فوائد الزعفران للحامل

0

يعتبر الزعفران من احد التوابل المشهورة بتميزها بعدة فوائد صحية و جمالية مدهشة نذكرها لك حصريا على مجلة رجيم الاولى عربيا في عالم الرشاقة الصحة و الجمال من خلال مقال مذهل يشمل فوائد الزعفران للحامل.

0

في فترة الحمل تتلقي الحامل الكثير من النصائح من الأمهات حول النظام الغذائي ز فهل سمعت عن فوائد الزعفران للحامل ؟ فالكثير من الأمهات قد تقدم أقتراح عام وهو إضافة الزعفران إلي الأكل. الزعفران من أغلي التوابل الموجودة في العالم و الأم تريد أن تعطي كل مايحتاجه طفلها وهو في بطنها. و هناك الكثير من النساء لا ينصحن بتناول الزعفران بسبب تجاربهم السيئة مع التوابل. الأمر الذي يسبب ربكة، هل تتناولي الزعفران أثناء الحمل أم لا؟ تعرفي علي هذا من خلال هذا المقال
الزعفران هو زهور الزعفران المجففة، اذا نظرت إلي قلب زهرة الزعفران ستجد زهرة الزعفران الأرجوانية و ستجد ايضاً الجزء الأعلي من الزهرة لونها قرمزي. نبات الزعفران عادة ماتحمل أربعة زهور. تستغرق 75 ألف زهرة زعفران لعمل فقط 450 جرام من الزعفران. لذلك هذه التوابل وهو الزعفران له خصائص علاجية و يدخل في وصفات الطبخ، فهو أغلي التوابل في العالم.

ينمو الزعفران في منطقة البحر الأبيض المتوسط و الشرق الأوسط، بينما في الهند ولاية جاميو و كشمير هو المكان الوحيد الذي يتم فيه زراعة الزعفران لأغراض تجارية. وهناك أنتاجات صغيرة الحجم في السويد و أستراليا وفرنسا و إنجلترا و الصين و نيوزلاندا.
من قديم الزمان، هناك ممارسة لإستخدام لزعفران كمكون أساسي في الحلويات و أكلات من اَسيا و الشرق الأوسط. في الهند، يستخدم الزعفران كتوابل أساسية تضفي نكهة علي أكلات مثل البرياني و حلويات تقليدية. الزعفران يعطي طعم العسل مع لون أصفر برتقالي في الأكل.
ويستخدام ايضاً لتلطيف البشرة . في الحقيقة، هناك إعتقاد أن الزعفران فعال ومفيد جداً لعملية الهضم عند الحوامل.
عندما تكوني حامل النساء الأكبر سناً و دائرة المعارف حولك ينصحوا بضرورة شرب لبن الزعفران من أجل الجنين و بشرته.
وهذه خرافة لأن لون بشرة الطفل تحدد من خلال الجينات و عدد نسبة الميلالين الموجودة في البشرة لذلك الزعفران لا دخل له في تحديد لون بشرة الجنين.
ولكن يمكن للحامل استخدام الزعفران لتحسين عملية الهضم لأن خلال فترة الحمل تكون عملية الهضم بطيئة. هذه التوابل تشكل غطاء لحماية عملية الهضم و إتمامها بسهولة.

فوائد الزعفران للحامل :

قبل استخدام الزعفران يجب إستشارة الطبيب، لأن الزعفران هو في النهاية نوع من التوابل. لأان التوابل قد تسبب الضرر للحامل و للجنين.
بعد أخذ الأذن من الطبيب، أبدي في تناول الزعفران فهو علاج طبيعي و فعال أثناء فترة الحمل. مثل أي شئ في الحياة، الأعتدال في الأستخدام هو السر للحصول علي الفوائد الأتية:

1- تحسين المزاج:
خلال فترة الحمل، تمر المرأة الحامل بتغيرات هرمونية، الأمر الذي يؤثر بشدة علي المزاج العام للحاملة، قد تجعلها سعيدة في لحظة ثم تتحول إلي الشعور بالكأبة و الحزن و الرغبة في البكاء. الزعفران هو مضاد للأكتئاب و يساعد في تعديل المزاج . عندما تكون الحامل سعيدة تصبح جملية ومتوهجة. عندما تنظر الحامل إلي لمرأة وتشعر بالكأبة بسبب بطنها المنتفخة فقط تناولي بعض الزعفران لتشعري بالسعادة و الرضا عن النفس.
2-تقليل ضغط الدم العالي:
الزعفران يقلل من ضغط الدم العالي . لذلك إذا كنتي حامل الخاصية الفريدة التي توجد في الزعفران تحتوي علي البوتاسيوم و الكروسيتين الذي يساعد علي خفض ضغط الدم و هذا شئ مثبت فعلياً.
3- التغلب على تعب الصباح:
فكرة تكبير العائلة شعور جميل و لكن تعب و غثيان الصباح الذي تواجهه الحامل يعكر هذا الشعور.يمكن للحامل السيطرة علي شعور الغثيان و الدوخة مع الزعفران. شاي الزعفران له فاعلية كبيرة مع هذا التعب الصباحي.
4- يساعد في جعل عملية الهضم أفضل” تحسين الهضم ” :
الغازات و الأنتفاخات هوشئ طبيعي أثناء الحمل. لأن الجنين حينما يكبر يبدأ يضغط علي الأمعاء و المثانة. الزعفران هو أفضل صديق أثناء الحمل لأنه يضخ الدم إلي نظام الجهاز الهضمي مما يساعد في عملية الهضم.
5- علاج التقلصات:
عندما يكبر الجنين في بطن أمه تبدأ العضلات و العظام في التمدد و التغير ليناسبوا حجم الجنين . و هذا يسبب التقلصات و ألم في المعدة. الزعفران هو مسكن طبيعي لهذه الألام .
6-يحمي من مرض القلب:
أثناء فترة الحمل تستهلك المرأة الحامل كمية كبيرة من الطعام و السعرات الحرارية و كذلك الدهون. و هذه الكمية قد تصدم القلب و تضره. ولكن وجود البوتاسيوم و الكروسيتين و مواد مضادة للأكسدة في الزعفران يحمي الأم الحامل و الجنين من أخطار مرض القلب بتقليل معدلات الكريسترول .
7- زيادة الحديد :
النساء الحوامل يتعرضن للأنيميا أثناء الحمل. لذلك دائما يأمر الطبيب بتناول كميات كبيرة من الغذاء الذي يحتوي علي الحديد. الزعفران هو مصدر غني جداً بالحديد و يزيد من نسبة الهيموجلوبين في الدم. لذلك من الأفضل إضافة الزفران إلي الطعام لفوائد أكثر.
8-يقلل من سقوط الشعر:
التغيرات الهرمونية أثناء الحمل تؤثر بشدة علي الشعر و تسبب سقوطه بكثرة.هناك وصفة تتبعا العدديد من النساء الحوامل وهي عجينة من الحليب و العرق سوس و الزعفران. قومي بوضع هذه العجينة علي البقع الصلعاء لتعيد نمو الشعر مرة أخري.
9- الأسترخاء والمساعدة على نوم ليلة كاملة هادئة :
تضخم البطن و تغير الهرمونات و تمدد العظام كل ذلك يجعل ليالي المرأة الحامل غير مريحة و مقلقة. اذا كنتي تتقلبي طول الليل و لا تستطيعي النوم يمكنك شرب شاي بالزعفران أو حليب بالزعفران و ذلك يكون علاج فعال ومثالي للحصول علي نوم مريح وعميق. لأن الزعفران يحتوي علي خصائص مسكنة التي تخفف الألم وتساعد علي النوم.
10-تقليل ظهور البثور و الكلف:
أثناء فترة الحمل تحدث مشاكل للبشرة بسبب التغيرات الهرمونية . فقع البثور و الكلف و أسمرار الجلد هي مشاكل شائعة أثناء الحمل. المرأة التي تستخدم الزعفران أثناء الحمل يساعدها ذلك في الحفاظ علي بشرتها من المشاكل الجلدية .
11- الوقاية والعلاج من الأحتقان وسيلان الأنف بسبب الحساسية:
الحمل يجعل المرأة الحامل أكثر عرضة للحساسية و الإلتهابات. بسبب ضعف الجهاز المناعي, الطبيب سوف يخبرك كيف تحمي نفسك ضد الإلتهابات و لكن الحساسية هي شئ مختلف الشئ الذي يحميكي من الحساسية هو الهيستامين .الأخبار الجيدة هو أنه لاداعي للقلق لأن شرب اللبن مع الزعفران يخفف من حدوث الحساسية و احتقان الأنف. اذا كنتي تعاني من إرتفاع درجة الحرارة أخلطي قليل من الزعفران مع زيت خشب الصندل و اصنعي منهم عجينة وضعيها علي الجبين لإسقاط درجة الحرارة العالية.
12- تحرك الجنين داخل بطن امه:
الزعفران يزيد من درجة حرارة الجسم وهذا يسبب رفع درجة حرارة جسد المرأة الحامل مما يجعل الطفل يتحرك.وهذا شئ مثير للأهتمام عند تحرك الجنين داخل بطن أمه.
13-يمنع إلتهاب اللثة:
الهرمونات هي المسؤلة عن جعل اللثة ملتهبة. هذه الألتهابات تجعل غسل الأسنان مهمة صعبة. يمكن طحن الزعفران و استخدامه في دعك الأسنان و اللثة.الزعفران يخفف من الإلتهابات و الألم و يحافظ علي نظافة الفم و الأسنان.

الاَثار الجانبية للزعفران أثناء فترة الحمل:

1- الأجهاض:
يمكن أن يسبب الزعفران بعض التقلصات للرحم مما يسبب حدوث إجهاض. لأن الزعفران يزيد من درجة حرارة الجسم الذي يمكن أن يسبب الإجهاض. قبل استخدام الزعفران يجب إستشارة الطبيب أولاً. عادة يمكن للمرأة الحامل استخدام الزعفران في الثلث الثاني من الحمل بدون قلق .
2-الحساسية الحادة:
بعض النساء يحدث لهم قلق و غثيان و جفاف للفم بعد تناول الزعفران. اذا حدث لكي ذلك فأنتي لديك حساسية من الزعفران. لذلك تجنبي استخدام الزعفران نهائياً خصوصاً فترة الحمل.
3- القئ:
القئ هو أسوأ شئ يحدث للمرأة الحامل ليس بسبب ألم القئ و لكن بسبب حرمان الطفل من المواد الغذائية التي كانت موجودة في الطعام. يجب استشارة الطبيب أولاً عند استخدام الزعفران
استخدام الزعفران أثناء فترة الحمل يسبب اَثار جانبية خطيرة التي تتطلب التدخل الطبي, إليكي بعض الاَثار الناتجة عن الأستخدام المفرط للزعفران يجب الأنتباه لها:
-حدوث نزيف للجفون و الشفاه و الأنف
-نزول دم في البول أو البراز
-الشعور بالخدر
-فقدان الوعي
-الدوخة
-الغثيان

متي نستخدم الزعفران أثناء فترة الحمل :

كا ذكرنا سابقاً الزعفران قد يسبب إنكماش الرحم وبالتالي حدوث إجهاض , هنا ليس عليكي استخدام أو تناول هذه التوابل عند معرفتك بحدوث حمل. يقول خبراء الصحة أنه من الأمن تناول الزعفران في الثلث الثاني من الحمل, ويفضل في الشهر الخامس . و يقول خبراء أخرين أنه يمكن للمرأة الحامل تناول هذه التوابل للحصول علي فائدتها في الوقت الذي يبدأ فيه الجنين في التحرك في بطن أمه.
و علي الرغم من ذلك لا تتناولي أكثر من 10 جرام من الزعفران في اليوم., أكثر من ذذلك يكون خطر علي الجنين . لأنه سيؤثر علي نمو و تطور الطفل.

نصائح عند استخدام الزعفران للحامل :

1- التحث مع الأمهات الأخريات:
الحديث مع الأصدقاء و الجيران ممن يستخدمون الزعفران و معرفة تجربتهم الجوانب الأيجابية و السلبية لتناول الزعفران لمشاركة الخبرة بينهم .
2-استشارة الطبيب:
الطبيب النسائي يجب أن يكون أفضل صديق للحامل في هذه الفترة . و يجب أن تشعر الحامل بالراحة عند التحدث مع طبيبها, لذلك استشيري الطبيب قبل الأستخدام.
3- الزعفران باللبن:
المرأة الحامل تحتاج إلي الكالسيوم خلال فترة الحمل لنمو و تطور الجنين. عند الدخول في الشهر الخامس من الحمل اضفي بعض الزعفران إلي اللبن. ويمكن إضافة اللوز و الفستق مع الزعفران و إضافتهم لكوب اللبن للأستفادة من كل هذه المكونات المغذية.
4- أضف الزعفران للأرز و الشوربة:
الزعفران له نكهة مميزة جداً عند إضافتها للأطباق. أضف الزعفران عند تحضير الأرز و الشوربة لإضافة نكهة مميزة و فوائد أكثر. ولكن لا تضيفي أكثر من 2-3 فروع من الزعفران , لأن هذه كمية كافية للحصول علي اللون و النكهة.

عمل مشروب الزعفران بالليمون

يعد مشروب الزعفران بالليمون من المشروبات الحمضية الجيدة للجسم وتمتلك مذاق مختلف . إليك خطوات عمل مشروب الزعفران بالليمون فهو مشروب صحي وممتع .

000

مكونات المشروب :

2 ليمون .
4 -5 حبهان أو حوالي 1/8 معلقة صغيرة من مسحوق الحبهان .
الزعفران المجفف أو الطازج في هيئة الخيوط .
السكر .

خطوات عمل مشروب الزعفران بالليمون:

تجهيز وعاء وإضافة مسحوق الحبهان إليه .
بعدها يتم عصر الليمون وإضافة الزعفران الطازج أو المجفف .
يمكنك إضافة السكر مع القليل من الملح .
ولكي تحصلي علي نكهة ليمون عالية يمكنك وضع قشور الليمون أيضاً .
إضافة كمية مناسبة من الماء إلي الوعاء والتقليب جيداً حتي تمتزج المكونات معاً
ترك هذا الخليط لمدة 2 ساعة في الثلاجة، يمكنك أيضاً تخزينه في الفريزر لإستخدامه في وقت لاحق .
لا تحاول إضافة المزيد من الزعفران القليل كافي لإعطاء اللون الأصفر الرائع ..
عند التقديم يتم صب مشروب الزعفران بالليمون في الأكواب ووضع شرائح الليمون أعلي الكوب للتزيين .

لماذا إختارنا هذه الوصفة ؟

فوائد عصير الليمون :
الليمون من الفاكهة الأكثر شيوعاً و ذلك لأنها تحتوي علي العديد من العناصر الغذائية. منذ العصور القديمة يستخةدم الليمون كمادة حافظة فعالة جداً. و إن وجود ثمار الليمون ضمن وجباتك اليومية يحمي الجسم من العديد من الأمراض .و عند إستهلاك الليمون بإنتظام تستطيع الحصول علي المعادن و الفيتامينات الهامة للجسم ، و بذلك يساعد الجسم في البقاء بصحة جيدة و محاربة الأمراض الخبيثة .
علاج مشاكل الجهاز الهضمي :
بسبب إرتفاع نسبة الحموضة العالية قد يواجه بعض الأفراد مشاكل في الجهاز الهضمي و يجدوا أن عصير الليمون علاج جيد لها. و ذلك لأنه عصير الليمون يساعد في تخفيف الغثيان و عسر الهضم و التشنجؤ و الإنتفاخ و الإمساك بالإضافة إلي علاج حرقان المعدة. كما أنه يساعد الجسم في هضم الطعام بصورة أفضل لأنه يساعد الكبد في إفراز المزيد من الصفراء .
الحفاظ علي صحة القلب و الأوعية الدموية :
واحدة من الفوائد الأكثر شيوعاً لعصير الليمون أنه لديه قدرة عالية في تحسين أداء الدورة الدموية . و ذلك يرجع إلي أنه يحتوي علي نسبة عالية من الكالسيوم . و يساعد أيضاً علي حماية القلب و التحكم في ضغط الدم المرتفع. حتي أنه فوائده قد تمتد إلي الدماغ لأنه يمكن أن يساعد في تخفيف الدوخة و الإجهاد و الإكتئاب و زيادة الشعور بالإسترخاء .
الحفاظ علي صحة الأسنان :
يمكن ان يساعد عصير الليمون في تخفيف وجع الأسنان لأنه قد يعمل بمثابة مسكن جيد ، بالإضافة إلي أنه يساعد في وقت نزيف اللثة و علاج رائحة الفم الكريهة ( غالباً ما يدخل في أحد مكونات غسول الفم ) و قد يساعد في الوقاية من تسوس الأسنان لأنه منظف طبيعي لذلك قد يتم إستخدامه في مكونات معجون الأسنان .بالإضافة إلي أنه يساعد في علاج بعض أمراض الفم و يجب أن تنتبه إلي بقاء عصير الليمون لفترة طويلة في الفم يضعف مينا الأسنان .
علاج المشاكل الجلدية :
و ذلك لأنه مطهر جيد، لأنه يساعد في إبقاء الجلد صحي و يساعد في علاج حروق الشمس و التخفيف من لدغات الحشرات و علاج الإكزيما و حب الشباب كما أنه أداء فعالة في مقاومة الشيخوخة و التخلص من التجاعيد و البثورو الحفاظ علي الجلد صحي من الندبات .

أهم فوائد الزعفران الصحية :

المعظم يعرف استخدام الزعفران في المواد الغذائية , لكنه يحتوي على عناصر غذائية هامة و مركبات تجعل له خصائص مفيدة جدا للصحة . دعونا نلقي نظرة على الفوائد الصحية للزعفران أدناه :

1. الوقاية من الأمراض:
واحدة من الفوائد الرئيسية للزعفران عند استخدامه في طهي الطعام هو أنه يحتوي على العديد من المكونات الكيميائية النباتية التي لها خصائص تساعد على الوقاية من الأمراض .
2. الزيوت الطيارة :
الزعفران يحتوي على الزيوت الأساسية و التي عندما تضاف إلى الطعام فإنها تضفي نكهة فريدة من نوعها , وبعض هذه الزيوت هي سينول، بينين، بورنيول، جيرانيول الخ .
3. المكونات النشطة :
بصرف النظر عن الزيوت الطيارة ، فهناك أيضا مكونات نشطة غير متطايرة مثل الكاروتينويد التي هي من المواد المضادة للتأكسد المفيدة للجسم , والتي تمنع تفاعلات الجذور الحرة التي تنتج كل الأمراض الضارة , وتحتوي على الكاروتينات مثل زيا-زانثين ، الليكوبين، ألفا وبيتا كاروتين , وهذه أيضا واحدة من الاستخدامات الرئيسية للزعفران .
4. التطبيقات العلاجية :
في كثير من البلدان لا يعتبر الزعفران من التوابل فقط , بل يتم استخدامه في أنواع مختلفة من العلاجات مثل إزالة السموم ، وكذلك في المنتجعات .
5. مضاد للإكتئاب :
المكونات الفعالة في الزعفران تجعله يساعد الجسم على فقدان خصائص الإحباط مما يجعله من المواد الغذائية الضرورية في بعض الأحيان .
6. خصائص مفيدة للجهاز الهضمي :
الزعفران هو أيضا مفيد للجهاز الهضمي ويساعد على عملية الهضم ويمنع الاسهال و الامساك و اضرابات القولون المختلفة .
7. تكوين الخلية و إصلاحها :
البوتاسيوم الموجود في الزعفران هو مصدر ضروري لتشكيل الخلية والإصلاح .
8. أمراض القلب وضغط الدم :
يساعد البوتاسيوم على الحفاظ على ضغط الدم ومنع أمراض القلب .
9. إنتاج خلايا الدم :
الحديد هو عنصر مفيد جدا في الجسم والدم ويدخل في تكوين الهيموغلوبين و هو عامل مساعد في إنتاج خلايا الدم الحمراء أيضا .
10. الحفاظ على الصحة المثلى :
المحتوى المعدني الكلي المكون من الكالسيوم والفيتامينات والبروتينات الموجودة في الزعفران تضمن الحفاظ على الصحة المثلى .

فوائد الزعفران للجلد :

بالاضافة الى ان الزعفران يضفي نكهة ورائحة لعدة وصفات , فإنه يمتلك مزايا الجمال حيث انه يحتوي على خصائص تجعلة مفيد جدا للبشرة .
الزعفران له فوائد للبشرة ومنها ما يلي :
11. الحصول على بشرة متألقة :
للحصول على بشرة متألقة وناعمة , عليك اتباع الوصفة التالية :
خلط ملعقة صغيرة من مسحوق خشب الصندل مع 2 إلى 3 خيوط من الزعفران و ملعقتين من الحليب .
غسل الوجه و مسحه بقطعة قماش قبل وضع هذا القناع على الوجه
وضع الخليط على الوجه وهو لا يزال رطبا .
تدليك البشرة جيدا بحركات دائرية .
تركه حتى يجف لمدة 20 دقيقة ثم يشطف .
يوضع هذا القناع مرة واحدة في الأسبوع لأفضل النتائج .
12. تفتيح البشرة :
للحصول على بشرة فاتحة بشكل طبيعي عليك استعمال الوصفة التالية :
نقع فروع قليلة من الزعفران في الحليب لمدة ساعتين .
وضع هذا الحليب على جميع أنحاء الوجه والرقبة .
غسله بعد بضع دقائق .
يتم استخدامه بانتظام حتى يجعل البشرة فاتحة بشكل طبيعي .
وهذه وصفة اخرى يمكن إستخدامها للحصول على بشرة فاتحة بشكل طبيعي :
نقع بذور عباد الشمس والزعفران في الحليب لمدة 24 ساعة
طحن هذا الخليط في الصباح
يوضع على الوجه للحصول على بشرة فاتحة ومتوهجة .
يمكن إضافة قليل من خيوط الزعفران في كوب من الحليب وشربة في الصباح الباكر يساعد أيضا على جعل البشرة متوهجة , وغالبا ما تعطى الحوامل حليب مع الزعفران حتى يجعل بشرة الجنين في الرحم بيضاء ومتوهجة , ومع ذلك، لا توجد نظرية طبية وراء هذا .
13. علاج حب الشباب :
يحتوي الزعفران على مضاد للفطريات يجعله فعال لعلاج حب الشباب ، والعيوب والبثور.

لعلاج حب الشباب عليك اتباع الوصفة التالية :

مزج 5-6 ورقات من الريحان مع 10-12 خيوط من الزعفران وطحنة لصنع معجون .
وضعه على الوجه
غسل الوجه بالماء البارد بعد 10 إلى 15 دقيقة .
استخدام هذه الوصفة بانتظام يساعد على إزالة حب الشباب والبثور .
14. علاج الجلد المرهق :
إضافة 2-3 خيوط من الزعفران إلى ملعقة من الماء و تركها ليلة وضحاها .
في صباح اليوم التالي لون الماء سوف يتحول الى الأصفر .
إضافة ملعقة من الحليب ، و 2-3 قطرات من زيت الزيتون أو جوز الهند وقليل من السكر لمياه الزعفران .
غمس قطعة من القطن في هذا الخليط ، ووضعه في جميع أنحاء الوجه .
تركه حتى يجف لمدة 15 دقيقة ثم يغسل .
هذا القناع يساعد على تنشيط البشرة وتحسين الدورة الدموية والتخلص من الهالات السوداء تحت العينين .
15. زيادة نضارة البشرة :
إضافة فروع قليلة من الزعفران إلى العسل .
تدليكه على الوجهك .
هذا القناع يساعد على تنشيط الدورة الدموية من خلال توفير الأوكسجين للجلد .
استخدام هذا القناع بانتظام يساعد على اعطاء بشرة متوهجة ونضرة .
16. تنعيم البشرة :
الزعفران يمكن أن يساعد على تنعيم البشرة , كل ما عليك القيام به هو نقع خيوط الزعفران في ماء الورد ووضعه على البشرة بعد غسلها .
17. تحسين نسيج الوجه :
غلي ½ كوب من الماء لمدة 10 دقائق
إضافة 4 الى 5 خيوط من الزعفران و 4 ملاعق من مسحوق الحليب لهذه المياه .
وضع الخليط على الوجه لمدة 10 إلى 15 دقيقة ثم غسله بالماء البارد .
هذا القناع يساعد على تحسين نسيج الوجه .
18. علاج الجلد الجاف :
إذا كان جلدك جاف يمكنك تحضير قناع مكون من الليمون والزعفران , حيث ان الليمون ينظف البشرة من الأعماق بينما يوفر الزعفران لمعان للبشرة , و كل ما عليك القيام به هو :
خلط بضع قطرات من عصير الليمون مع ملعقة من مسحوق الزعفران .
إذا كانت البشرة جافة جدا ، يمكنك إضافة بضع قطرات من الحليب .
وضع هذا الخليط في جميع أنحاء الوجه .
تركه لمدة 20 دقيقة وغسله بالماء الفاتر .
19. اضافته الى ماء الاستحمام :
خيوط الزعفران يمكن اضافتها الى حمام الماء الدافئ , ونقع الجسم في الماء لمدة 20 دقيقة , و استخدام هذه المياه يخفف من تهيج البشرة بشكل طبيعي .

فوائد الزعفران للشعر :

الزعفران مفيد جدا لحل مشاكل الشعر المختلفة ويساعد على تحفيز نمو الشعر .
20. علاج تساقط الشعر :
الزعفران يمكن خلطة مع عرق السوس والحليب ووضعه على بقع الصلع , وتركة لمدة ساعة ثم غسله , مما يساعد على منع فقدان الشعر ، وتعزيز نمو الشعر .

0000