فوائد و مخاطر الليزر للتجميل

0

يعتبر الليزر من احد احدث العلاجات الطبية الاكثر تداولا في حل الكثير من المشاكل الصحية و الجمالية و لهذا نقدم لك حصريا على مجلة رجيم الاولى عربيا في عالم الرشاقة الصحة و الجمال مقال مذهل يشمل فوائد و مخاطر الليزر للتجميل.

000

الليزر أضحى حلا لدى الكثير من السيدات في تقليل التجاعيد والتخلص من بقع الوجه وحب الشباب وشد الجلد، حيث تبدو البشرة من خلال الخضوع للعلاج بالليزر أكثر شبابا، الى جانب التحسن الملموس في لون البشرة. يتم تحديد نوع الليزر الذى يستخدم فى علاج البشرة وفقا لنوع البشرة ولونها. والعلاج بالليزر يقوم به طبيب الأمراض الجلدية أو جراح التجميل.

رغم علاج حب الشباب تظل أثر البثور لفترة طويلة في الوجه، مما يجعل الليزر الحل الأمثل للتخلص منها والكثير يفضلون هذا النوع من العلاج حيث يعمل على تقليل ظهور المسام ويعالج الندبات والبثور.

ويتم ذلك من خلال التخلص من الطبقة التالفة من البشرة، مما يسمح للطبقات التى توجد تحت الطبقات الخارجية بالظهور. وقد يشعر الشخص بالألم خلال هذا العلاج، ولكن يقوم الطبيب باستخدام مخدر موضعى لتخدير المناطق التى سيتم علاجها لراحة المريض بقدر الإمكان.

الفئات المعنية بعلاج البشرة بالليزر

كبار السن الذين يعانون من ظهور تجاعيد الوجه ويرغبون فى التخلص منها ليبدون أصغر سنا.
الشباب فى سن المراهقة الذين يعانون من البثور الناتجة عن حب الشباب أو البقع الناتجة عن الجدرى.
الأشخاص الذين يعانون من تلف فى البشرة بسبب التعرض لاشعة الشمس والذى ينتج عنه ظهور النمش والبقع والكلف.
الأشخاص الذين يعانون من تغيير لون البشرة ونقص الكولاجين.

ايجابيات العلاج بالليزر

غالبا ما يحقق العلاج بالليزر النتائج المرغبوب فيها مثل التخلص من تجاعيد وبثور الوجه.
ولا يشعر الشخص بالألم أثناء العلاج بالليزر، ولكن قد يشعر البعض بألم بسيط خلال المعالجة يمكن وصفه عادة كإحساس بحرق بسيط أو لسعة خفيفة ويختلف من شخص لآخر.
وبخصوص الجلسات المخصصة للعلاج فهي لاتتطلب الكثير من الوقت ( لاتفوق 30 دقيقة ) ، كما أن فترة الشفاء بعد الجلسة لا تتطلب الكثير من الوقت أيضا فعادة ما تعود البشرة لطبيعتها خلال أسبوع أو أسبوعين بعد كل جلسة.

سلبيات العلاج بالليزر

رغم الإيجابيات التي يحققها العلاج بالليزر ، فلايمكن إنكار بعض عيوبه ومنها :
-العلاج بالليزر يمكن أن يحدث بعض الإلتهابات بعد العلاج لذلك يجب أن يقوم الطبيب بوصف مضاد حيوى لمنع الإلتهاب
– العلاج بالليزر قد ينجم عنه تغيير فى لون البشرة بعد العلاج. كما أن المناطق التى تم معالجتها بالليزر قد يصبح لونها أفتح من المناطق الأخرى فى البشرة ولكن بشكل غير ملحوظ.
العلاج بالليزر مكلف جدا، خاصة إذا تطلب العلاج أكثر من جلسة للتخلص تماما من عيوب البشرة.
– قد لايخلو العلاج بالليزرأحيانا من آثار جانبية مثل حدوث إحمرار وتورم فى الوجه وقد يحدث أيضا جفاف فى البشرة.

الليزر: الحل المثالي لعلاج شيخوخة البشرة.

ولإزالة هذه العلامات، يلجأ أطباء الجلد الاختصاصيون إلى استخدام طريقتين من الليزر:
الأولى تعتمد على الليزر الصباغي، في حين أن الثانية تستخدم نابض ضوء لتجديد الجلد. وتتم هذه العمليات في عيادات طبية متخصصة.

وقبل الإقدام على اختيار الطريقة التي تناسب بشرتك، يجدر بك أن تطلبي من طبيبك الخاص فاتورة مفصلة للعلاج، بالإضافة إلى تقرير طبي يشرح طريقة إجراء العملية وكذا تفاصيلها.

ويلزمك ارتداء نظارات واقية أثناء إجراء العملية، كما يستحسن أن يتم طلي المناطق التي يتم علاجها بكريم مخدر، وذلك لتتجنبي الإحساس بالحروق أو الوخزات التي يتسبب فيها هذا النوع من العمليات.

وقد تظهر بعض البقع الزرقاء كما يمكن أن يتغير لون البشرة على مستوى المناطق المعالجة وذلك لبضعة أيام، إلا أن هذه الآثار تختفي بعد الحصة الثالثة من العلاج. وتبلغ تكاليف الحصة الواحدة حوالي مائة يورو، ولا يمكن القيام بهذا النوع من العمليات في إطار التغطية الصحية، لأنها تعتبر من بين العمليات التجميلية، وعليه فإن المرأة تتحمل كافة التكاليف.

كيف يتم إزالة الشعر باستخدام الليزر؟

إزالة الشعر بالليزر هي تقنية طبية يتم فيها تسليط شعاع مركز من الليزر في صورة نبضات لإزالة الشعر الغير مرغوب فيه.
ويمر شعاع الليزر خلال الجلد لبصيلة الشعر، حيث تعمل الحرارة التي يولدها شعاع الليزر على تدمير بصيلة الشعر مما يمنع نمو الشعر لفترة طويلة.

هل تصلح هذه التقنية لجميع الأشخاص؟

يتوقف تأثير الليزر في إزالة الشعر على حسب لون الشعر وطبيعة الجلد، وتعد هذه الطريقة أكثر فاعلية مع أصحاب البشرة الفاتحة والشعر الداكن. وتقل فاعليتها مع أصحاب الشعر الأشقر، والأبيض، والرمادي.

هل يتوقف نمو الشعر نهائياً بعد معالجته بالليزر؟

على عكس ما يتوقعه الكثيرون لا يعمل الليزر على منع نمو بصورة دائمة. ولكن يمنع نموه لفترة طويلة ويكون الشعر الجديد النامي أقل سمكاً وأفتح في لونه.

هل يمكن استخدام الليزر على جميع مناطق الجسم؟

يعمل الليزر على إزالة الشعر الغير مرغوب فيه في مناطق مثل: الساقين، الإبطين، الشارب، الذقن، ومنطقة البكيني. ويمكن استخدامها أيضاً على أماكن أخرى في الجسم ماعدا المناطق المحيطة بالعين.

ما هي الآثار الجانبية لاستخدام الليزر في إزالة الشعر؟

تهيج الجلد:
من أهم الآثار الجانبية التي قد تختبرينها عند استخدام الليزر في إزالة الشعر هي التهاب الجلد والذي يكون مصحوباً باحمرار وتورم، وعادةً ما يختفي هذا الالتهاب خلال عدة ساعات من تطبيق الليزر.
تغيرات في لون البشرة:
قد يتسبب استخدام أشعة الليزر في اسمرار أو تفتيح الجلد المعرض لليزر بصورة مؤقتة.
تغيرات في ملمس البشرة:
نادراً ما يسبب الليزر تغير في ملمس البشرة أو تكون قشور وندبات على الجلد.

الاستعدادات التي يجب اتخاذها قبل تطبيق الليزر؟

يجب تجنب التعرض للشمس قبل تطبيق الليزر وبعده 6 أسابيع على الأقل.
التوقف عن إزالة الشعر باستخدام الشمع أو ماكينات الإزالة قبل تطبيق الليزر حيث تعمل هذه الطرق على التأثير على بصيلة الشعر الأمر الذي قد يتسبب في نتائج غير مرضية بعد استخدام الليزر.

كيف تعتنين ببشرتك بعد إزالة الشعر باستخدام الليزر

1- الكريم الواقي من الشمس
جميع المناطق المعرضة الخاضعة لليزر لابد من تغطيتها بكميات كافية من الكريم الواقي من الشمس، حيث تزداد حساسية البشرة تجاه الشمس، مما قد يعرضها للسواد، وخاصة للسيدات ممن لديهم بالفعل حساسية للبشرة.
2- الترطيب
احرصي على استخدام كريم مرطب أو مكعبات الثلج على المناطق المعرضة لليزر فور الانتهاء من العلاجات لتقليل الشعور بعدم الراحة فيما بعد.
3- استشيري الطبيب
على الرغم من أنها قد تكون نادرة الحدوث، إلا أنه يمكن أن يظهر بعض الإحمرار على البشرة مما قد يترك أثرا. في تلك الحالة، ينبغي استشارة الطبيب المختص فورا كي يخبرك ماذا تستعملين على تلك المنطقة.

نصائح هامة عند الخضوع لعلاجات الليزر

1- تجنبي إجراء تلك العلاجات أثناء الدورة الشهرية (أو قبلها بعدة أيام). حيث تكون البشرة أكثر حساسية للألم خلال تلك الفترة.

2- إذا كنت من أصحاب البشرة الحساسة، قومي بتدليك المنطقة التي ستخضع لعلاجات الليزر بمكعبات الثلج باستمرار قبل وبعد إجراء العملية.

3- عند إجراء عمليات الليزر على منطقة تحت الإبطين، ينصح بإجراءها في الصباح المبكر، مما يمكنك من عدم استعمال مزيلات العرق بعد العملية. أيضا، لا تقومي باستعمال مزيلات العرق بعد العملية بساعة على الأقل.

4- لا تقومي بإجراء عمليات الليزر أثناء تناول المضادات الحيوية، ولكن انتظري لمدة أسبوعين على الأقل بعد انتهاء تلك العلاجات.

5- تجنبي التعرض للحرارة. وذلك يشمل التعرض لأشعة الشمس، الاستحمام بالماء الساخن، أثناء الطبخ، أو الساونا.

6- بعض الشعر قد لا يزال تماما. فقد تحتاج بعض مناطق الشعر القاسية لعلاجات الليزر لمرة أو مرتين خلال السنة.

7- استعملي أنواع الكريم الواقي من الشمس المقاومة للماء مع SPF يساوي 15 أو أكثر.

8- عند إجراء تلك العمليات على الوجه، تجنبي استعمال أي علاجات خارجية على بشرة الوجه كعلاجات حب الشباب.

9- وفقا للمنطقة الخاضعة لعلاجات الليزر، تختلف عدد الجلسات المطلوبة، والفترة بين الجلسات، فقد تكون ما بين 4-12 أسبوع.

10- إذا كنت من أصحاب البشرة الحساسة، فاطلبي من الطبيب استعمال كريم مخدر موضعي قبل إجراء العملية، كي لا تشعرين بالمزيد من الألم أثناء العملية.
بعض التحذيرات:

– قبل إجراء تلك العملية، تأكدي من اختيار مركز طبي متخصص مع التأكد من الشهادات والترخيصات الطبية للشخص الذي يقوم بإجراء تلك العمليات.

– إزالة الشعر باستخدام الليزر تعطي نتائج أفضل مع الشعر الداكن والبشرة الفاتحة. فإن كان لديك شعر أشقر وبشرة فاتحة، قد لا تكون النتائج مرضية من المرة الأولى.

0

تقشير الشفتين بالليزر :

هي عبارة عن عملية تجميلية هدفها تصحيح العوامل التي تخلفت على الشفتين من جراء التعرض لأشعة الشمس والملوثات والتقدم في العمر و يتم استخدام ليزر ثاني أكسيد الكربون المتطور من أجل تصحيح شكل الجلد و إعادة صقله و تقشيره و هذا من شأنه أن يقلل من التجاعيد بدون الحاجة إلى استخدام أية أدوات أخرى.

طريقة عمل تقشير الشفتين بالليزر :

يقوم الطبيب المختص بتوجيه أشعة الليزر فوق الأجزاء المتضررة من الجلد والتي تحتوي على التجاعيد أو الخطوط الرفيعة ليقوم الليزر بإزالة الطبقة الخارجية من البشرة بلطف و يعمل كذلك على تنعيم الخطوط الدقيقة و التجاعيد الخفيفة التي تحيط بالفم و يخفف حدة التجاعيد العميقة أيضاً و بعد أن يتم تقشير الطبقة الخارجية من الجلد يظهر الجلد الجديد أسفله مباشرة و يكون بمظهر ناعم و أملس و أكثر شباباً و حيوية.

الآثار الجانبية لتقشير الشفتين بالليزر :

العملية تستغرق ما يقرب الساعة و هي لا تتسبب في حدوث أية آلام لكن المريض قد يشعر بنفس الانزعاج الذي يشعر به عندما يتعرض لحروق الشمس و قد يظهر احمرار في البشرة لا يلبث أن يختفي خلال أسبوع الموالي من التقشير.

نصائح لنجاح تقشير الشفتين بالليزر :

بعد الانتهاء من العملية و نجاحها يجب على المريض أن يحافظ على بشرته حتى لا تتعرض لظهور علامات التقدم في العمر بسرعة مرة أخرى فهذه العلامات المتمثلة في التجاعيد و الخطوط الرفيعة هي أمر واجب الحدوث كلما تقدم الشخص في العمر لكن يمكن تخفيف هذه العلامات و تأجيلها قدر الإمكان و يكون ذلك عن طريق المحافظة على ترطيب البشرة و صحة الجسم ككل.

الحرص على شرب السوائل بكثرة وخاصة المياه بما لا يقل عن ثمانية أكواب منها في اليوم الواحد كما يجب أن يشتمل النظام الغذائي على كافة العناصر الغذائية الطبيعية التي يحتاج الجسم إليها من فيتامينات ومعادن وأملاح وألياف فالبشرة هي عنوان صحة الجسم وأي مرض أو مشكلة صحية تصيب الجسم ستظهر أعراضها على البشرة.

مع تقنية تصحيح النظر بالليزر Lasik وداعا للنظارات والعدسات الطبية

مع تطور تقنيات الليزر، أصبحت له استعمالات طبية متعددة وخصوصا في العمليات الجراحية المعقدة.

والخبر السار ! امكانية تصحيح النظر عن طريق تقنيات الليزر أو ما يسمى ب” Lasik ” حيت أصبح بوسع الأشخاص الذين يعانون من قصور أو اضطراب في الرؤية من تصحيح نظرهم, مما يمكنهم من الرؤية بصورة أفضل دون الحاجة إلى ارتداء النظارات أو العدسات اللاصقة الطبية.

حيت يمكن إجراء عملية التصحيح على العينين معا في حصة جراحية واحدة. كما أن من أهم ما يميز هذه الجراحة كونها سريعة المفعول ولا تتطلب فترة نقاهة، حيث يلمس المعالَجُ ” المريض ” الفرق بشكل فوري, كما يمكنه استئناف أشغاله وحياته العادية منذ اليوم الموالي للعملية.

إذن، يشكل هذا العلاج الملاذ الثالث بعد النظارات والعدسات لتصحيح الرؤية بمختلف اضطراباتها قصر النظر أو طوله أو غيرها…

أما للحصول على أفضل النتائج يجب الحرص على اختيار طبيب مختص ذو خبرة كبيرة في المجال, مع التشديد على استخدام اخر التقنيات في تصحيح النظر بالليزر ” Lasik “.

هل يمكنني إجراء عملية ” Lasik ” ؟

يجب على الشخص الراغب في إجراء عملية ” Lasik ” أن يقوم بزيارة طبيب مختص لتشخيص حالته بشكل أفضل.

ليتمكن طبيب العيون من خلال الفحص أن يحدد بصفة دقيقة الاختلالات التي تعتري العينين، وبالتالي يمكنه أن يشرح بطريقة مفصلة كيفية إجراء العملية مع الاجابة عن أي تساؤلات اضافة للمريض.

وبصفة عامة، يمكن لجميع البالغين أن يجروا هذه العملية دون أدنى مشكلة. ويمكننا أن نصف الأشخاص الذين يلائمهم هذا العلاج بالصفات الثلاث التالية:

1- أن يكون بالغا (18 سنة فما فوق).

2- يعاني من اختلالات في النظر.

3- لا يحب ارتداء النظارات والعدسات اللاصقة.

دون أن نغفل بعض العوامل الطبية الاضافية التي تتحكم في قابلة ومدى ملائمة الشخص لإجراء تقنية تصحيح النظر بالليزر من أهمها سمك القرنية.

هل تحف عملية ” Lasik “مخاطر ما ؟

في بدايات هذه العملية الجراحية، لوحظت بعض المخاطر والاضطرابات المتعلقة أساسا بكون الطرق والتقنيات المستعملة آنذاك لم تكن متطورة بما فيه الكفاية، لذا كان نجاح العملية غير مضمون بشكل يطمئن الراغبين في العلاج.

لكن، في الوقت الحالي، ومع التطور الكبير الذي عرفته هذه الجراحة سيما بعد إدخال الوسائل المتطورة، أضحت النتائج مضمونة بصفة شبه مؤكدة، حيث أن غالب العمليات تكلل بالنجاح، ولم تسجل أية اضطرابات في صفوف المعالجين على المدى البعيد.

ما الاحتياطات اللازم أن أتخاذها بعد اجراء تقنية ” Lasik ” ؟

ينصح الطبيب بتناول المضادات الحيوية في الأيام التي تلي الجراحة “ما بين 2 إلى 7 أيام”. وقد تعاني العين في بعض الحالات من حساسية ضد الضوء أو أشعة الشمس مما يستوجب ارتداء نظارات شمسية خاصة, مع تجنب النظر المباشر لمصدر الضوء.

في بعض الحالات يمكن ملاحظة جفاف العين مع ضباببة في الرؤية بالليل قد تستمر لعدة أشهر بعد العملية التصحيح.

لكن الشيء الذي أكده جل الذين جربوا تقنية تصحيح النظر بالليز ” Lasik ” هو ندمهم الشديد لجهلهم وعدم معرفتهم بهذه الطريقة منذ زمن بعيد، حتى يتسنى لهم التمتع برؤية جيدة دون معيقات.

حقيقة المخاطر المصاحبة لعملية شفط الدهون بالليزر

تختلف عملية شفط الدهون بالليزر عن عملية شفط الدهون التقليدية، فالأولى عبارة عن عملية جراحية لا تحظى بنفس درجة إثارة العملية الثانية. ونظراً لاستعانة الأطباء بالليزر، فإنهم بوسعهم تحديد مناطق شفط الدهون من الجسم واستخدام مخدر موضعي بدلًا من المخدر العام.

وعلى الرغم من الترحيب بتلك العملية والعدد الهائل من النساء اللواتي يخضعن لها إلا أنها مازالت تحظى حتى الآن ببعض المخاطر.

ما هي تلك المخاطر؟

الالتهابات.
النزيف.
التغير في وظيفة العصب.
التورم.
الكدمات.
ترهل البشرة.
عدم إزالة قدر كاف من الدهون.
ظهور حروق وبثور.
ظهور ما يشبه الكتل في المنطقة التي أجريت بها الجراحة، وهو الأمر الذي يستدعي مزيد من التدخلات الجراحية وإستشارة الطبيب الذي اجرى هذه العملية كونه دليل وعارض غير مرحب به.

التورم المصلي يحدث هذا الأمر حين يتراكم السائل في مناطق أزيلت منها الأنسجة بعد الخضوع لعملية جراحية. وهي الحالة التي يمكن أن تحدث بعد الجراحة بمدة تتراوح بين 7 إلى 10 أيام. تستطيع هذه الحالة بإعادة إصلاح نفسها في غضون شهر تقريبًا. وإن لم تسر الأمور على ما يرام، فإنه يتعين على المرضى أن يستشيروا طبيبهم.

نصائح هامة

يجب التأكيد من حقيقة في غاية وهي أن تلك المخاطر من الممكن أن تقل وتتراجع تدريجيًا حين يتم إجراء تلك العملية من جانب طبيب محترف سبق له أن درس ومر عبر برامج تدريبية ذات صلة بعملية شفط الدهون بالليزر.

بالإضافة إلى ذلك، يساهم أيضاً استخدام جهاز شفط الدهون المناسب بالليزر في خفض تلك المخاطر المرتبطة بالآثار الجانبية لتلك العملية بدلًا من التعرض لخطر الجراحة.
علاوةً على ذلك إجراء تلك العملية على الرقبة، على سبيل المثال، قد لا يتسبب في حدوث أية ردود فعل سلبية، لكن شفط الدهون بواسطة الليزر على الفخد قد يكون أخطر من الرقب. من هنا يجب على المريض أن يتحضر لشفط الدهون والتأكد من الطبيب حول تفاصيل العملية.

لهذا ينصح بضرورة اختيار مراكز وأماكن متخصصة حائزة على شهادات طبية علماً بأن نتائج العملية تظهر تماماً بعد مرور أسبوع واحد فقط. من الضروري كذلك أن تدرك المرأة أن جسمها سيتعرض لبعض التغييرات عقب الجراحة لاسيما وأنها ستشعر بأن بشرتها باتت مشدودة وصلبة.

00