرف بالكالو التي تنشأ في القدم من طول الاحتكاك والضغط على المواضع نفسها من القدمين. والحذاء في الصيف تختلف عن حذاء الشتاء فالقدمان في الصيف تحتاج إلى تهوية، ولذلك يجب ان تكون الحذاء أكثر اتساعا وان تكون مصنوعة من مادة أخف وأكثر مسامية من حذاء الشتاء. ومن الأفضل عند شرائك حذاء في الصيف ألا تقيسها إلا بعد ان تكون قد مشيت مسافة طويلة حيث ان القدمين تتمدد عند دفئها ويكون المشي قبل دخولك المكان الذي ستشتري منه الحذاء، ويجب ان تتأكد من ان القدم لا تعاني من ضغط من أي جهة من الجهات للحذاء المطلوب شرائها لأن ذلك يعوق الدورة الدموية في القدمين، ولا سيما من أقدام النساء، وافضل الكعوب للنساء أوسطها ارتفاعا.. نظراً لأن الكعب العالي الدقيق يلقي ثقل الجسم على الإبهامين بدلا من العقبين حيث ينبغي ان يكون الضغط. وإذا كان لبس الكعب العالي الحاد ضروريا عند بعض النساء فيجب التناوب بين حين وآخر مع لبس حذاء واطىء الكعب حيث ان ذلك أفضل من المداومة على لبس الكعب العالي الدقيق. نظراً لأن المداومة على لبس الكعب العالي يؤدي إلى قصر عضلات باطن الساق وبذلك تقلل من حرية القدم ومقدرتها على الانثناء، كما تسبب ألماً واضحاً. كما يؤدي ذلك إلى تشوه اعتدال القدم وإلى آلام الظهر وإلى تشويه شكل وقفة الجسم، كما قد تسبب مشاكل أخرى.

0