فوائد الماء

0

اليك اهم فوائد شرب الماء لصحة الجسم و التخسيس و فوائد اخرى لشرب الماء الساخن في هذا المقال الرائع و حصريا على مجلة رجيم الاولى عربيا في عالم الرشاقة الصحة و الجمال .

w2

الماء :

الماء من أساسيّات الحياة لجميع الكائنات الحيّة، ودونها لا يستطيع الإنسان الاستمرار في الحياة لأكثر من أيام، فهو يُشكّل نسبة عالية من تكوين جسم الإنسان، وتتراوح هذه النّسبة بين 75% لدى الأطفال الرُضّع إلى 55% لدى كبار السن، وهو أساسيّ للحفاظ على استقرار الجسم وتوازنه ووظائفه، ويتمّ تناول الماء بشربه مباشرةً، أو من احتواء الأطعمة والمشروبات له، وتختلف نسبة الماء الذي يتناوله الإنسان من الطّعام باختلاف كميّات الخضار والفواكه في حميته، وسنتحدث في هذا المقال عن أهميّة الماء وفوائده الصحيّة.

توازن الماء في الجسم :

يقوم الإنسان بشرب الماء للعديد من الأسباب، ولكن غالبا يكون السّبب الرئيس لشرب الماء هو نقص الماء في الجسم، والذي يُحفّز الشّعور الفسيولوجيّ بالعطش، وتشمل الأسباب الأخرى التي ترفع من تناول الماء تناول المشروبات الأخرى التي يسعى الشّخص للحصول عليها بسبب مكوّنات أخرى فيها، مثل السكّر.

ينظّم الجسم توازن الماء والعناصر المعدنية باستعمال العديد من الميكانيكيات التي تشمل حسّاسات تربط الأعصاب بمراكز مُختصّة في الدّماغ، بالإضافة إلى ارتباط حسّاسات التّبول وفقد الصّوديوم مع البول، وحسّاسات ضغط الدّم بهذه المراكز، والتي تقوم بدورها بالتّأثير على الأعضاء التنفيذيّة، التي تشمل الكلى، والغدد العَرَقيّة، والغدد اللعابيّة، ويكون تنظيم توازن الماء في الجسم دقيقاً وحسّاساً ، فتُرسل الغدّة الدرقيّة رسائل إلى الكلى لتحديد كميّة البول الذي يجب عليها طرحه، أو كمية الماء الذي يجب الاحتفاظ بها، ويعمل الدّماغ على تحفيز الشّعور بالعطش عند انخفاض سوائل الجسم ، ويجب علينا الاستماع إلى أجسادنا وشرب الماء عند الشّعور بالعطش.

احتياجات الإنسان من الماء :

يُنصح الإنسان في الوضع الطبيعيّ بشرب 6 – 8 أكواب من الماء يوميّاً، فعندما يكون تناول الإنسان للماء أقل من الماء الذي يخسره جسمه يُصاب الجسم بالجفاف، وتزداد خسارة الماء من الجسم في حالات الجوّ الحار، وأثناء ممارسة التّمارين الرياضيّة الشّديدة، وفي الأماكن المرتفعة، ومع التّقدم في العمر التي تقلّ فيها أيضاً حدّة الشّعور بالعطش كما تزداد حاجة الجسم للماء في الحمل والرّضاعة، فإنّه من اللازم شرب المزيد من الماء في هذه الحالات.

فوائد شرب الماء للصحة الجسم :

  • تنظيم سوائل الجسم، حيث يتكّون الجسم من حوالي 60% من الماء، وتعمل سوائل الجسم في العديد من الوظائف، مثل الهضم، والامتصاص، والدّوران، وإنتاج اللُّعاب، ونقل العناصر الغذائيّة، والمحافظة على درجة حرارة الجسم
  • يساعد شرب الماء على التّحكم في السّعرات الحراريّة المتناوَلة، ولكنّ الماء لا يملك قدرة سحريّة تساعد في خسارة الوزن، إلا أنّ استبدال المشروبات العالية بالسّعرات الحراريّة بالماء يساعد على خفض السّعرات الحراريّة المتناوَلة، كما يساعد اختيار الأغذية ذات المحتوى الأعلى من الماء على خفض السّعرات الحراريّة المتناوَلة بسبب حجمه الذي يُساهم في الشّعور بالشّبع، كما أنّ هذه الأغذية تحتاج إلى مضغ أكبر ويكون امتصاصها أبطأ، وتشمل الأغذية عالية الاحتواء على الماء كالفواكه، والخضار، والشّوربات المصنوعة من المرق، والبقوليات، كما يمكن أن يساعد شرب كوب من الماء قبل الوجبات على تحفيز الشّعور بالشّبع.
  • يساعد الماء على منح الطّاقة للعضلات، حيث إنّ العضلات التي يختلّ توازن الماء والمعادن فيها تتقلّص، ممّا قد يُسبّب إرهاق العضلات، وينصح الرياضيّون بتناول كوبين من الماء (حوالي نصف لتر) قبل التّمرين بساعتين، بالإضافة إلى البدء بشرب الماء منذ بداية التّمرين والاستمرار في شربه على فترات منتظمة خلال التّمرين لتعويض الماء الذي يُفقَد عن طريق التعرّق (2)، لكن مع تجنّب شرب كميّات كبيرة جدّاً في فترات قصيرة (4)، ويساعد الماء على تنشيط الجسم، إذ إنّ الجفاف يُسبّب الشّعور بالكسل والإرهاق.
  • يحافظ تناول الماء بكميّات كافية على صحّة الكليتين اللّتين تقومان بتخليص الجسم من السّموم عن طريق البول، ويعتبر نيتروجين اليوريا في الدّم السمّ الرّئيس في الجسم، ويتمّ التّخلص منه عن طريق البول، ويكون البول ذا لون فاتح وبلا رائحة عندما يحصل الجسم على كميّات كافية من الماء، ولكن عندما لا يحصل الجسم على كفايته من الماء، تعمل الكليتين على الحفاظ عليه لاستعماله في وظائف الجسم، ولذلك يصبح لون البول غامقاً ويصبح له رائحة، ممّا يدل على زيادة تركيزه، ويُسبّب ذلك ارتفاع فرصة تكوين حصى الكلى إذا ما استمرّ تراكم نيتروجين اليوريا بشكل مُزمن.
  • يعمل الماء على تنظيم عمل الجهاز الهضميّ، ويمنع الإمساك، خاصّةً إذا ما تمّ تناوله مع الألياف الغذائيّة.
  • يُقلّل تناول الماء من التّوتر .

فوائد شرب الماء للتخسيس :

  • يساعدُ شرب الماء على التقليل من شهيّة الإنسان للطعام، فشربُ الماء بكمّيّات تناسب الجسم يعني التقليل من الشعور بالجوع.
  • الماءُ له علاقة وطيدةٌ في صحّة الجهاز الهضميّ والمساعدة على الهضم، وهذا يعني الشعور بالراحة وعدم الشعور بالانتفاخ، أوعسر الهضم وكذلك التقليل من الاضطرابات الهضمية.
  • يقللُ الماءُ من الكولسترول في الجسم، وخاصّةً إذا ماتمّ تناوله على الريق صباحاً، وبالتالي يساعد في إنقاص الوزن، وسلامة القلب والشرايين. الماءُ يساعدُ الكبد في تحويل الدهون إلى طاقة، وبالتالي التقليلُ من الدهون المتراكمة وتقليل الوزن، وعدم تناول الماء يعني تركز الماء في الكليتين والإضرار بها وكذلك زيادة العبء على الكبد لحرق المزيد من الدهون.
  • شربُ الماء بكثرة يعمل على منع احتباس السوائل بالجسم، وعدم تناول الجسم لكمية مناسبة من الماء يعني احتفاظ الجسم بجزء منه وهذا يعني زيادةٌ في وزن الشخص.

w3

  • شربُ الماء بكثرة يكافحُ الإمساك وبالتالي إزالة السموم والتقليل من انتفاخ البطن.
  • شرب الماء بكميات وفيرة يمدُّ الجسم بالحيوية والنشاط اللازمين لممارسة الحياة اليومية وذلك من خلال تخليص الجسم من السموم المتراكمة به وبالأخص في فترة الصباح الباكر، فعند شرب كوبين من الماء على الريق صباحاً يتخلّص الجسم من السموم المتراكمة به وبالتالي يعطي الجسم الطاقة لممارسة التمارين الرياضيّة.
  • يساعد الماء في الحفاظ على صحّة البشرة، فالجفاف يجعل البشرة تبدو جافّة وأكثر تجعّداً، وتُساعد الكريمات المُرطّبة على إبقاء الماء في خلايا البشرة لتُبقيها رطبة.

فوائد شرب الماء الساخن :

يساعد في تخسيس الوزن: فشرب الماء الساخن يساعد على الحفاظ على الجسم الصحي والمثالي، فهو يساعد في حرق الدهون وخصوصاً إذا قمنا بشربه مع إضافة عصرة ليمون عليه وقمنا بشربه عند الاستيقاظ على الريق، ففي هذه الحالة ستحافظ على بقاء وزنك بالوزن المثالي.
يساعد في علاج الإنفلونزا ونزلات البرد: فشرب الماء الساخن مهم وله دور كبير في التخلص من نزلات البرد والتهابات الحلق، كما يساعد في التخلص من البغلم وإزالته من نهائياً من الجهاز التنفسي، كما أنه مهم في علاج احتقانات الأنف أيضاً.
آلام الدورة الشهرية: شرب الماء الساخن في الأيام الأولى من الدورة الشهرية يساعد في تخفيف آلامها ويعد مهدىء لعضلات البطن ويزيل آلام الظهر وبالتالي التخلص من الآلام.
مهم لإزالة سموم الجسم: الماء الساخن من أهم العناصر التي تساعد في إزالة السموم من الجسم لأنّنا عندما نشرب الماء الساخن ترتفع درجة حرارة أجسامنا وبالتالي يبدأ العرق بالخروج من الجسم وبالتالي نتخلص من السموم.
مقاوم للتجاعيد: يعتبر الماء الساخن مقاوم للتجاعيد ويمنع ظهور التجاعيد المبكرة، فهو يعمل على تصليح خلايا الجلد وبالتالي تظهر البشرة بكل نضارة وبهجة.
التخلص من الحبوب على البشرة: الماء من أهم ما قد يساعدنا على الحصول على بشرة صافية خالية من الحبوب والبثور، فلا تسمح للدهنيات من التجمع على البشرة، وبالتالي نقي الشرة من ظهور الحبوب عليها.
مهم لبقاء حوية الشعر: فشرب الماء الساخن يساعدنا على الحصول على الشعر الناعم واللامع فهو منشط للنهايات العصبية من الجذور وبالتالي يجعل الشعر حيوي ونشط أثناء نموه ويبقى في وضع صحي ورائع.
يساعد في زيادة نمو الشعر وزيادة طوله: فشرب الماء الساخن يساعد تطويل الشعر وزيادة نموّه بطريقة صحيّة ومميّزة، وخصوصاً عند شربه يومياً على الريق في الصباح الباكر.
يمنع ظهور القشرة على الرأس: شرب الماء الساخن يعمل على المحافظة على رطوبة فروة الرأس وبالتالي يعدّ محارب فعال للقشرة.
يحسن أداء الدورة الدموية: شرب الماء الساخن يحافظ على بقاء عضلة القلب بوضعها السلم والنشيط وبالتالي يحسن الدورة الدموية، كما أنه مهم للجهاز العصبي أيضاً.

فوائد شرب الماء مع ماء الورد :

  • يدرّ البول، إنّ شرب ماء الورد مع الماء العادي يعمل على إدرار البول من الجسم وتخليص الجسم من الانتفاخ والماء والأملاح المتراكمة فيه.
  • مفيد لمرضى القلب، لأنّه يعمل على تنشيط الدورة الدموية، ويُسرع الدم في الشرايين، وبالتالي يحمي من الأزمات والجلطات القلبية. يحمي الجسم منالتهاب المثانة وما له من أضرار كبيرة على الكلى؛ لذلك إنّ شرب كوب من الماء المخلوط بماء الورد يومياً يعمل على حماية الكلى والمثانة على حد سواء. ينظّم عمل الجهاز الهضمي، ويخلّص الجسم من حالات الإمساك المزمنة، وأيضاً يعمل على طرد الغازات من الأمعاء.
  • يقوي الجسم ويعطيه طاقة، وذلك لما يزوّده للجسم من مواد غذائيّة مهمة؛ فهو يزوّد الجسم بالفيتامينات والبروتينات وبعض المعادن المهمة لصحة الجسم. مفيد جداً لحماية العين وحماية الشبكية؛ فهو قادر على تخفيف الالتهاب من العينين.
  • الحصول على بشرة صافية ونقيّة خالية من العيوب المزعجة كحب الشباب والبثور والتصبّغات واللون الداكن في بعض مناطق الجسم، ويتمّ ذلك إمّا بشرب كوب من الماء المخلوط مع ماء الورد، أو استخدام ماء الورد كغسول فيتّم غسل البشرة به، أو يتمّ مسح البشرة بقطنه مبللة بماء الورد.
    يقوي الشعر ويمنع تساقطه، ويحافظ عليه من العوامل البيئيّة كالهواء وأشعة الشمس؛ فشرب كوب من الماء المخلوط بماء الورد يومياً كفيل بجعل الشعر أكثر رطوبة وأكثر لمعان.
  • يحمي خلايا الجسم من التلف؛ فالمشروب يعمل على تجديد الخلايا ويعمل على منع تلفها، فبذلك يصبح الجسم أكثر شباباً وحيوية. يعطي الجسم انتعاشاً؛ فعند شرب كوب الماء مع ماء الورد يعطي برودةً للجسم.
  • يرطّب الجسم ويعوّض كمية الماء المفقودة منه؛ لذلك ينصح بشرب الماء مع ماء الورد في فصل الصيف لأنّه يغذّي الجسم بكميات ماء بالإضافة إلى مجموعة كبيرة من العناصر الغذائية.

فوائد شرب الماء مع الليمون :

  • مصدر غني لفيتامين C، وهو عنصر غذائي أساسي لحماية جهاز المناعة في الجسم. مصدر لحمض السيتريك، والمغنيسيوم، والفسفور، والكالسيوم، والبوتاسيوم. يحتوي الليمون على ألياف البكتين؛ وهي ألياف مفيدة لصحّة القولون، وأيضاً فعّالة كمضاد للبكتيريا، وتساعد في إنقاص الوزن؛ لأنّها تساعد في مكافحة الإحساس بالجوع.
  • يساعد الليمون في المحافظة على نسبة الـ PH (الحموضة والقلويّة) في الجسم.
  • شُرب عصير الليمون الدافئ صباحاً يُساعد في طرد السموم من الجسم، ويحمي من مشاكل عسر الهضم.
  • يحمي الليمون من تكاثر البكتيريا المُسبّبة للأمراض داخل الجسم.
  • يساعد شرب الماء بالليمون في التغلّب من نزلات البرد، والإنفلونزا، والاعتياد على شربها يساعد الجسم في تجنّب الإصابه بها.
  • يؤثر شرب الماء مع الليمون على البشرة إيجابياً؛ حيث يمنحها نضارةً وتجديد الشباب، ويحمي من ظهور حب الشباب والتجاعيد.
  • يحمي الليمون من مشاكل العيون المختلفة. يساعد في إنتاج العصارة الهضمية؛ لأنّها تساعد على الهضم وتشّجع إنتاج الصفراء. يحفّز الكبد، ويعزّز وظيفة الإنزيمات.
  • الماء مع الليمون يساعد على تجديد أملاح الجسم وخاصّةً بعد بذل مجهود كممارسة الرياضة.
  • يخفّف نسبة الكافيين في الجسم. يساعد على التقليل من الاضطراب والاكتئاب، وإنّ رائحة الليمون لها مفعول مهدّئ على الجهاز العصبي.
  • يساعد في التقليل والحد من الألم والالتهاب في المفاصل والركبتين، كما أنّه يذوّب حمض اليوريك. ترطيب الجسم، وهو أمر مهم للجسم خصوصاً في أيام الصيف.

wtra3