فيتامين A

0

يعتبر فيتامين a من احد انواع الفيتامينات الاساسية للجسم حيث تتميز بعدة فوائد كثيرة و متنوعة نذكرها لك حصريا على مجلة رجيم الاولى عربيا في عالم الرشاقة الصحة و الجمال من خلا مقال شامل حول فيتامين A.

787

فيتامين “A” هو عبارة عن مُركَب قابِل للذّوبان في الدّهون الموجودة في جِسم الإنسان، يُسمى بالإنجليزية “Vitamin A” أما الاسم العِلمِي له فهو الريتنول، يُعطي جسم الإنسان الكثير من الفوائِد الطّبية مثل المناعة ضدْ الكثير من الأمراض التي تُصيب أجهزَة الجِسم المُختلَفة، ومُساعدَة الحامِل في تغذيّة الجنين، والمُساعدَة في انقسَام الخَلايا المُكونّة للدّماغ والرئتين، له دور كبير ومُهم في إنتاج كُريات الدّم البيضاء التي تُعتبر خطْ الدّفاع الرئيسي في جسم الإنسان.

فوائد فيتامين (أ) مايعرف بـ فيتامين A هو المفتاح لحياة صحية هو تحقيق التوازن المثالي بين الروح والجسد . بالنسبة للفرد لتحقيق هذا ، هو في حاجة إلى تطوير واعتماد أسلوب حياة منظم بشكل جيد .

نحن نعلم جميعا أن النظام الغذائي يلعب دورا مهما في أسلوب حياتنا ، وبالتالي يجب علينا اتباع نظام غذائي متوازن وصحي .

اتباع نظام غذائي متوازن يحتوي على كميات متساوية من الكربوهيدرات والدهون والفيتامينات والبروتينات والمعادن والألياف .

توفر لنا الطاقة من الكربوهيدرات ، والذي يعمل على الوقود لجميع الأنشطة الأيضية في الجسم ، اما البروتينات هي لبناء لبنات الخلايا والأنسجة لدينا ، والفيتامينات والمعادن تساعد في النمو والأداء السليم لأجهزتنا ، والألياف تساعد على تنظيم الأمعاء والجهاز الهضمي .

جسمنا يحتاج مجموعة متنوعة من الفيتامينات واحدة من أهم هذه هو فيتامين A :

فيتامين (أ) هو مجموعة الدهون القابلة للذوبان الهيدروكربونات غير المشبعة ، والتي تشمل الريتينول ، الشبكية وبيتا كاروتين . هي مصدر جيد ألفا ، بيتا كاروتين وغاما ، الذي يحصل على تحويلها إلى فيتامين (أ) من قبل الجسم . يتم الحصول عليها إما من الحيوانات أو من مصادر نباتية .

فيتامين (أ) هو العنصر الأكثر أهمية لنظام المناعة الصحي ، والبصر الجيد ونمو الجلد . كما يمنع فيتامين (أ) العمى الليلي وجفاف العين وبالتالي يعطي رؤية واضحة .

كيفية الحُصول على فيتامين “A”

تُعتبر الخُضروات والفواكِه واللُحوم المصدر الطّبيعي للحُصول على فيتامين “A”، فقد لا نحتَاج إلى الحُبوب والعَقاقِير للحُصول على هذا النوع من الفِيتامينات، يُمكننا الحُصول على هذا الفيتامين من خلال ثلاث طُرق رئيسية وهي مصادر حَيوانيّة ومصادر نباتيّة والأقراص الطّبية المُنتشرة في الصّيدليات، من المصادر الحيوانيّة التي نستطيع الحُصول من خلالها على فيتامين “A” الكبد والحليب الذي يكون كامِل الدّسم والبيض، ومن المصادر النباتيّة التي نستطيع الحُصول من خلالها على فيتامين “A” الجزر والشّمام والسّبانخ، أمّا الأقراص الطّبية فيجب أنْ يتّم استخدامها بعد أخذ الاستشارة من الطّبيب القادِر على تحديد الكميّة التي يجب أنْ نتناولها من تلك الأقراصْ.

مصادر هامة لفيتامين أ :

يعد كل من زيت كبد السمك وصفار البيض والقشدة و اللحم البقري و الجبن الشيدر و الحليب المدعم ومنتجات الزبدة هي مصادر غنية بفيتامين أ . وسواء كانت الفاكهة ذات اللون البرتقالي أو الأصفر والخضار التي تحتوي علي الكاروتين هي أيضاً مصادر جيدة لفيتامين أ . ويجب أن تتأكد من أن نظامك الغذائي يتضمن علي البطاطا الحلوة و الجزر والقرنبيط و السبانخ والمانجو والقرع و الطماطم والسوفان والمشمش والخوخ و البازلاء و الكرنب لتضمن أن يحصل جسمك علي فيتامين أ .

أعراض نقص فيتامين أ :

قد يتسبب نقص فيتامين أ في مشاكل كبري مثل أعراض تظهر علي الجلد أو العمي الليلي أو الحرقان أو حكة في العينين أو إلتهاب الجفون أو قشرة في الرأس أو الأظافر الهشة و تكون سهلة الكسر بسهولة والإضطرابات الجنسية و التغيرات التي تحدث في الأنسجة ويمكن أن يؤدي أيضاً إلي التعب و الأرق و الإكتئاب .

فوائد فيتامين “A”

يُساعد فيتامين “A” على تقويّة البصر، ويَعتبِر الأطباء أنّ أحدْ الأسباب الرئيسية لمرض العَشَى اللّيلي هو نقْص فيتامين “A”، لذلك يَنصَح الأطباء الأشخاص المُصابين بهذا المَرض تناول الأطعمَة التي تحتوي على الفيتامين.
يعمل فيتامين “A” على تقويّة العِظام في الجِسم، نظراً لاحتوائِه على حِمْض الريتنويك الذي تمتّصُه العِظام، وقد يُؤدّي عدم تناول الأطعِمة التي تحتوي على فيتامين “A” إلى هشاشة العِظام والكُسور غير الطبيعية.
يعمل فيتامين “A” على تقويّة خطْ الدّفاع الرئيسي في جِسم الإنسان من خلال المُساعدة في إنتاج كُريات الدّم البيضاء، كما يُؤدّي دور كبير في الحِفاظ على الجِلد الذي يُعتبر خطْ الدفاع الأول في جسم الإنسان.
يُساعد فيتامين “A” على الوقاية من الحَصوَات التي تتكوّن في الكِلى، وذلك لاحتوائِه على مادة فُوسفات الكالسيوم التي تعمل على عدم تكوّن هذه الحَصَى، وتُسبّب الحَصَوات في الكِلَى الكثير من الألَم والغَثيان للإنسان المُصَاب بها والذي يضطر إلى القِيام بالعمليات الجِراحيّة لتفتيتَها.
يُساعد فيتامين “A” على تقويّة فروة الرّأس مما يُؤدّي إلى تقويّة الشّعَر وعدم تساقُطه، ويُساعد على منْع الجَفاف للشّعر والفّروة، ويعمل أيضاً على استعادة لون الشّعر الطّبيعي في حالة فُقدانِه بسبَب العديد من الأمراض، ويُساعد على تقليل كِميّة القِشرّة الموجودة في فرّوة الرّأس.
يُعتبر فيتامين “A” من أفضل أنواع العِلاج التي يصفِها الأطباء للحُصول على بشرَة ناعِمة ومُشرّقة، ومن الأمور التي يُساعد فيتامين “A” على القَضاء عليها إلى حدٍ ما هو حبْ الشّباب الذي يُعتبر أحد المَشاكل التي يمُر بها الشّباب في مرحلة المُراهقة.
يُساعد فيتامين “A” على التقليل من التّجاعيد في جِسم الإنسان وخاصّة في الوجَه، وذلك لاحتوائه على الكاروتينات التي لها دور كبير في القَضاء على الأكسّدة التي تحدُث داخل الجسم.
يَعمل فيتامين “A” أيضاً على حِماية العَين من الضُمور الشّبكي، نظراً لاحتوائِه على مادّة الريتنال التي تعمل على الدّخول إلى أغشية العين وحِمايتها.
788

اهمية فيتامين (أ) للبشرة :

1. حب الشباب
معظمنا يعانون من هذه المشاكل الجلدية الشائعة – حب الشباب، مع نظام غذائي للتخلص من حب الشباب . يشمل الجزر الطازج ، والمشمش والتفاح . فيتامين A يساعد في الحد من مشاكل حب الشباب ، وخاصة بين الأشخاص الذين يعانون من مشاكل حب الشباب المعتدل إلى الشديد ، كما أنها خفضت إنتاج فائض الزهم في الجلد . استخدام فيتامين (أ) لعلاج حب الشباب هي فعالة جدا .
2. التجاعيد :
كما نوقش بالفعل ، فيتامين (أ) يحتوي على كميات كبيرة من الكاروتين وفيتامين إي ، أحد مضادات الأكسدة القوية ، والذي يعرف لمحاربة الجذور الحرة في جلدك . وبالتالي المدخول المنتظم من فيتامين (أ) يقلل من ظهور الخطوط الدقيقة والبقع الداكنة والتصبغات .
3. اضطرابات الجلد :
وقد أظهرت الدراسات أن فيتامين (أ) يساعد في شفاء حب الشباب الشديد ، والثآليل ، أضرار أشعة الشمس والوردية . يمكنك إما أن تتخذ في شفويا أو في شكل المستحضرات الموضعية لجني أقصى قدر من المنافع .
4. تقليل علامات التمدد :
فيتامين (أ) المساعد في تجديد خلايا الجلد الجديدة عن طريق استبدال الخلايا الميتة . خلايا جديدة تؤدي إلى تشكيل بشرة صحية وسلسة ، والذي من شأنه أن يقلل في نهاية المطاف علامات التمدد .

العلاجات المنزلية :

أ. البابايا حزمة الوجه :
مزيج لب البابايا مع عصير الليمون وملعقة صغيرة من العسل . تطبيق هذا على وجهك والسماح لها لتبقى قبل الشطف قبالة 15 دقيقة . هذا هو لحظة حزمة اشراق البشرة .
يمكنك أيضا مزج اللب البابايا مع الشاي الأخضر المغلي لجعل عجينة ناعمة . تطبيق هذا وتبقي قبل الشطف 15 دقيقة . هذا هو مكافحة الشيخوخة وينبغي أن تطبق مرتين في الأسبوع للحصول على أفضل النتائج .
ب. الجزر حزمة الوجه :
إصنع عجينة من الجزر المسلوق والبطاطس . إلى ذلك ، إضافة قليل من مسحوق الكركم والعسل . تخلط جيدا لتشكيل عجينة ناعمة وتنطبق على وجهك . يبقيه لمدة 10 دقائق ، وشطف مع الماء البارد .
يمكنك أيضا إعداد حزمة وجه مختلطة الخضار بجعل عجينة من الخضار المسلوقة مختلفة مثل الجزر والبطاطا والملفوف الخ تخلط جيدا لتشكيل عجينة ناعمة . تطبيق والحفاظ على لمدة 20 دقيقة . يغسل بالماء البارد .
ج. عصير البطاطا الحلوة :
اعصر البطاطا الحلوة واستخراج عصير . تطبيق هذا العصير في جميع أنحاء وجهك والحفاظ علىها لبعض الوقت حتى يجف . يغسل بالماء الدافئ . عصير البطاطا الحلوة يساعد في تقليل التجاعيد ويضيء الجلد .
د. اليقطين حزمة الوجه :
إذا كنت تعاني من حب الشباب ، وهذه محاولة حزمة الوجه . تغلي وهريس اليقطين لتحضير اللب . تأخذ ملعقة صغيرة من هذا هريس وفيه إضافة 1 بياض البيض . تخلط جيدا لتشكيل عجينة ناعمة . تطبيق والحفاظ على لمدة 20 دقيقة . عندما يجف حزمة بشكل كامل ، وشطف مع الماء الدافئ . استخدام هذا حزمة الوجه على الأقل مرتين بالأسبوع للحصول على نتائج فعالة .
ه. المانجو الوجه حزمة :
في اللب من 1 مانجو الناضجة ، إضافة 2 ملعقة صغيرة من الطحين غرام (بيسان) . ثم إضافة 1 ملعقة صغيرة من العسل وتخلط جيدا لتشكيل عجينة ناعمة . تطبق في جميع أنحاء الوجه وتبقي لمن قبل الشطف بالماء البارد 15 دقائق . هذا الوجه هو حزمة واحدة ترطيب جدا خلال فصل الصيف ويساعد على إزالة غير المرغوب فيه تان أيضا .

فوائد فيتامين (أ) للشعر :

1. فروة صحية :
فيتامين (أ) يساعد على إنتاج كمية مناسبة من الزهم في فروة الرأس ، مما يمنع فروة الرأس والشعر من الجفاف . المواد المضادة للاكسدة في فيتامين (أ) تنظيم إفراز النفط وبالتالي يؤدي إلى فروة الرأس صحية .
2. يمنع الضرر :
نظرا لتركيز عال من المواد المضادة للاكسدة وفيتامين أ يمنع تشكيل الجذور الحرة ، وبالتالي حماية الشعر من الضرر الراديكالية . أنه يساعد في استعادة تألق الطبيعية للشعر .
3. يقلل من جفاف الشعر :
بسبب خصائصه البنائية والتجدد ، فيتامين (أ) يعمل على إصلاح الشعر الجاف والتالف ، مما يجعله ناعم وسلس . مكيفات لدينا تحتوي على فيتامين A و E المشتقات في نفوسهم .
4. يقلل من قشرة الرأس :
فيتامين (أ) يساعد على تنظيم إنتاج الزهم في فروة الرأس ، فإنه بذلك يقلل من تشكيل رقائق القشرة . المدخول المنتظم من الخضار الورقية الخضراء ، والكبد ، والجبن ويمكن خفض قشرة الرأس الجافة .

الأعراض الجانبية لزيادة فيتامين “A”

يَنصح الأطّباء بتناول كِميات مُعيّنة من الخُضروات والفواكِه واللُحوم والأقراص الطّبية التي تحتوي على فيتامين “A” وسوف نتعرَف على هذه الكِميات لاحقاً، لذلك فإنّ نقْص هذا الفيتامين أو زيادته قد يُؤدّي إلى أعراض جانبيّة تُؤثر على جسم الإنسان وتُؤدي إلى العديد من الأمراض، فجِسم الإنسان يحتاج إلى كِمية مُحددة من هذا الفيتامين أمّا ما تبقّى من هذا الفيتامين فهو يذهب إلى الكبِد ويُؤدّي إلى تراكُم هذا الفيتامين مع مرور الوقت ممّا يُؤدّي إلى العديد من الأعراض مثل القيْء المُتكرر والغثيان وارتفاع الضّغط المُستمر الذي يُعدْ أحد الأسباب الرئيسية للصُداع النّصفي، وقد تُسبّب زيادة فيتامين “A” الفشل الكلوي ولكنْ هذا الأمر نادِر الحُدوث.

الكِميات التي يحتاجها الجسم

يحتاج جسم الإنسان إلى كِميات مُحدّدة من فيتامين “A” كما ذكرنا سابقاً، فيجب علينا أنْ لا نزيد في كِميّة هذا الفيتامين أو نُقلّل منها نظراً للأعراض التي قد تنتُج عن هذه الزّيادة أو النُقصان كما أسلفنا، لذلك قام العُلماء بعمل بعض الدّراسات والأبحاث عن هذه الكّميات والتي يجب أنْ نتناولها يومياً من فيتامين “A”، وهنا سوف نستعرِض بعض هذه الكِميات وذلك وِفقاً لمكتب المُكّملات الغذائيّة التابع للولايات المُتحدّة الأمريكية وهي كالآتي:
للأطفال الرُضّع مُنذ الولادة إلى سنة واحدة سواء ذُكور أو إناث يجب أنْ لا تقل نسبة تناول فيتامين “A” عن 2000 وحدة دوليّة.
للأطفال من عُمر سنة إلى 3 سنوات سواء ذُكور أو إناث يجب أنْ لا تقِل نسبة تناول فيتامين “A” عن 2000 وحدة دوليّة.
للأطفال من 4 سنوات إلى 8 سنوات سواء ذُكور أو إناث يجب أنْ لا تقِل نسبة تناول فيتامين “A” عن 3000 وحدة دوليّة.
للأطفال من 9 سنوات إلى 13 سنة سَواء ذُكور أو إناث يجب أنْ لا تقِل نِسبة تناول فيتامين “A” عن 5600 وحدة دوليّة.
للأطفال من 14 سنة إلى 18 سنة سواء ذُكور أو إنَاث يجب أنْ لا تقِل نسبة تناول فيتامين “A” عن 9000وحدة دوليّة.
للأشخاص الذين تزيد أعمارَهم عن 19 سنة سواء ذُكور أو إناث يجب أنْ لا تقِل نسبة تناول فيتامين “A” عن 10000 وحدة دوليّة.

دراسات وابحاث :

اثبتت الدراسات الامريكية ان فيتامين (أ) يحفز إنتاج ونشاط خلايا الدم البيضاء ، ويشارك في إعادة تشكيل العظام ، ويساعد على الحفاظ على صحة الخلايا البطانية (تلك بطانة الأسطح الداخلية للجسم) ، وينظم نمو الخلايا والانقسام . استكشف الباحثون لسنوات العلاقة بين فيتامين (أ) والسرطان . على وجه التحديد ، نظر الباحثون في ما إذا كان الناس يمكن أن تقلل من مخاطر الإصابة بالسرطان عن طريق تناول مكملات البيتا كاروتين ، واحدة من عدة مركبات السلائف أن الجسم يمكن أن تتحول إلى فيتامين (أ) ، أو عن طريق أخذ شكل نشط من فيتامين (أ) (وتسمى أيضا الريتينول أو فيتامين بريفورميد A) . وقد انطلق العديد من الدراسات والتجارب العشوائية هذه الفرضية .

790