فوائد خل العنب

0

يعتبر العنب من احد المكونات الطبيعية المميزة بعدة فوائد صحية و جمالية نقدمها لك حصريا على مجلة رجيم الاولى عربيا في عالم الرشاقة الصحة و الجمال من خلال مقال يشمل فوائد خل العنب.

0000

هل تعلم أن خل العنب يمتلك الكثير من الفوائد الصحية للجسم ؟ وقد تم إستخدامه منذ ألاف السنين لأن له خصائص قابضة ومطهرة كما يتم إستخدامه كمادة حافظة وفي توابل الأطعمة فهو ثروة من الفوائد والعديد من الإستخدامات التقليدية . ويتم تحضير الخل بصفة عامة من خلال تخمير السكريات وتحويلها إلي حمض الخليك بواسطة الكائنات الحية الدقيقة ويمكن أن يكون الخل مصنوع من أي نوع من الفاكهة أو أي مادة تحتوي علي سكر ويتم الحصول علي خل العنب من خلال تخمير العنب ويستخدم بإعتباره بهار وتحضير بعض أنواع الصلصات كما أنه مضاد قوي للجراثيم وتم إستخدامه في الطب التقليدي لعلاج الإلتهابات بالإضافة إلي أنه منخفض السعرات الحرارية ويتربط إستهلاكه بالعديد من الفوائد الصحية الأخري التي تربط بأنه منخفض السعرات الحرارية .

القيمة الغذائية للعنب

يتميز العنب بأنواعه باحتوائه على نسبة جيدة من المواد السكرية سريعة الامتصاص وسهلة الهضم حيث يتركز سكر الجلوكوز وسكر الفركتوز G Vit بشكل كبير ويتميز كذلك العنب بغنائه بالفيتامينات مثل فيتامين ج – كما يحتوي على نسبة جيدة من العناصر المعدنية مثل Vit- B وكذلك فيتامين ب البوتاسيوم والكالسيوم والصوديوم كما يحتوي العنب على مواد ذات مفعول علاجي حيث يحتوي على مركب يعرف ب ٍResveratol ريزفيراتول وتتميز هذه المادة على تأثيرها الايجابي في الحد من تصلب الشرايين حيث لها تأثير مباشر وملحوظ في تقليل نسبة الكوليسترول مما تقلل الاصابة بامراض القلب وخصوصا الكولسترول يوجد في العنب بعض الأحماض التي لها دور في الوقاية من تراكم الجذور الحرة وبالتالي فيعتبر مضاداً جيداً للسرطان.

و فوائد العنب كثيرة وهي :

– 15% مواد سكرية و يمثل الجلوكوز 7% من هذه السكريات.
– الفيتامينات مثل فيتامين ج Vit -G وكذلك فيتامين ب Vit-B.
– على نسبة جيدة من العناصر المعدنية مثل البوتاسيوم والكالسيوم والصوديوم.
– يحتوي على مواد بروتينية و دهنية و احماض عضوية مثل حامض الليمون.
– مركب يعرف ب ريزفيراتول ٍResveratol وتتميز هذه المادة على تأثيرها الايجابي في الحد من تصلب الشرايين حيث لها تأثير مباشر وملحوظ في تقليل نسبة الكولسترول في الدم وخصوصا الكولسترول السيء (LDL) مما تقلل الاصابة بامراض القلب، كما ان هذا المركب تثبط التحولات الدماغية المصاحبة لمرض الزهايمر، أن العنب الداكن اللون يحتوي على مركزات أعلى من هذه المواد.
– يساعد على تنشيط الكبد وسلامة وظائفه و إدرار الصفراء بصورة منتظمة.
– يخفض حمض الفوليك في الدم و الذي يترسب في المفاصل و الاطراف و يسبب الآلم و هو ما يعرف بداء النقرس.
– تشير الابحاث ان البلاد التي يكثر فيها انتاج العنب تكاد تكون فيها امراض السرطان منخفضة بل معدومة لأن العنب يحتوي على العديد من العناصر الغذائية التي تساهم في اخراج المواد المسرطنة “الجذور الحرة” وتطرحها خارج الجسم حيث يحتوي العنب على العديد من الفيتامينات والمعادن مضادات للأكسدة مثل فيتامينات (أ،ج) وبعض العناصر المعدنية كما يحتوي العنب على الألياف ذائبة وغير ذائبة.
– ان العنب يساهم في علاج الزهايمر و يقلل الاصابة بالخرف.
– كما انه يساهم أيضا في علاج هشاشة
– مفيد في طرد البلغم و تهدئة حدة السعال .
– الوقاية من آلام اللثة و تساقط الاسنان.

دراسات عن العنب

العنب مفيد للعظام ويحمي من هشاشتها
تشير الأبحاث العلمية ان مرض هشاشة العظام أو ما يعرف كذلك بوهن العظام من الأمراض التي تنتشر بشكل كبير في المجتمعات ولا يخلو مجتمعنا منه الا انه ينتشر بشكل كبير في السيدات حيث تفقد العظام قوتها وصلابتها وقوامها عندما تبدأ في فقد الكالسيوم الذي يعتبر الوحدة الأساسية لبناء العظام والمحافظة عليها ويتحكم الهرمونات بشكل مباشر في هذه العملية والتي تبدأ بشكل واضح ومباشر عندما تبلغ السيدات سن اليأس أو انقطاع الدورة الشهرية وعادة تبدأ في بداية الخمسينات وقد تبدأ قبلها بقليل عند بعض السيدات وقد تتأخر ولكن تشير الملاحظات انها تبدأ في اواخر الاربعينات وبداية الخمسينيات عموما عندما تتوقف الدورة الدموية سن اليأس والتي تنتج من انخفاض هرمون الاستروجين فان العظام تبدأ في فقد الكالسيوم بالتدرج وللحد من ذلك فان زيادة الهرمون الاستروجين واقصد هنا زيادة تركيزه في الدم سوف تحد من عملية فقد العظام للكالسيوم مما يعيق أو يقي من الاصابة بوهن العظام ولحسن الحظ فان العنب يحتوي على معدن البودون الهام والمساهم في عملية زيادة هرمون الاستروجين لدى الاناث السيدات عند بلوغهن سن اليأس.. وبذلك يعمل هذا الهرمون على الاقلال من التعرض لهذا المرض الصامت هشاشة العظام في هذه المرحلة السنية حيث كما نعلم ان بداية هذا المرض تكون غير مصاحبة بأي ألم مما يجعل معرفة انتشاره أو حدوثه صعبة.. ويعمل هذا الهرمون الهام للسيدات هرمون الاستروجين على امتصاص الكالسيوم والذي يكون في الغذاء عادة ولكن نسبة امتصاصه تنخفض مع تقدم العمر عند الرجال وعند النساء عموما إلا أن تأثيره عند السيدات أكثر والعمل الذي يقوم به هرمون الاستروجين مهم جدا في عملية امتصاص بل زيادة امتصاص الكالسيوم وكذلك زيادة عملية ترسب وإضافة الكالسيوم إلى العظام أو مهم جدا حيث يساهم بشكل قوي ومباشر في تقوم العظام والحد من هشاشتها وضعفها.. لذلك فان هناك علاقة غير مباشرة لاستهلاك العنب وعملية قوة وسلامة العظام والحد من مشاكل هشاشة العظام.

فوائد بذور العنب
وجدت دراسة أجرتها جامعة كاليفورنيا انالزيت المستخرج من بذور العنب يخفض ضغط الدم لدى الأشخاص المصابين بمتلازمةالاستقلاب .وتابع باحثون من جامعة كاليفورنيا في ديفيس حالات 24 مريضا يعانون من متلازمة الاستقلاب ,وهي مجموعة من المشكلات تزيد مخاطر الإصابة بأمراض القلب.‏ وأعطي ثلث الأشخاص دواء مزيفا بينما أعطي الباقون 150 ميليغراما أو 300 ميليغرام من زيت بذور العنب.‏ وتم قياس ضغط الدم طيلة 12 ساعة بعد تناول زيت بذور العنب ولاحظ الباحثون انخفاضا متساويا في ضغط الدم لدى الذين تناولوا زيت بذور العنب وانخفض مستوى الكولسترول لدى الأشخاص الذين تناولوا كميات أكبر من زيت بذور العنب.‏ وتستعد جامعة كاليفورنيا لإجراء دراسة أخرى لتحديد ما إذا كان الأشخاص الذين يعانون من ارتفاع ضغط الدم سابقا يمكنهم الاستفادة من زيت بذور العنب.‏

بذور العنب الاحمر تمنع انسداد الشرايين ويحمي السرطان
أظهرت دراسة حديثة أن العنب الأحمر‏ يمنع انسداد الشرايين‏ ويحمي من السرطان، وذلك لأن بذره يحتوى على معدن “السيلينيوم” الذي يمنع السرطانات ويعطي القلب والأوعية الدموية مناعة ضد الأمراض الدموية، والعنب يحتوى أيضاً على الكثير من المواد المضادة للأكسدة، إضافة لوجود فيتامين A المفيد للجسم. وأشارت الدراسة إلى أن العنب يحتوى على مادة “رسفيراترول” التي تعطي حماية للقلب والأوعية الدموية، وقد أظهرت الأبحاث أن هذه المادة تمنع نشاف الأوعية الدموية بالحيوانات، ومن ثم فإنه مفيد في علاج أمراض الأوعية الدموية، كما أنه يقاوم تأثير أشعة الشمس الضارة، وللعنب مفعول يعاكس ذلك حيث إن به مادة “فلافونيدات” وهي تحمي خلايا الدهن من مشاكل الجزيئات الحرة وتدميرها للأنسجة والخلايا.وأوضحت الدراسة أن بذور العنب تحتوي أيضاً على معدن “Boron” وهو يفيد النساء بعد انقطاع الطمث فيحافظ على معدلات عالية من الهرمون الأنثوي وبذلك يخفف المشاكل التي تواجهها النساء عند انقطاع الطمث، كما تلعب بذور العنب باحتوائها على مواد “Proanthocyanidins” دوراً مهماً في مكافحة الأمراض عن طريق تنشيط جهاز المناعة المقاوم للبكتيريا والفيروسات والفطريات، كما أنها تكافح الحساسية بأنواعها وتعمل كمواد مضادة للالتهابات.

فوائد خل العنب :

إنقاص الوزن :

ذكرت دراسة في 2009 تم نشرها في مجلة العلوم البيولوجية والتكنولوجيا الحيوية أن حمض الخليك المكون الرئيسي لخل العنب يمنع تراكم الدهون في الجسم. وقد شملت الدراسة مجموعة من الأفراد الذين يعانوا من السمنة المفرطة وقام المشاركين بتناول 15 مل – 10 مل من الخل يومياً ولمدة 12 إسبوع . وبعد مرور الفترة أظهرت النتائج أن هناك إنخفاض ملحوظ في وزن الجسم ومحيط الخصر ونقص في نسبة الدهون الثلاثية .
2. تأثير علي الجلوكوز والأنسولين :
نشرت دراسة في عام 2005 في المجلة الأوربية للتغذية السريرية ” عند إضافة خل العنب إلي أي وجبة ثانية يؤثر علي مستوي الجلوكوز والأنسولين بعد الأكل . وإنخفاض مستوي السكر في الدم ومستويات الأنسولين بعد تناول الوجبات . وأشار المشاركين إلي زيادة الشعور بالشبع بعد إضافة الخل وحدوث تغير في عملية إستجابة التمثيل الغذائي .
3. علاج مرض السكري 2 :
إستهلاك خل العنب مفيد لمرضي السكري 2 . وأفاد عدد من مجلة رعاية مرضي السكري عام 2007 أن الأشخاص الذين تناول خل العنب قبل النوم كان لديهم مستويات منخفضة من نسبة السكر في الدم عند الإستيقاظ في الصباح بالمقارنة بالأشخاص الأخرين الذين لم يتناولوا خل العنب. وكانت هذه الدراسة لتحديد تأثير خل العنب علي مستوي السكر في الدم وجد الباحثون أن خل العنب يقوم بإستقلاب الجلوكوز في الكبد . ويلاحظ أن خل العنب مفيد جداً لمرضي السكري .
4. مضادات الأكسدة :
خل العنب غني بمضادات الأكسدة وخصوصاً مادة البوليفينول وهي من مضادات الأكسدة القوية التي تساعد في حمايتك من أثار الجذور الحرة. لأن الجذور الحرة يمكن أن ينتج عنها مجموعة من الخلايا منها تلف الخلايا وتحويلها إلي خلايا سرطانية أو الإصابة بالأمراض الخطيرة مثل أمراض القلب والأوعية الدموية والإلتهابات وعند الحصول علي خل العنب أكثر قتامة يعني أنه غني بمضادات الأكسدة .
5. تحسين عملية التمثيل الغذائي :
تعزز مادة البوليفينول الموجودة في خل العنب من التأثير علي البيبيسين وهو الإنزيم الذي يقوم بكسر البروتين إلي أحماض أمينية أصغر وهذا يعني أنه يسهل من عملية إستيعاب الأحماض الأمينية وتحسين عملية التثميل الغذائي .
6. تقليل الإلتهابات :
تعمل مضادات الأكسدة الموجودة في خل العنب علي مقاومة نمو الإلتهابات في الجسم ومنها علاج إلتهاب المفاصل وإلتهاب الاوعية الدموية .

00
7. صحة العظام :
يعمل البيبسين وحمض الخليك علي تحسين عملية إمتصاص المعادن الحيوية في الجسم مثل الكالسيوم والمغنسيوم وهذه المعادن أمر ضروري لصحة وتقوية العظام. كما أن حمض الخليك يحسن من إمتصاص الكالسيوم للمساعدة في تقوية العظام .
8. محاربة السرطان :
يعتمد تكوين خل العنب علي مادة كيرستين وهو بيوفلافونويد مع خصائص مضادات الأكسدة بالإضافة إلي وجود فيتامين ج التي يقوي الجهاز المناعي وتعمل مضادات الأكسدة علي محاربة السرطان والإلتهابات .
9. الحد من مخاطر النوبات القلبية :
يحتوي خل العنب علي نسبة منخفضة من الكوليسترول والدهون المشبعة وهي عناصر ليست ضارة بصحتك كثيراً وخصوصاً صحة القلب ويمكنك إستخدامه كبديل لمكونات الضارة الأخري والتي تؤدي إلي زيادة نسبة الكوليسترول السيئ في الدم وبالتالي يحسن من صحة القلب . كما أنه يحتوي علي نسبة منخفضة من الصوديوم وهذا يعني إنخفاض ضغط الدم وتحسين صحة القلب .
10. التخفيف من الألم :
تم إستخدام خل العنب منذ العصور القديمة كعنصر مساعد لتخفيف الألم وخصوصاً الأفراد الذين يعانوا من الصداع، الصداع النصفي وتخفيف معاناتهم ويمكن أن يستخدم خل العنب أيضاً في علاج الجروح والإلتهابات وله خصائص مضادة للفيروسات ومضاد للبكتريا .
11. تعزيز عملية الهضم :
يحتوي خل العنب أيضاً علي مادة البوليفينول التي تحفز نشاط إنزيم البيبيسين . وهو إنزيم هضمي يقوم بتكسير البروتينات إلي أحماض أمينة وعلاوة علي ذلك، يعمل علي إمتصاص الأحماض الأمينية بسهولة .
12. يساعد علي تحسين عمل الدورة الدموية :
تقوم المواد المضادة في الأكسدة بإصلاح الأضرار التي تسببها الجذور الحرة والتي تنتج من الأوكسجين المستخدم في الجسم . يحتوي خل العنب علي ماة البوليفينول ومضادات الأكسدة التي تحمي الجسم من أمراض القلب والأوعية الدموية وأمراض السرطان .
13. تحسين صحة الجهاز المناعي :
خل العنب يحتوي علي مضادات الأكسدة التي تحارب تلف الخلايا وتقوم بتحسين صحة الجهاز المناعي وجعل الصفائح الدموية أكثر مرونة .
14. الحصول علي بشرة متوهجة :
إذا كنت تسعي للحصول علي بشرة متوهجة يمكنك إستخدام خل العنب لأنه غني بالمواد المضادة للأكسدة التي تحمي الجسم من ظهور أعراض الشيخوخة المبكرة مثل تجاعيد الجلد .
15. الحصول علي أسنان قوية :
يحتوي خل العنب علي مادة البوليفينول والتي تساعد علي تقوية اللثة ومنع إلتهاب اللثة بالإضافة إلي منع تأكل الأسنان والحفاظ عليها بعيداً عن التسوس .
16. الحماية من سرطان الثدي :
تذكر التقارير الصحية أن خل العنب يحتوي علي المركبات التي تقاوم نمو خلايا سرطان الثدي ويمنع ظهور الورم وإنتشاره في أماكن أخري .
17. التخلص من الإمساك :
يحتوي خل العنب علي السكر والأحماض العضوية التي تجعله من المشروبات الملينه للتخلص من الإمساك وتحسين حركة الهضم التي تمكنك من الحصول علي عملية هضم منتظمة .
18. الوقاية من مشاكل الكلي :
إذا كنت تواجه مشاكل وإضطراب في عمل الكلي، تحتاج إلي الحصول علي خل العنب لكي يساعدك في الوقاية من مشاكل الكلي المختلفة التي يمكن أن تحدث لأنه يعمل علي تقليل مستوي الحموضة .
19. تحسين الوظائف الإدراكية :
مع التقدم في العمر تقل مستويات البيتدات والتي تؤدي إلي ضغف الوظائف الإدراكية مثل سهولة الإصابة بالخرف والزهايمر .ولكن خل العنب مفيد في علاج هذه المشاكل ويعمل علي تحسين الوظائف العقلية والمعرفية .
20. تقوية الجهاز المناعي :
يحتوي خل العنب علي فيتامين ج الذي عمل كمضاد للأكسدة .خصائص لها مضادة للجراثيم والتي تساعد في الحفاظ علي توازن البكتريا الجيدة في الأمعاء ومضاد للفطريات والخصائص المضادة للميكروبات وذلك بسبب حمض الخليك والذي يعلب دور في الحد من نمو فطر الكانديدا في الأمعاء وبذلك يحسن صحة الجهاز المناعي . يقوم بتنظيف الغدد الليمفاوية وتحسين النظام الليمفاوي .
21. تقليل تقلصات العضلات :
إذا كنت تعاني من كثيرة الإنقباضات والتقلصات للعضلات، يمكنك حل هذه المشكلة بتناول القليل من خل العنب لأنه يساعد في تحقيق إسترخاء وهدوء العضلات .
22. مقاومة الفطريات والبكتريا :
كما ذكرنا أعلاه يحتوي خل العنب علي الأحماض التي تقاوم نمو الفطريات والبكتريا في الجسم وبالتالي فهو يحمي من نمو الفطريات علي الجلد أو بين الأصابع بسبب كثرة التعرض للأتربة والأوساخ خصوصاً في فصل الصيف .
23. تنشيط الدورة الدموية :
يحتوي خل العنب في فيتامين ب الذي يساعد في تحسين عمل الدورة الدموية وتنشيطها بشكل جيد .
24. مقاومة الصداع النصفي :
ألم الصداع النصفي من الألام المزعجة للجسم، يمكنك مقاومة هذا الألم وتخفيف أثره علي الجسم من خلال تناول خل العنب .
25. مفيد لصحة البشرة :
يحتوي خل العنب علي مجموعة من الفيتامينات والمعادن مثل فيتامين ب 12 وحمض البانتوثنيك والمعادن كالصوديوم، البوتاسيم، الكالسيوم، الفوسفور، المغنسيوم، الحديد ، المنجنيز، النحاس، الكروم وكل هذه العناصر الغذائية تعمل تغذية البشرة وعلاج مشاكل البشرة المختلفة التي تشكل مصدر إزعاج لكي مثل توحيد لون البشرة، التخلص من الندبات، مقاومة التجاعيد، حيوية البشرة،،، إلخ من المشاكل المتنوعة والحصول علي بشرة متألقة وتتمتع بالشباب والحيوية .
26. علاج حرقة المعدة :
يساعد خل العنب في تصحيح الأحماض المنخفضة والحصول علي توازن الحموضة في الجسم وبالتالي الحد من حرقة المعدة . و يقول خبراء العلاج الطبيعي أنه يمكنك الحصول علي الإغاثة الفورية ونتائج إيجابية من خلال إستخدام خل العنب .
27 .التحكم في الضغط المرتفع :
يعمل خل العنب علي زيادة إنتاج أكسيد النيتريك والذي يعلب دور في زيادة إسترخاء الأوعية الدموية وخفض ضغط الدم وبالتالي مفيد لصحة القلب والأوعية الدموية ومع مرور الوقت يعمل علي خفض ضغط الدم .
28 . التخلص من قشرة الرأس :
قشرة الرأس من المشاكل المزعجة التي تواجه الكثير من الافراد في فصل الشتاء . يمكنك علاج هذه المشكلة من خلال إستخدام خل العنب لأنه يحتوي علي العناصر ومضادات الاكسدة التي تساعد في مقاومة إلتهاب الجلد الدهني والتخلص من حكة فروة الرأس.ويساعد هذا الزيت في التخلص من طبقات قشرة الرأس الموجودة في الرأس و تحسين الدورة الدموية .
29 . نمو الشعر :
تعمل مضادات الأكسدة الموجودة في خل العنب علي تحفز من الدورة الدموية في فروة الرأس، وهذا يعمل علي تحفيز نمو الشعر . وبالتالي فهو فعال في زيادة نمو الشعر والحصول علي ملمس ناعم أكثر ومتألق .
30 . الحماية من أشعة الشمس فوق البنفسجية :
تعد مضادات الأكسدة مكون أساسي عند تطبيقه علي الجلد يعمل علي حماية الجلد من الأشعة فوق البنفسيجية الضارة. فهو بمثابة واقي للشمس ويحد من الإحمرار الناتج عن حروق الشمس . ولاشك أن خل العنب غني بالمواد المضادة للأكسدة التي تحقق لك هذه الفوائد المميزة .
31 . منع ظهور الخطوط الدقيقة علي الوجه :
تعد الخطوط الدقيقة والتجاعيد من علامات الشيخوخة المبكرة للجلد ويمكنك مقاومة هذه العلامات بطرق طبيعة ومنها خل العنب لأنه مصدر رائع للمواد المضادة للأكسدة التي تقاوم تأثير الجذور الحرة علي الوجه ومنها ظهور علامات الشيخوخة .
32 . ترطيب الجلد :
يحتوي خل العنب علي حمض الخليك الذي يجعله عنصر رائع في علاج البشرة الجافة وإنتاج الكولاجين اللازمة لترطيب الخلايا والتخلص من الجلد الجاف .
33 . تنظيف البشرة من السموم :
نظراً لأنه يحقق توازن حموضة الجسم يمكنه التخلص من السموم الموجودة في البشرة وتؤدي إلي غلق المسام وتصبح أحد العوامل الأساسية لنمو حب الشياب .
34 . مد الجسم بالعناصر الغذائية الصحية :
القيمة الغذائية الموجود في خل العنب عالية جداً تجعله عنصر غذائي . ويزيد حمض الخليك من قدرة الجسم علي إمتصاص المعادن الأساسية من الطعام الذي تتناوله والعناصر الغذائية التي تحقق لك الفائدة .
35 . تنظيف الكبد :
تأتي هذه الفائدة كجزء من موازنة الحموضة في الجسم . لذلك يعمل خل التفاح علي التخلص من السموم الموجودة في الجسم عموماً . و تظهر الأبحاث أنه يمكن أن يساعد في تنشيط الدورة الدموية للقلب و الأوعية الدموية و التخلص من سموم الكبد .
36 . علاج إلتهاب الحلق :
تفتيت المخاط الموجود في جميع أنحاء الجسم و تنظيف الغدد الليمفاوية وبالتالي علاج إلتهاب الحلق والحساسية .
37 . مفيد لصحة الشعر :
حيث أن خل العنب يعمل بشكل جيد لموازنة درجة حموضة الشعر و فروة الرأس و يساعد في التخلص من قشرة الرأس، و فقدان الشعر، حكة الشعر وبالتالي تحقيق نتائج فعالة لصحة الشعر .

القيمة الغذائية التي توجد في 15 جرام من خل العنب :

الفيتامينات :
فيتامين ب 12 : 0,2 ميكرو جرام .
حمض البانتوثنيك : 1,5 ميكرو جرام .
البيوتين : 0,2 ميكروجرام .
المعادن :
الصوديوم : 0,6 ميكرو جرام .
البوتاسيوم : 3,3 ميكرو جرام .
الكالسيوم :0,45 ميكرو جرام .
المغنسيوم :8 ميكرو جرام .
الفوسفور : 1,2 ميكرو جرام .
الحديد : 0,03 ميكرو جرام.
النحاس : 0,24 ميكرو جرام .
المنجنيز :1,17 ميكرو جرام .
الكروم : 0,01 ميكرو جرام .
الموليبدينوم :0,05 ميكرو جرام .

000