علامات ارتفاع هرمون الحليب

0

يعتبر هرمون الحليب من احد الهرمونات التي قد تسبب لك الكثير من الاعراض الغير المرغوبة و للتعرف عليها تابعينا حصريا على مجلة رجيم الاولى عربيا في عالم الرشاقة الصحة و الجمال من خلال مقال يشمل علامات ارتفاع هرمون الحليب.

0

يعرف البرولاكتين بهرمون الحليب هو مصنوع من عدد من السلاسل و الاحماض الأمينية يتم افرازه من الفص الأمامي من الغدة النخامية و يرتبط افرازه بدوره الارضاع عند المرأة لانه محفز لإدرار الحليب من الغدد الثديية حيث يتكون الهرمون من سلسلة وحيدة من عديد الببتيد التي تحتوي على 199 حمض اميني لها وزن جزئي يعادل 24 ألف دالتون و يتم انتاج الكمية الاكبر من هذا الهرمون من الخلايا اللبنية الموجودة داخل الفص الأمامي للغدد النخامية و ينتج كميات قليلة من الغدد الثديية و غدد الغشاء الساقط هو بطانة الرحم و يتم ضبط انتاج الهرمون عبر الغدد الصم العصبية تحت المهد حيث تقوم الاعصاب المقوسة بإفراز هرمون الدوبامين حيث يقوم الناقل العصبي بإيقاف افراز الهرمون من الغدد النخامية .


اهمية و وظائف هرمون البرولاكتين ( هرمون الحليب ) بالجسم :

يقلل الهرمون من توتر الرئة لدى الجنين بعد الولادة .يعطي الشعور بالاستمتاع خلال المعاشرة الزوجية .يفرز الحليب في فترة الرضاعة الطبيعية .يخفض من نسبة الهرمون الانثوي الاستروجين عند النساء و الهرمون الذكوري التستيرون عند الرجال.
يعمل الهرمون على تحفيز الغدد الثديية التي تقوم بإنتاج الحليب حيث يلاحظ ارتفاع تركيز البرولاكتين بالدم اثناء فترات الحمل مما يتسبب في تضخم الغدد الثديية و يعمل على تهييئها كما ان هرمون البروجستيرون الذي تفروه المشيمة يمنع الحليب من الثدي بعد الولادة يساهم انخفاض تركيز الهرمون في بدء افراز الحليب مع الإرضاع ، يعاكس الهرمون ايضًا عمل هرمون الدوبامين المسئول عن الاثارة لان التركيز المرتفع لهرمون يؤدي إلى فقدان الشهوة الوصول للاستمتاع ، يحفز الهرمون من تكاثر خلايا الدبق العصبي الناقلة التي تقوم بإنتاج النخاعين في الجهاز العصبي المركزي و يساهم ايضًا في خفض التوتر السطحي على رئة الجنين المعروف باسم سرفاكتانت .

ما اسباب اختلاف تركيز البرولاكتين بالدم :

يختلف تركيز الهرمون من فترة إلى اخرى اثناء الحمل يرتفع الهرمون بسبب استجابة الدم لتركيز هرمون الاستروجين الذي يعمل هلى تهيئة الغدد الثديية على انتاج الحليب اللازم للرضاعة و ايضًا بعد الولادة تنخفض هرمونات الاستروجين و البروجستيرون حيث يبقى تركيز الهرمون مرتفع للرضاعة حيث يقوم الرضيع بتحفيز المستقبلات الميكانيكية الموجودة حول حلمة الثدي و تقوم المستقبلات الميكانيكية بإرسال و استقبال اشارات التحفيز لمتابعة انتاج الهرمون يعمل الهرمون كمثبط لعملية الإباضة يكون تركيز الهرمون مرتفع بالصباح الباكر و عقب التمارين الرياضية و المعاشرة الزوجية و تناول الطعام .

علامات ارتفاع هرمون الحليب في الجسم :

وجود ألم وثقل بحجم الثدي .وجدود صداع شبه دائم لدى السيدة .عدم انتظام موعد فترة الحيض الشهرية من الممكن ان يحدث انقطاع لدورة الشهرية .تعكر المزاج و الاكتئاب و الحالة النفسية السيئة ( اكتئاب ما بعد الولادة).تأجر الإنجاب و حدوث العقم.الاصابة بالبرود الجنسي و قلة الرغبة .افراز حليب من الثديين .ارتفاع هرمون التستيرون الهرمون الذكري .جفاف المهبل لدى المرأة .اضطراب الرؤية و ظهور المشاكل البصرية .
يتم علاج الهرمون بالتدخل الجراحي مع تجنب كافة المشروبات و السلوكيات الخاطئة التي تزيد من ارتفاع الهرمون ..

اسباب وجود خلل في هرمون الحليب :

يحدث الخلل بسبب عدة اسباب منها اضطرابات في افراز الهرمونات بسبب قصور الغدة الدرقية و التوتر و القلق و الضغوط النفسية او تناول عدد من الادوية المحفزة كأدوية منع الحمل و الصرع و ادوية الغثيان و خفض ضغط الدم او ظهور اورام الغدد النخامية او ظهور اورام المخ مع نقص افراز هرمون الدوبامين مع شرب الاعشاب المدره للهرمون كالينسون و الحلبه و امراض كالتليف الكبد و تكيس المبايض .

تتلخص الحالات التي ترافق ارتفاع تركيز الهرمون في التالي :

الحمل و الرضاعة .
اورام الغدد النخامية .
ادوية الجذام و الصرع .
الاجهاد النفسي .
فرط هرمون الدرقية .
متلازمة فرط افراز الحليب .

حالات انخفاض الهرمون :

فرط الدوبامين .
اورام الغدد النخامية في الحالتين .

هرمون الحليب وتأخر الإنجاب :

لا تقتصر وظيفة هرمون البرولاكتين على ادرار الحليب بالثدي فقط ، بل يؤثر وجوده في الدم على التبويض وحدوث الدورة الشهرية ، إذ يعمل على تثبيط نوعين من الهرمونات الضرورية لعملية التبويض ، وهي هرمون FSH المنبه والمنشط لحويصلات المبيضين ، وهرمون GRH الهرمون المطلق لموجهة الغدد التناسلية ، إذ أن ارتفاع نسبة هرمون البرولاكتين في الدم يؤدي لعدم حدوث التبويض مما يؤدي لعدم انتظام الدورة الشهرية ، والإصابة بتأخر الإنجاب (العقم) ، ويمكن قياس نسبة هرمون البرولاكتين في الدم معمليا .

أسباب ارتفاع هرمون الحليب :

– قد يؤدي الإجهاد والتوتر لارتفاع هرمون البرولاكتين في الدم ، وهو ارتفاع وهمي يستدعي اعادة قياس الهرمون واجراء الفحص مرة أخرى .
– أورام الغدة النخامية تزيد من مستويات هرمون الحليب والتي قد تزيد عن 100 نانوجرام/ميللتر .
– تكيس المبايض والذي يكوت ارتفاع هرمون البرولاكتين احدى أعراضه .

فرط هرمون البرولاكتين :

والذي يعني استمرار زيادة نسبة هرمون البرولاكتين في الدم والذي ينتج عن عدة أسباب هي:
– الأورام البرولاكتينية : وهي أورام صغيرة بالغدة النخامية تفرز هرمون البرولاكتين وتعرف بالورم الغدي المكروي ، وقد تكون الأورام كبيرة ، تؤدي هذه الأورام للصداع ، مشاكل بصرية ويمكن تشخيصها بالرنين المغناطيسي ، يتم علاج هذه الأورام بنوعان من العقاقير العلاجية التي تعمل على تقليص هذه الأورام بسرعة .
– بعض أنواع من الأدوية : يؤدي استعمال بعض العقاقير لزيادة افراز البرولاكتين في الدم مثل ادوية الاكتئاب ، مسكنات الآلام ، المواد الأفيونية التي تمنع انتاج الدوبامين المثبط لأفراز البرولاكتين .
– قصور الغدة الدرقية .
– تكيس المبايض .

اضرار ارتفاع هرمون الحليب :

قد يؤدي ارتفاع الهرمون لعدم حدوث الإباضة ، وفي حالات الإفراط في إفرازه في الدم قد تنتج عنه افرازات لبنية من الثدي والتي تعرف بثر الحليب ، أما الإرتفاع الطفيف (الهاشمي) ليس له أي أضرار تثير القلق .

علاج ارتفاع هرمون البرولاكتين :

– دواء Bromocriptine : وهو علاج يعمل على تقليل مستوى البرولاكتين حتى يصل لمستوياته الطبيعية ، ويسمح للمبيضين للعمل بصورة طبيعية ، يتزامن استعمال الدواء ببعض الآثار الجانبية مثل الغثيان والدوار وخاصة في الأيام الأولى لاستعماله ، مما يستوجب البدء بجرعات بسيطة يمكن أن تزيد تدريجيا حتى تصل لقرصين أو ثلاثة يوميا ، تختلف الجرعات الموصى بها في العلاج بهذا الدواء حسب نتائج التحليل التي تقيس نسبة الهرمون في الدم .

– دواء Cabergoline : وهو علاج شائع بصورة أكبر في الأورام البرولاكتونية ، كما يوصف في حال عدم تحمل المرأة للعلاج بعقار Bromocriptine ، ويتم تحديد الجرعة بقرص واحد أسبوعيا ، والتي يمكن زيادتها حسب الحاجة حتى الوصول لمستويات البرولاكتين الطبيعية .

000

ما هي تأثيرات هرمون الحليب في الذكور ؟

ارتفاع مستويات البرولاكتين لدى الرجال يمكن أن يؤدي إلى انخفاض عدد الحيوانات المنوية ، التعب هو أحد الآثار الجانبية لهرمون تستوستيرون المنخفض ، والكثير من هرمون الحليب يمكن أن يؤدي إلى العقم المؤقت والعجز الجنسي .

البرولاكتين هو هرمون موجود في كل من الذكور والإناث ، وهو مسؤول في المقام الأول عن قدرة الإناث على إنتاج الحليب ، و لا يبدو ان وجود مستويات منخفضة لديك سيؤدي الى أي آثار ضارة أو غير مرغوب فيها على الرجال ، ولكن مستويات عالية من البرولاكتين سوف تتداخل مع قدرة الذكور على إنتاج التستوستيرون ، الذي يمكن أن يؤدي إلى عدد من المشاكل .

لدى كل من الذكور والإناث عادة ما يكون انخفاض مستويات هرمون الحليب في الذكور ، ما بين 2 و 18 نانوجرام في المليلتر يعتبر أمرا طبيعيا في هذا التركيز ، و لا يتداخل مع الهرمونات الجنسية الذكرية ويسبب أي آثار سيئة ، ويعتقد أن هرمون الحليب قد يكون مرتبط إلى الوظيفة المناعية لأنه قد ثبت أن بعض خلايا المناعة تقوم بإفراز مستويات صغيرة من ذلك ، ومع ذلك يبدو أن هذا الهرمون ضروري للاستجابة المناعية المناسبة ، من المستويات العليا التي لا تزال ضمن المعدل الطبيعي قد لا يكون مؤشرا على مزيد من الصحة المناعية .

في الثدييات ، هرمون الحليب هو الهرمون الرئيسي المسؤول عن إنتاج الحليب وتضخم في الغدد الثديية ، على الرغم من الإناث فقط يمكنها إرضاع صغارها ، الذكور ايضا لديهم الغدد الثديية ، واحدة من الآثار البرولاكتين في الذكور هو أنه يمكن أن يسبب انتفاخ هذه الغدد و ونادرا وجود مستويات عالية من هذا الهرمون خلال فترة طويلة من الزمن يمكن أن يسبب للذكور إنتاج كميات صغيرة من الحليب .

ترتبط المستويات العالية من البرولاكتين أيضا بنخفاض مستويات هرمون تستوستيرون ، ونقص هذا الهرمون الذكوري يمكن أن يتداخل بجدية مع الخصائص الجنسية للذكر ، وجود الكثير من البرولاكتين في الذكور يمكن أن يؤدي إلى فقدان الرغبة الجنسية وخفض عدد الحيوانات المنوية مع الوقت ، الزياده أكثر من اللازم يمكن أن تؤدي إلى العقم المؤقت و العجز الجنسي ، هذه الأعراض تزول عندما يتم إرجاع مستوى هرمون الحليب لدى الذكور إلى وضعها الطبيعي .

بالإضافة إلى تأثير الخصائص الجنسية ، يمكن لمستويات عالية من البرولاكتين لدى الرجال ان تؤدي إلى مشاكل أخرى تتعلق بنقص هرمون تستوستيرون ، التعب هو تأثير مشترك لانخفاض التيستوستيرون ، كما هو فقدان لكتلة من العضلات والقوة ، إذا تركت دون علاج ، يمكن لمستويات عالية من البرولاكتين ان يؤدي إلى فقدان كثافة العظام ، مما يزيد كثيرا من فرص كسر في العظام .

المشاكل الجنسية للرجال ترتبط بمستويات منخفضة من هرمون الرجال :

قد تكون المشاكل الجنسية لدى الرجال مرتبطة إلى مستويات منخفضة من هرمون البرولاكتين ، وفقا لدراسة جديدة هذا الاكتشاف ربما يكون من المستغرب لأن الخبراء كانوا يعتقدون تقليديا ان هرمون الحليب الذي يحفز إنتاج الحليب ونمو الثدي لدى النساء ، يضعف الأداء الجنسي للرجال عند مستويات مرتفعة .

في الدراسة الجديدة ، نظر الباحثون في ما يقرب من 3،000 من الرجال بالأعمار 40-79 ، وقياس مستويات التستوستيرون والبرولاكتين ، ونتجت مؤشرات كتلة الجسم والكوليسترول في الدم والسكر، و ملأ المشاركون استبيانات حول حالتهم الصحية العامة والتدخين واستهلاك الكحول والأداء الجنسي ، و أظهرت النتائج ان ارتباط انخفاض البرولاكتين إلى عدة علامات بضعف الصحة الجنسية والصحة النفسية وكذلك ، الرجال الذين يعانون من مستويات هرمون الحليب التي كانت أقل من المتوسط ، وإنها كانت لا تزال ضمن المعدل الطبيعي ، كانوا أكثر عرضة من الرجال الذين لديهم مستويات أعلى و لهم الوظيفة الجنسية تزداد سوءا ، ولا سيما تمتعهم بالنشوة ، وقال الباحثون لديهم أيضا أكثر أعراض الاكتئاب .

ارتبط انخفاض هرمون الحليب أيضا مع ارتفاع مؤشر كتلة الجسم ونسبة السكر في الدم ، وانخفاض مستويات النشاط البدني ، وذلك وفقا لدراسة نشرت في 29 أكتوبر في مجلة الطب الجنسي .

هرمون الحليب هو المعروف لأهميته في تمكين المرأة من إنتاج حليب الثدي بعد ولادة الطفل ، و أثناء الحمل والرضاعة الطبيعية ، مستويات البرولاكتين هي 10 إلى 20 مرة أعلى مما كانت عليه في أوقات أخرى .

الرجال والنساء غير الحوامل أيضا لديهم إنتاج البرولاكتين ، ولكن ليس من الواضح ما يفعله الهرمون في هؤلاء الناس ، وقد وجدت الدراسات أن مستويات البرولاكتين العالية لدى الرجال ترتبط بالرغبة الجنسية المنخفضة وعدم القدرة على الانتصاب ، والرجال الذين يعانون من هذه الظروف يتم عمل اختبار لمستويات البرولاكتين العالية .

وقال الباحثون ان النتائج الجديدة هي في تناقض مع فكرة مقبولة تماما أن ترتبط مستويات البرولاكتين العالية مع المشاكل الجنسية للرجال ، تشير النتائج إلى أن هرمون الحليب قد يكون أكثر إيجابية ، بدلا من السلبي ، و له تأثيره الحفاظ على السلوك الجنسي للذكور.

وقد أظهرت دراسة أن استخدام العقاقير لزيادة مستويات البرولاكتين في الفئران عززت سلوكهم الجنسي ، وأظهرت دراسة تصوير الدماغ من الرجال أن ارتفاع مستويات البرولاكتين ارتبطت مع مزيد من النشاط في مناطق الدماغ التي تستجيب إلى الاستثارة الجنسية .

دراسات وابحاث :
ذكر الباحثون في احدى الدراسات إنه ما زال من غير الواضح كيف ان البرولاكتين قد يسهل الأداء الجنسي للرجال ، ولا تثبت الدراسة وجود علاقة بين السبب والنتيجة ، فمن الممكن أن انخفاض هرمون الحليب يعكس تغييرا في مستويات الإشارات الكيميائية في الدماغ التي تنظم السلوك الجنسي ، وقال الباحثون أنه من الممكن أيضا أن الصحة العامة الأكثر فقرا هي السبب الأساسي لانخفاض هرمون الحليب وانخفاض الدافع الجنسي .

00